نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» قبسات من نور
أمس في 11:18 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

»  دع خطاك تسبقك// الشاعرة مها ابو لوح // سوريا
أمس في 10:21 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  أنت معي// الشاعرة مها ابو لوح // سوريا
أمس في 10:16 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ومازال العشق عنوانها - زين الشام
أمس في 10:03 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اقتفيت النسيم إليك - هيام جبر
أمس في 10:00 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» وعليكم السلام - زين الشام
أمس في 8:52 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فشة خلق - بالعامية - همسة حنين
أمس في 8:49 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مع قطرات الماء - هيام جبر
أمس في 8:45 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  عين وسهام - بقلم الشاعر ابراهيم الخمايسة
أمس في 8:43 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» عند شجرة الجوز - هيام جبر
أمس في 8:42 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» تنهمر اليوم ذكرى أليمة - فايزه بازرگان
أمس في 8:40 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ابتسم ولو ببلاهه - الشاعره لبنى عبد العزيز ياسين
أمس في 8:29 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» تَــوبَـــــة مــا بـيـنَ مــاضٍ فــاتَ والآتـي - حسين مقدادي
2018-05-24, 11:42 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» توبة - للشاعر الشاب الخلوق حسين مقدادي
2018-05-24, 11:38 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» خذ الكمال من الكمال - ليلى مصطفى
2018-05-24, 11:35 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ياثورة الحرف - ليلى مصطفى
2018-05-24, 11:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هنا في حمص - ليلى مصطفى
2018-05-24, 11:21 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هنا ذاكرتي الأولى - ليلى مصطفى
2018-05-24, 11:17 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» في ابتسامتها - ليلى مصطفى
2018-05-24, 11:11 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  السلطان محمود الغزنوي - حاكم الدولة الغزنوية
2018-05-24, 10:45 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  محمود الغزنوي - دعوة الحق
2018-05-24, 10:42 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» محمود بن سبكتكين (الغزنوي) «خليفة الفاروق ومحطم الصنم الأكبر وقاهر الهند»
2018-05-24, 10:39 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» محمود الغزنوي - فاتح الهند
2018-05-24, 10:36 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الرأسمالية وباء وبلاء
2018-05-24, 6:40 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» احذروا لباس الشهرة
2018-05-24, 3:16 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» للشارع أفق مطلق - هيام جبر
2018-05-23, 11:33 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» جَمَعَ الصّلاةَ مَعَ الصِّلاتِ - حسين مقدادي
2018-05-23, 11:27 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» جبهة المجد - فائزة القادري
2018-05-23, 11:21 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ألم يأْن الرجوع؟!مليحة مرعي السيد
2018-05-23, 11:17 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ولغة الصمت عنواني - شروق حجير
2018-05-23, 11:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 11 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 11 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 33723
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
محمد بن يوسف الزيادي - 2105
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1219
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 944 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو 2Grand_net فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 57839 مساهمة في هذا المنتدى في 14100 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 المصالحة هل هي خطوة جادة بالمعنى المقاوم أم هي فرصة لتقطيع وقت الشعب الفلسطيني ليتظاهر ويزغرد ويملأ الشوارع في لحظة تفريغ جديدة؟ - الكاتب د. عادل سماره - المرسل منتدى التنوير

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 33723
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: المصالحة هل هي خطوة جادة بالمعنى المقاوم أم هي فرصة لتقطيع وقت الشعب الفلسطيني ليتظاهر ويزغرد ويملأ الشوارع في لحظة تفريغ جديدة؟ - الكاتب د. عادل سماره - المرسل منتدى التنوير    2014-04-28, 9:42 am






هل هي خطوة جادة بالمعنى المقاوم أم هي فرصة لتقطيع وقت الشعب الفلسطيني ليتظاهر ويزغرد ويملأ الشوارع في لحظة تفريغ جديدة؟

بداية، لو كانت قيادات فتح وحماس باتجاه مشروع وطني مقاوم لقامتا بأمرين وانصرفتا:

• الاعتذار على جريمة الاقتتال ومن ثم الانقسام

• وترك مقعد القيادة والسيطرة لمن أهم افضل.

ولكن، لا يتنازل الأباطرة ولا يعتذروا، فالنقد الذاتي لم يسمعوا به. والأهم لا يوجد من يُسمعهم إياه.

ربما ليس معنى هذه المصالحة إن تمت سوى أن حماس دخلت الخطيئة الثانية والتي تكرس ما قبلها:

• كانت الخطيئة الأولى دخول انتخابات مجلس الحكم الذاتي تحت الاحتلال حلما بالسلطة مما انتج الاقتتال والانقسام

• والخطيئة الثانية الدخول في مربع التسوية اي مغادرة مربع المقاومة.

إن تمت المصالحة ستكون المنظمات في قطاع غزة حالة دفاع عن الحدود وليست حالة مقاومة.

لا شك أن حماس حيث ركعت للمصالحة قد وجدت نفسها في مصيدة متعددة الخانات:

• فقدت الظهير الإخواني في مصر

• تم الضغط الأمريكي على قطر بأن دورها في توريط حماس في سوريا قد تم، وبالتالي يجب تسليم الأوراق لصاحب الشأن

• وعليه، لا شك أن حماس لم تعد لديها السيولة المالية اللازمة.

• هذا ناهيك عن أن سلطة الخليط في مصر قد حاصرت حماس بشكل شديد بل حاصرت غزة باسرها

هذه التطورات صبت لصالح سلطة رام الله التي بعد سبع سنوات وجدت نفسها في موقع من يستعيد السيطرة على غزة دون الاضطرار لحرب جديدة بغض النظر مع اية دولة وكيف.

يتخيل البعض أن المصالحة قد اثارت الكيان وامريكا. وأعتقد ان هذه سذاجة هائلة لعدة اسباب:

• إن حماس مع التسوية افضل من حماس مع المقاومة.

• الكيان ليس بحاجة للمفاوضات سوى كغطاء على الاستيطان الذي لا يعرف التوقف ولا اختلاف الفصول.

• الضغط الاقتصادي على سلطة الحكم الذاتي هو استكمال لتمثيلية الغضب الصهيوني من المصالحة، وهو أمر كان يحصل ويُحل لاحقا ولا يعاني منه سوى الجمهورر الذي من مصلحة أهل التسوية ان يخضع لهذا التعذيب كي لا يعترض على المساومة.

• تشديد الكيان إجراءاته بعد المصالحة هو استكمال لنظرية الكيان تجاه اي فلسطيني وهي أن السلام طبعة أخرى من الحرب.

• الغضب الصهيوني المصطنع مناورة مقصود قراءة عكسها. يكفي ان نلاحظ أن الكيان طالما مدح الرئيس السوري في الأعوام الثلاثة على العدوان على سوريا بهدف تقويض شعبيته، وليس لأنه يعتبره الخيار الأفضل. لذا من الخطورة بمكان البناء على المعلن من مواقف الكيان.

• وبشأن تمويل الفلسطينيين، فلا باس لأمريكا ان يدفعه العرب طالما لن يشترطوا المساعدات بعمل مقاومة.

• لكي تنجح المفاوضات لا بد من حشر كل الفلسطينيين في حظيرة التسوية، وهذا ما يحصل كمقدمة.

وعليه، فإن الغضب الأمريكي هو استكمال المناورة. ولا يتحقق مشروع المفاوضات بدون زج حماس في أتونه. وهومشروع تريده امريكا كي توكل للكيان ولأوروبا الغربية مهمة "حماية" السعودية والخليج بعد تخفيف الوجود الأمريكي في المنطقة. بهذا يتم ضمان وجود الكيان وكذلك فتح أسواق شراء اسلحة وخبراء منه لقطريات الخليج.أي تحويل الكيان إلى ورشة تصنيع عسكري وبيع للخليج. وبذا يكسب الكيان وجوده وتحصيل أرباح هائلة تحميه اقتصاديا.

إذا تمتت المصالحة، فإن القوى التي انحازت لسلطة رام الله سوف تفقد من وزنها كثيراُ ربما إلى درجة انعدام الوزن. اي ان فترة مناورة سلطة رام الله بها وتقديم رشوة لها مقابل ذلك قد انتهت.

هذا مع أن هذه القوى كان بوسعها ان تبقى خارج الاستقطاب وأن تتحول إلى ممثل حقيقي للمشروع الوطني. ولكن....

هناك أسئلة كثيرة متعلقة بالمصالحة، ولكن اذكر منها سؤالاً واحداً: ماذا سيقول عضو هذا التنظيم أو ذاك ماذا سيقول لمن أعطاه أمر القتل واليوم يسحبه لصلح عشائري؟ اليس الحد الأدنى سحب هذه القيادات من التداول؟

أما السؤال الكبير فهو:

إذا كان المتصالحين قد ركنوا انفسهم في خندق المفاوضات والتسوية، أليس ما تحتاجه القضية تيار مختلف ومركز أطروحته فلسطيني مقاوم ببعد عروبي؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
 
المصالحة هل هي خطوة جادة بالمعنى المقاوم أم هي فرصة لتقطيع وقت الشعب الفلسطيني ليتظاهر ويزغرد ويملأ الشوارع في لحظة تفريغ جديدة؟ - الكاتب د. عادل سماره - المرسل منتدى التنوير
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: مقالات سياسية-
انتقل الى: