نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» انت الوطن - ريما الدغرة
2017-05-21, 7:40 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اظلنا شهر كريم
2017-05-21, 9:33 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» يوسف زيدان يعرف.. من أين تؤتى "نوبل"؟
2017-05-19, 4:53 pm من طرف نادية كيلاني

» منظمة التحرير الفلسطينية تستضيف وفد شبابي أجنبي من الفدرالية العالمية (أكشن ايد)
2017-05-18, 9:20 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» *نزيفُ الروح * لمياء فلاحة
2017-05-18, 9:09 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فَدَيْتُكَ بِذَبْحِ قَلْبِي - ميَّادة مهنَّا سليمان
2017-05-17, 7:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» شموخ وطموح الدكتور أحمد الشقاقي في صالون نون الأدبي
2017-05-16, 10:18 pm من طرف فتحية إبراهيم صرصور

» المؤمن لا يتشائم..ولا ييأس
2017-05-16, 2:52 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» تأملات في ايات
2017-05-16, 2:36 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» مهزلة الإحتفال بالإسراء والمعراج.. المجهول التاريخ!
2017-05-16, 1:53 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» انا بلا غرور امراة - الشاعرة عالية ناتعي
2017-05-16, 12:19 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» سؤال جديد للاخ محمد بن يوسف الزيادي حفظه الله
2017-05-15, 11:44 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» نعي مؤسس الحركة الاسلامية في الداخل الفلسطيني -فضيلة الشيخ عبد الله نمر درويش
2017-05-14, 11:36 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ردا علي يوسف زيدان صلاح الدين الايوبي صانع التاريخ - الدكتور عادل عامر
2017-05-14, 12:36 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اضواء مهمة لدراسة السلوك الانساني
2017-05-11, 12:15 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» عظيم قدرة الله تعالى
2017-05-11, 12:12 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» على جسد الذاكرة - لطيفة علي
2017-05-10, 10:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» محنةُ آلفكر لأنسانيّ(12)ألمُكوّن ألسّابع للفكر: ثقافةُ ألفنون ألجّميلة:عزيز الخزرجي
2017-05-09, 9:25 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» «نقابة الصحفيين الفلسطينيين» توجه رسالة شكر لـ"الحوار" الجزائرية بسبب الدعم المتواصل لأسرى الكرامة
2017-05-09, 9:14 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» يمامة حمراء - أمينه زميت
2017-05-05, 10:50 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» كم هو مؤلم - هيفاء محمود
2017-05-05, 10:09 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» رحيق أهدابك - لطيفة علي
2017-05-05, 7:50 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ﺍﻧﻜﺴﺎﺭ - ﺃﻣﻞ ﻋﺒﺪﻭ ﺍﻟﺰﻋﺒﻲ/سوريا
2017-05-05, 2:53 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» زائر الأبدية المنسي بين رف الكتب - د.لمى سخنيني
2017-05-04, 10:03 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» *قراءة نقدية لنص امشاج لعبدالله الوصالي بقلم أسمهان الفالح*
2017-05-04, 7:44 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» يا حماس...
2017-05-04, 7:42 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» أحجرٌ أنت ؟ - أسمهان الفالح
2017-05-03, 4:37 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ملحمةُ الصمود - رند الربيعي /العراق
2017-05-03, 4:25 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» في صالون نون الأدبي مادلين كلاب امرأة تتحدى الموج
2017-05-02, 11:10 pm من طرف فتحية إبراهيم صرصور

» سكرة لا بد منها
2017-05-02, 12:04 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 18 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 18 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 33075
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1775
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 932 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو Moma karoma فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 56785 مساهمة في هذا المنتدى في 13175 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 ساعات الليل الوئيد - دينا سليم - نبيل القدس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 33075
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: ساعات الليل الوئيد - دينا سليم - نبيل القدس    2011-11-08, 9:04 pm

ساعات الليل الوئيد - دينا سليم

انتشر النور داخل الحجرة الصغيرة عندما فُتح بابها، انبسط فيها باعثا ضوءه على سرير الجدة . لقد جيء لها بطعام الغداء ، أصبحت الساعة الواحدة ظهرا . لقاء الوجبات أدقُ من عقارب السّاعات. ما أن تنتهي من تناول وجبتها المعتادة حتى يوصد عليها بابها ليفتح مرة أخرى مساء حيثُ تأتيها كنتها الوحيدة بالعشاء.

صمت مهيب يهيمن على المكان منذ سنوات، ساعات طويلة من الانتظار، انتظار اللاشيء ، يخترقُ ذلك الصمت وقع أقدام تعرفها الجدة كلما اشتمت رائحة الطعام، لكنها تعودت أيضا على وقع أقدام أخرى، خطوات حقيقية لا تعيق الصمت أبدا. بسعاله العميق يغلق باب حجرته ليقف أمام نافذتها الوحيدة يتأمل صفحة السماء المضطربة حيث السروة العالية التي تقف بحزم . تمايلها الريح الجانحة متعارضة الاتجاهات.

يحدق في البعيد، غيوم تأبى التواري الا بعد أن تعلّق قطراتها الثقيلة عليها فتتسحب القطرات بين الأغصان الخضراء، تنتشيها وان أتاها الصحو احتلتها يمامتان تأخذان القمة للتداعب. كلما حطتا بجسديهما عليها مالت فتضطر احداهما الى التنازل فتطير تعبّ الريح لبرهات ثم تعود لتحلق بأجنحتها حول اليمامة الأخرى معاودة الكرة مرارا وتكرارا .

وحيدا يتخذ الأمل والانتظار ملاذا لهُ، تؤنسه الحركات المتموجة التي تغزو سروته المتوّجة .

تعاقبت الأيام على هذين الغريبين في هاتين الحجرتين، منفردين، منعزلين تغمرهما الذكريات ... الجدة تعيش الماضي بأحداثه فقد ضاع منها الوليف الونيس، زوجها تأنس بصورهِ كشريط سينمائي مكرر ، أحداث حصلت وانتهت تستمد الحياة من احدى اليمامتين، انها اليمامة التي لا تتمكن من مبارحة مكانها وربما هي التي تحلق مبتعدة، لم يعد لها مكان على تلك القمة. تنتظر الخلاص من داخل حجرتها البيضاء، لا تمتلك الا البكاء أسفا، بينما هو ينتظر الفرار ليعيش المستقبل، يحبس الأوهام ويطلق الأحلام، تتجول على غير مستقر تشبه ملاحا تائها يبحث عن خليلة يُتيمُ بها تنعش حجرته الكئيبة، تعينه على اجتياز حدود النهار وتعيق ليلهُ الوئيد .

ينظر الى الطيرين باهتمام بالغ فيرى نفسه يحوم حول خليلته، يطمح اليها، يطلق آهات مكبوتة، ينتفخ صدره وتعلق دقات فؤاده من أجل حب وهمي لفتاة أحلامه، يطبع ملامحها بين عينيه يسهد على زفرات أنفسها الدافئة، يحاورها جاهدا، يرمقها معاتبا ويبتسم حنينا لها. عبر الأفق يراها قاصدة



اياه تأتيه من الفضاء الخارجي، تتنصل من بين الغمام فتهوى على نافذته الموصدة تقف وراءها تدق زجاجها .

الهواجس تؤرق مضجعه وأحلام فاترة تصيبه بخيبة الأمل بينما تتشبث الجدة بالحياة، لم يعد يتحرك بها شيء الا دقات قلبها الواهن، دقات لم تعد تكفيها لاشغال حيز في الوجود. ما بعد الخريف الا شتاء باك قطراته تحمي آثار الغبار تهيء الفرص لجو صاف من أجل الاستمرار قدما في الحياة الجديدة .

أما هو فما زال يصبو الى الكثير، انه في ربيع العمر طموحاته تتعدى تلك الحجرة النائية لن يدعها تذهب هباء. استعد للخروج قدما في الحياة فتسمعه الجدة مغادرا، يتعمد اصدار الأصداء فربما بها يهزّ الصمت ويقلق الوجل .

وعند الرجوع الى المستقر يدير المفتاح داخل القفل بمهارة من خلال الليل يطرد الوساوس الدفينة، يبددها. يدخل حجرته شاحبا كامدا يخشى فقدان الوجود فيتيه عنه المستقبل. لقد سئم الليل الوئيد وحيدا الداعي الى اكفهرار وجهه فتخالجه شتى الأمور .

أشرقت الشمس مخترقة الثلوج في القمم ، بحث عن وليفته لم يلمحها على القمة، أحس بخوف فقدانها...

ارتعشت الجدة رعشة الموت عندما فقدتهما، انهما لستا هناك... ملأتها الدموع، بلغها الشعور بالوحدة، آرقتها العاصفة الخريفية المتعلقة بفصل الشتاء، مستقبلها الناهي. حدّقت بالنهار الأبيض أيقنت انها ستفارق الحياة، تحت وطأة البرد القارس، مثل الآخرين الذين سبقوها... ستغادر الحياة ...عادت اليمامتين الى مسقط رأسيهما، تتحاوران، تملآن الكون هديلا .

انقطعت أصوات الأقدام المتعاقبة، أقدام الكنة لتصل الى المكان أقدام تحذو كعبا يطرق السكون بدقاته... ضجيج مغاير...أصداء كأغنية يقرقع البلاط بضجيجه. تتجه نحو حجرته، تطرق بابه فتقطع عليه ساعات ليله الوئيد.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: ساعات الليل الوئيد - دينا سليم - نبيل القدس    2011-11-09, 12:16 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معتصم
مشرف
مشرف
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 12431
تاريخ التسجيل : 06/04/2009
العمر : 42
الموقع : القدس _ بيت حنينا

مُساهمةموضوع: رد: ساعات الليل الوئيد - دينا سليم - نبيل القدس    2011-11-14, 5:33 pm

يعطيك العافية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ساعات الليل الوئيد - دينا سليم - نبيل القدس
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: الاقسام الأدبية :: قصص وروايات-
انتقل الى: