نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» بين الإفراط في الإحتفال بالمولد النبوي الشريف.. والجفاء
اليوم في 7:20 am من طرف د/موفق مصطفى السباعي

» الحلقة الثانية عشرة من سلسلة وقفات مع الذكر =9
اليوم في 12:25 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» (المتسول الأخرس) قصة حقيقية يرويها ابن من شاهد القصة الأستاذ عبد الرحمن الكوكي
أمس في 10:11 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة =11= من وقفات مع الذكر
أمس في 1:52 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة التاسعة من سلسلة وقفات مع الذكر =9
أمس في 12:40 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» استراحة الجمعة
2016-12-09, 1:41 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» خواطر حول علاقة الدين بالبشر
2016-12-09, 5:09 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة التاسعة من سلسلة وقفات مع الذكر =9
2016-12-08, 2:52 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الـهـــزيـــمـة...
2016-12-08, 6:42 am من طرف نبيل عودة

» البيع الرابح
2016-12-07, 11:19 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة الثامنه من سلسلة وقفات مع الذكر
2016-12-07, 9:59 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» قهوة المساء..الكلمة
2016-12-07, 1:49 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة السابعة من وقفات مع الذكر-7-
2016-12-07, 2:06 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة السادسة من وقفات مع الذكر-56-
2016-12-06, 11:51 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» في غزة إنجاز رغم الحصار - بقلم: ماجد الزبدة
2016-12-06, 6:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» معلومات عن كلاب كنعاني - د جمال بكير
2016-12-06, 5:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة الخامسة من سلسلة مقفات مع الذكر-5-
2016-12-06, 3:18 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» القدس تنادي - كلمات نادية كيلاني
2016-12-06, 1:14 am من طرف نادية كيلاني

» الحلقة الرابعة من سلسلة وقفات مع الذكر
2016-12-05, 11:52 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» يدور الزمن - الشاعرة نهلة عنان بدور
2016-12-05, 8:24 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» عيناها بحر من الحنان - نورهان الوكيل
2016-12-05, 8:19 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة الثالثة من سلسلة وقفات مع الذكر=3
2016-12-05, 6:50 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هذا بلاغ للناس
2016-12-05, 6:45 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة الاولى من سلسلة وقفات مع الذكر
2016-12-04, 9:20 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» بين شريعة الله وشرائع البشر
2016-12-03, 11:15 pm من طرف زهرة اللوتس المقدسية

»  دروس في النحو العربي - رشيد العدوان دروس في النحو العربي - نقله إيمان نعيم فطافطة
2016-12-03, 10:19 pm من طرف زهرة اللوتس المقدسية

» الحلقة الثالثة من سلسلة ربط العبادات بالمعتقد والسلوك
2016-12-03, 10:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  الليل يسكن مقلتي في كل حين - الشاعر محمد ايهم سليمان
2016-12-03, 10:08 pm من طرف زهرة اللوتس المقدسية

» 17 مليون عربي في شتات اللجوء و النزوح و الأنتهاك !
2016-12-03, 9:59 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اعادة نشر سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد=الحلقة الاولى
2016-12-03, 9:53 pm من طرف زهرة اللوتس المقدسية

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
مقهى المنتدى
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 31 عُضو متصل حالياً :: 1 أعضاء, 0 عُضو مُختفي و 30 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

محمد بن يوسف الزيادي

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 31600
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15403
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1685
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع في المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 928 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو بنت فلسطين فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 55178 مساهمة في هذا المنتدى في 12340 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 من شروط القضاء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 31600
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: من شروط القضاء   2010-03-01, 2:23 am

عهد عمر بن الخطاب لأبى موسى الأشعري المتضمن شروط القضاء (14 هجرية)

استوفى عمر بن الخطاب – رضي الله عنه – في عهده إلى أبى

موسى الأشعري شروط القضاء وبين أحكام التقليد، فقال

فيه: أما بعد فإن القضاء فريضة محكمة وسنة متبعة

فافهم إذا أدلي إليك فإنه لا ينفع تكلم بحق لا نفاذ له،

وأس بين الناس في وجهك وعدلك ومجلسك؛ حتى لا يطمع شريف في

حيفك ولا ييأس ضعيف من عدلك. البينة على من ادعى

واليمين على من أنكر والصلح جائز بين المسلمين إلا صلحاً

أحل حراماً أو حرم حلالاً. ولا يمنعك قضاء قضيته أمس

فراجعت اليوم فيه عقلك وهديت فيه لرشدك أن ترجع إلى

الحق؛ فإن الحق قديم لا يبطله شئ ومراجعة الحق خير من

التمادي في الباطل الفهم الفهم فيما تلجلج في صدرك ما

ليس في كتاب الله تعالى ولا سنة نبيه ثم اعرف الأمثال

والأشباه وقس الأمور بنظائرها واجعل لمن ادعى حقاً

غائباً أو بينة أمداً ينتهي إليه، فمن أحضر بينة أخذت

له لحقه واستحلل القضية عليه فإن ذلك أنفى للشك

وأجلى للعمى. والمسلمون عدول بعضهم على بعض إلا مجلوداً

في حد أو مجرباً عليه بشهادة زور أو ظنيناً في ولاء أو

نسب، فإن الله عفا عن الأيمان ودرأ بالبينات. وإياك

والقلق والضجر والتأفف بالخصوم فإن الحق في مواطن الحق

يعظم الله به الأجر ويحسن به الذكر والسلام.
_______________________


من قصص القضاء
تبدأ قصة شريح بموقف حدث بينه وبين أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه . فقد اشترى عمر رضي الله عنه فرسا من رجل من الأعراب وأعطاه ثمنه وعندما ركب عمر صهوة الفرس ومشى به إذا بالفرس لا يستطيع أن يسير لوجود عيب فيه فرجع عمر إلى الرجل وقال له: خذ فرسك فإنه معطوب أي فيه عيب.

فقال الرجل: يا أمير المؤمنين لا آخذه لأنني بعته لك وهو سليم. فقال عمر: اجعل بيني وبينك حكما.

فالتفت الرجل وقال: يحكم بيننا شريح بن حارث الكندي. فقال عمر: رضيت به.

فذهب عمر مع صاحب الفرس إلى شريح ولما سمع شريح مقالة الأعرابي التفت إلى عمر وقال له: هل أخذت الفرس سليما يا أمير المؤمنين؟

فقال عمر: نعم. فقال شريح: احتفظ بما اشتريت أو رد كما أخذت.

وبعد أن سمع عمر هذا الكلام نسي قضية الفرس وقال متعجبا: وهل القضاء إلا هكذا ، قول فصل وحكم عدل أي كلام موجز فاصل يحكم بالعدل. ثم قال: سر إلى الكوفة فقد وليتك قضاءها.

ومن هذه القصص أن علي بن أبي طالب رضي الله عنه في ظل خلافته افتقد درعا له وكانت غالية وعزيزة على نفسه رضي الله عنه وفي يوم من الأيام وجد هذه الدرع في يد ذمي أي نصراني من أهل الكوفة يبيع الدرع في سوق الكوفة.

فلما رآها علي عرفها فقال هذه درعي سقطت عن جمل لي في ليلة كذا في طريقي إلى صفين.

فقال الذمّي بل هي درعي يا أمير المؤمنين وفي يدي فكيف تدعي أنها لك.

قال علي إنما هي درعي لم أبعها لأحد ولم أهبها لأحد فكيف صارت لك…؟

قال الذمّي بيني وبينك قاضي المسلمين دعه يحكم بيننا فقال علي أنصفت فهلمّ إليه.

انظروا إلى القضاء بين الخليفة والذمي.

جلس الأمير علي والذمي في مجلس القاضي شريح فلما صارا عنده في مجلس القضاء قال شريح لعلي ما تقول يا أمير المؤمنين:

فقال علي وجدت درعي مع هذا الرجل سقطت منّي في يوم كذا في مكان كذا وهي لم تصل إليه ببيع ولا بهبة فكيف صارت له…؟

فقال شريح للذمّي فما تقول أنت يا رجل فقال الذمّي:

الدرع درعي وهي في يدي ولا أتهم أمير المؤمنين بالكذب.

وبحكم الإسلام إذا اختلف شخصان فإن الحكم هو البينة على المدعي واليمين على من أنكر وعلي رضي الله عنه يدعي أن هذه له ولا بد أن يأتي بالبينة مثل الشهود يشهدون على أن هذه له.

إذا لم تكن لديه بينة فاليمين على من أنكر ويحلف الرجل بأنها له وتنتهي المسألة.

فالتفت شريح بكل أدب إلى أمير المؤمنين علي رضي الله عنه الصحابي الصادق العابد العالم ابن عم النبي صلى الله عليه وسلم ولا يمكن أن يكذب في دعواه لهذا قال له شريح:

لا ريب عندي في أنك صادق في ما تقوله يا أمير المؤمنين وأن الدرع درعك ولكن لا بد لك من شاهدين يشهدان لك على صحة ما ادّعيت.

هنا قضية لا بد أن نلتفت إليه وهي لا يجوز للقاضي أن يحكم بعلمه وقناعاته وإنما يجب أن يكون مجردا من قناعاته ومعلوماته الشخصية حتى يحكم بالدليل والبرهان.

قال علي نعم لدي مولاي قنبر وولدي الحسن يعرفان هذا الدرع ويشهدان لي.

فقال شريح يا أمير المؤمنين شهادة الابن لأبيه لا تجوز.

أي لا يجوز أن يشهد الأصل للفرع ولا العكس في القضاء ولا تقبل شهادة أحدهما للآخر.

فقال علي: سبحان الله رجل من أهل الجنة لا تجوز شهادته ألم تسمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول الحسن والحسين سيدا شباب أهل الجنة.

فقال شريح بلى يا أمير المؤمنين غير أنّي لا أجيز شهادة الولد لأبيه.

ثم التفت شريح إلى الذمي وقال له احلف فحلف وقال له شريح خذ الدرع.

فأخذ الذمي الدرع ومشى قليلا ثم رجع وقال والله إني لأشهد بأن الدرع لك يا أمير المؤمنين ولكن أمير المؤمنين يقاضيني عند قاض هو عينه وقاضيه يقضي بالحكم لي عليه أشهد أن الدين الذي يحكم بهذا لحق أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا عبده ورسوله.

اعلم أيها القاضي أن الدرع لأمير المؤمنين فأنا تبعت الجيش وهم في طريقهم إلى صفين وسقطت الدرع عن جمله الأورق فأخذته.

فقال له علي الكريم الجواد: أما إنك قد أسلمت فإني قد وهبنها لك ووهبتك معها هذا الفرس أيضا.

فأخذ الذمّي الذي أسلم الدرع والفرس مسرورا بهما ولم تمض أيام حتى شوهد هذا الذمّي يقاتل تحت لواء علي الخوارج يوم النهروان واستشهد في تلك المعركة رحمه الله تعالى.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: من شروط القضاء   2010-03-01, 3:24 pm

العدل في القضاء يورث الخير والبركة
ما من دولة فسد قضاتها الا وانزل الله عليهم الهم والفقر والتخلف
وهذه حال امتنا العربية

اذكر في بداية العهدة الاولى لرئيس الجزائر متابعة 80قاضيا بتهم الرشوة وسوء استخدام السلطة القضائية
الغريب في الامر ان العدد في تزايد
والجزائر نمودج من بين النماذج العربية
التي لا تمثل سوى درجة الانحطاط الاخلاقي في المعاملات
بربك امة قضاتها فاسدون كيف بامكانها ان ترقى؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معتصم
مشرف
مشرف


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 12431
تاريخ التسجيل : 06/04/2009
العمر : 42
الموقع : القدس _ بيت حنينا

مُساهمةموضوع: رد: من شروط القضاء   2011-11-30, 9:56 pm

نبيل القدس كتب:
عهد عمر بن الخطاب لأبى موسى الأشعري المتضمن شروط القضاء (14 هجرية)

استوفى عمر بن الخطاب – رضي الله عنه – في عهده إلى أبى

موسى الأشعري شروط القضاء وبين أحكام التقليد، فقال

فيه: أما بعد فإن القضاء فريضة محكمة وسنة متبعة

فافهم إذا أدلي إليك فإنه لا ينفع تكلم بحق لا نفاذ له،

وأس بين الناس في وجهك وعدلك ومجلسك؛ حتى لا يطمع شريف في

حيفك ولا ييأس ضعيف من عدلك. البينة على من ادعى

واليمين على من أنكر والصلح جائز بين المسلمين إلا صلحاً

أحل حراماً أو حرم حلالاً. ولا يمنعك قضاء قضيته أمس

فراجعت اليوم فيه عقلك وهديت فيه لرشدك أن ترجع إلى

الحق؛ فإن الحق قديم لا يبطله شئ ومراجعة الحق خير من

التمادي في الباطل الفهم الفهم فيما تلجلج في صدرك ما

ليس في كتاب الله تعالى ولا سنة نبيه ثم اعرف الأمثال

والأشباه وقس الأمور بنظائرها واجعل لمن ادعى حقاً

غائباً أو بينة أمداً ينتهي إليه، فمن أحضر بينة أخذت

له لحقه واستحلل القضية عليه فإن ذلك أنفى للشك

وأجلى للعمى. والمسلمون عدول بعضهم على بعض إلا مجلوداً

في حد أو مجرباً عليه بشهادة زور أو ظنيناً في ولاء أو

نسب، فإن الله عفا عن الأيمان ودرأ بالبينات. وإياك

والقلق والضجر والتأفف بالخصوم فإن الحق في مواطن الحق

يعظم الله به الأجر ويحسن به الذكر والسلام.
_______________________


من قصص القضاء
تبدأ قصة شريح بموقف حدث بينه وبين أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه . فقد اشترى عمر رضي الله عنه فرسا من رجل من الأعراب وأعطاه ثمنه وعندما ركب عمر صهوة الفرس ومشى به إذا بالفرس لا يستطيع أن يسير لوجود عيب فيه فرجع عمر إلى الرجل وقال له: خذ فرسك فإنه معطوب أي فيه عيب.

فقال الرجل: يا أمير المؤمنين لا آخذه لأنني بعته لك وهو سليم. فقال عمر: اجعل بيني وبينك حكما.

فالتفت الرجل وقال: يحكم بيننا شريح بن حارث الكندي. فقال عمر: رضيت به.

فذهب عمر مع صاحب الفرس إلى شريح ولما سمع شريح مقالة الأعرابي التفت إلى عمر وقال له: هل أخذت الفرس سليما يا أمير المؤمنين؟

فقال عمر: نعم. فقال شريح: احتفظ بما اشتريت أو رد كما أخذت.

وبعد أن سمع عمر هذا الكلام نسي قضية الفرس وقال متعجبا: وهل القضاء إلا هكذا ، قول فصل وحكم عدل أي كلام موجز فاصل يحكم بالعدل. ثم قال: سر إلى الكوفة فقد وليتك قضاءها.

ومن هذه القصص أن علي بن أبي طالب رضي الله عنه في ظل خلافته افتقد درعا له وكانت غالية وعزيزة على نفسه رضي الله عنه وفي يوم من الأيام وجد هذه الدرع في يد ذمي أي نصراني من أهل الكوفة يبيع الدرع في سوق الكوفة.

فلما رآها علي عرفها فقال هذه درعي سقطت عن جمل لي في ليلة كذا في طريقي إلى صفين.

فقال الذمّي بل هي درعي يا أمير المؤمنين وفي يدي فكيف تدعي أنها لك.

قال علي إنما هي درعي لم أبعها لأحد ولم أهبها لأحد فكيف صارت لك…؟

قال الذمّي بيني وبينك قاضي المسلمين دعه يحكم بيننا فقال علي أنصفت فهلمّ إليه.

انظروا إلى القضاء بين الخليفة والذمي.

جلس الأمير علي والذمي في مجلس القاضي شريح فلما صارا عنده في مجلس القضاء قال شريح لعلي ما تقول يا أمير المؤمنين:

فقال علي وجدت درعي مع هذا الرجل سقطت منّي في يوم كذا في مكان كذا وهي لم تصل إليه ببيع ولا بهبة فكيف صارت له…؟

فقال شريح للذمّي فما تقول أنت يا رجل فقال الذمّي:

الدرع درعي وهي في يدي ولا أتهم أمير المؤمنين بالكذب.

وبحكم الإسلام إذا اختلف شخصان فإن الحكم هو البينة على المدعي واليمين على من أنكر وعلي رضي الله عنه يدعي أن هذه له ولا بد أن يأتي بالبينة مثل الشهود يشهدون على أن هذه له.

إذا لم تكن لديه بينة فاليمين على من أنكر ويحلف الرجل بأنها له وتنتهي المسألة.

فالتفت شريح بكل أدب إلى أمير المؤمنين علي رضي الله عنه الصحابي الصادق العابد العالم ابن عم النبي صلى الله عليه وسلم ولا يمكن أن يكذب في دعواه لهذا قال له شريح:

لا ريب عندي في أنك صادق في ما تقوله يا أمير المؤمنين وأن الدرع درعك ولكن لا بد لك من شاهدين يشهدان لك على صحة ما ادّعيت.

هنا قضية لا بد أن نلتفت إليه وهي لا يجوز للقاضي أن يحكم بعلمه وقناعاته وإنما يجب أن يكون مجردا من قناعاته ومعلوماته الشخصية حتى يحكم بالدليل والبرهان.

قال علي نعم لدي مولاي قنبر وولدي الحسن يعرفان هذا الدرع ويشهدان لي.

فقال شريح يا أمير المؤمنين شهادة الابن لأبيه لا تجوز.

أي لا يجوز أن يشهد الأصل للفرع ولا العكس في القضاء ولا تقبل شهادة أحدهما للآخر.

فقال علي: سبحان الله رجل من أهل الجنة لا تجوز شهادته ألم تسمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول الحسن والحسين سيدا شباب أهل الجنة.

فقال شريح بلى يا أمير المؤمنين غير أنّي لا أجيز شهادة الولد لأبيه.

ثم التفت شريح إلى الذمي وقال له احلف فحلف وقال له شريح خذ الدرع.

فأخذ الذمي الدرع ومشى قليلا ثم رجع وقال والله إني لأشهد بأن الدرع لك يا أمير المؤمنين ولكن أمير المؤمنين يقاضيني عند قاض هو عينه وقاضيه يقضي بالحكم لي عليه أشهد أن الدين الذي يحكم بهذا لحق أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا عبده ورسوله.

اعلم أيها القاضي أن الدرع لأمير المؤمنين فأنا تبعت الجيش وهم في طريقهم إلى صفين وسقطت الدرع عن جمله الأورق فأخذته.

فقال له علي الكريم الجواد: أما إنك قد أسلمت فإني قد وهبنها لك ووهبتك معها هذا الفرس أيضا.

فأخذ الذمّي الذي أسلم الدرع والفرس مسرورا بهما ولم تمض أيام حتى شوهد هذا الذمّي يقاتل تحت لواء علي الخوارج يوم النهروان واستشهد في تلك المعركة رحمه الله تعالى.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: من شروط القضاء   2011-11-30, 11:42 pm

مشكور على نقلك

جزاك الله خيرااا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من شروط القضاء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: الاسلام والحياة - نبيل القدس-
انتقل الى: