نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» وقفه بيانية مع ايتي المائده 62+63=فانتبهوا يا علماء الامة
أمس في 1:29 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» هل الايمان ينقص ويزيد؟؟
2017-10-17, 11:32 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الامن من الخوف والهم والحزن
2017-10-17, 5:45 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» جواب اسكت امير المومنين
2017-10-17, 5:42 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» احياء سنة الحبيب سلام الله عليه
2017-10-17, 5:41 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» خواطر من ذاكرة التاريخ والكتاب المبين
2017-10-17, 5:37 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» صالون نون الأدبي والدكتور معاذ الحنفي من أقبية السجن إلى مرافئ النقد الأدبي
2017-10-15, 10:53 pm من طرف فتحية إبراهيم صرصور

» الشيخ عادل الكلباني: الغناء حلال كله حتى مع المعازف ولا دليل يحرمه
2017-10-14, 9:55 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فصاحة ابن باديس وعامية الشعراوي - معمر حبار
2017-10-14, 9:07 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هل كان الوقف معروفا للصحابة زمن النبي..؟
2017-10-14, 3:04 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» درّة البلدان - هيام الاحمد
2017-10-13, 10:34 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» خواطر المساء==صائعون وضائعون
2017-10-13, 10:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ما الفرق بين الولادة الطبيعية لدولة الخلافة والعملية القيصرية سؤال مفتوح للناقد الفكري
2017-10-13, 9:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اسئلة الى الاخ احمد عطيات ابو المنذر
2017-10-13, 9:50 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» تصحيح مفاهيم - الضرورات
2017-10-13, 8:02 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هذه الحرية! فأين حدود الله؟!- بقلم الصادق الغرياني
2017-10-13, 8:00 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» وجه امريكا الكالح في قلب الانظمة وسحق الحركات قتلت واشطن ذات الوجه العلماني ملايين البشر
2017-10-13, 7:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» راي احمد عيد عطيات ابو المنذر في المظاهرات
2017-10-13, 7:02 pm من طرف اجمد العطيات ابو المنذر

» (هل معنى الحديث لو صح يدل على تحريم المعازف ؟)
2017-10-13, 12:07 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» حديث المساء--حضارة الايمان وحضارة الضلال
2017-10-12, 10:48 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» ديوان ابدا لم يكن حلم - نور محمد سعد
2017-10-12, 8:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مفهوم مصطلح التخميس
2017-10-11, 3:42 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» في معركة الافكار
2017-10-10, 3:19 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» آمنت بالعشق - د. ريم سليمان الخش
2017-10-09, 11:29 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» بين عالمين - نور سعد
2017-10-09, 10:26 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  ╧ أستراليا { Sydney } عصابة أروبا ╧ فريق الشواطئ ╧ 10 ص
2017-10-09, 8:41 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الهجرة إلى أستراليا – الأشخاص الذين يعتبرون أستراليا وطنهم
2017-10-09, 8:39 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الهجرة إلى أستراليا – الإزدهار والتغيير
2017-10-09, 8:38 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الهجرة إلى أستراليا – أثر الحرب
2017-10-09, 6:57 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الهجرة إلى أستراليا – مولد وطن
2017-10-09, 6:55 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 10 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 10 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 33338
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1967
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 938 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو RAGAB66 فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 57266 مساهمة في هذا المنتدى في 13590 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 هل السيدة مريم .. هي زوجة الرب .. أم هي عشيقته .. أم هي أمته ؟؟؟!!! الجزء الثاني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د/موفق مصطفى السباعي

avatar

المزاج : رايق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 39
تاريخ التسجيل : 30/05/2013
العمر : 70

مُساهمةموضوع: هل السيدة مريم .. هي زوجة الرب .. أم هي عشيقته .. أم هي أمته ؟؟؟!!! الجزء الثاني    2014-08-01, 1:51 pm

هل السيدة مريم .. هي زوجة الرب .. أم هي عشيقته .. أم هي أمته ؟؟؟!!!
الجزء الثاني  

الحقيقة الثالثة : بالرغم من أن الله تعالى يطلب من جميع عبيده .. الخضوع والإستسلام له .. وعبادته وحده .. لا شريك له !!!
إلا أنه لم يقهرهم .. ولم يجبرهم على عبادته !!!
بل ترك لهم حرية الإختيار .. ليختاروا الطريق الذي يريدوه .. بعد أن بين لهم .. عن طريق الرسل جميعاً!!!
أن الذي يسير في طريق عبادته وحده .. ولا يشرك معه أحداً !!!
يكون مستسلماً له .. وبالتالي يُعتبر مسلماً .. ومؤمناً .. وعاقبته في الآخرة .. الفوز بالجنة!!!
بينما الذي يسير في طريق الشيطان .. ويعصيه .. ويشرك معه إلهاً  آخر .. أو ألهة أخرى ( الأب .. والإبن .. وروح القدس ) وأخواتها !!!
يُعتبر مستنكفاً .. ومستكبراً .. وكافراً بالله وحده .. وبالتالي عاقبته في الآخرة .. جهنم !!!
هذا تحليل منطقي بشري .. وليس أمر رباني فقط !!!
والهدف من هذا التخيير كله هو :
تمييز الخبيث من الطيب .. والشرير من الصالح .. وإبتلاء الناس .. وإختبارهم !!!
وهذا ما يتوافق مع قواعد المنطق .. التي تتطلب التمييز بين الناس !!!
 فلو جعلهم صاغرين .. مقهورين .. مسيرين .. لكانوا كلهم نسخة واحدة مكررة .. لا إختلاف بينها !!!
وتصبح الحياة .. مستنقعاً آسناً .. لا تنافس بين الناس .. ولا تسابق إلى الخير .. أو الشر .. وهذا مناقض لهدف الحياة .. الذي بينه خالق الحياة !!!
ٱلَّذِى خَلَقَ ٱلْمَوْتَ وَٱلْحَيَوٰةَ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلًۭا ۚ وَهُوَ ٱلْعَزِيزُ ٱلْغَفُورُ ﴿٢﴾    سورة تبارك
وهذا ما عبر عنه تعالى بخصوص التخيير .. في قوله :
فَمَن شَآءَ فَلْيُؤْمِن وَمَن شَآءَ فَلْيَكْفُرْ   سورة الكهف آية 29
إِنَّا هَدَيْنَـٰهُ ٱلسَّبِيلَ إِمَّا شَاكِرًۭا وَإِمَّا كَفُورًا      سورة الإنسان آية 3
إنها حرية كاملة .. ومطلقة للإنسان .. ليختار ما يشاء من الطريق .. دون أي تقييد .. ولا حجر !!!
وفي الآخرة .. هو الذي يتحمل مسؤولية إختياره !!!
فَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًۭا يَرَهُۥ ﴿٧﴾ وَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍۢ شَرًّۭا يَرَهُۥ ﴿٨﴾     سورة الزلزلة

الحقيقة الرابعة : أن الله تعالى خلق المخلوقات في هذا الكون .. على خمسة أصناف :
1- الجمادات : وهي الأرض والسموات .. وهذه خاضعة .. ومستسلمة .. وصاغرة لأمر الله كليا .. وليس لها اختيار في التنفيذ .. وتسير بإنتظام دقيق !!!.
2- الملائكة : وهي أيضاً خاضعة .. وصاغرة .. ومستسلمة لعبادة الله وطاعته وحده ، تسبحه ، وتمجده ، وليس لديها شهوات لتعصي الله !!!
3- الشيطان : وهو عكس الملائكة تماماً .. بدأ حياته بمعصية  الله .. حينما أمره بالسجود لآدم .. فرفض السجود .. ومن ثم كرس حياته للغواية .. وإضلال البشر .. وإبعادهم عن طريق الله .. وتحريضهم على الشرك به .. وعبادة آلهة أخرى !!!
4- الحيوان : وهو كتلة من الشهوات .. والغرائز المادية .. ولكنه خاضع .. ومستسلم لأمر الله تلقائياً .
5- الإنسان : وهو أشرف المخلوقات طراً .. جمع الله فيه .. كل صفات المخلوقات السابقة .. وجعل المخلوقات كلها في خدمته .. تكريماً له .. وجعل له الحرية المطلقة .. لإختيار الطريق الذي يريده .. فحينما يؤمن بالله الواحد .. ويستسلم لدينه - الإسلام – يصبح أفضل من الملائكة !!!
وحينما يكفر بالله .. ويشرك به أحد مخلوقاته .. ويرفض اتباع دينه الحنيف – الإسلام – يصبح أشر .. وأسوأ من الشيطان .. ومن الحيوان !!!
وَٱلَّذِينَ كَفَرُوا۟ يَتَمَتَّعُونَ وَيَأْكُلُونَ كَمَا تَأْكُلُ ٱلْأَنْعَـٰمُ وَٱلنَّارُ مَثْوًۭى لَّهُمْ ﴿١٢﴾       سورة محمد

الحقيقة الخامسة : جريمة الشرك بالله .. والإعتقاد بأن له إبن أو زوجة !!!
هي من الموبقات الكبيرة .. على وجه الأرض .. والجرائم الفظيعة بحق الله .. الجليل .. العظيم .... والتي لا تُغتفر إطلاقاً !!!
ومنطقياً .. وعقلياً .. هو إساءة .. وإهانة كبيرة ..لله تعالى .. وتشكيك في قدرته المطلقة !!!
إذ أن الملك البشري الضعيف .. يرفض أن يكون له شريكا في ملكه .. ولو كان ابنه أو زوجته .. فكيف بملك الملوك .. وخالق الكون القدير .. المقتدر .. يرضى .. ويقبل أن يكون له شريكاً في ملكه !!!
وهذا ما عبر عنه الله تعالى في كتابه :
وَإِذْ قَالَ لُقْمَـٰنُ لِٱبْنِهِۦ وَهُوَ يَعِظُهُۥ يَـٰبُنَىَّ لَا تُشْرِكْ بِٱللَّهِ ۖ إِنَّ ٱلشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌۭ   سورة لقمان آية 13

وَقَالُوا۟ ٱتَّخَذَ ٱلرَّحْمَـٰنُ وَلَدًۭا ﴿٨٨﴾ لَّقَدْ جِئْتُمْ شَيْـًٔا إِدًّۭا ﴿٨٩﴾ تَكَادُ ٱلسَّمَـٰوَ‌ ٰتُ يَتَفَطَّرْنَ مِنْهُ وَتَنشَقُّ ٱلْأَرْضُ وَتَخِرُّ ٱلْجِبَالُ هَدًّا ﴿٩٠﴾ أَن دَعَوْا۟ لِلرَّحْمَـٰنِ وَلَدًۭا ﴿٩١﴾ وَمَا يَنۢبَغِى لِلرَّحْمَـٰنِ أَن يَتَّخِذَ وَلَدًا ﴿٩٢﴾ إِن كُلُّ مَن فِى ٱلسَّمَـٰوَ‌ ٰتِ وَٱلْأَرْضِ إِلَّآ ءَاتِى ٱلرَّحْمَـٰنِ عَبْدًۭا            سورة مريم

إِنَّ ٱللَّهَ لَا يَغْفِرُ أَن يُشْرَكَ بِهِۦ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَ‌ ٰلِكَ لِمَن يَشَآءُ ۚ وَمَن يُشْرِكْ بِٱللَّهِ فَقَدِ ٱفْتَرَىٰٓ إِثْمًا عَظِيمًا               سورة النساء  آية 48

الحقيقة السادسة : خرافة .. وأكذوبة .. أن الله ضحى بولده المزعوم .. لتطهير عبيده من الرجس .. والدنس .. والذنوب .. والمعاصي !!!
وهنا يطرأ سؤال منطقي .. وبريئ :
أليس لله القدرة المطلقة على أن يفعل ما يشاء .. ويقول للشئ كن فيكون !!!
إذا كان الجواب : نعم .
فهل يقبل العقل .. والمنطق .. أن يضحي الرب .. بإبنه طالما أنه يقدر على المغفرة .. والمسامحة  .. بدون أن يعرضه للعذاب .. والقتل .. والصلب .. خاصة وأنه موصوف بالرحمن .. الرحيم .. فكيف يتسق منطقياً أن يرحم عباده .. ولا يرحم إبنه المزعوم ؟؟؟
أليس الأقربون أولى بالمعروف .. وأن يرحم إبنه .. أولى من أن يرحم عبيده ؟؟؟
وإما أن الرب ليس له القدرة المطلقة .. وفوقه قدرة أكبر تجبره ، وتلزمه بأن يضحي بإبنه لأجل العبيد الآخرين !!!
وفي مثل هذه الصورة المشينة للرب .. التي تصوره بالعجز .. والضعف !!!
هل يقبل ذووا الألباب .. أن يعبدوا .. أو يحترموا .. مثل هذه الإله العاجز .. الضعيف ؟؟؟!!! – تعالى الله عن ذلك علوا كبيراً –

الحقيقة السابعة : هل يقبل العقل .. أن يتصور .. أو أن يقتنع .. أن مادة الإبن .. تختلف كلياً عن مادة الأب؟؟؟!!!
فإذا كان يسوع .. المسيح .. عيسى بن مريم .. إبناً لله – كما يزعمون - !!!
فالمفروض منطقيا .. وعقلياً .. أن تكون مادة المسيح .. هي نفس مادة الله .. وليس مادة بشرية!!!
أليس كذلك ؟؟؟!!!
وبما أن الله تعالى .. ليس من البشر .. ولا يشبه البشر .. ولا تدركه الأبصار .. ولا يستطيع أحد من البشر رؤيته !!!
فيجب أن يكون الإبن أيضاً من جنس الله .. لا تدركه الأبصار .. ولا تراه العيون !!!
لو جاءك من يخبرك أن إمرأة ولدت خروفاً .. أو فأراً .. أو العكس شاة ولدت بشراً !!!
هل تصدق هذا .. ويقبل العقل السليم هذا الخبر الإفتراضي ؟؟؟!!!
مع العلم أن مادة البشر مشابهة إلى حد كبير .. لمادة فصيلة الحيوانات .. وخاصة في المرحلة الجنينية !!!
إذن كيف تصدق أن السيدة مريم .. قد ولدت إلهاً .. أو إبنا لله .. وخرج من فرجها .. ملوثاً بالدماء وماء المشيمة .. وأخواتها ؟؟؟!!!
هل يقبل أي إنسان .. ولو فيه مثقال ذرة من العقل .. أن يصدق هكذا حتوتة أسطورية .. خرافية .. عن خروج إله  من فرج إمرأة بشرية !!!
ثم يقبل أن يعبده ؟؟؟!!!

من فضلك تابع قرءاة بقية الحقائق .. في الجزء الثالث .. للأهمية القصوى !!!
الإثنين أول شوال 1435
      28 تموز 2014
د/ موفق مصطفى السباعي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زهرة اللوتس المقدسية
مشرفة
مشرفة
avatar




المزاج : مممممم
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 15405
تاريخ التسجيل : 10/02/2010
العمر : 40
الموقع : القدس زهرة المدائن

مُساهمةموضوع: رد: هل السيدة مريم .. هي زوجة الرب .. أم هي عشيقته .. أم هي أمته ؟؟؟!!! الجزء الثاني    2014-08-30, 12:02 am




و كفى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 33338
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: هل السيدة مريم .. هي زوجة الرب .. أم هي عشيقته .. أم هي أمته ؟؟؟!!! الجزء الثاني    2014-08-30, 12:16 am

فهل يقبل العقل .. والمنطق .. أن يضحي الرب .. بإبنه طالما أنه يقدر على المغفرة .. والمسامحة .. بدون أن يعرضه للعذاب .. والقتل .. والصلب .. خاصة وأنه موصوف بالرحمن .. الرحيم .. فكيف يتسق منطقياً أن يرحم عباده .. ولا يرحم إبنه المزعوم ؟؟؟
أليس الأقربون أولى بالمعروف .. وأن يرحم إبنه .. أولى من أن يرحم عبيده ؟؟؟
وإما أن الرب ليس له القدرة المطلقة .. وفوقه قدرة أكبر تجبره ، وتلزمه بأن يضحي بإبنه لأجل العبيد الآخرين !!!
وفي مثل هذه الصورة المشينة للرب .. التي تصوره بالعجز .. والضعف !!!
هل يقبل ذووا الألباب .. أن يعبدوا .. أو يحترموا .. مثل هذه الإله العاجز .. الضعيف ؟؟؟!!! – تعالى الله عن ذلك علوا كبيراً –
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
 
هل السيدة مريم .. هي زوجة الرب .. أم هي عشيقته .. أم هي أمته ؟؟؟!!! الجزء الثاني
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: د/ موفق مصطفى السباعي-
انتقل الى: