نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» حديث الصيام---وقفات فقهية
اليوم في 3:15 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» يا خزي قومي - عبد الحق العاني
أمس في 10:53 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» جنرالات نهب الأراضي يهددون الدولة والجماهير… تبحث عن العدل ولا أحد يجرؤ على الهمس
أمس في 10:49 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» برج القاهرة أكبر وأطول «لا» في التاريخ – بقلم: مها النجار
أمس في 10:46 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» المرتزقة : من “عرب لورانس” الى”عرضة بوش” وحتى “عرب ترامب”؟!
أمس في 10:44 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ردا على السيسى – بقلم : عبد الحليم قنديل
أمس في 10:42 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ذات يوم 11مايو 1948..«مائير» تتنكر فى عباءة سوداء وحجاب للقاء «عبدالله» سراً فى قصر أحد مساعديه
أمس في 10:40 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مراحل ثلاث للمسألة الإسلامية والعربية في الغرب – بقلم : صبحي غندور*
أمس في 10:37 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» يوسف زيدان احد قناصة كامب ديفيد - محمد سيف الدولة
أمس في 10:35 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» قناة السويس – قصة كفاح شعب مصر على مر العصور – بقلم: محمد غازي
أمس في 10:33 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» “الأمن” و”البيزنس” في زيارة ترامب للسعودية - محمد عصمت
أمس في 10:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الكامور والثروات التونسية بين النهب و التحيل بقلم سيف سالم
أمس في 10:28 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» قراءة شاكر مصطفى لـ«صلاح الدين وإسرائيل» بقلم : سعيد الشحات
أمس في 10:25 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ]ذات يوم.. 26 مايو 1965 .. رؤساء الحكومات العربية يرفضون طرد تونس من الجامعة العربية بسبب بورقيبة
أمس في 10:24 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مانشستر أرينا» وإرهاب مستمر لا يجد من يلجمه!ه!» بقلم :محمد عبد الحكم دياب
أمس في 10:22 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هآرتس: مصر ستؤجر جزءا من سيناء لفلسطين برعاية ترامب
أمس في 10:19 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» النيران تلتهم مزرعة زكريا عزمي و الكسب غير المشروع يتسلم حيثيات براءته !!!
أمس في 10:17 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» بانتظار تحرير العقل العربي وتفعيله!صبحي غندور*
أمس في 10:15 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» لفحات من عبقرية السادات …كيف نشأ دواعش مصر - بقلم : عمرو صابح
أمس في 10:11 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» احفظوا خريطة فلسطين فى قلوبكم - بقلم: سعيد الشحات
أمس في 9:57 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فضائح .. عبور قناة السويس .. اليوم !! امين وهب
أمس في 9:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» قراءه نقدية لمذهب الافريقانيه – بقلم : د. صبري محمد خليل
أمس في 9:51 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» العراق : دعارة في “خضراء بغداد” وحرب دمار شامل في الموصل؟!د.شكري الهزَيل
أمس في 9:48 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» يُحكى ان :حامي الفاتيكان وحامي الحَرمين ؟!!د.شكري الهزَيل
أمس في 8:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» إطلاق حملة للتسامح.. والمحبة.
أمس في 8:10 pm من طرف د/موفق مصطفى السباعي

» فاتح القدس الصلاح للشاعر زيد الطهراوي
2017-05-24, 11:29 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هذا بيان للناس. . عن رجل القرآن.
2017-05-24, 9:51 pm من طرف د/موفق مصطفى السباعي

» انت الوطن - ريما الدغرة
2017-05-21, 7:40 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اظلنا شهر كريم
2017-05-21, 9:33 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» يوسف زيدان يعرف.. من أين تؤتى "نوبل"؟
2017-05-19, 4:53 pm من طرف نادية كيلاني

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 13 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 13 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 33099
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1776
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 932 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو Moma karoma فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 56812 مساهمة في هذا المنتدى في 13202 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 الخروف لا يملك شيئاً - هادي جلو مرعي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 33099
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: الخروف لا يملك شيئاً - هادي جلو مرعي    2012-06-11, 11:19 am




الخروف لا يملك شيئاً
هادي جلو مرعي
الذين يقتلون مقهورين في الحروب ، وفي النزاعات الداخلية والخارجية ويدفع بهم الحاكم ليكونوا جنوداً يساقون كالقطيع ، فتأخذهم المعارك ليكونوا أشلاءاً تمزقهم الوحوش أو يطمرون في الخنادق ، أو تحت التراب دون أن يشعر بهم أحد أو يذكرهم أحد . هؤلاء كالخرفان لا إرادة لهم ولا حول ولا قوة ، الآلاف يموتون ، تفتك بهم الأمراض والأوبئة ، والملايين عبر تاريخ البشرية الحافل بالدكتاتوريات المقيتة ، بإرادتهم أو بالإكراه يمضون راغمين خائفين ، يبادون بالأسلحة التقليدية والحديثة ، والمحرمة حتى..
هناك من يقتل بطرق شتى وكلها تحت ظل السلطة القاهرة ، وهم بشر مظلومون لكن الله لا يقيم لهم وزناً حتى لو غفر لهم ضعفهم وقلة حيلتهم ، فهو يأمرهم في الغالب أن يهاجروا من الأرض التي يقع فيها ظلم عظيم ، ويقول ,(ومن يهاجر في سبيل الله يجد في الأرض مراغما كثيرا وسعة)..
في المقابل أحصى التاريخ قوة الإرادة وقهر الذات لدى من آختارهم وآصطفاهم من عباده ليقفوا في وجه الطغيان والانحراف ، ومنهم من إرتضى دخول السجن ، أوأن يعلق على المشانق ، أو يعدم بالرصاص أو أن توضع في جيب قميصه قنبلة تنفجر فيه وهو مقيد ومعصوب العينين.
أعدم نظام صدام حسين مئات آلاف الابرياء ومنهم من وقف بوجهه من علماء دين وفلاسفة وضباط وجنود وأطباء ومهندسين وعمال وفلاحين ومثقفين وحتى وزراء إعترضوا على سياساته الحمقاء . أعدم نظام ستالين عشرات آلاف من المواطنين من دول الاتحاد السوفيتي السابق، ومن الناس من تحدى الطغيان في أصقاع روسيا وثلوج سيبريا، عدا عن الذين انتحروا من شعراء وكتاب ومثقفين حين لم يجدوا متنفساً.
واحد من العلماء المسلمين ، وكنت أتحدث عن الإنسان الخروف ,ذكّرني أحد الجلساء أن هذا العالم وصف البشر الذين لا يملكون الإرادة ويستسلمون لسلطة الحاكم الجائر بأنهم كالأغنام تساق في قطيع ذلك الحاكم ويكون مصيرها الذبح فيما بعد .
إنسقت لكتابة هذا المقال بعد أن عصفت في رأسي أخبار القتل حول العالم . في السودان والصومال واليمن ومصر وسوريا وفي بلدان من آسيا وأوربا وأمريكا وسواها من بلاد المعمورة التي شهدت الموت والقهر والإعاقة والجوع والاغتصاب ، واشكالاً من الجرائم . يدفع الناس دفعاً الى القتل كما يجر الخروف الى المذبح . لتحزّ أوردته بسكين باشط ثم يسلخ .
ما أبشع أن يكون الإنسان الضعيف المنقاد في حال يشبه حال الخروف ، وكلاهما ضحية ، لكن الفرق أن الإنسان يملك إرادة وقوة عطلها بآختياره ، بينما الخروف لا يملك شيئاً.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 33099
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: الخروف لا يملك شيئاً - هادي جلو مرعي    2012-06-14, 9:03 am

نبيل القدس كتب:



الخروف لا يملك شيئاً
هادي جلو مرعي
الذين يقتلون مقهورين في الحروب ، وفي النزاعات الداخلية والخارجية ويدفع بهم الحاكم ليكونوا جنوداً يساقون كالقطيع ، فتأخذهم المعارك ليكونوا أشلاءاً تمزقهم الوحوش أو يطمرون في الخنادق ، أو تحت التراب دون أن يشعر بهم أحد أو يذكرهم أحد . هؤلاء كالخرفان لا إرادة لهم ولا حول ولا قوة ، الآلاف يموتون ، تفتك بهم الأمراض والأوبئة ، والملايين عبر تاريخ البشرية الحافل بالدكتاتوريات المقيتة ، بإرادتهم أو بالإكراه يمضون راغمين خائفين ، يبادون بالأسلحة التقليدية والحديثة ، والمحرمة حتى..
هناك من يقتل بطرق شتى وكلها تحت ظل السلطة القاهرة ، وهم بشر مظلومون لكن الله لا يقيم لهم وزناً حتى لو غفر لهم ضعفهم وقلة حيلتهم ، فهو يأمرهم في الغالب أن يهاجروا من الأرض التي يقع فيها ظلم عظيم ، ويقول ,(ومن يهاجر في سبيل الله يجد في الأرض مراغما كثيرا وسعة)..
في المقابل أحصى التاريخ قوة الإرادة وقهر الذات لدى من آختارهم وآصطفاهم من عباده ليقفوا في وجه الطغيان والانحراف ، ومنهم من إرتضى دخول السجن ، أوأن يعلق على المشانق ، أو يعدم بالرصاص أو أن توضع في جيب قميصه قنبلة تنفجر فيه وهو مقيد ومعصوب العينين.
أعدم نظام صدام حسين مئات آلاف الابرياء ومنهم من وقف بوجهه من علماء دين وفلاسفة وضباط وجنود وأطباء ومهندسين وعمال وفلاحين ومثقفين وحتى وزراء إعترضوا على سياساته الحمقاء . أعدم نظام ستالين عشرات آلاف من المواطنين من دول الاتحاد السوفيتي السابق، ومن الناس من تحدى الطغيان في أصقاع روسيا وثلوج سيبريا، عدا عن الذين انتحروا من شعراء وكتاب ومثقفين حين لم يجدوا متنفساً.
واحد من العلماء المسلمين ، وكنت أتحدث عن الإنسان الخروف ,ذكّرني أحد الجلساء أن هذا العالم وصف البشر الذين لا يملكون الإرادة ويستسلمون لسلطة الحاكم الجائر بأنهم كالأغنام تساق في قطيع ذلك الحاكم ويكون مصيرها الذبح فيما بعد .
إنسقت لكتابة هذا المقال بعد أن عصفت في رأسي أخبار القتل حول العالم . في السودان والصومال واليمن ومصر وسوريا وفي بلدان من آسيا وأوربا وأمريكا وسواها من بلاد المعمورة التي شهدت الموت والقهر والإعاقة والجوع والاغتصاب ، واشكالاً من الجرائم . يدفع الناس دفعاً الى القتل كما يجر الخروف الى المذبح . لتحزّ أوردته بسكين باشط ثم يسلخ .
ما أبشع أن يكون الإنسان الضعيف المنقاد في حال يشبه حال الخروف ، وكلاهما ضحية ، لكن الفرق أن الإنسان يملك إرادة وقوة عطلها بآختياره ، بينما الخروف لا يملك شيئاً.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
 
الخروف لا يملك شيئاً - هادي جلو مرعي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: قضايا للمناقشة-
انتقل الى: