نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» انت الوطن - ريما الدغرة
2017-05-21, 7:40 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اظلنا شهر كريم
2017-05-21, 9:33 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» يوسف زيدان يعرف.. من أين تؤتى "نوبل"؟
2017-05-19, 4:53 pm من طرف نادية كيلاني

» منظمة التحرير الفلسطينية تستضيف وفد شبابي أجنبي من الفدرالية العالمية (أكشن ايد)
2017-05-18, 9:20 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» *نزيفُ الروح * لمياء فلاحة
2017-05-18, 9:09 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فَدَيْتُكَ بِذَبْحِ قَلْبِي - ميَّادة مهنَّا سليمان
2017-05-17, 7:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» شموخ وطموح الدكتور أحمد الشقاقي في صالون نون الأدبي
2017-05-16, 10:18 pm من طرف فتحية إبراهيم صرصور

» المؤمن لا يتشائم..ولا ييأس
2017-05-16, 2:52 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» تأملات في ايات
2017-05-16, 2:36 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» مهزلة الإحتفال بالإسراء والمعراج.. المجهول التاريخ!
2017-05-16, 1:53 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» انا بلا غرور امراة - الشاعرة عالية ناتعي
2017-05-16, 12:19 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» سؤال جديد للاخ محمد بن يوسف الزيادي حفظه الله
2017-05-15, 11:44 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» نعي مؤسس الحركة الاسلامية في الداخل الفلسطيني -فضيلة الشيخ عبد الله نمر درويش
2017-05-14, 11:36 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ردا علي يوسف زيدان صلاح الدين الايوبي صانع التاريخ - الدكتور عادل عامر
2017-05-14, 12:36 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اضواء مهمة لدراسة السلوك الانساني
2017-05-11, 12:15 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» عظيم قدرة الله تعالى
2017-05-11, 12:12 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» على جسد الذاكرة - لطيفة علي
2017-05-10, 10:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» محنةُ آلفكر لأنسانيّ(12)ألمُكوّن ألسّابع للفكر: ثقافةُ ألفنون ألجّميلة:عزيز الخزرجي
2017-05-09, 9:25 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» «نقابة الصحفيين الفلسطينيين» توجه رسالة شكر لـ"الحوار" الجزائرية بسبب الدعم المتواصل لأسرى الكرامة
2017-05-09, 9:14 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» يمامة حمراء - أمينه زميت
2017-05-05, 10:50 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» كم هو مؤلم - هيفاء محمود
2017-05-05, 10:09 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» رحيق أهدابك - لطيفة علي
2017-05-05, 7:50 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ﺍﻧﻜﺴﺎﺭ - ﺃﻣﻞ ﻋﺒﺪﻭ ﺍﻟﺰﻋﺒﻲ/سوريا
2017-05-05, 2:53 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» زائر الأبدية المنسي بين رف الكتب - د.لمى سخنيني
2017-05-04, 10:03 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» *قراءة نقدية لنص امشاج لعبدالله الوصالي بقلم أسمهان الفالح*
2017-05-04, 7:44 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» يا حماس...
2017-05-04, 7:42 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» أحجرٌ أنت ؟ - أسمهان الفالح
2017-05-03, 4:37 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ملحمةُ الصمود - رند الربيعي /العراق
2017-05-03, 4:25 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» في صالون نون الأدبي مادلين كلاب امرأة تتحدى الموج
2017-05-02, 11:10 pm من طرف فتحية إبراهيم صرصور

» سكرة لا بد منها
2017-05-02, 12:04 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 15 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 15 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 33075
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1775
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 932 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو Moma karoma فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 56785 مساهمة في هذا المنتدى في 13175 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 شيء ما.....!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
يوسف فضل



عدد المساهمات : 33
تاريخ التسجيل : 30/05/2011

مُساهمةموضوع: شيء ما.....!   2011-05-31, 7:02 pm

إلى الجيش السوري الذي فقد بوصلة البطولة لعله يرعوي

شيء ما
أيتها الدماء العظيمة .
هو ذا علم الحرية يستحم بكِ ،
تُزيلينَ عنه بشاعة الطغيان
تُعيدين له عظمته ،
ذلك القماش الملطخ المهتريء ،
فما أبهظ الثمن .

الشاعرة سنية صالح

مع أنني أتخذ موقفاً سلبياً تجاة الجيوش العربية لاعتقادي الراسخ بان أفرادها يعتاشون مثل الدود الطفيلي على حساب افراد الشعب إذ ليس لهم عمل غير العناية بتلميع الحذاء العسكري (البسطار) وازرار بدلهم فلم تحم هذه الجيوش الشعب ولا الوطن ولم تدخل أو تشارك في حرباً وانتصرت بها إلا إذا كانت حرباً عربية عربية أو حرباً داخلية لتحقق التفوق بامتياز في قمع الشعب العربي . أنا لا اسوق ثقافة الهزيمة التي تحدث عنها الاستاذ/ محمد حسنين هيكل في برنامجة الأسبوعي عبر قناة الجزيزة لأن الهزيمة العربية لا تحتاج إلى مبررات فضلا عن أن أسبابها يدركها القاصي والداني بالفطرة والمرارة واحساسه بوجود امكانيات النصر لكن الصدق مع الذات مفقود .

أوقفني خبر في صحيفة الغد الاردنية الذي يقول أن الجندي العراقي السابق علي الجاسم فوجيء اثناء عمله في تقطيع الخردة بمنطقة الموقر شرقي العاصمة عمان بأن الدبابة التي يقوم بتقطيعها تحمل شارة الكتيبة التي كان ينتمي إليها اثناء وجوده في الجيش العراقي أثناء الحرب الأخيرة ، ومن خلال علامات يعرفها جيدا اكتشف أنها الدبابة التي كان يحارب عليها ضد الاحتلال الأمريكي لبلاده .

لقد بكى ، من حقه أن يبكي ، الجندي علي الجاسم الذي قدم للأردن للعمل بعد تسريح الجيش العراقي، بكى حينما أدرك أنه يقوم بتقطيع الدبابة التي حاول أن يحمي بلاده بها من الأعداء في معارك الناصرية ومن ثم قرر ترك العمل في تقطيع الخردة لأنه شعر أنه يطعن جيش بلاده رغم أن هذه المهنة تدر عليه ربحا كبيرا كونه يجيد مهنة لحام الأكسجين .

هل هذا خبر عادي في زمن أغبر تموت فيه الروح القتالية العربية وتولد أيام سوداء وجراء ودعارة وفشل . أنها بطولة الطفولة التي تتعلق بالشيء لا لشيء إلا انها ترى نفسها فيه . فالعلاقة الحميمة بين الجندي ودبابتة فجرت مخزون شرف الجندية . الدبابة التي تحمي الذات قد حطمت الذات لأنها لم تسقط في معركة بل اثارت لدية تاريخاً جارحاً أخذ يلاحقة بالبطولة والهزيمه . مع أنه يقطع دبابات أخرى لكن دبابته مثلت أمامه مثل لحظة الموت فاعادت شريط الذاكره إلى مسارها السليم . فالجندي لا يحيا بسلاحة بل إن السلاح هو الذي يحيا بالجندي .

بكاء الجندي علي متشعب الأحاسيس . لقد بكى حنانا ووحشة وغضبا وحبا للوطن وانتفاضا على مرض الإحتلال الأمريكي الذي يشده إلى حالة عدم التوازن والاستقرار لكنه وأمام قسوة كسب العيش والاحتلال رفض أن يكون الابن الذي خان حليب الوطن .

لا أقدر أن أعلن حيادي بل اشهر تعاطفي الوجداني مع الجندي علي لأنني مثل قاريء قصيدة شعر يسعده الدخول إليها ليشعر بالزهو والفخر لبساطة هذا الجندي أمام فجر المذابح وإن أنارت الكلاب البلاد وعطشت الأرض فالعودة للوطن هي الرحمة مهما كثرت الويلات فلا بد أن ينشر البنفسج الزهر والشذى ليعم الارض الخراب .

ماذا عسانا نفعل في الحرب ؟ أنهرب أم ننعق مثل الغراب ؟ أم نلتصق بمن نحب أكثر لأن العيش في منطقة الصمت كمن يعشق الموت بلا هدف . عاد علي الجاسم إلى العراق ليحتفل بدموعه التي تخترق الضحكات . لقد عاد ليحتفل بوجوده الذي فقده إلى حين .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حكايتي مع الزمان

avatar

عدد المساهمات : 683
تاريخ التسجيل : 14/09/2010

مُساهمةموضوع: رد: شيء ما.....!   2011-05-31, 7:35 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: شيء ما.....!   2011-06-01, 9:56 am

جزاك الله خيرا ** يو سف **

وجعل ما تقدمه في ميزان حسناتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 33075
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: شيء ما.....!   2011-06-01, 10:31 am

سلمت يداك اخ يوسف فضل


http://groups.google.com/group/napeel-algods
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
لينا محمود

avatar

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 2667
تاريخ التسجيل : 26/05/2009

مُساهمةموضوع: رد: شيء ما.....!   2011-10-08, 6:39 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: شيء ما.....!   2011-10-08, 6:43 pm

يوسف فضل كتب:
إلى الجيش السوري الذي فقد بوصلة البطولة لعله يرعوي

شيء ما
أيتها الدماء العظيمة .
هو ذا علم الحرية يستحم بكِ ،
تُزيلينَ عنه بشاعة الطغيان
تُعيدين له عظمته ،
ذلك القماش الملطخ المهتريء ،
فما أبهظ الثمن .

الشاعرة سنية صالح

مع أنني أتخذ موقفاً سلبياً تجاة الجيوش العربية لاعتقادي الراسخ بان أفرادها يعتاشون مثل الدود الطفيلي على حساب افراد الشعب إذ ليس لهم عمل غير العناية بتلميع الحذاء العسكري (البسطار) وازرار بدلهم فلم تحم هذه الجيوش الشعب ولا الوطن ولم تدخل أو تشارك في حرباً وانتصرت بها إلا إذا كانت حرباً عربية عربية أو حرباً داخلية لتحقق التفوق بامتياز في قمع الشعب العربي . أنا لا اسوق ثقافة الهزيمة التي تحدث عنها الاستاذ/ محمد حسنين هيكل في برنامجة الأسبوعي عبر قناة الجزيزة لأن الهزيمة العربية لا تحتاج إلى مبررات فضلا عن أن أسبابها يدركها القاصي والداني بالفطرة والمرارة واحساسه بوجود امكانيات النصر لكن الصدق مع الذات مفقود .

أوقفني خبر في صحيفة الغد الاردنية الذي يقول أن الجندي العراقي السابق علي الجاسم فوجيء اثناء عمله في تقطيع الخردة بمنطقة الموقر شرقي العاصمة عمان بأن الدبابة التي يقوم بتقطيعها تحمل شارة الكتيبة التي كان ينتمي إليها اثناء وجوده في الجيش العراقي أثناء الحرب الأخيرة ، ومن خلال علامات يعرفها جيدا اكتشف أنها الدبابة التي كان يحارب عليها ضد الاحتلال الأمريكي لبلاده .

لقد بكى ، من حقه أن يبكي ، الجندي علي الجاسم الذي قدم للأردن للعمل بعد تسريح الجيش العراقي، بكى حينما أدرك أنه يقوم بتقطيع الدبابة التي حاول أن يحمي بلاده بها من الأعداء في معارك الناصرية ومن ثم قرر ترك العمل في تقطيع الخردة لأنه شعر أنه يطعن جيش بلاده رغم أن هذه المهنة تدر عليه ربحا كبيرا كونه يجيد مهنة لحام الأكسجين .

هل هذا خبر عادي في زمن أغبر تموت فيه الروح القتالية العربية وتولد أيام سوداء وجراء ودعارة وفشل . أنها بطولة الطفولة التي تتعلق بالشيء لا لشيء إلا انها ترى نفسها فيه . فالعلاقة الحميمة بين الجندي ودبابتة فجرت مخزون شرف الجندية . الدبابة التي تحمي الذات قد حطمت الذات لأنها لم تسقط في معركة بل اثارت لدية تاريخاً جارحاً أخذ يلاحقة بالبطولة والهزيمه . مع أنه يقطع دبابات أخرى لكن دبابته مثلت أمامه مثل لحظة الموت فاعادت شريط الذاكره إلى مسارها السليم . فالجندي لا يحيا بسلاحة بل إن السلاح هو الذي يحيا بالجندي .

بكاء الجندي علي متشعب الأحاسيس . لقد بكى حنانا ووحشة وغضبا وحبا للوطن وانتفاضا على مرض الإحتلال الأمريكي الذي يشده إلى حالة عدم التوازن والاستقرار لكنه وأمام قسوة كسب العيش والاحتلال رفض أن يكون الابن الذي خان حليب الوطن .

لا أقدر أن أعلن حيادي بل اشهر تعاطفي الوجداني مع الجندي علي لأنني مثل قاريء قصيدة شعر يسعده الدخول إليها ليشعر بالزهو والفخر لبساطة هذا الجندي أمام فجر المذابح وإن أنارت الكلاب البلاد وعطشت الأرض فالعودة للوطن هي الرحمة مهما كثرت الويلات فلا بد أن ينشر البنفسج الزهر والشذى ليعم الارض الخراب .

ماذا عسانا نفعل في الحرب ؟ أنهرب أم ننعق مثل الغراب ؟ أم نلتصق بمن نحب أكثر لأن العيش في منطقة الصمت كمن يعشق الموت بلا هدف . عاد علي الجاسم إلى العراق ليحتفل بدموعه التي تخترق الضحكات . لقد عاد ليحتفل بوجوده الذي فقده إلى حين .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابوايمن

avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 773
تاريخ التسجيل : 31/01/2011
العمر : 40

مُساهمةموضوع: رد: شيء ما.....!   2011-10-08, 6:47 pm

يعطيك العافيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
شيء ما.....!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: اهم احداث اليوم - اخبار فلسطين - اخبار القدس - اخبار عالمية-
انتقل الى: