نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» اعادة نشر سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد=الحلقة الاولى
اليوم في 5:43 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» عجائب وغرائب - الجزائر تكتشف رسميا حقيقة سكان الفضاء وجهاز السفر عبر الزمن (حقيقي)
اليوم في 5:35 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مفهوم ومعنى المقياس
اليوم في 4:27 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» راشد الزغاري مثال الفلسطينيين المنسيين في سجون العالم - بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
اليوم في 10:25 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اعلام المجرمين مسيرته ودعواه واحدة
أمس في 10:45 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة الثامنه عشرة من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
أمس في 10:38 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» امة الاسلام والويلات من الداخل والخارج
أمس في 6:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» انما يتذكر اولوا الالباب
أمس في 5:58 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» طفلة سورية تنشر رسالتها الاخيرة على تويتر
أمس في 5:48 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» خزانة ملابسي - ايمان شرباتي
أمس في 12:40 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة السابعة عشرة والخاتمة من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-30, 6:40 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة السادسة عشرة من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-29, 9:56 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة الخامسة عشر من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-29, 1:07 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة الرابعة عشرة من ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-28, 11:33 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» هَبْني جُنونَكَ - إسراء حيدر محمود
2016-11-28, 9:03 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة الثالثة عشر من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-28, 12:01 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة الثانية عشر من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-27, 2:40 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة الحادية عشر من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-26, 10:08 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة العاشرة من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-26, 12:59 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الأديبة فاتن ديركي..من عملها بالمحاماة ومشاهداتها تكتب قصصا تناصر المرأة
2016-11-25, 4:39 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة التاسعة من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-24, 1:59 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة الثامنه من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-11-24, 12:32 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» قصة : وصار رجلاً - فاتن ديركي
2016-11-24, 10:56 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ما هو التعريف والمصطلح؟
2016-11-24, 1:10 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة السابعة من سلسلة ربط العبادات بالمعتقد
2016-11-23, 12:01 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» مستقبل أطفال "داعش" - عائشة المري
2016-11-22, 7:34 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هل فازوا بالابل "اشبعتهم شتما وفازوا بالابل " سميح خلف
2016-11-22, 7:24 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة السادسة من سلسلة ربط العبادات بالمعتقد
2016-11-22, 4:19 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الاختلاف ووحدة الامة
2016-11-21, 11:55 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» سلسلة ربط العبادات بالمعتقد الحلقة الخامسة
2016-11-21, 9:34 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
مقهى المنتدى
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 18 عُضو متصل حالياً :: 1 أعضاء, 0 عُضو مُختفي و 17 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

نبيل القدس ابو اسماعيل

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 31585
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15398
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1670
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع في المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 928 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو بنت فلسطين فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 55139 مساهمة في هذا المنتدى في 12314 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 متطلبات النصر في الحرب؟؟ - الجزء الثاني - نوري جاسم المياحي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 31585
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: متطلبات النصر في الحرب؟؟ - الجزء الثاني - نوري جاسم المياحي   2015-03-22, 9:39 am


متطلبات النصر في الحرب؟؟ - الجزء الثاني
نوري جاسم المياحي
العراق وشعبه يخوضون حربا قذرة فرضت عليه ولا مصلحة لهم فيها وبالنيابة عن الاخرين ... المواطن البسيط والمسكين يقاد للمسلخ ويصور له انه يموت من اجل قضايا مقدسة اما واقع الحال هو وقع بين المطرقة والسندان ان سكت استبيح عرضه وحللوا قتله وان دافع فالموت ينتظره في قضية لم يؤخذ رايه بها اي هو مسير لامحير ...والحقيقة المرة و المفروضة عليه هي مفتعلة من قبل المستفيدين من الصراع المسلح متمثلة في معسكرين طائفيين ولدين واحد ...اما ولد الخايبة من فقراء الشعب فيندفعون للموت بلا وعي وكانهم مسيرون ..وهذا ما يطلق عليه تسمية الحراك الجمعي لجماهير المجتمع ..
هذه الظاهرة ليست جديدة على الشعب العراقي في الحرب الجارية حاليا وانما مر بها عبر العصور تفرض عليه حروب عديدة وفي صراع بين الفرس والعثمانين كما تذكر التاريخ ..وما حرب الخليج الاولى والثانية واحتلال العراق وحرب داعش الحالية ...كلها حروب بالنيابة عن الاخرين وهي غير مقدسة من وجهة نظري الشخصية لانها استنزاف وابادة لشعبنا وبلا اي مبرر شرعي حقيقي ..ولازال البسطاء لا يدركون ما يحيق بهم من استهداف ومخاطر واهوال في المستقبل غير المنظور ..
لو استرجعنا وبسرعة كل الحروب التي خاضها العراقيون طيلة العقود الماضية ...ماذا جنى من وراءها الشعب سوى الجوع والفقر والظلم والقتلى بالملايين ( وكل من يقتل يعتبر شهيد سواء كان مع الدولة او ضدها او من طرفي النزاع ) والحصيلة ملايين الثكالى والارامل واليتامى ...والخراب والدمار والحقد والكراهية ... ولهذا انا شخصيا اعتبر كل الحروب واينما تقع عبثية وحقيرة ومهما كانت الاسباب .. وللاسف هذا الشر يقع ويفرض سواء رضينا ام ابينا ...فهو شر لابد منه ..وعلى العقلاء والحكماء بذل المستحيل لتجنبه ..
هناك مفاهيم بسيطة عن الحروب يجب ان يفهمها كل عراقي وكل من يتصدى لقيادة الشعوب ويتحكم بمصائرها ..لان حياة الناس وسعادتهم امانة بايديهم .. وللاسف ابتلي العراقيون بقادة حمقى ..لا يتورعون عن شن الحروب لاتفه الاسباب ويزجون مساكين وفقراء الشعب في حروب يصعب الخروج منها كالحرب الايرانية واحتلال الكويت والحرب الداعشية الطائفية الحالية ...
لقد اكد الفلاسفة والمفكرين والاستراتيجين ( الحرب اخر خيار بعد ان تعجز السياسة عن الحل ) انا اسأل والكثيرون من امثالي يسألون لماذا بتلينا بساسة حمقى ..يشنون الحروب قبل استنفاذ كل الوسائل التفاوضية السلمية ...وحتى لو اعطينا تنازلات وتراجعنا خطوة للوراء من اجل خطوتين للامام كما حدث في كل الحروب التي خاضها العراق ؟؟ السلام افضل من الحرب بملايين المرات ..على ان يحترم الجميع هذه الحقيقة ..
الجواب بالتاكيد لا ... وانما كانت الاطراف المتنازعة عبارة عن ادواة ولازالو بايادي تحركهم من وراء الحدود ...وولد الخايبة ونساءهم واطفالهم يدفعون الثمن ...
ولو انني افترضت ان كل من يختار قرار الحرب احمق وغبي ...ومع هذا عليه ان يفهم ان ( الحرب فن ولها اسس وقواعد وشروط ) عليه ان يتاكد من توفيرها قبل الدخول في اتون الحرب ..فهل توفرت هذه المواصفات عند حمقانا من الساسة ؟؟؟الجواب اكيد كلا ... والبرهان ما اصاب شعبنا المسكين من كوارث ومصائب وويلات طلية الحروب التي فرضت على شعبنا طيلة القرن الماضي وحتى قبله ..فالحروب والصراعات وجدت منذ تشكلت المجتمعات البشرية ...
وذكر المختصون والخبراء ان احد الدوافع الرئيسية للحروب هو زيادة عدد السكان وشحة الغذاء فتدفع المعتدي القوي للتوسع وللاستيلاء على موارد جيرانه من الضعفاء وبمرور الزمن تطورت الدراسات حول الحروب من قبل الكتاب العسكرين بدءا من الفيلسوف الصيني صن تسو الذي الف كتاب فن الحرب قبل 25 قرن عن الحرب وفنونها وقواعدها ...ومنذ ذلك التاريخ والعلوم العسكرية تدرس ولها منظريها مثل كلاوزفيتز الالماني وليدل هارت البريطاني وغيرهم الالاف منهم الاموات ومنهم لازالوا احياء ومن كل الجنسيات ...وعلى سبيل المثال لا الحصر الضابط والباحث العراقي العقيد الركن المتقاعد الاستاذ سليم شاكر الامامي ...
وقد انجب العراق والعرب عبر تاريخهم قادة عسكريين وخلدوا اسماءهم في سجل الخالدين .. والخلاصة التي اريد ان اصل اليها ان للحرب مبادءها ورجالها وقادتها ممن اجادوا ادارتها عبر الخبرة والتجربة اضافة الى الموهبة والثقافة العسكرية العلمية ...ولاسيما في الحروب الحديثة والتي تطورت فيها الاسلحة والمعدات وتعقدت فاليوم لايمكن كسب حرب دون توفير كل مقومات النصر ...واهمها القيادة والسيطرة وبقية المتطلبات ...اي ان العسكرية علم من اعقد العلوم ( واعدوا لهم من قوة ومن رباط الخيل وهو مفهوم شامل ) ..الحرب اليوم ليست بعدد المقاتلين ..فصاروخ واحد يقتل 50 وربما 200 وقنبلة نووية تمحو مدينة بكاملها ..
الحرب الطائفية القذرة التي فرض على العراقيين اليوم خوضها تحت اهداف طائفية سخيفة ...بين شعب يقال ان تعداد قواته المسلحة تجاوز مليون ونصف مقاتل وقد هزم امام قلة من المتعصبين الحاقدين والتكفيرين والذين حمعوهم من 80 دولة ولارابط بينهم سوى الحقد والكراهية للعراق وشعبه ..فهل باستطاعتنا ان نقيم ونحكم على القائمين على قيادة الملايين من المقاتلين والذين هزموا ...هم كانوا من اصحاب الاختصاص ويجيدون فن الحرب والقتال ؟؟ نتائج الحرب تؤكد انهم اميون وجهلة ولا يفقهون شيئا من مباديء الحرب وفنون القتال والا اما انهزموا في سويعات ..ولسنا الان في مجال شرح الاسباب التي ادت لذلك لان المختصون اشبعوها تشخيصا وتحليلا وتشريحا ..
الحروب من وجهة نظري الشخصية كلها قذرة ولا توجد حروب مقدسة كما يحلوا للبعض تسميتها والسبب جميع الحروب تؤدي الى الموت والخراب
الحروب ليس فيها خاسر وربحان وانما الخصمان المشاركان في الصراع ( عمليا وليس من وراء الكواليس ) هم الضحية ويدفعون الثمن كما يحدث اليوم في العراق وسوريا وليبيا واليمن واصدق مثال ما حدث في افغانستان والصومال ..
الحروب يشعل نيرانها بسهولة الاشرار ...والاخيار هم من يطفي نيرانها ولكن بصعوبة
في الحرب يشترك خصمان احدهما قوي والاخر ضعيف والقوي يحاول فرض ارادته على الضعيف بالقوة ..ولكن في كثير من الحالات .. النصر لن يكون نصيب القوي فالفيتناميون الضعفاء الحقوا شر هزيمة بالامريكان الاقوياء ( وكم من فئة قليلة غلبت فئة كبيرة باذن الله ) ..
الحروب قد تستمر سنين وحتى عشرات السنين ...اذا لم تتحقق اهداف الحرب ...والخصمان يمتلكان القوة لاستمرار النزاع والقتال
اقذر انواع الحروب وابشعها هي تلك التي تفرض على الشعوب الضعيفة والبسيطة والجاهلة من قبل خصوم متمكنون لهم اهدافهم ومصالحهم ..كما حدث مع العراقيين في العقود الاربع الاخيرة ..شعب يساق للحرب رغما عن انفه وبشعارات براقة وفي الحقيقة تخدم المصالح الاجنبية والاجندات الخارجية ..
في الحروب لاخطوط حمراء لنوع الاسلحة القذرة التي يستعملها الخصمان ...الاسلحة النووية الفتاكة استخدمت كما استخدمت الكيمياوية وحتى حصار الغذاء والدواء استخدم ..
وعلينا ان لاننسى ...ليست هناك حروب شريفة ومقدسة ...ولاتصدقوا ان هناك اسلحة نظيفة وغير فتاكة فكلها قاتلة ومميتة كسكين المطبخ التي يستخدمه التكفيرون في قطع رقاب الابرياء والفقراء والمساكين ...
الحرب علم وفن ومهنة احترافية
للحرب مباديء فان التزم بها القائد العسكري انتصر وان اهملها انهزم هو والحق العار بقواته ويجب ان يعاقب بشدة وقسوة ليكون عبرة لغيره وليس كما حدث في نكبة حزيران بالموصل ..
الحرب خدعة وايهام العدو باهدافك ..فمن اجاد الخدع واوهم الخصم كسب المعركة ..وليس كما يحدث في الاعلام العراقي اليوم ...تشاهد وتسمع الجندي البسيط يشرح كل الخطط وكانه لاتوجد سرية وكتمان للخطط او اسرار عسكرية او مباغته ومن يشاهد الافلام من ساحات المعركة التي تبث لاتترك عند الشاهد الملم بابسط مباديء الحرب والعسكرية ..ان من يدير الحرب والمعارك جاهل عسكريا وليست لديه خبرة عسكرية ميدانية او ثقافة عسكرية ...
وللمعلومات العامة ولاهمية الثقافة العسكرية للضابط ونزولا حتى مستوى الجندي البسيط فأن قيادة القوات الأمريكية حرصت أثناء ذهابها إلى حرب الخليج الأولى على أن يحمل كل جندي أمريكي نسخة من كتاب فن الحرب,للفيلسوف الصيني صن تسو .. ليستفيد من معلوماته وافكاره
وأن الإستراتيجية الحربية الأمريكية "الصدمة والرعب" والتي عشتها شخصيا في بغداد عام 2003 الإستراتيجية التي انتهجتها الولايات المتحدة في احتلال العراق فقد كانت فعلا مرعبة وزرعت الرعب في اشجع الناس وحققت اهدافها ...مبنية على مبادئ نفس كتاب فن الحرب الذي كتب قبل 25 قرن , وكذلك استخدمتها إسرائيل في حروبها ... واليوم يطبقها داعش في نشر الرعب بين المواطنين ..ولو اختلفت الوسائل والتكتيكات
شعبنا المظلوم يخوض اليوم حرب ابادة واستنزاف والثمن الغالي المدفوع معروف للجميع .. ولنؤمن بان الزيادة في العلم فائدة لشعبنا ...فهل استفدنا من تجاربنا السابقة او تجارب الشعوب ...اترك الحكم لكم ...
اللهم احفظ العراق واهله اينما حلوا او ارتحلوا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org متصل
 
متطلبات النصر في الحرب؟؟ - الجزء الثاني - نوري جاسم المياحي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: مقالات سياسية-
انتقل الى: