نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» شرع الله او الكوارث الكونية..
أمس في 11:23 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» وقفه بيانية مع ايتي المائده 62+63=فانتبهوا يا علماء الامة
2017-10-18, 1:29 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» هل الايمان ينقص ويزيد؟؟
2017-10-17, 11:32 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الامن من الخوف والهم والحزن
2017-10-17, 5:45 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» جواب اسكت امير المومنين
2017-10-17, 5:42 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» احياء سنة الحبيب سلام الله عليه
2017-10-17, 5:41 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» خواطر من ذاكرة التاريخ والكتاب المبين
2017-10-17, 5:37 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» صالون نون الأدبي والدكتور معاذ الحنفي من أقبية السجن إلى مرافئ النقد الأدبي
2017-10-15, 10:53 pm من طرف فتحية إبراهيم صرصور

» الشيخ عادل الكلباني: الغناء حلال كله حتى مع المعازف ولا دليل يحرمه
2017-10-14, 9:55 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فصاحة ابن باديس وعامية الشعراوي - معمر حبار
2017-10-14, 9:07 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هل كان الوقف معروفا للصحابة زمن النبي..؟
2017-10-14, 3:04 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» درّة البلدان - هيام الاحمد
2017-10-13, 10:34 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» خواطر المساء==صائعون وضائعون
2017-10-13, 10:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ما الفرق بين الولادة الطبيعية لدولة الخلافة والعملية القيصرية سؤال مفتوح للناقد الفكري
2017-10-13, 9:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اسئلة الى الاخ احمد عطيات ابو المنذر
2017-10-13, 9:50 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» تصحيح مفاهيم - الضرورات
2017-10-13, 8:02 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هذه الحرية! فأين حدود الله؟!- بقلم الصادق الغرياني
2017-10-13, 8:00 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» وجه امريكا الكالح في قلب الانظمة وسحق الحركات قتلت واشطن ذات الوجه العلماني ملايين البشر
2017-10-13, 7:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» راي احمد عيد عطيات ابو المنذر في المظاهرات
2017-10-13, 7:02 pm من طرف اجمد العطيات ابو المنذر

» (هل معنى الحديث لو صح يدل على تحريم المعازف ؟)
2017-10-13, 12:07 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» حديث المساء--حضارة الايمان وحضارة الضلال
2017-10-12, 10:48 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» ديوان ابدا لم يكن حلم - نور محمد سعد
2017-10-12, 8:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مفهوم مصطلح التخميس
2017-10-11, 3:42 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» في معركة الافكار
2017-10-10, 3:19 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» آمنت بالعشق - د. ريم سليمان الخش
2017-10-09, 11:29 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» بين عالمين - نور سعد
2017-10-09, 10:26 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  ╧ أستراليا { Sydney } عصابة أروبا ╧ فريق الشواطئ ╧ 10 ص
2017-10-09, 8:41 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الهجرة إلى أستراليا – الأشخاص الذين يعتبرون أستراليا وطنهم
2017-10-09, 8:39 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الهجرة إلى أستراليا – الإزدهار والتغيير
2017-10-09, 8:38 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الهجرة إلى أستراليا – أثر الحرب
2017-10-09, 6:57 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 10 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 10 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 33338
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1968
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 938 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو RAGAB66 فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 57267 مساهمة في هذا المنتدى في 13591 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 الوطن..في لغة العرب - محمد بن يوسف الزيادي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد بن يوسف الزيادي



الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1968
تاريخ التسجيل : 03/05/2010
العمر : 59

مُساهمةموضوع: الوطن..في لغة العرب - محمد بن يوسف الزيادي    2014-10-24, 11:36 am

الوطن..ماهو في لغة العرب؟
قال الله تعالى في القرآن الكريم :  " لقد نصركم الله في مواطن كثيرة..." - التوبة 25  - ومواطن : جمع موطن ، والموطن أصله مكان التوطن ، أي الإقامة . ويطلق على مقام الحرب وموقفها ، أي نصركم في مواقع حروب كثيرة .
و كلمة الوطن تطلق على السكن أو المنزل الذي يأمن به الإنسان  من فتك الحيونات المفترسة الناهشة ، والأعداء المتوحشة الكاسرة  ، ويلجأ إليه من أهوال عواصف الرياح العاتية ، والأنواء الجوية القاسية ، يألف فيه الفرد والخلان و العائلة ، قال طرفة :
على موطن يخشى الفتى عنده الردى *** متى تعترك فيه الفرائص ترعد.
ويقال  : واطنت فلانا على هذا الأمر إذا جعلا في أنفسهما أن يفعلاه ، وتوطين النفس على الشيء : كالتمهيد تهيئتها لفعله.  ويقول ابن سيده : وطن نفسه على الشيء وله فتوطنت حملها عليه فتحملت وذلت له ، وقيل : وطن نفسه على الشيء وله فتوطنت حملها عليه  ، قال كثير :
فقلت لها يا عز كل مصيبة *** إذا وطنت يوما لها النفس ذلت .
فالعرب استعملت الكلمة ومرادفاتها لتدل على مكان الاقامة والسكنى للانسان والحيوان والنبات فقالوا مواطن الغنم  والبقر اي مرابضها.
معنى وطن في مختار الصحاح و ط ن : الوَطَنُ مَحَل الإنسان و أَوْطَانُ الغنم مرابضها و أَوْطَنَ الأرض و وَطَّنَها و اسْتَوْطَنَها و اتَّطَنَها أي اتخذها وطنا و تَوْطِينُ النفس على الشيء كالتمهيد و المَوْطِنُ المشهد من مشاهد الحرب قال الله تعالى { لقد نصركم الله في مواطن كثيرة } .
معنى وطن في لسان العرب الوَطَنُ المَنْزِلُ تقيم به وهو مَوْطِنُ الإنسان ومحله ...والجمع أَوْطان وأَوْطانُ الغنم والبقر مَرَابِضُها وأَماكنها التي تأْوي إليها.
واستعمل ابن الرومي كلمة وطن لتدل على داره وملحقاتها من ارض يملكها ببغداد اذ كان له جار اسمه ابن ابي كامل كما في رواية زهر الادب فاعتدى على بعض ارضه يريد اجباره على بيعها  ففزع ابن الرومي الى سليمان بن عبد الله بن طاهرشاكيا وذاكرا تلك الدار او ذلك الوطن :
ولي وطن آليــــت الا أبيعـــــه*** وألا أرى غيري له الدهر مالكا
عهدت به شرخ الشباب ونعمة*** كنعمة قوم أصبحوا في ظلالكا
وحبّبَ أوطان الرجــال اليـــهمُ ***مآرب قضاها الشبـــــاب هنالكا
اذا ذكروا أوطانهم ذكرتهـــــم ***عهود الصـــبا فيها فحنوا لذالكا
فقد آلفته النفــــــــس حتى كأنه** لها جسد ان بان غودر هالكــــا
فنلاحظ ان ابن الرومي استعمل كلمة وطن ليدل بها على داره وارضه التي يملكها ويسكنها وتربى وترعرع فيها والفها من ايام صباه.
وفي ابيات لرؤبة بن العجاج التميمي من اعراب البصرة يقول راجزا:-
أوطنتُ وطـْناً لم يكنْ من وطني
لو لمْ تكـــــنْ عاملها لم أســكن ِ
بها ولم أرجن بها فـي الرجــن
كيما تـــــــرى (أهل العراق) أنني  
أوطنت أرضا لم تكن من (وطني)
و الرجن الإقامة في المكان .فهو اتخذ من البصرة موطنا اي دار اقامة من اجل عاملها حيث لم تكن اصلا موطنه ولا دار اقامته.
فحب الوطن عاطفة يشترك فيها الانسان والحيوان نابعة من الفة المكان الذي ولد فيه الانسان وترعرع فيه وقضى فيه صباه..
قال ابن الرومي:-
بلد صحبت به الطفولة والصبـا*** ولبستُ ثوب العمر وهو جديدُ
فاذا تمثل في الضمير رأيتــــــه*** وعليه أغصان الشباب تميــــدُ
فهو شعور عاطفي منبعه الالف..لذلك وجدنا النبي سلام الله عليه يقول وهو يغادر مكة مهاجرا الى المدينة المنورة مخاطبا بلد الطفولة والصبا وموطن شبابه الاول :-
والله إنك لخير أرض الله وأحب أرض الله إلي ولولا أني أخرجت منك ما خرجت.
وهذا يبطل قول القائل بان حب الوطن من الايما حيث انه لو كان من الايمان ما كان لرسول الله سلام الله عليه ان يتنازل عنه ويخرج من موطنه بل يؤكد لنا انه مجرد عاطفة منبعها الالف للمكان وكيف لا يحبها رسول الله صلى الله عليه وسلم وكذلك نحن وهي خير ارض الله ومكان بيته المعظم ومسجد الله الحرام واول بيت وضع للناس تهوي اليه افئدة المؤمنين دعوة ابينا ابراهيم الخليل سلام الله عليه..في كل زمان ومن كل فج عميق..!!!
ان مفهوم الوطنية الحديث المحدث في امتنا الوافد من الفكر الاستعماري ابان فترات الغزو الفكري والذي يجعل من الوطنية ارتباطا للانسان بحدود اقليم هم من رسم حدوده لم يكن من فكرنا ولا من اصول ثقافتنا ..والرابطة الوطنية التي يزعمون لو كانت تصلح ان تكون رابطة بين الخلق لما اخرج اهل مكة النبي من بين ظهرانيهم ولما تخلوا عن نصرة دعوته ودينه الحق وهو بشهادتهم الصادق الامين كما اسموه من قبل ولقبوه..ان الرابطة الحقيقية التي على اساسها يتفاصل الناس هي رابطة العقيدة والمبدأ حتى ابناء الموطن الواحد عليها يلتقون وبها يتمايزون ويفترقون..
الاسلام الذي جاء رحمة للعالمين ليوحد بين ابناء الجنس البشري قطعا لا يجعل من عقيدته ما يزوره البعض حب الوطن من الايمان..فهل الوثني في جنوب السودان والذي يحب بلاده ويموت في سبيلها هو مؤمن في نظركم ايها المزورون لشرع الله والمحرفون لنصوصه!!؟؟
وهل البدوي الذي يفر من قساوة وشدة عناء عيش الصحراء وقفرها اذا استوطن المدن والقرى نقص ايمانه حسب منطقكم او ذهب ايمانه؟؟!!
ان حب الوطن وهو مسقط الراس من طبيعة الخلق يشترك فيه الانسان والحيوان
والاسلام جاء ليرتقي بسلوك الانسان عن سلوك الحيوان المتبع فقط للشهوات ويخلصه من الخضوع للشهوات واتباع النفس وهواها..وجعل نظرة الانسان عالمية تشمل الارض ومن عليها فارتقى بنظرة الانسان ليجعل موطنه الكرة الارضية كلها يستوطنها ويقيم فيها احكام الله تعالى ويدعو اليه باذنه كما امر سبحانه:-( إن الذين توفاهم الملائكة ظالمي أنفسهم قالوا فيم كنتم قالوا كنا مستضعفين في الأرض قالوا ألم تكن أرض الله واسعة فتهاجروا فيها فأولئك مأواهم جهنم وساءت مصيرا ( 97 ) النساء)
قال الامام البغوي رحمه الله تعالى في تفسيرها:-
قوله تعالى : ( إن الذين توفاهم الملائكة ظالمي أنفسهم ) الآية ، نزلت في ناس من أهل مكة تكلموا بالإسلام ولم يهاجروا ، منهم : قيس بن الفاكه بن المغيرة وقيس بن الوليد بن المغيرة وأشباههما ، فلما خرج المشركون إلى بدر خرجوا معهم فقتلوا مع الكفار ، فقال الله تعالى : ( إن الذين توفاهم الملائكة ) أراد به ملك الموت وأعوانه ، أو أراد ملك الموت وحده ، كما قال تعالى : " قل يتوفاكم ملك الموت الذي وكل بكم " ( السجدة - 11 ) ، والعرب قد تخاطب الواحد بلفظ الجمع ( ظالمي أنفسهم ) بالشرك ، وهو نصب على الحال أي : في حال ظلمهم ، قيل : أي بالمقام في دار الشرك لأن الله تعالى لم يقبل الإسلام بعد هجرة النبي صلى الله عليه وسلم إلا بالهجرة ، ثم نسخ ذلك بعد فتح مكة فقال النبي صلى الله عليه وسلم : " لا هجرة بعد الفتح " ، وهؤلاء قتلوا يوم بدر وضربت الملائكة وجوههم وأدبارهم ، وقالوا لهم : فيم كنتم؟ فذلك قوله تعالى : ( قالوا فيم كنتم ) أي : في ماذا كنتم؟ أو في أي الفريقين كنتم؟ أفي المسلمين؟ [ ص: 273 ] أم في المشركين؟ سؤال توبيخ وتعيير فاعتذروا بالضعف عن مقاومة أهل الشرك ، و ( قالوا كنا مستضعفين ) عاجزين ، ( في الأرض ) يعني أرض مكة ، ( قالوا ) يعني : الملائكة ( ألم تكن أرض الله واسعة فتهاجروا فيها ) يعني : إلى المدينة وتخرجوا من مكة ، من بين أهل الشرك؟ فأكذبهم الله تعالى وأعلمنا بكذبهم ، وقال : ( فأولئك مأواهم ) منزلهم ( جهنم وساءت مصيرا ) أي : بئس المصير إلى جهنم . اه
ان رؤية الاسلام للارض انها ملك وميراث للصالحين وليس للمفسدين فيها
قال تعالى : (" وَلَقَدْ كَتَبْنَا فِي الزَّبُورِ مِن بَعْدِ الذِّكْرِ أَنَّ الْأَرْضَ يَرِثُهَا عِبَادِيَ الصَّالِحُونَ )الأنبياء105
وقال سبحانهSadقَالَ مُوسَىٰ لِقَوْمِهِ اسْتَعِينُوا بِاللَّهِ وَاصْبِرُوا ۖ إِنَّ الْأَرْضَ لِلَّهِ يُورِثُهَا مَن يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ ۖ وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ (128)الاعراف
لذلك وجدنا عمر الفاروق يغضب عندما جاءه وفد من الشام الذين تاثروا بالروم فسالهم ممن القوم فانتسبوا الى المكان فقالوا من مكان كذا فقال لهم لا تكونوا كالعجم ينتسبون الى الكفر والدير .. ان العرب تنتسب الى قبائلها وان الارض تنسب الى اهلها.
ونلاحظ فعلا ان في تسمية كثير من البلدان انها نسبت الى اهلها ولم ينتسب اهلها اليها كقولهم جبل طي ومدينة زبيد نسبة الى قبيلة زبيد ولم تنشأ النسبة للبلاد الا في عصر العباسيين تأثرا بالعجم الذين كانوا ينتسبون الى ديارهم واكفارهم
وختاما اللهم اورث امة نبيك وحبيبك الارض واجعلنا اللهم اهلا لذلك وارحمنا ولا تؤاخذنا بما يفعل السفهاء منا يارب العالمين يا ارحم الراحمين
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 33338
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: الوطن..في لغة العرب - محمد بن يوسف الزيادي    2014-10-26, 10:46 pm

منطقكم او ذهب ايمانه؟؟!!
ان حب الوطن وهو مسقط الراس من طبيعة الخلق يشترك فيه الانسان والحيوان
والاسلام جاء ليرتقي بسلوك الانسان عن سلوك الحيوان المتبع فقط للشهوات ويخلصه من الخضوع للشهوات واتباع النفس وهواها..وجعل نظرة الانسان عالمية تشمل الارض ومن عليها فارتقى بنظرة الانسان ليجعل موطنه الكرة الارضية كلها يستوطنها ويقيم فيها احكام الله تعالى ويدعو اليه باذنه كما امر سبحانه:-( إن الذين توفاهم الملائكة ظالمي أنفسهم قالوا فيم كنتم قالوا كنا مستضعفين في الأرض قالوا ألم تكن أرض الله واسعة فتهاجروا فيها فأولئك مأواهم جهنم وساءت مصيرا ( 97 ) النساء)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
 
الوطن..في لغة العرب - محمد بن يوسف الزيادي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: قسم خاص - محمد بن يوسف الزيادي-
انتقل الى: