نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» (المتسول الأخرس) قصة حقيقية يرويها ابن من شاهد القصة الأستاذ عبد الرحمن الكوكي
اليوم في 10:11 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة =11= من وقفات مع الذكر
اليوم في 1:52 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة التاسعة من سلسلة وقفات مع الذكر =9
اليوم في 12:40 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» استراحة الجمعة
أمس في 1:41 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» خواطر حول علاقة الدين بالبشر
أمس في 5:09 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة التاسعة من سلسلة وقفات مع الذكر =9
2016-12-08, 2:52 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الـهـــزيـــمـة...
2016-12-08, 6:42 am من طرف نبيل عودة

» البيع الرابح
2016-12-07, 11:19 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة الثامنه من سلسلة وقفات مع الذكر
2016-12-07, 9:59 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» قهوة المساء..الكلمة
2016-12-07, 1:49 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة السابعة من وقفات مع الذكر-7-
2016-12-07, 2:06 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة السادسة من وقفات مع الذكر-56-
2016-12-06, 11:51 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» في غزة إنجاز رغم الحصار - بقلم: ماجد الزبدة
2016-12-06, 6:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» معلومات عن كلاب كنعاني - د جمال بكير
2016-12-06, 5:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة الخامسة من سلسلة مقفات مع الذكر-5-
2016-12-06, 3:18 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» القدس تنادي - كلمات نادية كيلاني
2016-12-06, 1:14 am من طرف نادية كيلاني

» الحلقة الرابعة من سلسلة وقفات مع الذكر
2016-12-05, 11:52 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» يدور الزمن - الشاعرة نهلة عنان بدور
2016-12-05, 8:24 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» عيناها بحر من الحنان - نورهان الوكيل
2016-12-05, 8:19 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة الثالثة من سلسلة وقفات مع الذكر=3
2016-12-05, 6:50 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هذا بلاغ للناس
2016-12-05, 6:45 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة الاولى من سلسلة وقفات مع الذكر
2016-12-04, 9:20 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» بين شريعة الله وشرائع البشر
2016-12-03, 11:15 pm من طرف زهرة اللوتس المقدسية

»  دروس في النحو العربي - رشيد العدوان دروس في النحو العربي - نقله إيمان نعيم فطافطة
2016-12-03, 10:19 pm من طرف زهرة اللوتس المقدسية

» الحلقة الثالثة من سلسلة ربط العبادات بالمعتقد والسلوك
2016-12-03, 10:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  الليل يسكن مقلتي في كل حين - الشاعر محمد ايهم سليمان
2016-12-03, 10:08 pm من طرف زهرة اللوتس المقدسية

» 17 مليون عربي في شتات اللجوء و النزوح و الأنتهاك !
2016-12-03, 9:59 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اعادة نشر سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد=الحلقة الاولى
2016-12-03, 9:53 pm من طرف زهرة اللوتس المقدسية

» من هو "الذي عنده علم من الكتاب" وأحضر عرش ملكة سبأ ؟
2016-12-02, 8:14 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» عجائب وغرائب - الجزائر تكتشف رسميا حقيقة سكان الفضاء وجهاز السفر عبر الزمن (حقيقي)
2016-12-02, 5:35 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
مقهى المنتدى
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 25 عُضو متصل حالياً :: 1 أعضاء, 0 عُضو مُختفي و 24 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

نبيل القدس ابو اسماعيل

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 31600
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15403
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1684
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع في المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 928 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو بنت فلسطين فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 55176 مساهمة في هذا المنتدى في 12338 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 العلاج بالضوء = بقلم محمد برهام المشاعلي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 31600
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: العلاج بالضوء = بقلم محمد برهام المشاعلي   2010-03-07, 7:47 pm


العلاج بضوء ( Bioptron) بايوبترون بين التجربة والبرهان.. بقلم محمد برهام المشاعلي

حث النبي – صلى الله عليه وسلم- على التداوي من الأمراض حيث قال:" ما أنزل الله داء إلا أنزل له شفاء ." وفي مسند الإمام أحمد من حديث أسامة بن شريك عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال : إن الله لم ينزل داء إلا أنزل له شفاء ، علمه من علمه وجهله من جهله ، وفي لفظ : إن الله لم يضع داء إلا وضع له شفاء، أو دواء، إلا داء واحدا ، قالوا : يا رسول الله ما هو ؟ قال : الهرم قال الترمذي : هذا حديث صحيح . وهذا يعم أدواء القلب والروح والبدن وأدويتها ، وقد جعل النبي - صلى الله عليه وسلم - الجهل داء، وجعل دواءه سؤال العلماء.

يلعب الضوء دورا في غاية الأهمية في حياتنا ، ونحن ندرك بأنه لا حياة بدون الضوء.

إن فائدة الضوء تتعدى بشكل كبير شعورنا بالراحة والرفاهية فهو جزء من النظام الحيوي في الجسم وهو ضروري في إتمام عملية الأيض(البناء) ونظام المناعة. معظم الأنزيمات والهورمونات والفيتامينات تحتاج إلى الضوء لتؤدي عملها، وهناك مثال معروف لدى الجميع ألا وهو العلاقة بين الضوء والشمس وفيتامين د فبدون الضوء لا تستطيع أجسامنا إنتاج فيتامين د علما أن نقص فيتامين د قد يؤدي إلى مرض الكساح.

وخير مثال على حاجة الأنزيمات للضوء لتفعيلها هي الأنزيمات المسئولة عن شفاء اليرقان(الصفراء) لدى الأطفال حديثي الولادة ولذلك يوضع الأطفال حديثي الولادة المصابين بالصفراء تحت ضوء أزرق لعلاج هذا المرض.

إن وظائف الضوء كثيرة ومتعددة في جسم الإنسان... إن غياب الضوء يمكن أن تكون له أثار سلبية خطيرة على جسمنا وعلى العمليات الفسيولوجية المعتادة داخله. وكلما اختلت هذه العمليات الفسيولوجية والتوازن بينها يحصل المرض.

من العلاج بأشعة الشمس إلى العلاج بالضوء:

 إن الآثار العلاجية الهامة لأشعة الشمس شجعت الكثير من الباحثين على تطوير استخدامات أشعة الشمس المنقاة ومصادر الضوء الصناعي وبذلك أصبح العلا بالضوء بديلا للعلاج بأشعة الشمس.. في عام 1903 حاز الدكتور (فنسن نيلز) على جائزة نوبل في مجال العلاج بالضوء ولنتائج العلاج الاستثنائية.. ولذلك يعتبر الدكتور فنسن المؤسس الرئيسي للعلاج بالضوء.

الضوء يجعل مزاجك عالي:

الضوء هو أحد مصادر المزاج الجيد والتركيز العالي.. النشاط ،الحيوية .. يتأثر مزاجنا بهرمونات السيروتونين والميلاتونين التي تختلف مقاديرها مع تغير الوقت خلال اليوم وكذلك بتغير فصول السنة ولقد تم إثبات أن النظر إلى غروب الشمس يخلق هذا المزاج بتأثيره على الهرمونات من خلال شبكة العين . في حين أن النظر في الظلام يوقف إنتاجها .. ولهذا فإن ساكني المناطق المشمسة لديهم معدلات إحباط منخفضة جدا مقارنة مع سكان المناطق غير المشمسة.

 ومع الوقت تم اختراع جهاز بيوبترون والذي يحل محل ضوء الشمس بطريقة طبيعية تماما بدون الأشعة فوق البنفسجية والتي لها تأثير سلبي على جسم الإنسان.

ففي دراسة نشرتها مجلة "أبحاث السرطان" الأمريكية في عام 2005 تبين أن التعرض للضوء الصناعي ليلاً (مع فتح العينين) يحفز نمو الأورام في الثدي. وكان قد سبق لستيفنز والفريق العامل معه أن لاحظوا أن هناك علاقة بين سرطان الثدي والتعرض غير المتنظم لدورات الضوء والظلمة الطبيعية في عام 2001. وذلك عندما تبين لهم أن إمكانية الإصابة بسرطان الثدي لدى الممرضات اللواتي يعملن ليلاً، كانت عليه لدى بقية الناس. والضوء الصناعي "يلتهم" أجزاء كبيرة من الليل، ولهذا نتائج صحية على المدى البعيد. من جهة ثانية كان ستيفنز وعلماء آخرون قد اكتشفوا أيضاً أن هناك علاقة بين التعرض الزائد للأضواء الصناعية والإصابة بسرطان البروستاتا. وكانت دراسة حديثة شملت 164 بلداً في العالم قد أظهرت أن عدد الإصابات بسرطان البروستاتا، يتضاعف تقريباً في المناطق المعرضة لأكبر قدر من الأضواء الصناعية ليلاً. والواقع أن الأدلة التي تؤكد وجود علاقة بين التعرض للضوء الصناعي ليلاً والإصابة ببعض أشكال السرطان، أصبحت دامغة اليوم إلى درجة جعلت منظمة الصحة العالمية تصنف الوظائف الليلية كمسبب ممكن للسرطان. كذلك كانت الدراسات قد أظهرت أن التعرض غير المنتظم للضوء واضطراب الإيقاعات الطبيعية يمكن أن يؤثر في نوعية النوم، المزاج، الوزن وفي قابلية الإصابة بأمراض مرتبطة بنمط الحياة. وقد يحصل الضرر في فترة مبكرة جداً من الحياة. إذ تبين للباحثة في جامعة فانديربيلت الأمريكية أن التعرض الزائد للضوء الساطع في سن صغيرة جداً، مثل ذلك الذي يتعرض له المواليد الجدد في وحدات العناية الفائقة، يمكن أن يسهم في الإصابة بالاكتئاب وبإضطرابات المزاج في سن الرشد.

ويعتقد العلماء أن التعرض الزائد للأضواء التي تحاكي ضوء الشمس، يلعب دوراً في زيادة إمكانية الإصابة بظاهرة مقاومة الأنسولين، وبسكري الفئة الثانية وبالسمنة في البلدان المتطورة (حيث تتوافر الإضاءة المتواصلة طوال اليوم). كذلك أظهرت بعض الأبحاث أن المبالغة في محاكاة الضوء الطبيعي في حياتنا اليومية يزيد من توقنا الشديد إلى تناول الكربوهيدرات. فقبل أن يبدأ البشر زراعة الحبوب، كانت الطاقة المتأتية من الكربوهيدرات متوافرة فقط من الربيع إلى الخريف. وكردة فعل لذلك، تطورت أجسمانا لتخزن الكربوهيدراتٍ خلال موسم زراعة الحبوب، تحضيراً لفصل الشتاء الذي لا تتوافر فيه الكربوهيدرات. وكانت نتيجة ذلك أن أجسامنا لم تكن تتوق إلى تناول الكربوهيدرات في الشتاء. غير أن ذلك تغير مع اختراع المصباح الكهربائي. ويقول المتخصص الأمريكي البروفيسور بينت فورمبي، إن الجسم يترجم التعرض للضوء الصناعي لساعات طويلة خلال النهار، بأن الفصل الحالي هو فصل الصيف، ثم يبدأ في التوق إلى تناول الكربوهيدرات كي يتمكن من تحزين الدهون للفصل الذي سيشح فيه الطعام والذي سيدخل فيه في سبات شتوي. والحال هي أن وعينا هذا التأثير الفصلي يمكن أن يساعدنا في التغلب على التوق إلى تناول الكربوهيدرات.

الاستعمالات الطبية لجهاز ضوء بيوبترون:

العلاج بضوء بيوبترون يساعد على:

تخيف الألم وتصلب العضلات.
تحسين تغذية الأنسجة.
تخيف الانتفاخ.
تسريع عمليات إعادة التجديد وشفاء الجرح.
ومن الأمراض التي يقوم الجهاز بعلاجها (حب الشباب – عرق النسا- الحروق من الدرجة الأولى والثانية -الآلام الروماتيزمية - الم المفاصل - الألم أسفل الظهر - الم العظام - تسلخات الأطفال - إصابات الملاعب- ويساعد في التئام الجروح بشكل سريع - أيضا يستخدم الجهاز مع مرضي السكر في العديد من الأمراض التي تصيبهم كقرحة الساق - تيبس العضلات - يعالج الجهاز قرحة الفراش والصدفية وغيرها.. والكثير من الأمراض).


عدل سابقا من قبل نبيل القدس في 2013-10-03, 9:29 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org متصل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: العلاج بالضوء = بقلم محمد برهام المشاعلي   2010-03-08, 3:37 pm

فعلا الضوء علاج للكثير من الامراض خاصة النفسية منها
هناك ما يعرف بالكابة الفصلية يعاني منها البعض فترة فصل الشتاء بسبب نقص الضوء واحيانا تؤدي للانتحار في البلدان الغربية
انا عندي كابة فصلية وبكره نقص الضوء خلال الشتاء معاناة حقيقية وصعب انو الاخرين يتفهموها كحال الكثير من الامراض
تسلم ايدك على الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 31600
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: العلاج بالضوء = بقلم محمد برهام المشاعلي   2013-10-03, 9:30 pm

نبيل القدس كتب:

العلاج بضوء ( Bioptron) بايوبترون بين التجربة والبرهان.. بقلم محمد برهام المشاعلي

حث النبي – صلى الله عليه وسلم- على التداوي من الأمراض حيث قال:" ما أنزل الله داء إلا أنزل له شفاء ." وفي مسند الإمام أحمد من حديث أسامة بن شريك عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال : إن الله لم ينزل داء إلا أنزل له شفاء ، علمه من علمه وجهله من جهله ، وفي لفظ : إن الله لم يضع داء إلا وضع له شفاء، أو دواء، إلا داء واحدا ، قالوا : يا رسول الله ما هو ؟ قال : الهرم قال الترمذي : هذا حديث صحيح . وهذا يعم أدواء القلب والروح والبدن وأدويتها ، وقد جعل النبي - صلى الله عليه وسلم - الجهل داء، وجعل دواءه سؤال العلماء.

يلعب الضوء دورا في غاية الأهمية في حياتنا ، ونحن ندرك بأنه لا حياة بدون الضوء.

إن فائدة الضوء تتعدى بشكل كبير شعورنا بالراحة والرفاهية فهو جزء من النظام الحيوي في الجسم وهو ضروري في إتمام عملية الأيض(البناء) ونظام المناعة. معظم الأنزيمات والهورمونات والفيتامينات تحتاج إلى الضوء لتؤدي عملها، وهناك مثال معروف لدى الجميع ألا وهو العلاقة بين الضوء والشمس وفيتامين د فبدون الضوء لا تستطيع أجسامنا إنتاج فيتامين د علما أن نقص فيتامين د قد يؤدي إلى مرض الكساح.

وخير مثال على حاجة الأنزيمات للضوء لتفعيلها هي الأنزيمات المسئولة عن شفاء اليرقان(الصفراء) لدى الأطفال حديثي الولادة ولذلك يوضع الأطفال حديثي الولادة المصابين بالصفراء تحت ضوء أزرق لعلاج هذا المرض.

إن وظائف الضوء كثيرة ومتعددة في جسم الإنسان... إن غياب الضوء يمكن أن تكون له أثار سلبية خطيرة على جسمنا وعلى العمليات الفسيولوجية المعتادة داخله. وكلما اختلت هذه العمليات الفسيولوجية والتوازن بينها يحصل المرض.

من العلاج بأشعة الشمس إلى العلاج بالضوء:

 إن الآثار العلاجية الهامة لأشعة الشمس شجعت الكثير من الباحثين على تطوير استخدامات أشعة الشمس المنقاة ومصادر الضوء الصناعي وبذلك أصبح العلا بالضوء بديلا للعلاج بأشعة الشمس.. في عام 1903 حاز الدكتور (فنسن نيلز) على جائزة نوبل في مجال العلاج بالضوء ولنتائج العلاج الاستثنائية.. ولذلك يعتبر الدكتور فنسن المؤسس الرئيسي للعلاج بالضوء.

الضوء يجعل مزاجك عالي:

الضوء هو أحد مصادر المزاج الجيد والتركيز العالي.. النشاط ،الحيوية .. يتأثر مزاجنا بهرمونات السيروتونين والميلاتونين التي تختلف مقاديرها مع تغير الوقت خلال اليوم وكذلك بتغير فصول السنة ولقد تم إثبات أن النظر إلى غروب الشمس يخلق هذا المزاج بتأثيره على الهرمونات من خلال شبكة العين . في حين أن النظر في الظلام يوقف إنتاجها .. ولهذا فإن ساكني المناطق المشمسة لديهم معدلات إحباط منخفضة جدا مقارنة مع سكان المناطق غير المشمسة.

 ومع الوقت تم اختراع جهاز بيوبترون والذي يحل محل ضوء الشمس بطريقة طبيعية تماما بدون الأشعة فوق البنفسجية والتي لها تأثير سلبي على جسم الإنسان.

ففي دراسة نشرتها مجلة "أبحاث السرطان" الأمريكية في عام 2005 تبين أن التعرض للضوء الصناعي ليلاً (مع فتح العينين) يحفز نمو الأورام في الثدي. وكان قد سبق لستيفنز والفريق العامل معه أن لاحظوا أن هناك علاقة بين سرطان الثدي والتعرض غير المتنظم لدورات الضوء والظلمة الطبيعية في عام 2001. وذلك عندما تبين لهم أن إمكانية الإصابة بسرطان الثدي لدى الممرضات اللواتي يعملن ليلاً، كانت عليه لدى بقية الناس. والضوء الصناعي "يلتهم" أجزاء كبيرة من الليل، ولهذا نتائج صحية على المدى البعيد. من جهة ثانية كان ستيفنز وعلماء آخرون قد اكتشفوا أيضاً أن هناك علاقة بين التعرض الزائد للأضواء الصناعية والإصابة بسرطان البروستاتا. وكانت دراسة حديثة شملت 164 بلداً في العالم قد أظهرت أن عدد الإصابات بسرطان البروستاتا، يتضاعف تقريباً في المناطق المعرضة لأكبر قدر من الأضواء الصناعية ليلاً. والواقع أن الأدلة التي تؤكد وجود علاقة بين التعرض للضوء الصناعي ليلاً والإصابة ببعض أشكال السرطان، أصبحت دامغة اليوم إلى درجة جعلت منظمة الصحة العالمية تصنف الوظائف الليلية كمسبب ممكن للسرطان. كذلك كانت الدراسات قد أظهرت أن التعرض غير المنتظم للضوء واضطراب الإيقاعات الطبيعية يمكن أن يؤثر في نوعية النوم، المزاج، الوزن وفي قابلية الإصابة بأمراض مرتبطة بنمط الحياة. وقد يحصل الضرر في فترة مبكرة جداً من الحياة. إذ تبين للباحثة في جامعة فانديربيلت الأمريكية أن التعرض الزائد للضوء الساطع في سن صغيرة جداً، مثل ذلك الذي يتعرض له المواليد الجدد في وحدات العناية الفائقة، يمكن أن يسهم في الإصابة بالاكتئاب وبإضطرابات المزاج في سن الرشد.

ويعتقد العلماء أن التعرض الزائد للأضواء التي تحاكي ضوء الشمس، يلعب دوراً في زيادة إمكانية الإصابة بظاهرة مقاومة الأنسولين، وبسكري الفئة الثانية وبالسمنة في البلدان المتطورة (حيث تتوافر الإضاءة المتواصلة طوال اليوم). كذلك أظهرت بعض الأبحاث أن المبالغة في محاكاة الضوء الطبيعي في حياتنا اليومية يزيد من توقنا الشديد إلى تناول الكربوهيدرات. فقبل أن يبدأ البشر زراعة الحبوب، كانت الطاقة المتأتية من الكربوهيدرات متوافرة فقط من الربيع إلى الخريف. وكردة فعل لذلك، تطورت أجسمانا لتخزن الكربوهيدراتٍ خلال موسم زراعة الحبوب، تحضيراً لفصل الشتاء الذي لا تتوافر فيه الكربوهيدرات. وكانت نتيجة ذلك أن أجسامنا لم تكن تتوق إلى تناول الكربوهيدرات في الشتاء. غير أن ذلك تغير مع اختراع المصباح الكهربائي. ويقول المتخصص الأمريكي البروفيسور بينت فورمبي، إن الجسم يترجم التعرض للضوء الصناعي لساعات طويلة خلال النهار، بأن الفصل الحالي هو فصل الصيف، ثم يبدأ في التوق إلى تناول الكربوهيدرات كي يتمكن من تحزين الدهون للفصل الذي سيشح فيه الطعام والذي سيدخل فيه في سبات شتوي. والحال هي أن وعينا هذا التأثير الفصلي يمكن أن يساعدنا في التغلب على التوق إلى تناول الكربوهيدرات.

الاستعمالات الطبية لجهاز ضوء بيوبترون:

العلاج بضوء بيوبترون يساعد على:

تخيف الألم وتصلب العضلات.
تحسين تغذية الأنسجة.
تخيف الانتفاخ.
تسريع عمليات إعادة التجديد وشفاء الجرح.
ومن الأمراض التي يقوم الجهاز بعلاجها (حب الشباب – عرق النسا- الحروق من الدرجة الأولى والثانية -الآلام الروماتيزمية - الم المفاصل - الألم أسفل الظهر - الم العظام - تسلخات الأطفال - إصابات الملاعب- ويساعد في التئام الجروح بشكل سريع - أيضا يستخدم الجهاز مع مرضي السكر في العديد من الأمراض التي تصيبهم كقرحة الساق - تيبس العضلات - يعالج الجهاز قرحة الفراش والصدفية وغيرها.. والكثير من الأمراض).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org متصل
زهرة اللوتس المقدسية
مشرفة
مشرفة





المزاج : مممممم
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 15403
تاريخ التسجيل : 10/02/2010
العمر : 39
الموقع : القدس زهرة المدائن

مُساهمةموضوع: رد: العلاج بالضوء = بقلم محمد برهام المشاعلي   2013-10-04, 12:30 am



سبحان الله

سلمت الايادي على الموضوع القيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زهره النرجس



المزاج : رايق
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 812
تاريخ التسجيل : 12/08/2012
العمر : 44

مُساهمةموضوع: رد: العلاج بالضوء = بقلم محمد برهام المشاعلي   2013-10-04, 2:33 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
Uploaded with [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 31600
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: العلاج بالضوء = بقلم محمد برهام المشاعلي   2013-10-04, 9:24 pm


اسعدني مروركم العطر
زهرة اللوتس المقدسية
زهرة النرجس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org متصل
 
العلاج بالضوء = بقلم محمد برهام المشاعلي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: الاقسام المتنوعه :: الصرح الطبي-
انتقل الى: