نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» انت الوطن - ريما الدغرة
أمس في 7:40 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اظلنا شهر كريم
أمس في 9:33 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» يوسف زيدان يعرف.. من أين تؤتى "نوبل"؟
2017-05-19, 4:53 pm من طرف نادية كيلاني

» منظمة التحرير الفلسطينية تستضيف وفد شبابي أجنبي من الفدرالية العالمية (أكشن ايد)
2017-05-18, 9:20 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» *نزيفُ الروح * لمياء فلاحة
2017-05-18, 9:09 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فَدَيْتُكَ بِذَبْحِ قَلْبِي - ميَّادة مهنَّا سليمان
2017-05-17, 7:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» شموخ وطموح الدكتور أحمد الشقاقي في صالون نون الأدبي
2017-05-16, 10:18 pm من طرف فتحية إبراهيم صرصور

» المؤمن لا يتشائم..ولا ييأس
2017-05-16, 2:52 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» تأملات في ايات
2017-05-16, 2:36 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» مهزلة الإحتفال بالإسراء والمعراج.. المجهول التاريخ!
2017-05-16, 1:53 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» انا بلا غرور امراة - الشاعرة عالية ناتعي
2017-05-16, 12:19 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» سؤال جديد للاخ محمد بن يوسف الزيادي حفظه الله
2017-05-15, 11:44 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» نعي مؤسس الحركة الاسلامية في الداخل الفلسطيني -فضيلة الشيخ عبد الله نمر درويش
2017-05-14, 11:36 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ردا علي يوسف زيدان صلاح الدين الايوبي صانع التاريخ - الدكتور عادل عامر
2017-05-14, 12:36 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اضواء مهمة لدراسة السلوك الانساني
2017-05-11, 12:15 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» عظيم قدرة الله تعالى
2017-05-11, 12:12 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» على جسد الذاكرة - لطيفة علي
2017-05-10, 10:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» محنةُ آلفكر لأنسانيّ(12)ألمُكوّن ألسّابع للفكر: ثقافةُ ألفنون ألجّميلة:عزيز الخزرجي
2017-05-09, 9:25 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» «نقابة الصحفيين الفلسطينيين» توجه رسالة شكر لـ"الحوار" الجزائرية بسبب الدعم المتواصل لأسرى الكرامة
2017-05-09, 9:14 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» يمامة حمراء - أمينه زميت
2017-05-05, 10:50 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» كم هو مؤلم - هيفاء محمود
2017-05-05, 10:09 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» رحيق أهدابك - لطيفة علي
2017-05-05, 7:50 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ﺍﻧﻜﺴﺎﺭ - ﺃﻣﻞ ﻋﺒﺪﻭ ﺍﻟﺰﻋﺒﻲ/سوريا
2017-05-05, 2:53 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» زائر الأبدية المنسي بين رف الكتب - د.لمى سخنيني
2017-05-04, 10:03 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» *قراءة نقدية لنص امشاج لعبدالله الوصالي بقلم أسمهان الفالح*
2017-05-04, 7:44 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» يا حماس...
2017-05-04, 7:42 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» أحجرٌ أنت ؟ - أسمهان الفالح
2017-05-03, 4:37 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ملحمةُ الصمود - رند الربيعي /العراق
2017-05-03, 4:25 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» في صالون نون الأدبي مادلين كلاب امرأة تتحدى الموج
2017-05-02, 11:10 pm من طرف فتحية إبراهيم صرصور

» سكرة لا بد منها
2017-05-02, 12:04 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 15 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 15 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 33075
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1775
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 932 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو Moma karoma فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 56785 مساهمة في هذا المنتدى في 13175 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 ما كان ينبغي لك يا سيادة الرئيس محمد مرسي أن تتكلم بهذا ؟؟؟ بقلم د/ موفق مصطفى السباعي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 33075
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: ما كان ينبغي لك يا سيادة الرئيس محمد مرسي أن تتكلم بهذا ؟؟؟ بقلم د/ موفق مصطفى السباعي   2013-04-22, 2:05 pm




ما كان ينبغي لك يا سيادة الرئيس محمد مرسي أن تتكلم بهذا ؟؟؟

لقد ساءني وأزعجني وآلمني وأدمى قلبي .. كما أدمى قلوب كل السوريين - الذين يكنون لك كل إحترام وتقدير .. ويمتنون لك بالشكر والعرفان .. لحسن إستقبال النازحين والمقيمين منهم على أرضك العربية المضياف .. وحسن رعايتهم .. ومعاملتهم بالإحسان والتساوي مع الشعب المصري دون تمييز – وفتح كل الأبواب لهم للعمل والتعليم .. والنشاط السياسي والثقافي بحرية تامة .. لا نظير لها في بقية البلدان العربية الأخرى ...
لقد هزت مشاعرنا جميعا .. وتحشرجت صدورنا بالغصة والألم .. وأبكت عيوننا .. فسالت من مآقينا دموع اللوعة والأسى .. دموع مخضبة بلون الدم .. أحرقت أجسادنا .. وألهبت عواطفنا .. وأججت النار في نفوسنا .. كلماتك التي أدليت بها للجزيرة مساء الأمس السبت 20 نيسان 2013 عن إيران التي رفعت من شأنها حينما إعتبرتها دولة إسلامية .. ثم قررت أنها يجب أن تكون جزءً من الحل .. وليست هي المشكلة .. وليست هي التي تؤجج النار في سورية .. وتمد العصابة الأسدية بكل إمكانياتها .. وترسل جنودها وأسلحتها لتقتل السوريين وتسيطر وتهيمن على سورية ..وتعلن بالليل والنهار أنها لن تتخلى عن بشار .. بينما أنت قلت مرات عديدة وفي طهران بالذات .. أن بشار يجب أن يسقط .. وليس له أي شرعية في البقاء ..
وبالرغم من هذا التناقض الكبير في الرؤية للثورة السورية بينك وبين إيران .. إلا أنك لا تزال تحسن الظن بها .. وتطلب منها التعاون معك لإيجاد حل في سورية لوقف نزيف الدم !!!
كيف هذا يا سيادة الرئيس ؟؟؟ !!!
هل يمكن أن تطلب من عدوك الحقود اللدود أن يرحمك ؟؟؟!!!
وهل إذا طلبت .. سيرحمك ؟؟؟!!!
وثالثا تبرر لنفسك إعادة العلاقات الدبلوماسية معها .. أسوة بالدول العربية .. بما فيها دول الجزيرة العربية !!!..وتنسى أن علاقاتهم معها قديمة ..بينما أنت تنشؤها الآن بعد أن قطعها سلفيك السادات ومبارك لأكثر من ثلاثين سنة ..
وإننا لنتساءل – يا سيادة الرئيس والأخ الطيب الذي نشأ وترعرع وتربى على فكر الإخوان .. فكر الإسلام العظيم – هل حديثك بالأمس يعبر عن دبلوماسية .. بلغة مهذبة .. مؤدبة .. تقتضيها البروتوكولات الرئاسية ؟؟؟ أم هو جهل بحقيقة إيران المجوسية وأطماعها وغاياتها وأهدافها ومخطاطاتها الخبيثة الرهيبة .. ورغبتها الشديدة في نشر الفكر السبئي .. العبيدي .. والسيطرة على البلاد العربية قاطبة .. وإستعادة عهد العبيديين في مصر بالذات ؟؟؟
وقبل أن أسترسل في الحديث النقدي البناء .. الصريح المخلص الصادق الأمين .. أريد أن أشير إلى نقطة هامة جداً .. وخطيرة للغاية ..
إني أعلم إبتداءً .. ونحن نعيش الآن في ظروف خطيرة للغاية .. وتمر البشرية والأمة المسلمة في إنعطافات تاريخية .. مفصلية .. جذرية .. تتجه فيه الأمة نحو إستعادة دورها الحضاري الريادي السيادي على البشرية جمعاء .. ويتجه الأعداء كلهم من كل حدب وصوب متكالبين .. متكاتفين .. متضامنين ..لمنع .. وعرقلة .. وتأخير هذا التغيير الحتمي ..
في هذه اللحظات العصيبة .. الدامية ..الرهيبة ..المرعبة .. المخيفة ..تنشط كل أجهزة المخابرات .. والمكر والدهاء العالمية ..لبث سمومها القاتلة .. الفتاكة .. المميتة ..بين المسلمين الطيبين البسيطين .. الذين لم يتلقحوا في حياتهم باللقاحات المضادة للشلل الفكري والعقائدي .. ولم ينهلوا من معين الإسلام ..القرآن والسنة ..ولم يتربوا على أيدي علماء ربانيين ثقات ..لا يخافون إلا الله وحده دون سواه ...
هؤلاء المسلمون الطيبون ..ما إن تخالط أنوفهم روائح السموم التي تم خلطها عن عمد وسبق إصرار .. بعبير العنبر والياسمين للخداع والتضليل .. حتى يقعوا صرعى الشلل الفكري .. الإيماني ..الأخلاقي ..يرددون ما تقوله تلك الأجهزة الخبيثة ضد الحركات الإسلامية والجهادية من أوصاف وإتهامات وألقاب ماكرة .. بشكل آلي ..تلقائي ..لأن قوى التفكير قد تم شلها .. وإعطابها بهذه السموم المستنشقة ..
ولهذا فإن هؤلاء المساكين ..الذين تم ترويضهم وتخديرهم ..بتلك السموم ..وأصبحوا جاهزين مستسلمين كلياً لترديد كل دعايات الحقد والكراهية والبغضاء للحركة الإسلامية .. سيفرحون .. ويضحكون .. وتنتفخ أوداجهم ..ويرقصون طرباً .. وسرورا مستغلين هذه الرسالة ..والمصارحة التي جاءت فيها .. وكأنهم حصلوا على كنز ثمين ..أو مبررٍ عظيمٍ ليتراكضوا .. ويتسابقوا في نهش جسدها الطاهر .. وقذفه بكل حجارة الأرض ..رغبة في تمزيقه وتحطيمه .. لأن المعلمين الكبار يفعلون ذلك ..
إنهم حقاً مساكين يُرثى لحالهم .. لأنهم جاهلون مطموس على أبصارهم وأسماعهم .. ومختوم على قلوبهم بغشاوة فلا يعلمون ..
أننا نحن نقول الحق ولو على أنفسنا ..لا نخاف في الله لومة لائم .. ولا نأبه لكل حجارة الأرض المقذوفة علينا من الأقربين والأبعدين .. فقد ألقيت على من قبلنا .. وأدمت أجسادهم الشريفة .. ولكنهم تغالبوا على جراحهم النازفة .. واستمروا صاعدين إلى قمة الجبل الشاهق .. حتى وصلوها دون خوف ولا وجل .. وهم صامدون حتى يرث الله الأرض ومن عليها ..
ليحققوا وعد الله الذي لا يخلف الميعاد :
ٱلَّذِينَ إِن مَّكَّنَّـٰهُمْ فِى ٱلْأَرْضِ أَقَامُوا۟ ٱلصَّلَوٰةَ وَءَاتَوُا۟ ٱلزَّكَوٰةَ وَأَمَرُوا۟ بِٱلْمَعْرُوفِ وَنَهَوْا۟ عَنِ ٱلْمُنكَرِ ۗ وَلِلَّهِ عَـٰقِبَةُ ٱلْأُمُورِ الحج -الآية 41
نحن الذين علمنا البشرية .. وسنبقى نعلمها كيف يكون قول الحق ..لانهاب أحدا .. لاننافق ولا نداهن أي مخلوق بشري .. نردد قول ربنا العظيم :
وَقُلِ ٱلْحَقُّ مِن رَّبِّكُمْ ۖ فَمَن شَآءَ فَلْيُؤْمِن وَمَن شَآءَ فَلْيَكْفُرْ الكهف الآية 29
نحن نؤمن ونعتقد جازمين .. ورؤوسنا تشمخ إلى الجوزاء .. أن الله خلق الإنسان في أحسن تقويم .. وكرمه أيما تكريم .. وفضله على كل المخلوقات ..
لَقَدْ خَلَقْنَا ٱلْإِنسَـٰنَ فِىٓ أَحْسَنِ تَقْوِيمٍۢ ﴿٤﴾ ثُمَّ رَدَدْنَـٰهُ أَسْفَلَ سَـٰفِلِينَ ﴿٥﴾ إِلَّا ٱلَّذِينَ ءَامَنُوا۟ وَعَمِلُوا۟ ٱلصَّـٰلِحَـٰتِ فَلَهُمْ أَجْرٌ غَيْرُ مَمْنُونٍۢ .. سورة التين ..
ونؤمن أيضا ونعتقد يقينيا .. أنه لا يوجد على وجه الكرة الأرضية بعد رسول الله صلى الله عليه إنسان مقدس .. ولا إنسان معصوم .. ولا إنسان كامل ..
كل إنسان – أيا كان دينه - في عقيدتنا مكرم .. لأنه صناعة الله ..الذي أتقن صناعته .. ولكنه تحت النقد .. والمحاسبة .. والمساءلة .. والإتهام .. والمحاكمة .. والقضاء .. والقانون مهما علا شأنه إجتماعيا .. إداريا .. سياسيا ..علميا .. دينياً.. وفي أي بقعة من الكرة الأضية ..
كلُّ بني آدمَ خطَّاءٌ ، وخيرُ الخطَّائينَ التَّوَّابونَ
الراوي: أنس بن مالك خلاصة حكم المحدث: صحيح
ولنا في أمير المؤمنين علي بن أبي طالب كرم الله وجهه .. أعظم أسوة حسنة .. حينما طلب منه القاضي - وهو الذي كان في ذلك الوقت رئيس الدولة التي كانت مساحتها تعادل ثلاثة أرباع مساحة الدول العربية مجتمعة الآن – أن يجلس إلى جانب خصمه اليهودي وليس المسلم ، ويحكم عليه القاضي لصالح اليهودي .. فلا يتردد بقبول الحكم بنفس رضية ..مما دفع باليهودي إلى الدخول في الإسلام إنبهارا بهذه الأخلاق العظيمة .. التي لم تعرف البشرية .. ولن تعرف مثيلا لها – كما تروي السيرة الشريفة –
هذه هي عقيدتنا ..وهذه هي قيمنا .. وهذه هي أخلاقنا .. وهذا هو ديننا نفاخر به العالم أجمع ..
وقد يعترض مكابر ويقول : لماذا كل هذا الفخر وهذا التباهي وهذا الإستعلاء؟؟
نقول له : إن الله عز وجل هو الذي افتخر بنا وقال :
كُنتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ آل عمران الآية 110
والنبي الأكرم صلى الله عليه وسلم كان بفتخر بنفسه في غزوة الخندق ويقول :
أنا ابن عبد المطلب ........ أنا النبي لا كذب
فالفخر والتباهي من شيم الكرام ... وهو حق مشروع طالما أنه كان صادقاً ومعبرا عن الواقع الحقيقي .. وليس إدعاءً ولا تصنعاً ...
الأحد 11 جماد آخر1434
21 نيسان 2013
د/ موفق مصطفى السباعي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
زهرة اللوتس المقدسية
مشرفة
مشرفة
avatar




المزاج : مممممم
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 15405
تاريخ التسجيل : 10/02/2010
العمر : 40
الموقع : القدس زهرة المدائن

مُساهمةموضوع: رد: ما كان ينبغي لك يا سيادة الرئيس محمد مرسي أن تتكلم بهذا ؟؟؟ بقلم د/ موفق مصطفى السباعي   2013-04-24, 10:36 pm



اجمل نقد و عتب قراته في حياتي
سلم قلب الكاتب وقلمه

ما اجمل ان نتفاخر بديننا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ما كان ينبغي لك يا سيادة الرئيس محمد مرسي أن تتكلم بهذا ؟؟؟ بقلم د/ موفق مصطفى السباعي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: قضايا للمناقشة-
انتقل الى: