نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» في غزة إنجاز رغم الحصار - بقلم: ماجد الزبدة
اليوم في 6:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» معلومات عن كلاب كنعاني - د جمال بكير
اليوم في 5:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة الخامسة من سلسلة مقفات مع الذكر-5-
اليوم في 3:18 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» القدس تنادي - كلمات نادية كيلاني
اليوم في 1:14 am من طرف نادية كيلاني

» الحلقة الرابعة من سلسلة وقفات مع الذكر
أمس في 11:52 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» يدور الزمن - الشاعرة نهلة عنان بدور
أمس في 8:24 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» عيناها بحر من الحنان - نورهان الوكيل
أمس في 8:19 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة الثالثة من سلسلة وقفات مع الذكر=3
أمس في 6:50 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هذا بلاغ للناس
أمس في 6:45 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة الاولى من سلسلة وقفات مع الذكر
2016-12-04, 9:20 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» بين شريعة الله وشرائع البشر
2016-12-03, 11:15 pm من طرف زهرة اللوتس المقدسية

»  دروس في النحو العربي - رشيد العدوان دروس في النحو العربي - نقله إيمان نعيم فطافطة
2016-12-03, 10:19 pm من طرف زهرة اللوتس المقدسية

» الحلقة الثالثة من سلسلة ربط العبادات بالمعتقد والسلوك
2016-12-03, 10:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  الليل يسكن مقلتي في كل حين - الشاعر محمد ايهم سليمان
2016-12-03, 10:08 pm من طرف زهرة اللوتس المقدسية

» 17 مليون عربي في شتات اللجوء و النزوح و الأنتهاك !
2016-12-03, 9:59 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اعادة نشر سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد=الحلقة الاولى
2016-12-03, 9:53 pm من طرف زهرة اللوتس المقدسية

» من هو "الذي عنده علم من الكتاب" وأحضر عرش ملكة سبأ ؟
2016-12-02, 8:14 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» عجائب وغرائب - الجزائر تكتشف رسميا حقيقة سكان الفضاء وجهاز السفر عبر الزمن (حقيقي)
2016-12-02, 5:35 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مفهوم ومعنى المقياس
2016-12-02, 4:27 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» راشد الزغاري مثال الفلسطينيين المنسيين في سجون العالم - بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
2016-12-02, 10:25 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اعلام المجرمين مسيرته ودعواه واحدة
2016-12-01, 10:45 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة الثامنه عشرة من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-12-01, 10:38 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» امة الاسلام والويلات من الداخل والخارج
2016-12-01, 6:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» انما يتذكر اولوا الالباب
2016-12-01, 5:58 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» طفلة سورية تنشر رسالتها الاخيرة على تويتر
2016-12-01, 5:48 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» خزانة ملابسي - ايمان شرباتي
2016-12-01, 12:40 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة السابعة عشرة والخاتمة من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-30, 6:40 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة السادسة عشرة من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-29, 9:56 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة الخامسة عشر من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-29, 1:07 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة الرابعة عشرة من ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-28, 11:33 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
مقهى المنتدى
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 26 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 26 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 31598
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15403
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1675
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع في المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 928 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو بنت فلسطين فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 55164 مساهمة في هذا المنتدى في 12327 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 الى الذين غرتهم الحياة الدنيا فأمنوا مكر الله - بقلم:رحاب أسعد بيوض التميمي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 31598
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: الى الذين غرتهم الحياة الدنيا فأمنوا مكر الله - بقلم:رحاب أسعد بيوض التميمي   2014-03-29, 7:30 pm

الى الذين غرتهم الحياة الدنيا فأمنوا مكر الله

بقلم:رحاب أسعد بيوض التميمي

((أَفَأَمِنُواْ مَكْرَ اللَّهِ فَلاَ يَأْمَنُ مَكْرَ اللَّهِ إِلاَّ الْقَوْمُ الْخَاسِرُونَ)) ]الأعراف:99 [

إلى كل من ظن أنه في حصانة من غضب الله،أو أنه قد نجا من سخطه رغم إرتكابه المحرمات لانه لم تعترضه المطبات بعد وما زال يعيش في مأمن من غضب الله،إحذرفإن الله يمهل وﻻ يهمل،وكلما أمهل وزاد إستهتارالمرء بما هو حرام كان اﻹمساك للنيل بك أشد وأكثر ضرراً

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

(إن الله ليملي للظالم حتى إذا أخذه لم يفلته)ثم قرأ

(وكَذَلِكَ أَخْذُ رَبِّكَ إِذَا أَخَذَ الْقُرَى وَهِيَ ظَالِمَةٌ إِنَّ أَخْذَهُ أَلِيمٌ شَدِيدٌ)]هود:102 [

إلى كل من جعل في برنامج حياته مكروكيد وتربص وهدم وإطاحة،وجعل من نفسه مفتاح شر ،مغلاق خيرورأى ضرباته موجعة وأهدافه منجزة،وإعتقد أن الله ﻻ يطلع على القلوب،ظناً منه أنه سبحانه ليس له من اﻷمر إلا ما ظهر,إحذر فأنت مراقب وقد يداهمك غضب الله من حيث ﻻ تحتسب في أي وقت،حينها هل تقدر يا مسكين على مواجهة مكر الله(حرب الله)من قوة وبطش وعذاب وتربص وإذلال حينما يحين موعد الحساب سواء هنا أو هناك؟؟هل تقدر على الوقوف حتى دون أن تتكأ أو تستطيع ان تنجو من السقوط ؟؟وهل تستطيع أن تفتح ما أغلق من اﻷبواب ؟؟وكيف ستنجو من إحاطة العذاب؟؟

(وَلا يَحِيقُ الْمَكْرُ السَّيِّئُ إِلاَّ بِأَهْلِهِ) ]فاطر:43 [.

من العجيب أن يستغل اﻹنسان شبابه وطاقته في إفساد حياته وحياة من يحيطون به ثم يقعد ملوماً محسوراً بعد فوات الأوان وبعدما عاش الغفلة مغروراً بطول أمل في بعد المشيب،وبعد مداهمة الموت له،أويظن ان الله ليس له الا ما ظهر من العبادات.

عجبت كيف يأمن مكر الله من شاهد وعاصرعاقبة الذين أساؤوا كيف كانت نهايتهم بشعة وسيئة ولم تنجوعاقبة أي منهم ثم يُصر أن يعيش تجاربهم في السوء وإنتهاك حرمات الله ظن السوء بنفسه!!إنه المختلف واﻷقوى وكأن المقتص من العباد ليس الله المنتقم الجبار!!

عجبت كيف يأمن مكر الله من عاش حياته مُداهناً منافقاً،يلبس ثياب الكذب لا يريد أن يخلعه ،معتقداً أن الحياة أصلا قائمة على الكذب،ومن قال غيرذلك فهو كذاب،ونسي قوله تعالى

(فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ فَزَادَهُمُ اللَّهُ مَرَضاً وَلَهُم عَذَابٌ أَلِيمٌ بِمَا كَانُوا يَكْذِبُونَ)]البقرة:10 [

وأن الكذب مرض يبتلى به المفسدون!!

عجبت كيف يأمن مكر الله من إتخذ أخلاء على غير تقوى الله يشقون معه طريق حياته،جعلوا جزء من برنامجهم اليومي نميمة وغيبة يلوثون بها ألسنتهم،ويمرضون بها قلوبهم،ويمحون بها حسناتهم حتى يطمس على قلوبهم ويستصغرون ما يفعلون فلا يستطيعون العودة إﻹبعد فوات اﻷوان ﻷن لسانهم أوقعهم في الغفلة التي تطمس القلب بالسواد والران حتى يحول الله بين المرء وقلبه!!

عجبت كيف يأمن مكر الله من كان في شعاره في الحياة(إن لم تكن ذئبا أكلتك الذئاب)فيجعل من نفسه ذئبا في مواجهة الذئاب وكأننا في غابة,الغلبة فيها للقوة وليس للتقوى ومخافة الله،ويدفعه ذلك إلى عدم النظر الى أسلوب تحقيق المراد،لا يهمه إلا الوصول إلى الهدف بأي طريقة ثم يدعي بعد ذلك اﻹيمان!!

عجبت كيف يأمن مكر الله من يريد أن يبني لنفسه جاهاً أو مصلحة على حساب الأخرين ولو أذاقهم الذل والهوان،ولو كذب وإفترى ثم يدعي بعد ذلك الحب واﻹحسان!!

عجبت كيف يأمن مكر الله من يسعى لتقطيع الأرحام بإشعال الفتن ونقل الكلام المُر بحُجة أنه ﻻ يقبل النفاق وأنه يجب أن يعرف الجميع حقيقة بعضهم لكي يظهر نفسه أنه الأفضل أو لكي يستأثر بحُب زوج أو قريب فيقطع الأرحام!!

(فَهَلْ عَسَيْتُمْ إِن تَوَلَّيْتُمْ أَن تُفْسِدُوا فِي الأَرْضِ وَتُقَطِّعُوا أَرْحَامَكُمْ)]محمد:22 [

عجبت كيف يأمن مكر الله من إتخذ من علمه أو ماله أو جاهه سلاحاً لإزدراء الأخرين وإحتقارهم،والتعالي عليهم ونازع الله في إزاره،ونسي قوله عليه السلام في الحديث القدسي (الْعِزُّ إِزَارِي،وَالْكِبْرِيَاءُ رِدَائِي،مَنْ نَازَعَنِي شَيْئًا مِنْهُمَا عَذَّبْتُهُ)!!

عجبت كيف يأمن مكر الله من جعلوا من أنفسهم حرباً على كل فضيلة وخلق ودين،وﻻ يتربصون إلا صحاب الفضائل يريدون أن يصدوهم عن كل خير،حسداً وغيرة من عند أنفسهم ﻻنهم ﻻ يقبلون أن يمدح أحد أو يكون له شأن،ثم يلمزون عليهم أو يغمزون ونسوا قول الرسول صلى الله عليه وسلم

(من عادى لي ولياً فقد أذنته بالحرب)!!

عجبت كيف يأمن مكر الله من يريد ويسعى أن يرفع أقواماً أو أفراداً قد يكونوا من المفسدين يُساندهم،يُدافع عنهم،ويريد أن يذل أقواما أو أفراداً طابعهم فيه الخير ولم يرى منهم إلا خيراً لغاية في نفسه فيجعل من نفسه مفتاح شر مغلاق خير يقف عائقا أمام كل خير يريد صده, فالخيرما جاء على هواه ومقاسه ونسي أن الله تعالى المُعز المُذل رغما عنه!!

عن أنس بن مالك رضي الله عنه- قال رسول الله صلى الله عليه وسلم(إنَّ من الناس ناساً مفاتيح للخيرمغاليق للشر،وإنَّ من الناس ناساً مفاتيح للشرمغاليق للخير،فطوبى لمن جعل الله مفاتيح الخيرعلى يديه،وويل لمن جعل الله مفاتيح الشر على يديه)

(قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَن تَشَاء وَتَنزِعُ الْمُلْكَ مِمَّن تَشَاء وَتُعِزُّ مَن تَشَاء وَتُذِلُّ مَن تَشَاء بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَىَ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ)]ال عمران:26 [

عجبت كيف يأمن مكر الله من إستسهل ظلم الأخرين بلسانه وعمله وعاش حياته يُزين لمن حوله سوء عمل الاخرين ممن يُحسنون له ولهم إفتراء وكذبا ثم إذا جلس بين الناس ظننت أنه من اﻷتقياء المصلحين!!

عجبت كيف يأمن مكر الله من يقدر أن ينصر ممن ظلم من حوله ولو بالكلمة ثم يختار أن يقف محايداً حرصا على نفسه من أن يغضب منه أحد أو ظننا منه أنه سيكون من المقربين ونسي قوله تعالى في الحديث القدسي

(وعزتي وجلالي لأنتقمن من الظالم في عاجله وأجله ولأنتقمن ممن رأى مظلوما فقدر أن ينصره فلم يفعل)!!

عجبت كيف يأمن مكر الله من يتربص للمؤمنين يتمنى اﻹيقاع بهم واﻹساءة اليهم ليشفي غليله الممتلئ حقداً نتيجة غيرة عمياء وهو على معرفة بتقواهم,معتقدا أنه بذلك يحقق مكاسب شخصية على حساب سمعتهم,فما أن يسمع شيئا عنهم يُسئهم حتى ينشره دون أن يتحقق وإن كان الله أمر بالسترعلى العوام فكيف بمن يتربص للمؤمنين ونسي قوله تعالى

) إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَن تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لا تَعْلَمُونَ)] النور: 19 [

فأصبح من المفسدين هؤﻻء الذين يعانون من ضعف الايمان ويفتقدون اليقين بأن الله مطلع على القلوب يعلم خائنة الأعين وما تخفي النفوس،ظنوا أنهم بسعيهم بالعبادات من صلاة وصيام وحج وزكاة قد أصبحوا مهتدين ولسان حالهم أن الله ﻻ يتدخل في العلاقات بين الناس وما تحمله أنفسهم لبعضهم لبعض فتاهوا وضلوا وأضلوا ثم بعد ذلك يظنون أنهم مهتدون ويصدق فيهم قوله عليه الصلاة والسلام في الحديث النبوي الشريف عن أبي هريرة رضي الله عنه

(أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ:أَتَدْرُونَ مَا الْمُفْلِسُ قَالُوا:الْمُفْلِسُ فِينَا مَنْ لا دِرْهَمَ لَهُ وَلا مَتَاعَ،فَقَالَ:إِنَّ الْمُفْلِسَ مِنْ أُمَّتِي يَأْتِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ بِصَلاةٍ وَصِيَامٍ وَزَكَاةٍ وَيَأْتِي قَدْ شَتَمَ هَذَا وَقَذَفَ هَذَا وَأَكَلَ مَالَ هَذَا وَسَفَكَ دَمَ هَذَا وَضَرَبَ هَذَا فَيُعْطَى هَذَا مِنْ حَسَنَاتِهِ وَهَذَا مِنْ حَسَنَاتِهِ فَإِنْ فَنِيَتْ حَسَنَاتُهُ قَبْلَ أَنْ يُقْضَى مَا عَلَيْهِ أُخِذَ مِنْ خَطَايَاهُمْ فَطُرِحَتْ عَلَيْهِ ثُمَّ طُرِحَ في النار). عجبت كيف يأمن مكرالله من يُعلن الحرب على الله بإستسهال الربا وهو على علم بان الله تعالى توعد المرابين بقوله فأذنوا بحرب من الله ورسوله,ورغم ذلك يخوض التجربة!!

عجبت وما زلت في عجب كيف يختار اﻹنسان الذي يدعي اﻹسلام الوقوف بجانب من ثبتت خيانتهم لله وللوطن،ويدعو لنصرتهم،ويتبنى معادة الحق واﻹنقلاب عليه كما يحصل في الثورات الحالية!!وعجبت لكثرتهم وحقدهم على كل ما هو إسلامي ولكنها سُنة الله في التمحيص ليميز الخبيث من الطيب.

(الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعًا)]الكهف:104 [

ومكرالله قريب من كل ظالم وحاقد ومريض بالكذب

(بَلْ عَجِبْتَ وَيَسْخَرُونَ* وَإِذَا ذُكِّرُوا لا يَذْكُرُونَ](الصافات:12-13 [

الكاتبة

رحاب أسعد بيوض التميمي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
 
الى الذين غرتهم الحياة الدنيا فأمنوا مكر الله - بقلم:رحاب أسعد بيوض التميمي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: مقالات سياسية-
انتقل الى: