نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» الحلقة السابعة من وقفات مع الذكر-7-
اليوم في 2:06 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة السادسة من وقفات مع الذكر-56-
أمس في 11:51 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» في غزة إنجاز رغم الحصار - بقلم: ماجد الزبدة
أمس في 6:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» معلومات عن كلاب كنعاني - د جمال بكير
أمس في 5:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة الخامسة من سلسلة مقفات مع الذكر-5-
أمس في 3:18 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» القدس تنادي - كلمات نادية كيلاني
أمس في 1:14 am من طرف نادية كيلاني

» الحلقة الرابعة من سلسلة وقفات مع الذكر
2016-12-05, 11:52 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» يدور الزمن - الشاعرة نهلة عنان بدور
2016-12-05, 8:24 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» عيناها بحر من الحنان - نورهان الوكيل
2016-12-05, 8:19 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة الثالثة من سلسلة وقفات مع الذكر=3
2016-12-05, 6:50 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هذا بلاغ للناس
2016-12-05, 6:45 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة الاولى من سلسلة وقفات مع الذكر
2016-12-04, 9:20 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» بين شريعة الله وشرائع البشر
2016-12-03, 11:15 pm من طرف زهرة اللوتس المقدسية

»  دروس في النحو العربي - رشيد العدوان دروس في النحو العربي - نقله إيمان نعيم فطافطة
2016-12-03, 10:19 pm من طرف زهرة اللوتس المقدسية

» الحلقة الثالثة من سلسلة ربط العبادات بالمعتقد والسلوك
2016-12-03, 10:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  الليل يسكن مقلتي في كل حين - الشاعر محمد ايهم سليمان
2016-12-03, 10:08 pm من طرف زهرة اللوتس المقدسية

» 17 مليون عربي في شتات اللجوء و النزوح و الأنتهاك !
2016-12-03, 9:59 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اعادة نشر سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد=الحلقة الاولى
2016-12-03, 9:53 pm من طرف زهرة اللوتس المقدسية

» من هو "الذي عنده علم من الكتاب" وأحضر عرش ملكة سبأ ؟
2016-12-02, 8:14 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» عجائب وغرائب - الجزائر تكتشف رسميا حقيقة سكان الفضاء وجهاز السفر عبر الزمن (حقيقي)
2016-12-02, 5:35 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مفهوم ومعنى المقياس
2016-12-02, 4:27 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» راشد الزغاري مثال الفلسطينيين المنسيين في سجون العالم - بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
2016-12-02, 10:25 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اعلام المجرمين مسيرته ودعواه واحدة
2016-12-01, 10:45 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة الثامنه عشرة من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-12-01, 10:38 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» امة الاسلام والويلات من الداخل والخارج
2016-12-01, 6:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» انما يتذكر اولوا الالباب
2016-12-01, 5:58 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» طفلة سورية تنشر رسالتها الاخيرة على تويتر
2016-12-01, 5:48 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» خزانة ملابسي - ايمان شرباتي
2016-12-01, 12:40 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة السابعة عشرة والخاتمة من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-30, 6:40 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة السادسة عشرة من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-29, 9:56 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
مقهى المنتدى
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 23 عُضو متصل حالياً :: 1 أعضاء, 0 عُضو مُختفي و 22 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

زهرة اللوتس المقدسية

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 31598
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15403
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1677
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع في المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 928 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو بنت فلسطين فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 55166 مساهمة في هذا المنتدى في 12329 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 شاهد عيان من وسط النيران محمد محي الدين الجرو / غزة (المسرحية المحلية التي كان أبرز ابطالها جهاز الدفاع المدني في غزة.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 31598
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: شاهد عيان من وسط النيران محمد محي الدين الجرو / غزة (المسرحية المحلية التي كان أبرز ابطالها جهاز الدفاع المدني في غزة.   2014-05-14, 7:39 pm

شاهد عيان من وسط النيران

محمد محي الدين الجرو / غزة



منذ مدة وانا ممتنع عن الكتابة نظراً لكآبة المشهد الراهن التي تمر به القضية الفلسطينية على مختلف الاتجاهات من محاصصة (مصالحة) يجري الترتيب لها من جهة، ومن جهة أخرى حالة الركود السائدة في القضية والصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

ما دعاني اليوم للكتابة كوني شاهد عيان على احدى المسرحيات الهزلية التي حدثت منذ عدة أيام وذاع خبرها مختلف المواقع والصحف المحلية وصفحات مواقع التواصل الاجتماعي، هذه المسرحية المحلية التي كان أبرز ابطالها جهاز الدفاع المدني في غزة.

وكانت البداية عندما اندلعت النار في مخازن تابعة لأحدى الشركات الكبيرة في قطاع غزة وهو مخزن رئيسي للشركة في مدينة غزة، فكان النداء الأول من أحد الجيران في المنطقة تفضل مشكورا بالاتصال برقم الطوارئ المخصص لهذا الغرض، فكان الجواب من الدفاع المدني، صاحب الشأن لم يبلغ بالحادث!! ونحن لا نستطيع التحرك الا بمكالمة من صاحب المكان الذي يحترق .... عجباً "أليس الجار للجار".

**
حيث كانت النار في بداياتها

فتلك كانت المصيبة الأولى

فأما الثانية عند محاولة أحد أفراد العمارة السكنية التي بها المخازن الاتصال على رقم الطوارئ للدفاع المدني قد عانى حتى تم الرد عليه، وكان الخط مشغولا وبعد عدد من المحاولات تم الرد عليه.

ثالثا بعد الاستجابة الهاتفية استغرق وصول سيارة الدفاع المدني الأولى ما يقارب 15-20 دقيقة مع العلم أن أقرب مركز للدفاع المدني لا يقرب سوى بضع كيلو مترات عن المكان (مفرق الأزهر)، المشكلة ليست في التأخير حيث أنه قد يغتفر مقارنه بأن السيارة الأولى وبالرغم من تأخيرها كانت مضختها متعطلة!!!

لو تم تبرير التأخير على انه فحص واستعداد قبل الخروج بمهمه لكان التأخير مبرراً، ولو أتت السيارة الأولى سريعا وكانت مضختها متعطلة لكنا التمسنا لهم العذر لسرعة تأديتهم الواجب، لكن وللأسف لا هذه ولا تلك.

بعد ذلك تم استدعاء سيارة أخرى نظراً لتعطل مضخة الأولى فأتت السيارة بعد فترة، وللأسف مجددا كانت الخراطيم التي بحوزتها متقطعة ومهترئة ولا تنفع للاستعمال!!! اليس هذا الكفر بعينه...

***
ولازالت النار مستعرة وتأكل كل ما في طريقها.

هرعت الشرطة وسيارات أخرى للدفاع المدني في المكان طبعا بعد مدة بعد التبليغ ان السيارتان اللتان في المكان لا تصلحا لغرض الإطفاء وانما للنقل العمومي.

بعد ذلك تم اكتشاف أن شخصين من سكان العمارة التي تستعر وتحترق يرافقهم أحد الجيران قد احتجزتهم النيران على سطح البناية، وأن مدخل النزول من العمارة قد اغلقته النيران والدخان.


فكانت الفرصة الان لمغاوير الدفاع المدني في عمل بطولي لإنقاذ الأشخاص العالقين على السطح، وتعويض التقصير الحاصل منذ البداية، ولكن يتكرر المشهد السابق بطريقة أخرى، لا تجهيزات لانزال العالقين فوق سطح المبني ولا حتى أفكار لذلك، فكانت احدى المحاولات قذف حبل لهم والنزول عليه من الطابق الثاني، وعجباً هل العالقين مؤهلين لتلك المجازفة، للأسف الإجابة أتت سريعاً حيث أن الشخص الذي كان ينوى الصعود لكي يهيئهم للنزول، لم يستطيع الصعود أصلاً وانزلقت قدمه وهو يحاول الصعود.


في هذه الاثناء حاول رجال الإطفاء السيطرة على النيران ولكن عن طريق الوايف اي او بما يعرف عن بُعد، حيث أن رجال الإطفاء لم يستطيعوا الدخول واطفاء النيران والسيطرة عليها وانما هي من سيطرت عليهم وعلى ما تبقى من مخزون في المكان، ليس تقصيراً وانما ضعف الإمكانيات والخبرات هي التي جعلت منهم عاجزين عن السيطرة على النيران، فمن المسئول ؟؟؟؟


****
العالقين على السطح لازالوا عالقين

بعد فترة طويلة من احتجاز الأشخاص العالقين على سطح البناية ورجال الدفاع المدني لا حول لهم ولا قوة، قد تدخل أحد الأشخاص في المكان واحضر رافعة (مانوف) خاص للشروع في انقاذ العالقين وتمكن من الحضور سريعا وانقاذهم مشكوراً، والحمد لله قدر الله لهم النجاة من الموت اختناقاً.

*****
فما ستكون الحالة لو كان الحريق في أحد الأبراج

السكنية في المدينة والجميع يعلم أن قطاع غزة ملئ بالأبراج والعمارات العالية؟ سؤال لا بد من الإجابة عليه.

بعد ما يقارب الثلاث ساعات أو أكثر تم السيطرة على دخان النيران أو ما تبقى منها ليس بجهود الدفاع المدني، لكن بجهود من الأحبة وشركات القطاع الخاص أولا، ولم يتبق للنيران شيء لتأكله ثانياً، فالمنظر أصبح مرعبا لم يتبقى سوى بعض الحديد الذي لم ينصهر في المكان وكل ما على مرمى البصر قد أصبح أثرا بعد عين، ناهيك عن تضرر كبير في أعمدة الباطون والسقف الاسمنتي ذو الخرسانة المسلحة.

هذا ما حصل في الواقع دون زيادة او نقصان هناك تقصير وهناك من لا يُحاسب فالخسارة كبيرة لكن قدر الله الا تكون في الأرواح، فهل لنا ان نستخلص العبر والدروس.
*****
أخيراً ....
أتوجه بالشكر نيابة عن آل الجرو لكل من ساهم وساعد بكل الطرق وشتاها المساعدة في إطفاء النيران، من أفراد وشركات وحتى عناصر الدفاع المدني الذين لم يدخروا جهداً في المساعدة لكن هذه هي إمكانياتهم وتلك هي تدريباتهم مشكورين عليها، فالخطأ والتقصير ليس منهم وانما من النظام ككل.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
 
شاهد عيان من وسط النيران محمد محي الدين الجرو / غزة (المسرحية المحلية التي كان أبرز ابطالها جهاز الدفاع المدني في غزة.
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: قضايا للمناقشة-
انتقل الى: