نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» من هو "الذي عنده علم من الكتاب" وأحضر عرش ملكة سبأ ؟
أمس في 8:14 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اعادة نشر سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد=الحلقة الاولى
أمس في 5:43 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» عجائب وغرائب - الجزائر تكتشف رسميا حقيقة سكان الفضاء وجهاز السفر عبر الزمن (حقيقي)
أمس في 5:35 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مفهوم ومعنى المقياس
أمس في 4:27 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» راشد الزغاري مثال الفلسطينيين المنسيين في سجون العالم - بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
أمس في 10:25 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اعلام المجرمين مسيرته ودعواه واحدة
2016-12-01, 10:45 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة الثامنه عشرة من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-12-01, 10:38 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» امة الاسلام والويلات من الداخل والخارج
2016-12-01, 6:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» انما يتذكر اولوا الالباب
2016-12-01, 5:58 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» طفلة سورية تنشر رسالتها الاخيرة على تويتر
2016-12-01, 5:48 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» خزانة ملابسي - ايمان شرباتي
2016-12-01, 12:40 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة السابعة عشرة والخاتمة من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-30, 6:40 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة السادسة عشرة من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-29, 9:56 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة الخامسة عشر من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-29, 1:07 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة الرابعة عشرة من ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-28, 11:33 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» هَبْني جُنونَكَ - إسراء حيدر محمود
2016-11-28, 9:03 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة الثالثة عشر من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-28, 12:01 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة الثانية عشر من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-27, 2:40 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة الحادية عشر من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-26, 10:08 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة العاشرة من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-26, 12:59 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الأديبة فاتن ديركي..من عملها بالمحاماة ومشاهداتها تكتب قصصا تناصر المرأة
2016-11-25, 4:39 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة التاسعة من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-24, 1:59 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة الثامنه من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-24, 12:32 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» قصة : وصار رجلاً - فاتن ديركي
2016-11-24, 10:56 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ما هو التعريف والمصطلح؟
2016-11-24, 1:10 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة السابعة من سلسلة ربط العبادات بالمعتقد
2016-11-23, 12:01 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» مستقبل أطفال "داعش" - عائشة المري
2016-11-22, 7:34 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هل فازوا بالابل "اشبعتهم شتما وفازوا بالابل " سميح خلف
2016-11-22, 7:24 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة السادسة من سلسلة ربط العبادات بالمعتقد
2016-11-22, 4:19 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الاختلاف ووحدة الامة
2016-11-21, 11:55 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
مقهى المنتدى
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 31 عُضو متصل حالياً :: 1 أعضاء, 0 عُضو مُختفي و 30 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

محمد بن يوسف الزيادي

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 31586
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15398
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1670
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع في المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 928 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو بنت فلسطين فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 55140 مساهمة في هذا المنتدى في 12315 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 يوميات نصراوي: عندما يعشق المدير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل عودة



المزاج : رايق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 119
تاريخ التسجيل : 20/09/2011
العمر : 69

مُساهمةموضوع: يوميات نصراوي: عندما يعشق المدير    2014-01-11, 12:39 pm

يوميات نصراوي: عندما يعشق المدير
نبيل عودة

هذه الحكاية جرت في مملكة الدانمارك وقد اوردتها لكم هنا لتشويقكم ، واظهار ان الدانمارك ليست متحررة أكثر من اسرائيل ومن مجتمعنا العربي!!
كنت خلال سنوات طويلة نشيطا اعلاميا في تغطية نشاطات وقضايا الوسط العربي وعضوا في هيئة تحرير مجلة "الغد" الشبابية، التي لعبت دورا هاما في التثقيف الفكري والسياسي للشباب العرب ، اتصل بي شاب وقال انه يريد ان يحدثني عن فضيحة أخلاقية مثيرة حدثت في الدانمارك .. بطلها مدير مدرسة، وضحيتها طالبات في عمر بناته وانه لم يجد افضل مني ليحدثني بفضيحة كبيرة لكي أنشرها على الملأ...
سالته: ما دخلنا بالدنمارك؟..
قال : وما قتلوه وما صلبوه ولكن شبه لهم.. افهمها كما تشاء..
فهمت الرمز.
الغيت بعض اعمالي وسارعت للقاء الشاب.
جلسنا في قهوة. كان الغضب يحرك تقاطيع وجهه، يهز عضلاته .. وضميره يضيق عن كتم الحكاية.
طلبنا فنجاني قهوة. أخذت رشفة من الفنجان، كنت اتابع توتره بعيني وسالته:
- ما الحكاية؟
- اسمع. انا لا اعرف أن اللف وألدوران .. لي علاقة مع فتاة.. طالبة في مدرسة ( احتفظ باسم المدرسة وامتنع عن نشره) مجتمعنا لا يقبل علاقتي؟ ينتقدها؟ يعتبرها انحرافا؟ لا يهمني .. أنا احبها .
صمت ساحبا نفسا طويلا من سيجارته، رشف قهوته وقلت لنفسي يبدو انه علي ان العب دور مصلح اجتماعي وحلال مشاكل؟ ما دور المدير بالموضوع؟ بعد تردد سألته:
- ما هو نوع علاقتك بالفتاة؟
نظر الي بحيرة ظاهرة. أوضحت سؤالي:
- اعني هل علاقتك بها لهدف شريف؟
- طز.. ليس هذا ما دفعني للقاءك....!!
اثارتني هذه ال "طز" فلم أسمع بقية الجملة، بل وفكرت بمغادرة الجلسة، لمت نفسي لاندفاعي وراء دعوته دون التيقن من الموضوع. تذكرت انه حدثني بالتلفون عن فضيحة بطلها مدير وطالبات ، الآن يحدثني عن فتاته، لماذا يخلط الموضوعين ببعضهما؟
قلت له ما مر بخاطري، قال برجاء:
- أرجوك.. تحملني قليلا.. القصة وما فيها انني التقي مع فتاتي مرتين اسبوعيا، علاقتنا ليست عميقة ولكنها ليست افلاطونية.. المهم انها تأخرت مرة عن الموعد.. تأخرت ساعة كاملة وهذا لم يحدث ولا تبرير له في المسافة التي تفصل بين مكان لقاءنا والمدرسة.
عندما حضرت قالت لي انها كانت عند المدير. لماذا يحتاج الأمر الى ساعة كاملة؟ لا أذكر بقية الاسئلة والأجوبة .. جعلتني أنسى بسرعة حكاية تأخرها ، او لم يكن ما يثير انتباهي.. بدأت تلاطفني، هذا ما يهمني واتلهف اليه، اندمجنا، بدأت اقبلها وتقبلني، هنا اكتشفت اول الخيوط .. شعرت ان هناك انسانا استعملها قبلي.. تعبير سيء؟ كان هذا مجرد شعور.. سيطر على احاسيسي بقوة. هل يعقل ان يكون المدير؟! حاولت ابعاد هذه الفكرة عن راسي .. لا منطق ظاهر في هذا الاستنتاج.. ربما انا واهم وابني تخيلات بسبب تأخرها في الوصول للقائي؟
افترقنا على أن نلتقي مرة اخرى بعد يومين. لكني أصبحت قلقا .. الموضوع لم يترك تفكيري، احاسيسي تقول لي ان هناك ما هو مخفي .. وقررت ان اراقب تحركاتها من البيت الى المدرسة وبالعكس، من المدرسة الى البيت ومن المدرسة الى المكان الذي نلتقي به !
لم تكن المسالة صعبة، كلها مراقبة يومين، كعادتها تأخرت في أحد الأيام، خرجت من المدرسة وهي تحاول تصفيف شعرها وتبدو حزينة وقلقة. تابعتها الى مكان لقائنا. اعتذرت مدعية انها تشعر بوعكة صحية وتريد مواصلة سيرها الى البيت. تهربت من الاجابة عن سؤالي عن سبب تأخرها لأكثر من نصف ساعة في المدرسة، ادعت ان المدير دعاها ووبخها بسبب قصورها في الدراسة. الجواب لم يكن مقنعا، قلت لها ذلك وان التوبيخ لا يكون مرتين كل اسبوع؟ لمحت آثار دمعتين في عينيها سارعت الى تجفيفهما بمنديل ورق.
غادرت للبيت بدون وداع .. بقي ما جرى امرا مبهما ولكن شكوكي ظلت قوية.
فترت علاقتي بالفتاة، لم اعد أرغب بلقائها وهي لم تعد تصل لمواعيدنا. ابتعدنا عن بعض .. وكاد ينتهي كل شيء كانه من الماضي.
وواصل روايته: في يوم من الأيام.... اسمع .. انا لا أؤمن بالصدف .. هذا الأمر لم يكن صدفة، كان من الضروري ان ينكشف. الصدفة ان امكانيات غيري للوصول الى الحقيقة كانت أكبر. مختصر مفيد انه في يوم من الأيام روى طالب امامي انه يدور همس بين المعلمين والطلاب حول تصرفات معيبة للمدير مع بعض الطالبات، عند سماعي ذلك أصبحت كقالب من الثلج، فقدت شعوري بالحياة، كان يجب ان أكون واقعيا ذكيا لأعرف ان المدير هو شريكي مع صديقتي الطالبة ، رغم كل الدلائل الحسية، كان من الممكن ان لا تكون فتاتي ضمن الفتيات اللواتي يدور التهامس بما ارتكبه المدير بحقهن من تصرفات شاذة.
اتصلت مع بعض الطلاب، جرنا الحديث لما يجري التهامس به، لم تكن معلوماتهم أكثر من معلومات مبنية على اشاعات غير مؤكدة من اي طرف من جهاز التعليم الدانماركي. قال لي احد الطلاب ان الحديث عن خمسة طالبات وان الموضوع لم يؤكد رغم ان الطلاب قد نفخوا الموضوع أكثر مما وصلهم. ذكر اسماء الطالبات ولم يكن اسم صديقتي اياها بينهن.
قررت ان اعيد علاقاتي مع صديقتي الطالبة، لاحقتها واعدت العلاقة.. صارحتها بما سمعت، بكت وقالت انها متهمة ايضا وان ما يجري تداوله ليس فلما سينمائيا، بل فيه ما هو مروع ومؤلم.
- هل انت ضمن الطالبات اللواتي اعتدى عليهن؟
ترددت وقالت انها يجب ان تعود مبكرا للبيت لأن والديها بلغهم بعض ما يدور وباتوا يقلقون من تأخرها.
- جوابك لا يروي ظمأي لمعرفة الحقيقة؟
- الموضوع طويل.. وما يتداوله الطلاب هو قشرة البيضة..
- صارحيني، سيبقى الأمر سرا بيننا.. انت تعرفين مدى حبي لك؟ لن اخون ثقتك بي!!
- هناك معلمان وصلهما الموضوع (اعطتني اسميهما) استمعوا الينا وسجلنا لهما اعترافاتنا بخط اليد، المدير اليوم شبه معزول .. لكني علمت ان المعارف قررت فصل احد المعلمين بحجة عدم كفاءته التربوية... وهو يهدد بفضح الموضوع للصحافة اذا فصل. المعلم الثاني مكانته قوية والأوراق التي في يده ترهب المدير ولا أظن ان هناك من يجرؤ على فصله لأنه في سنوات الخدمة الأخيرة... ويبدو ان عائلته الكبيرة أيضا وصاحبة الصلات القوية مع الوزارة تمنع حتى تهديده بالفصل.
- وانت.. ما هو دورك..
- كان يهددني بالفصل من المدرسة بسبب ضعفي، وانت تعرف اني انتقلت عبر ثلاثة مدارس، فصلي يعني تدميري تماما. استغل ذلك ليمد يده الى صدري.. وضمني اليه بالقوة وحاول تقبيلي.. لم استطع ان امنعه لكني لم اعطه ليتمادى أكثر.. واعرف انه تصرف بشكل مشين مع ثلاثة طالبات. تحت التهديد بالكشف لأولياء اموره انهن على علاقة مع طلاب .. وواحده وعدها بتحسين علاماتها.. يبدو انها كانت الأسهل ...
- هل مارس الجنس مع احدى الطالبات؟
- لا.. لا اطلاقا.. كان يطلب ان نستعمل ايدينا فقط...
اتصلت بالمعلم المهدد بالفصل. لم يتردد عندما عرف علاقتي مع الطالبة واني مزمع بايصال الموضوع للصحافة بوضع نسخة من اعترافات الفتيات تحت تصرفي لأضمن ان لا الاحق قضائيا باتهام الكذب والتشهير ضد مرب . قال ان مستقبله التعليمي لا يعنيه لأنه سيهاجر للولايات المتحدة التي حصل من سفارتها على حق الاقامة (غرين كارت) وانه كان ينوي تأجيل سفره لنهاية السنة الدراسية، الآن جاء الدافع للإسراع في الهجرة منهم .. ليتلقوا .. هذا يحررني من أي التزام ، قال واضاف: طبعا سأعطيك نسخة مصادق عليها انها طبق الأصل ...
كان الموضوع أكبر من احافظ عليه ليلة كاملة لوحدي. اتصلت مع صحفيين اصدقاء ومحرري صحف. كان اهم ما اشغلهم الحصول على اثباتات دامغة. ذكرت لهم اسمي المعلمين. في نفس الليلة جرت اتصالات واسعة، في ساعة متاخرة تلقيت محادثة بأن اعد خبرا مستعجلا عن الموضوع لينشر في احدى الجرائد!!
ايقنت ان الصحف حصلت على عدة تأكيدات للمعلومات التي اوصلتها لهم. لكني الوحيد الذي يملك وثائق دامغة.
ارسلت خبرا وبدأت اعد تقريرا لإحدى المجلات، كان تقريري يشمل واقع التعليم في المدرسة ، قابلت معلمين خارج اطار المدرسة، بعضهم تحدثوا بوضوح وغضب عن الواقع غير المقبول لمستوى التعليم والادارة السائدة، بعضهم قال بوضوح ان ما يشغل المدير هو "عضوه التناسلي".. وان الوزارة ترى ولا تتصرف، كأن اهمال المدرسة والتأثير السلبي على الطلاب اصبح سياسة تعليمية.
الخبر الذي نشر في الجريدة أحدث ضجة كبيرة.. المدير عزل بترفيعه الى وظيفة اعلى. كان قرارنا ان لا نقدم للشرطة او لوزارة المعارف اعترافات الفتيات، وهذا ما ابلغناه للمعلمين لأن الهدف ليس عقاب شخص مريض،بل حماية الطالبات وانقاذ مؤسسة تعليمية وتطويرها حيث قبل موقفنا بثناء كبير.
قررت هيئة تحرير المجلة عدم نشر تفاصيل عن الفضيحة لعدم الاساءة للطالبات (الدانماركيات طبعا) بأي شكل كان .. التزمت بالتقرير الذي كتبته للمجلة في عرض واقع المدرسة السيء. ضعف الادارة ، ظاهرة توظيف معلمين غير أكفاء وتلميحات لشكوى المعلمين من تصرفات غير لائقة للمدير مع الطلاب والتهديد بفصل مرب ناجح بسبب نقده تصرفات المدير!!.

nabiloudeh@gmail.com







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 31586
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: يوميات نصراوي: عندما يعشق المدير    2014-01-11, 6:55 pm


الفساد هو نتاج الحرية
فالحرية ليست معناها ان يكون الانسان حرا او متحررا
فالحرية هي تحرر الانسان من التدين هذا هو واقع الحرية والحريات
اي تحرر الانسان من التدين وطبيعيا عند تحرر الانسان من التدين ان يصبح الانسان بدون ضوابط تضبط سلوكه
لان اصل التدين هو التقيد به والتزامه وهو مقياس الانسان فلما يتحرر الانسان من التدين فما هو المقياس او التقيد
الذي سيضبط سلوك الانسان
هذا التحرر وانعدام الانضباط في السلوك هو الذي دفع فرويد لايجاد مقياس وضابط جديد ليضبط به حسب تفكيره
الخاطيء ليخترع للعالم وللبشرية مقياسا جديد لينضبط به الناس اسماه فرويد الضمير
هذا الضمير لم يضبط الانسان ولم يتم الانضباط في المجتمعات على اساسه لانه ببساطه الضمير رجع لتفكير الشخص
وبالتالي اصبح هناك مليارات المقاييس الضميرية

ثم نتيجة لذلك قالوا ان الانسان حر ولكن دون الاعتداء على حرية الاخرين
وبذلك انعدمت الضوابط الدينية
وجعل العقل مقياس للامور وبما ان العقول متفاوته وتعدادها مليارات مما ادى الى استفحال الفساد على مستوى البشرية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
نبيل عودة



المزاج : رايق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 119
تاريخ التسجيل : 20/09/2011
العمر : 69

مُساهمةموضوع: رد: يوميات نصراوي: عندما يعشق المدير    2014-01-12, 11:41 am

عزيزي يجب التمييز بين التدين والايمان... التدين مظاهر وممارسات وليس ايمانا. الايمان يمد الانسان باخلاق وثقافى ةتصرفات لا شوائب بها.التدين هو مصيبتنا في العالم العربي.... تكاد تكون ظاهرة دين بلا ايمان. او فكر بل فعل وفعل بلا فكر!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 31586
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: يوميات نصراوي: عندما يعشق المدير    2014-01-12, 12:12 pm

التدين والايمان هي مفاهيم للدين فما الفرق بين التدين والايمان
فان لم اكن مؤمنا فلن اكون متدينا والعكس صحيح
فلا تفريق بين التدين والايمان
ربما اذا سمحتم لي
احتاج منكم الى توضيح اكثر في تفسير مفهوم الايمان والتدين لانني لا ارى فرقا بينهم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
نبيل عودة



المزاج : رايق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 119
تاريخ التسجيل : 20/09/2011
العمر : 69

مُساهمةموضوع: رد: يوميات نصراوي: عندما يعشق المدير    2014-01-12, 4:14 pm

هذا تفسيرك .. للأسف الواقع مختلف!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 31586
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: يوميات نصراوي: عندما يعشق المدير    2014-01-12, 4:54 pm

انا لا اسئل عن الواقع يا عزيزي فانا اعلم الواقع جيدا واعلم ان مجتماعتنا متخلفة وتعيش على رجع الغرائز

ولا اسئل عن الناس ولا عن افعالهم

سؤالي محدد وواضح

وهو مفهوم الايمان ومفهوم التدين حسب رؤيتكم دون القياس بالناس

يعني انا اريد ان اناقش الفكرة نفسها وليس ما عليه الناس

لاننا اذا بلورنا الفكرة وادركناها فربما نصل الى ما نريد من الرفعة والسؤدد

ف عزيزي نبيل عودة

اريد تفسيركم وروؤيتكم حول ماهية الايمان والتدين والمعنى الفكري لكل من الايمان والتدين وما الفرق بينهم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
نبيل عودة



المزاج : رايق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 119
تاريخ التسجيل : 20/09/2011
العمر : 69

مُساهمةموضوع: رد: يوميات نصراوي: عندما يعشق المدير    2014-01-12, 5:26 pm

التدين فهو مجموعة الطقوس والممارسات والعبادات والشعائر والمظاهر المتعلقة بالدين والتي يتمسك بها المتدينون. اما الدين فهو مجموعة الأفكار والقيم والمعتقدات التي ينهج حسبها المؤمنون.
اما الإيمان فهو العلاقة الحميمة بين الله والإنسان بغض النّظر عن مفهوم الله في كلّ ديانة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 31586
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: يوميات نصراوي: عندما يعشق المدير    2014-01-12, 6:55 pm


اذن الايمان هو تلك العلاقة الحميمة بين الله والانسان
والتدين هو مجموعة الطقوس والممارسات والعبادات 

وبالتالي فان الايمان هو عملية التصديق الجازم بالله وليست مجرد تصديق وهذا التصديق الجازم لابد ان يكون عن دليل قطعي
لان الله سبحانه وتعالى لاتدرك ذاته وانما يدرك موجوداته 

وبما ان التدين هو مجموعة الطقوس والممارسات فبالتالي هو عبارة عن اعمال يقوم بها الانسان اتجاه الخالق ليحقق تلك العلاقة الحميمية الايمانية
وهذا طبعا بغض النظر عن الديانة اذ اننا هنا نصف مفهوم الايمان ومفهوم التدين

هذه الاعمال القائمة على العلاقة الحميمية بين الخالق والمخلوق والتي هي مجموعة الطقوس والممارسات والعبادات
من الذي يحددها هل هو الخالق ام المخلوق
بغض النظر عن الديانة فلابد من ضوابط تضبط تلك الاعمال فمن الذي يحددها
قطعا لايستطيع الانسان ان يحدد تلك الضوابط وتلك الطقوس والممارسات والعبادات لانها متعلقة بالخالق والخالق لاتدرك ذاته ولا يدرك الانسان
كيفيتها الا اذا اخبره الخالق بها وهذا الاخبار يتحقق من خلال وساطة بين الخالق والمخلوق فمن هم او من هو او هي تلك الوساطة
هل هم المفكرون ام العلماء ام رجال الدين ام المتدينون
قطعا ويقينا انهم ليسوا اؤلئك فتلك الوساطة هي الانبياء والرسل 
هذا من حيث وجود الايمان ووجود التدين والذي يترتب على الايمان القيام باعمال وطقوس وممارسات وعبادات
فاذا كان الانسان يدرك ان هناك خالقا ويدرك العلاقة الحميمية بينه وبين الله
فهل يحق له ان يفصل تلك العلاقة من تلقاء نفسه مع العلم انه لم يضعها هو لعجز عقل الانسان عن ادراك ذات الله اي الخالق
وادراك عقله كيفية ممارسة الطقوس والعبادات والممارسات وكل اعماله
فالانسان حين يفصل الدين عن الحياة او يفصل التدين عن الحياة فانما يفصل الطريقة التي ارادها الخالق لمخلوقاته والتي ارسل بها
الرسل وهذا ايضا بعيدا عن تدين معين وانما مطلق تدين
هذا الفصل انما يدل على ان الانسان لم يستعمل عقله حين الفصل لانه بالاصل لم يؤسس لتلك العلاقة وليست اتيه منه بل من خالقه
وهذا لايقنع العقل السليم والتفكير الصواب
فاذا الانسان اقر بوجود الخالق وادرك عقله هذا ادراكا جازما كان لابد له من يعمل عقله في العلاقة بينه وبين الله
وان يدرك انه لزاما عليه ان يسير اموره بحسب ما اراده له الخالق وبحسب ما وصل اليه الامر من الخالق عن طريق الوسيلة
التي ارادها الخالق وهي الرسل
اما ان يفصل تلك العلاقة فهذا ضرب من عدم التفكير ولا يقتنع العقل السليم به
وعليه فان فكرة فصل الدين عن الحياة هي فكرة باطلة من اساسها ولا تقنع العقل وليست قائمة عليه
وهي كما قلت سابقا عبارة عن حل وسط بين اطراف متنازعين

وبالتالي اذا اطلقنا التفكير بعمق فالمسئلة حينها تصبح اما ان يكون هناك خالق او انه ليس هناك خالق
اما الاقرار بالخالق والتحرر منه ومن اوامره ومن الطريقة والكيفية التي ارادها الخالق لمخلوقاته فهذا ليس صحيحا

ومسئلة انعدام الخالق او ان هناك خالق هي محور البحث للعقل السوي
فالعقل السوي لايمكن ان يقتنع بحالة فصل الدين عن الحياة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
 
يوميات نصراوي: عندما يعشق المدير
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: الاقسام الأدبية :: قسم خاص @ روايات الكاتب نبيل عودة-
انتقل الى: