نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» يا خزي قومي - عبد الحق العاني
أمس في 10:53 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» جنرالات نهب الأراضي يهددون الدولة والجماهير… تبحث عن العدل ولا أحد يجرؤ على الهمس
أمس في 10:49 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» برج القاهرة أكبر وأطول «لا» في التاريخ – بقلم: مها النجار
أمس في 10:46 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» المرتزقة : من “عرب لورانس” الى”عرضة بوش” وحتى “عرب ترامب”؟!
أمس في 10:44 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ردا على السيسى – بقلم : عبد الحليم قنديل
أمس في 10:42 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ذات يوم 11مايو 1948..«مائير» تتنكر فى عباءة سوداء وحجاب للقاء «عبدالله» سراً فى قصر أحد مساعديه
أمس في 10:40 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مراحل ثلاث للمسألة الإسلامية والعربية في الغرب – بقلم : صبحي غندور*
أمس في 10:37 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» يوسف زيدان احد قناصة كامب ديفيد - محمد سيف الدولة
أمس في 10:35 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» قناة السويس – قصة كفاح شعب مصر على مر العصور – بقلم: محمد غازي
أمس في 10:33 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» “الأمن” و”البيزنس” في زيارة ترامب للسعودية - محمد عصمت
أمس في 10:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الكامور والثروات التونسية بين النهب و التحيل بقلم سيف سالم
أمس في 10:28 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» قراءة شاكر مصطفى لـ«صلاح الدين وإسرائيل» بقلم : سعيد الشحات
أمس في 10:25 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ]ذات يوم.. 26 مايو 1965 .. رؤساء الحكومات العربية يرفضون طرد تونس من الجامعة العربية بسبب بورقيبة
أمس في 10:24 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مانشستر أرينا» وإرهاب مستمر لا يجد من يلجمه!ه!» بقلم :محمد عبد الحكم دياب
أمس في 10:22 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هآرتس: مصر ستؤجر جزءا من سيناء لفلسطين برعاية ترامب
أمس في 10:19 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» النيران تلتهم مزرعة زكريا عزمي و الكسب غير المشروع يتسلم حيثيات براءته !!!
أمس في 10:17 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» بانتظار تحرير العقل العربي وتفعيله!صبحي غندور*
أمس في 10:15 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» لفحات من عبقرية السادات …كيف نشأ دواعش مصر - بقلم : عمرو صابح
أمس في 10:11 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» احفظوا خريطة فلسطين فى قلوبكم - بقلم: سعيد الشحات
أمس في 9:57 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فضائح .. عبور قناة السويس .. اليوم !! امين وهب
أمس في 9:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» قراءه نقدية لمذهب الافريقانيه – بقلم : د. صبري محمد خليل
أمس في 9:51 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» العراق : دعارة في “خضراء بغداد” وحرب دمار شامل في الموصل؟!د.شكري الهزَيل
أمس في 9:48 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» يُحكى ان :حامي الفاتيكان وحامي الحَرمين ؟!!د.شكري الهزَيل
أمس في 8:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» إطلاق حملة للتسامح.. والمحبة.
أمس في 8:10 pm من طرف د/موفق مصطفى السباعي

» فاتح القدس الصلاح للشاعر زيد الطهراوي
2017-05-24, 11:29 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هذا بيان للناس. . عن رجل القرآن.
2017-05-24, 9:51 pm من طرف د/موفق مصطفى السباعي

» انت الوطن - ريما الدغرة
2017-05-21, 7:40 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اظلنا شهر كريم
2017-05-21, 9:33 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» يوسف زيدان يعرف.. من أين تؤتى "نوبل"؟
2017-05-19, 4:53 pm من طرف نادية كيلاني

» منظمة التحرير الفلسطينية تستضيف وفد شبابي أجنبي من الفدرالية العالمية (أكشن ايد)
2017-05-18, 9:20 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 19 عُضو متصل حالياً :: 1 أعضاء, 0 عُضو مُختفي و 18 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

محمد بن يوسف الزيادي

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 33099
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1775
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 932 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو Moma karoma فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 56811 مساهمة في هذا المنتدى في 13201 موضوع
عداد الزوار

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعشاطر | 
 

 صالون نون الأدبي يناقش موضوع " النكبة وأثرها في الرواية الفلسطينية " "نماذج من قطاع غزة " الجزء الثاني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فتحية إبراهيم صرصور

avatar

المزاج : رايق
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 80
تاريخ التسجيل : 16/10/2011
العمر : 59

مُساهمةموضوع: صالون نون الأدبي يناقش موضوع " النكبة وأثرها في الرواية الفلسطينية " "نماذج من قطاع غزة " الجزء الثاني   2014-06-15, 11:34 pm


الجزء الثاني***

بعد أن أنهى الكاتب عرض دراسته قالت الأستاذة فتحية: كما بدأت حديثي عن الأمانة التي نحملها في أعناقنا لننقل حكايتنا للأجيال القادمة، أقول: علينا ألا نستهين بأي معلومة، وأي حكاية سمعناها من آبائنا وأجدادنا، وأضافت: في كتابي الأحدث (كتاب حياتي) وثقت من نهاية ثلاثينيات القرن الماضي منذ تزوج والداي، وسجلت واقعة لمحاولة قنص والدتي برصاص الدمدم عندما كانت تنشر غسيلها على سطح المنزل، وكان ذلك في العام 1945م
كما تحدثت عن دعوة الجيش الأردني للسكان بأن يخلو منازلهم كي يتمكنوا من القضاء على الصهاينة، فاتجهت عائلة الأب وعائلة الأم لشرق وغرب نهر الأردن، فيما اختارا التوجه مع أولادهما لمصر علهم يقضون أسبوعا مريحا فيها
وبينما كانوا يستعدون لاعتلاء الباخرة المتجهة لمصر وقع من باخرة أخرى صندوقا ادعى البريطانيون أن به مواد تموينية لدعم اللاجئين، فيما اتضح أنه محملا بالسلاح لدعم الصهاينة
وتحدثت عن معاناتهم في القنطرة والحجر الصحي، هذه الأحداث رغم بساطتها إلا أن وراءها مأساة عميقة وتاريخ صبغ بالمآسي والظلم العالمي للفلسطينيين

كانت المداخلة الأولى للصحفي أبو نادر الترك الذي ذكر الشهداء وأكد على ضرورة افتتاح جميع الجلسات بقراءة الفاتحة على أرواحهم
ثم قال: حتى الآن لم يُكتب التاريخ الشفوي رغم وجود المراكز الثقافية والجامعات، إن تعليق كل شيء على الدعم وتوفر المال غير مقبول
وعن إتحاد الكتاب قال: أثمن دور الاتحاد ومعاناته، لكن أؤكد على ضرورة تبني الكتاب ومشاريع الروايات، وحبذا لو ترجمت للغات عالمية، وهنا أضع المسئولية على السفراء التجار،
واختتم بتساؤل: أين الغيورين؟ أين من يتحدثون عن الوطنية، إن نكبتنا التي كانت في العام 1948م تتجدد مع هذه النماذج

الأديب عبد الرحمن شحادة بدأ مداخلته بتقديم الشكر لصالون نون الأدبي هذه النافذة الفاعلة في المشهد الثقافي، ثم شكر الكاتب على ما قدمه في ورقته، ثم قال: من خلال قراءتي لكتابات الأدباء في غزة وجدت إبداعا حقيقيا، لكن ما لفت نظري هو غيابا مطلقا لدور المرأة الفلسطينية، رغم أن للمرأة دور فاعل، وتغييبها هو تغييب للحقيقة، لقد كان مختار قرية بيت دراس من أوائل من دعا لتحرير المرأة وهناك نساء استشهدن في بيت دراس منهن شقيقة الدكتور حسين أبو شنب
واختتم شحادة بتوصية: لابد من التماسك بين الكتاب أنفسهم والثورة على من يعيق إبداعاتهم

السيدة المختارة أم محمد عبد المنعم قالت: بداية أشكر جماعة صالون نون الأدبي، وأشكر الحضور، ثم الشكر موصول للكاتب نصار
ثم قالت: موضوع النكبة ليس جديدا علينا، فمنذ شهر والفعاليات تجوب الوطن إحياء لهذه الذكرى، لابد من دحض مقولة الكبار يموتون والصغار ينسون، لابد من بقاء هذا الموضوع في تجدد مستمر، لأن اغتصاب الأراضي دون وجه حق أمر غير مقبول، لذا أتمنى من الكتاب الاهتمام بهذا الموضوع، فهناك مواقف وأحداث لم يُكشف عنها بعد، ولم نصل لمن يحملها، لابد من معرفتها وتوثيقها.

الأستاذ عوض قنديل قال: أبدأ حديثي من الكاتب نفسه، فالحالة الاقتصادية تحول دون استثمار الكاتب لإبداعاته، والتاريخ الشفوي بحاجة لأموال، لقد جهزنا لفعالية تراثية بمناسبة النكبة، ولأننا لا نمتلك المال لدفع أجرة القاعة في مركز رشاد الشوا، سعينا لأخذ مكانا مفتوحا كالجندي المجهول، وتقدمنا بطلب للداخلية فرفضت، في الوقت الذي شاهدنا في المكان ذاته احتفالا لتخريج أطفال من روضة معينة
بإمكاننا فعل الكثير، لكن المسئولين يقمعوننا ويعيقون عملنا، حتى إتحاد الكتاب هو أشبه ببيت عزاء لا حياة فيه ولا نشاط.

الأستاذ رزق المزعنن قال في مداخلته: لقد اطلعت على البحث قبل أن ينشره الكاتب، ولن أتحدث عنه
لكن أقول: لدينا كاتب من غزة هو الأستاذ رامز فاخرة مدير التربية والتعليم، كان كاتبا وشاعرا، له رواية بعنوان (على الدرب) كانت مقررة علينا في مرحلة الدراسة الإعدادي، هذه الرواية شكلت وعينا، فهي تتحدث عن معركة سلمة قرب يافا، وتحدث عن الحرب وصور النزوح من يافا عبر البحر
أضاف المزعنن: الرواية هي العقل الجمعي للعرب، وبدأت تأخذ مكانة الشعر الذي كان ديوان العرب
وعن الرواية النكبة قال: لم تصل رواية النكبة للعالمية، اللبناني إلياس خوري كتب عن النكبة، وغسان كنفاني كتب، لكن بعد 66 عاما مرت على النكبة، وقد تخمرت لدينا، فإنها لم تصل للعالمية.

الأديب غريب عسقلاني قال: أولا: أود الدخول في ملاحظة جوهرية هي: إن أحد مظاهر الاعتزاز بغزة هو وجود هذه التجمعات الثقافية، وهذه المؤسسات، ونأتي لا لنحتفي ببعضنا البعض، إنما لنتزود بوجبة من المعرفة، إذا المعرفة هي العنوان
علينا ألا نتحدث عن كل شيء ونتشعب للتاريخ الشفوي والمذكرات والتاريخ والسياسة، وموقع الأدب العربي من الآداب العربية، وكأن الأمر انفتح على الغارب
أتمنى علينا جميعا أن نخلع في اللقاءات القادمة معطف الفردي، ونرتدي معطف الجمعي المتخصص
ثانيا: حتى لا نجلد أنفسنا ونقول إن الرواية الفلسطينية لم تؤثر عالميا، وهنا نسأل متى أصبحت الرواية العربية في عمومها للعالمية كي تنافس الروايات العالمية، الرواية تناضل لتصل للعالمية
نجيب محفوظ الحائز على جائزة نوبل يعتبر من أقل الكتاب تسويقا في العالم، وأدونيس لم يجد من يترجم له
ولمّا كنّا نحن المأزومين، فإننا نناضل بأزمتنا على كل الأصعدة، لا يجب أن ندخل كل الثقوب لنحيط بالنكبة، سيأتي يوما ونزيل الصدأ
لكن علينا أن نسأل: هل قدمنا نموذجا إسلاميا لنجذب العالم، لقد كتب سلمان رشدي آيات شيطانية فأساء للدين
وعن المؤسسة الفلسطينية قال: المؤسسة لم تلتقط أنفاسها منذ وجدت، لدينا بيت مادي وبيت معنوي يرجع لمنظمة التحرير، ونحن بحاجة لكليهما
وأخيرا أقول: بالعودة للرواية الفلسطينية فهي بالقياس بالمنجز الروائي العربي، وبالقياس لتشظي الفلسطينيين في كل بقاع الأرض نقول: إن الرواية الفلسطينية بخير قياسا للشعوب العربية الأخرى، فما طرح منها في الخمسين سنة الماضية هو أضعاف أضعاف ما نُشر في السودان والجزائر وغيرها

الدكتور سويلم العبسي قال: سأطرح وجهة نظر لكنها نابعة من تجربة، فشعبنا والشعوب العربية عموما أصبحت شعوبا مشاهدة، وليست شعوبا قارئة
أستغرب لمن يقول لا يوجد رواية فلسطينية تتحدث عن النكبة، فلدينا روايات وحكايات عن النكبة، لكن مشكلتنا تكمن في أننا لا نشتغل على هذه القضية وكأنها تُحارب، حتى في السينما فــ(التغريبة الفلسطينية) والتي صفقنا لها، كانت تسيء لنا إذ صورت الفلسطيني بأنه انتهازي يسعى للفتيات البرجوازيات ليحقق وضعا ماديا مريحا
وعن تجربته قال العبسي: كتب محمد نصار (ومازالت تبتسم) توفر لنا الممول لكننا لم نحصل على موافقة من وزارة الإعلام، فخاف الممول على أمواله واستردها
كذلك جهزنا عملا آخر باسم (سيف شمشون) وعدتنا المنظمة بدعمه، ولم تنفذ وعدها
إتحاد الكتاب هو اتحاد رائد ورائع، ورغم إمكانياته الضعيفة فهو رائع وصامد.
اختتم العبسي مداخلته بكلمات مغناة تناسب الموقف:
يا قلب تنص الناس، والناس ما ينعوك والعقل محتار
بأفراحهم منسي، وبأحزانهم يطعموك الصبر مرار

الدكتورة مي نايف رحبت بالضيوف وشكرت الكاتب ثم قالت: نحن لا نقصد أن الرواية الفلسطينية لم تصل للعالمية، بل الحكاية نفسها لم تُصدّق، لقد صدّقوا الحكاية اليهودية، ولم يُصدقوا حكايتنا، لابد أن يسأل الكاتب نفسه: لمن يكتب، هل يكتب لقارئ محلي، أم لقارئ عالمي، فلو قرر أن يكتب للقارئ الغربي سيستطيع أن يطور الفكرة بشكل مقنع لآخرين
لي صديقة في رام الله تجمع الرواية الشفوية من النساء خاصة دون الرجال، فرواية المرأة الفلسطينية تختلف عمّا يقوله الرجال، فالمرأة تتكلم عن أشياء لا يتكلم عنها الرجل، كما أن المرأة تميل لذكر التفاصيل، على العكس من الرجل.
في حرب العام 2008/ 2009م قام مركز شئون المرأة بتدريب للصحفيات على إجراء قصة إخبارية، كانت الصحفيات تسمع الحكاية من الكبار وتصوغها بأسلوبها، ثم قاموا بتوثيق هذه الحكايات في كتاب بنحو ثلاثمائة صفحة، وكانت قصص مختلفة وتوثق للمرحلة.

الأستاذ رزق البياري قال: سأتكلم في نقطة لها علاقة بعنوان الندوة، فأسأل إلى أي مدى استطاعت الرواية أن تُجسد للنكبة، شكرا للكاتب على توثيقه ودراسته لهذه النماذج التي وثقت للرواية من خلال إبداعات الكاتب.
لا شك أن الكتاب أبدعوا، ومن يتتبع الرواية الفلسطينية نجد هذا العنوان لحدّ ما، لقد وفق الكاتب في ذلك قياسا  بالرواية العربية، لكن قد تكون هذه مفاتيح للدخول لدهاليز ما كُتب في هذا العنوان.
وعن دور المؤسسة قال البياري: الرواية الفلسطينية لم تستطع أن تواجه الرواية الصهيونية.
الكاتب عندنا يمتلك فنيات العمل الروائي، لكنه لم ينجح في تصدير روايته للآخر، لذا لابد أن نُحدث اختراقا فعليا

بعد هذه المداخلات أجمل الكاتب محمد نصار ردوده في:
أعتقد أن الإشكالية تكمن في العقل السياسي العربي بالدرجة الأولى، فطالما أن هناك قناعة بأن الثقافة نجفة، من الكماليات، سيكون النتاج مدمر، فيوم كانت الثقافة في عقل الحاكم العربي توزن بالذهب، حكمنا العالم
وقال: كيف سيقرؤك العالم وأنت لا تخدم المثقف
لقد قلت في نتائج دراستي إن الرواية لم توافي الحدث، والسبب ليس من الكاتب، لكنها فيمن هم بعد المبدع، فاليهود يدعمون كُتابهم
وقال ردا على: أن الكاتب عندما يكتب ينظر لشيء ما؟
أقول لابد أن ينظر لإنسانيته أولا، عندما كتبت روايتي وفي أحد المشاهد قلت إن الأسير بكى.
انتقدوني، إذ كيف أجعل الأسير يبكي؟
قلت الأسير أولا وأخيرا إنسان، لديه مشاعر وأحاسيس
أخيرا أقول: قد يكون من كتابنا من وصل للعالمية، إلا أننا لم نصل لما وصل له الآخر.

اختتمت الأستاذة فتحية اللقاء، مقدمة الشكر للكاتب والحضور جميعا، ثم قالت:
نغيب عنكم خلال شهر رمضان، لكننا نبقى على وعد للعمل والالتقاء بكم وقد عدنا بصالوننا في حلة جديدة
كل عام وأنتم جميعا بخير، اللهم بلغنا رمضان وتقبل اللهم منّا ومنكم الطاعة وحسن العبادة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 33099
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: صالون نون الأدبي يناقش موضوع " النكبة وأثرها في الرواية الفلسطينية " "نماذج من قطاع غزة " الجزء الثاني   2014-06-16, 12:03 am

جهود مباركة مشكورة
نتمنى لكم دوام التقدم في صالون نون الادبي
تم النشر من خلال مجموعة نبيل القدس - جوجل
على الرابط التالي

https://groups.google.com/forum/#!forum/napeel-algods
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
زهرة اللوتس المقدسية
مشرفة
مشرفة
avatar




المزاج : مممممم
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 15405
تاريخ التسجيل : 10/02/2010
العمر : 40
الموقع : القدس زهرة المدائن

مُساهمةموضوع: رد: صالون نون الأدبي يناقش موضوع " النكبة وأثرها في الرواية الفلسطينية " "نماذج من قطاع غزة " الجزء الثاني   2014-06-16, 8:33 pm


تحياتي لك اختي فتحية و لكل الكتاب الفلسطينين و رواد صالون نون الادبي

اتمنى لكم التقدم و الازدهار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فتحية إبراهيم صرصور

avatar

المزاج : رايق
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 80
تاريخ التسجيل : 16/10/2011
العمر : 59

مُساهمةموضوع: رد: صالون نون الأدبي يناقش موضوع " النكبة وأثرها في الرواية الفلسطينية " "نماذج من قطاع غزة " الجزء الثاني   2014-06-16, 9:08 pm

شكرا لك أخي أبو إسماعيل، وشكرا لك الأخت زهرة اللوتس المقدسية
دمتم رعاة للثقافة والإبداع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زهرة اللوتس المقدسية
مشرفة
مشرفة
avatar




المزاج : مممممم
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 15405
تاريخ التسجيل : 10/02/2010
العمر : 40
الموقع : القدس زهرة المدائن

مُساهمةموضوع: رد: صالون نون الأدبي يناقش موضوع " النكبة وأثرها في الرواية الفلسطينية " "نماذج من قطاع غزة " الجزء الثاني   2014-06-16, 9:19 pm



حياك الله عزيزتي فتحية

يشرفنا تواصلكم معنا و نتمنى منكم المشاركة المستمرة و النقاشات في الموضوعات الاخرى

كل التحية عزيزتي الاستاذة فتحية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
صالون نون الأدبي يناقش موضوع " النكبة وأثرها في الرواية الفلسطينية " "نماذج من قطاع غزة " الجزء الثاني
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: الاقسام الأدبية :: صالون نون الأدبي - فتحية إبراهيم صرصور-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: