نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» الثأر والثورة
اليوم في 2:22 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» "أوكسفام": ثروة أغنى 8 أشخاص في العالم تعادل ما تملكه نصف البشرية
اليوم في 10:07 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» "مفخرة الأسد بحلب" كتبها بمحو تاريخ المدينة.. لماذا علينا تشبيهها بـ"غروزني" وليس "ستالينغراد"؟
اليوم في 10:02 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» (مقال قانوني) إعفاء أجر ساعات العمل الإضافي من الرسوم القضائية (رأي محكمة النقض الفلسطينية)
اليوم في 9:53 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» بلاغ حول جريمة قتل محسن فكري بمدينة الحسيمة
اليوم في 9:46 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فيديو صادم يختصر المأساة المنسية لمسلمي ميانمار
اليوم في 9:21 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» صحراء النقب المنسية فلسطينية الهوية وعربية الانتماء "1" الرمال العطشى - بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
اليوم في 9:13 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» (إذاعة كندا العربية) حديث إذاعي حول:هل تصح مراهنات الكثيرين من العرب على ترامب؟
اليوم في 9:08 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» تقليم أظافر مؤتمر باريس وتهذيب خطابه - بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
أمس في 9:42 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» "الكفر" في حلب!- د. طيب تيزيني
أمس في 9:17 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» بلدية جباليا تبحث تنمية قطاع المياه والصرف الصحي مع مستشار بنك التنمية الألماني
أمس في 9:13 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الأستانة .. نور الحقيقة وهالة الوهم - زهير سالم*
أمس في 9:11 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هل تصحّ المراهنات على ترامب؟! صبحي غندور*
أمس في 9:09 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ورطة الجغرافيا كما الفلسطينيون في ورطة فالاسرائيليون في ورطة - سميح خلف
أمس في 9:05 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» أجهزة الأمن هندست البرلمان المصري ورسمت تفاصيله
أمس في 8:02 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» أولى تداعيات قرار الأمم المتحدة حول المستوطنات - ديفيد ماكوفسكي
أمس في 7:56 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» «الحرب الثالثة» ليست حلا للأزمة الاقتصادية العالمية محمد عبد الحكم دياب
أمس في 7:51 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ام الحيران : شدي حيلك يا بلد ما في ظلم الى الابد..هنا باقون !! د.شكري الهزَيل
أمس في 7:47 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» عين_دراهم : مواطنة حافية القدمين تواجه #البرد في كوخ خشبي
أمس في 7:02 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» رمضان_الخير.. عيون مطفأة قد تنيرها تبرعاتكم
أمس في 6:45 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» بعاداتها الرمضانية الفريدة ... باجة تستقبل زوارها
أمس في 6:43 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» لاجئون سوريون يتمنون "العودة"
أمس في 6:39 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» في دقيقة | سليمان خاطر .. عسكري ثائر مش غلبان - ايات عرابي
أمس في 6:34 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» خطبة جمعة بعنوان: "الأنبياء وطلب القيادة السياسية"
أمس في 6:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» في دقيقة | أحمد الطيب شيخ الفالانتاين على الطريقة البوذية - ايات عرابي
2017-01-18, 9:35 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» جيل مخيم داداب
2017-01-18, 9:33 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» قرية العوامرية بزغوان.. مشروع لتزويد 70 أسرة بالماء
2017-01-18, 9:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» كلمة المهندس علي عبدالرحمن في مظاهرة لأهالي بلدة السحارة في ريف حلب الغربي بعنوان: "حزب التحرير يمثلني"
2017-01-18, 8:10 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» وقفة نظمها شباب حزب التحرير ولاية سوريا في قرية الغدقة في ريف معرة النعمان لإسقاط القادة ورفضا للهدن
2017-01-18, 8:08 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مظاهرة نظمها شباب حزب التحرير ولاية سوريا في ريف إدلب الجنوبي إسقاطا للقادات ورفضا للهدن والمفاوضات
2017-01-18, 7:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 23 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 23 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 32408
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15403
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1681
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع في المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 929 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو هيثم هلال فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 55996 مساهمة في هذا المنتدى في 12591 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 16=وقفات مع الذكر=16=مع سورة الاخلاص - محمد بن يوسف الزيادي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد بن يوسف الزيادي



الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1681
تاريخ التسجيل : 03/05/2010
العمر : 58

مُساهمةموضوع: 16=وقفات مع الذكر=16=مع سورة الاخلاص - محمد بن يوسف الزيادي    2015-05-29, 11:38 am

=وقفات مع الذكر=16=
بسم الله الرحمن الرحيم
وقفة تامل مع سورة الاخلاص.....وكيف انها تعدل ثلث القران:----
1= ذكر الواحدي في اسباب النزول هذه الروايات:
879 - قال قتادة ، والضحاك ، ومقاتل : جاء ناس من اليهود إلى النبي - صلى الله عليه وسلم - فقالوا : صف لنا ربك ، فإن الله أنزل نعته في التوراة ، فأخبرنا من أي شيء هو ؟ ومن أي جنس هو ؟ [ من ] ذهب هو أم نحاس أم فضة ؟ وهل يأكل ويشرب ؟ وممن ورث الدنيا ومن يورثها ؟ فأنزل الله تبارك وتعالى هذه السورة وهي نسبة الله خاصة .
880 - أخبرنا أبو نصر أحمد بن إبراهيم المهرجاني ، أخبرنا عبيد الله بن محمد الزاهد ، حدثنا أبو القاسم ابن بنت منيع ، حدثنا جدي أحمد بن منيع ، حدثنا أبو سعد الصغاني ، حدثنا أبو جعفر الرازي ، عن الربيع بن أنس ، عن أبي العالية ، عن أبي بن كعب : أن المشركين قالوا لرسول الله - صلى الله عليه وسلم - انسب لنا ربك ، فأنزل الله تعالى : ( قل هو الله أحد الله الصمد ) قال : فالصمد الذي ( لم يلد ولم يولد ) ؛ لأنه ليس شيء يولد إلا سيموت ، وليس شيء يموت إلا سيورث ، وإن الله تعالى لا يموت ولا يورث ، ( ولم يكن له كفوا أحد ) قال : لم يكن له شبيه ولا عدل و ( ليس كمثله شيء ) .
881 - أخبرنا أبو منصور البغدادي ، أخبرنا أبو الحسن السراج ، أخبرنا محمد بن عبد الله الحضرمي ، أخبرنا سريج بن يونس ، أخبرنا إسماعيل بن مجالد ، عن مجالد ، عن الشعبي ، عن جابر قال : قالوا يا رسول الله ، انسب لنا ربك ، فنزلت : ( قل هو الله أحد ) إلى آخرها .
....وقال الإمام أحمد: إن المشركين قالوا للنبي: انسب لنا ربك، فأنزل الله تعالى: قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ -1. اللَّهُ الصَّمَدُ -2. لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ -3. وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوًا أَحَدٌ -4. وعن ابن عباس: (قالت قريش: يا محمد صف لنا ربك الذي تدعونا إليه، فنزلت، وعنه أيضا أن السائل اليهود.
2=وفي فضلها = قال النبي صلى الله عليه وسلم: "أيعجز أحدكم أن يقرأ في ليلة ثلث القرآن؟ قالوا: وكيف يقرأ ثلث القرآن؟ قال: قل هو الله أحد تعدل ثلث القرآن. وفي رواية قال: إن الله عز وجل جزأ القرآن بثلاثة أجزاء فجعل قل هو الله أحد جزءا من أجزاء القرآن"رواه مسلم.
3=نلاحظ ان الاسئلة جائت على نوعين:بعضها جاء يستفسر عن النوع والجنس والنسب والاخر يستفسر عن الماهية والتركيب للذات العلية ومادتها ومعدنها
ذلك ان جميع الامم في تلك الحقبة كانت مطبقة على التجسيم والتجسيد وغارقة في الضلال والتصور المادي المجسد والمجسم للاله جل وعلا.متاثرين بمناهج فلاسفة الاغريق الذين اضلهم بحث الذات العلية ولما عجزوا عن ادراكها قاسوا الغائب اللا محسوس على الحاضر المحسوس واطلقوا العنان لخيالهم ليتوهم كما يشاء من الصور والتصورات للاله فجاءوا بخزعبلات الشرك المفلسف حيث انهم اتخذوا من الواقع اساسا ومقياسا ومنطلقا لتفكيرهم فقاسوا ما لايدركه الحس على الواقع تحت ادراك الحس..
فجعلوا له بهذا القياس الجائر الظالم اولادا وشركاءفضاهتهم اليهود ثم النصارى ( (وقالت اليهود عزير ابن الله وقالت النصارى المسيح ابن الله ذلك قولهم بأفواههم يضاهئون قول الذين كفروا من قبل قاتلهم الله أنى يؤفكون ))( 30 )التوبة ..ثم نقل الشرك وفلسفته الى العرب الحنفاء على يد عمرو ابن جرهم اول من نقل الاصنام من الشام الى مكة المكرمة وحماها وجعلها تعبد مع الله تعالى.
هذا الجو السائد في العالم يوم بعث نبي الهدى.. لم يكن احد يتصور وجود بلا تجسيم او تصوير او تجسيد لان عقولهم لم تكن لتنفلت من اطر المادة وحدودها وقيودها لتتصور الوجود الحق المطلق عن قيود المادة وصورها وحدود اشكال وجودها.ذلك انهم اتخذوا الواقع المادي هو اساس تفكيرهم ومنطلقه وبالتالي مقياسهم للوجود كان المادة بقيود وحدود صورتها واشكالها وتجسد الافكار المتعلقة بها وبالوجود بالتالي ضمن هذه الاطر والاشكال المدركة اصلا للوجود المادي في الكون.لذلك جائت تلك الاسئلة وتلك الاستفسارات من اصحاب ذلك المنهج العقلي الهابط الذي جعل العقل اسيرا للمادة واطرها وقيدوه بقيودها وسجنوه في حدودها مع ان العقل الاغريقي حاول ان يتجاوز حدود المادة يوم بحث عما وراء الطبيعة والمدركات المادية فيما عرف عندهم بالميتافيزيقا فوصل الى الاله واجب الوجود وموجد الوجود الا انه اخطأ الطريق وضل الهدى يوم بحث الذات الواجبة والتي لاتقع تحت مدركات حسه فاضطر ان يقيسها على الحاضر لديه من مدركات حسية ومادية وتصورها وهما وخيالا بما يدرك مع اعطاء الخيال حظا وافرا في اخراج ذاك التصور بما يراه مناسبا مع ما اوصله وهمه اليه في حق الاله سبحانه وتعالى عما يصفون.ونسوا ان المدركات هي الوجود المادي وان الخالق كان قبل المادة التي هي من خلقه تعالى وايجاده وانه قطعا مغاير لما خلق لان المخلوق محتاج ناقص والخالق لا بد له من الغنى والكمال ومن كماله مخالفته للمخلوقات الناقصة ومغايرته لها وليس قياسه عليها =ليس كمثله شيء وهو السميع البصير=الشورى 11.
صف لنا ربك وانسب لنا ربك..فجاء الجواب ..=قل =اي يا محمد =هو=اي الذي تسالون عنه وهو موضوع التصور الالهي..=الله=الخالق المدبر الذي اوجد من العدم ثم دبر امر ما اوجد بما يستقيم به وجوده ويصلح ويستمر فهو الذي -خلق فهدى-اي اخرج المخلوق من العدم الى الوجود فهداه سيره في الوجود ليستمر في وجوده منسجما مع منظومة سير الموجودات..=احد=كلمة احد ليست عددا بل هي صفة عددفلذلك لما اراد بيان العدد قال =والهكم اله واحد لااله الا هو الرحمن الرحيم=البقرة163 و كلمة احد عادة في اللغة لاتاتي في مقام الايجاب بل تاتي في مقام السلب اي النفي وليس الاثبات الا انها هنا جاءت في مقام الاثبات لتفيد النفي والسلب
لانها نفت الجنس وسلبت النوع عن الله فهو وحيد لا جنس له ولانوع..=الله الصمد=الخالق الموجد من العدم المدبر لما يخلق صمد لا يعتريه التبديل ولا التغيير لانه لايعتريه ما يعتري مخلوقاته من تغيير وتبديل لاحوالهم وامورهم كالهرم والشباب والمرض والسلامة والموت والحياة وما تفعل السنون..فتلك الاحوال من خلقه تعتري خلقه وهو منزه سبحانه عن مجريات الحوادث.. قال ابن كثير رحمه الله في تفسيره:- قَالَ عَلِيّ بْن أَبِي طَلْحَة عَنْ اِبْن عَبَّاس هُوَ السَّيِّد الَّذِي قَدْ كَمُلَ فِي سُؤْدُده وَالشَّرِيف الَّذِي قَدْ كَمُلَ فِي شَرَفه وَالْعَظِيم الَّذِي قَدْ كَمُلَ فِي عَظَمَته وَالْحَلِيم الَّذِي قَدْ كَمُلَ فِي حِلْمه وَالْعَلِيم الَّذِي قَدْ كَمُلَ فِي عِلْمه وَالْحَكِيم الَّذِي قَدْ كَمُلَ فِي حِكْمَته وَهُوَ الَّذِي قَدْ كَمُلَ فِي أَنْوَاع الشَّرَف وَالسُّؤْدُد وَهُوَ اللَّه سُبْحَانه هَذِهِ صِفَته لَا تَنْبَغِي إِلَّا لَهُ لَيْسَ لَهُ كُفْء وَلَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْء سُبْحَان اللَّه الْوَاحِد الْقَهَّار وَقَالَ الْأَعْمَش عَنْ سُفْيَان عَنْ أَبِي وَائِل " الصَّمَد " السَّيِّد الَّذِي قَدْ اِنْتَهَى سُؤْدُده وَرَوَاهُ عَاصِم بْن أَبِي وَائِل عَنْ اِبْن مَسْعُود . وَقَالَ مَالِك عَنْ زَيْد بْن أَسْلَمَ " الصَّمَد" السَّيِّد وَقَالَ الْحَسَن وَقَتَادَة هُوَ الْبَاقِي بَعْد خَلْقه وَقَالَ الرَّبِيع بْن أَنَس هُوَ الَّذِي لَمْ يَلِد وَلَمْ يُولَد كَأَنَّهُ جَعَلَ مَا بَعْده تَفْسِيرًا لَهُ وَهُوَ قَوْله " لَمْ يَلِد وَلَمْ يُولَد " وَهُوَ تَفْسِير جَيِّد. ..وطالما انه احد لاجنس له ولانوع وهو فرد متفرد بوجوده لذلك - لم يلد ولم يولد=لان الجنس والنوع امتداد للمحتاج الفاني ليرث وجوده وهو سبحانه حي باق لا يموت ولا يفنى وصمد لا جنس له ولا نوع بالتالي كما انه هو الوارث ومن يحتاج الولد هو المحتاج للوارث والذي يضعف بفعل الايام ومضي السنين اما هو فانه الغني الحميد الحي الذي لا يموت
ومن كان كذلك فقطعا ليس له كفوا احد لا يماثله لا في ذاته ولا في صفاته ولا هديه ولا تدبيره وتشريعه فسبحان الواحد الاحد الفرد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا احد ..
وسميت سورة الاخلاص لان فهمها فهما صحيحا يولد الاخلاص للخالق في العبادة والتوجه ويجعل الانسان يعرف عظمة ربه فيتعلق به ويعرض عمن سواه فلا يتعبد ولا يعبد غيره. ولعلنا من مثل هذه المعاني ندرك عظمة هذه السورة الكريمة وانها عالجت موضوعا اساسا من مواضيع العقيدة فيما يخص التصور الاسلامي لمفهوم الاله عز وجل فكانت بحق تعدل ثلث القران فيما احتوت عليه من معان وبيان.. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 32408
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: 16=وقفات مع الذكر=16=مع سورة الاخلاص - محمد بن يوسف الزيادي    2015-06-02, 8:56 am

محمد بن يوسف الزيادي كتب:
=وقفات مع الذكر=16=
بسم الله الرحمن الرحيم
وقفة تامل مع سورة الاخلاص.....وكيف انها تعدل ثلث القران:----
1= ذكر الواحدي في اسباب النزول هذه الروايات:
879 - قال قتادة ، والضحاك ، ومقاتل : جاء ناس من اليهود إلى النبي - صلى الله عليه وسلم - فقالوا : صف لنا ربك ، فإن الله أنزل نعته في التوراة ، فأخبرنا من أي شيء هو ؟ ومن أي جنس هو ؟ [ من ] ذهب هو أم نحاس أم فضة ؟ وهل يأكل ويشرب ؟ وممن ورث الدنيا ومن يورثها ؟ فأنزل الله تبارك وتعالى هذه السورة وهي نسبة الله خاصة .
880 - أخبرنا أبو نصر أحمد بن إبراهيم المهرجاني ، أخبرنا عبيد الله بن محمد الزاهد ، حدثنا أبو القاسم ابن بنت منيع ، حدثنا جدي أحمد بن منيع ، حدثنا أبو سعد الصغاني ، حدثنا أبو جعفر الرازي ، عن الربيع بن أنس ، عن أبي العالية ، عن أبي بن كعب : أن المشركين قالوا لرسول الله - صلى الله عليه وسلم - انسب لنا ربك ، فأنزل الله تعالى : ( قل هو الله أحد الله الصمد ) قال : فالصمد الذي ( لم يلد ولم يولد ) ؛ لأنه ليس شيء يولد إلا سيموت ، وليس شيء يموت إلا سيورث ، وإن الله تعالى لا يموت ولا يورث ، ( ولم يكن له كفوا أحد ) قال : لم يكن له شبيه ولا عدل و ( ليس كمثله شيء ) .
881 - أخبرنا أبو منصور البغدادي ، أخبرنا أبو الحسن السراج ، أخبرنا محمد بن عبد الله الحضرمي ، أخبرنا سريج بن يونس ، أخبرنا إسماعيل بن مجالد ، عن مجالد ، عن الشعبي ، عن جابر قال : قالوا يا رسول الله ، انسب لنا ربك ، فنزلت : ( قل هو الله أحد ) إلى آخرها .
....وقال الإمام أحمد: إن المشركين قالوا للنبي: انسب لنا ربك، فأنزل الله تعالى: قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ -1. اللَّهُ الصَّمَدُ -2. لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ -3. وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوًا أَحَدٌ -4. وعن ابن عباس: (قالت قريش: يا محمد صف لنا ربك الذي تدعونا إليه، فنزلت، وعنه أيضا أن السائل اليهود.
2=وفي فضلها = قال النبي صلى الله عليه وسلم: "أيعجز أحدكم أن يقرأ في ليلة ثلث القرآن؟ قالوا: وكيف يقرأ ثلث القرآن؟ قال: قل هو الله أحد تعدل ثلث القرآن. وفي رواية قال: إن الله عز وجل جزأ القرآن بثلاثة أجزاء فجعل قل هو الله أحد جزءا من أجزاء القرآن"رواه مسلم.
3=نلاحظ ان الاسئلة جائت على نوعين:بعضها جاء يستفسر عن النوع والجنس والنسب والاخر يستفسر عن الماهية والتركيب للذات العلية ومادتها ومعدنها
ذلك ان جميع الامم في تلك الحقبة كانت مطبقة على التجسيم والتجسيد وغارقة في الضلال والتصور المادي المجسد والمجسم للاله جل وعلا.متاثرين بمناهج فلاسفة الاغريق الذين اضلهم بحث الذات العلية ولما عجزوا عن ادراكها قاسوا الغائب اللا محسوس على الحاضر المحسوس واطلقوا العنان لخيالهم ليتوهم كما يشاء من الصور والتصورات للاله فجاءوا بخزعبلات الشرك المفلسف حيث انهم اتخذوا من الواقع اساسا ومقياسا ومنطلقا لتفكيرهم فقاسوا ما لايدركه الحس على الواقع تحت ادراك الحس..
فجعلوا له بهذا القياس الجائر الظالم اولادا وشركاءفضاهتهم اليهود ثم النصارى ( (وقالت اليهود عزير ابن الله وقالت النصارى المسيح ابن الله ذلك قولهم بأفواههم يضاهئون قول الذين كفروا من قبل قاتلهم الله أنى يؤفكون ))( 30 )التوبة ..ثم نقل الشرك وفلسفته الى العرب الحنفاء على يد عمرو ابن جرهم اول من نقل الاصنام من الشام الى مكة المكرمة وحماها وجعلها تعبد مع الله تعالى.
هذا الجو السائد في العالم يوم بعث نبي الهدى.. لم يكن احد يتصور وجود بلا تجسيم او تصوير او تجسيد لان عقولهم لم تكن لتنفلت من اطر المادة وحدودها وقيودها لتتصور الوجود الحق المطلق عن قيود المادة وصورها وحدود اشكال وجودها.ذلك انهم اتخذوا الواقع المادي هو اساس تفكيرهم ومنطلقه وبالتالي مقياسهم للوجود كان المادة بقيود وحدود صورتها واشكالها وتجسد الافكار المتعلقة بها وبالوجود بالتالي ضمن هذه الاطر والاشكال المدركة اصلا للوجود المادي في الكون.لذلك جائت تلك الاسئلة وتلك الاستفسارات من اصحاب ذلك المنهج العقلي الهابط الذي جعل العقل اسيرا للمادة واطرها وقيدوه بقيودها وسجنوه في حدودها مع ان العقل الاغريقي حاول ان يتجاوز حدود المادة يوم بحث عما وراء الطبيعة والمدركات المادية فيما عرف عندهم بالميتافيزيقا فوصل الى الاله واجب الوجود وموجد الوجود الا انه اخطأ الطريق وضل الهدى يوم بحث الذات الواجبة والتي لاتقع تحت مدركات حسه فاضطر ان يقيسها على الحاضر لديه من مدركات حسية ومادية وتصورها وهما وخيالا بما يدرك مع اعطاء الخيال حظا وافرا في اخراج ذاك التصور بما يراه مناسبا مع ما اوصله وهمه اليه في حق الاله سبحانه وتعالى عما يصفون.ونسوا ان المدركات هي الوجود المادي وان الخالق كان قبل المادة التي هي من خلقه تعالى وايجاده وانه قطعا مغاير لما خلق لان المخلوق محتاج ناقص والخالق لا بد له من الغنى والكمال ومن كماله مخالفته للمخلوقات الناقصة ومغايرته لها وليس قياسه عليها =ليس كمثله شيء وهو السميع البصير=الشورى 11.
صف لنا ربك وانسب لنا ربك..فجاء الجواب ..=قل =اي يا محمد =هو=اي الذي تسالون عنه وهو موضوع التصور الالهي..=الله=الخالق المدبر الذي اوجد من العدم ثم دبر امر ما اوجد بما يستقيم به وجوده ويصلح ويستمر فهو الذي -خلق فهدى-اي اخرج المخلوق من العدم الى الوجود فهداه سيره في الوجود ليستمر في وجوده منسجما مع منظومة سير الموجودات..=احد=كلمة احد ليست عددا بل هي صفة عددفلذلك لما اراد بيان العدد قال =والهكم اله واحد لااله الا هو الرحمن الرحيم=البقرة163 و كلمة احد عادة في اللغة لاتاتي في مقام الايجاب بل تاتي في مقام السلب اي النفي وليس الاثبات الا انها هنا جاءت في مقام الاثبات لتفيد النفي والسلب
لانها نفت الجنس وسلبت النوع عن الله فهو وحيد لا جنس له ولانوع..=الله الصمد=الخالق الموجد من العدم المدبر لما يخلق صمد لا يعتريه التبديل ولا التغيير لانه لايعتريه ما يعتري مخلوقاته من تغيير وتبديل لاحوالهم وامورهم كالهرم والشباب والمرض والسلامة والموت والحياة وما تفعل السنون..فتلك الاحوال من خلقه تعتري خلقه وهو منزه سبحانه عن مجريات الحوادث.. قال ابن كثير رحمه الله في تفسيره:- قَالَ عَلِيّ بْن أَبِي طَلْحَة عَنْ اِبْن عَبَّاس هُوَ السَّيِّد الَّذِي قَدْ كَمُلَ فِي سُؤْدُده وَالشَّرِيف الَّذِي قَدْ كَمُلَ فِي شَرَفه وَالْعَظِيم الَّذِي قَدْ كَمُلَ فِي عَظَمَته وَالْحَلِيم الَّذِي قَدْ كَمُلَ فِي حِلْمه وَالْعَلِيم الَّذِي قَدْ كَمُلَ فِي عِلْمه وَالْحَكِيم الَّذِي قَدْ كَمُلَ فِي حِكْمَته وَهُوَ الَّذِي قَدْ كَمُلَ فِي أَنْوَاع الشَّرَف وَالسُّؤْدُد وَهُوَ اللَّه سُبْحَانه هَذِهِ صِفَته لَا تَنْبَغِي إِلَّا لَهُ لَيْسَ لَهُ كُفْء وَلَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْء سُبْحَان اللَّه الْوَاحِد الْقَهَّار وَقَالَ الْأَعْمَش عَنْ سُفْيَان عَنْ أَبِي وَائِل " الصَّمَد " السَّيِّد الَّذِي قَدْ اِنْتَهَى سُؤْدُده وَرَوَاهُ عَاصِم بْن أَبِي وَائِل عَنْ اِبْن مَسْعُود . وَقَالَ مَالِك عَنْ زَيْد بْن أَسْلَمَ " الصَّمَد" السَّيِّد وَقَالَ الْحَسَن وَقَتَادَة هُوَ الْبَاقِي بَعْد خَلْقه وَقَالَ الرَّبِيع بْن أَنَس هُوَ الَّذِي لَمْ يَلِد وَلَمْ يُولَد كَأَنَّهُ جَعَلَ مَا بَعْده تَفْسِيرًا لَهُ وَهُوَ قَوْله " لَمْ يَلِد وَلَمْ يُولَد " وَهُوَ تَفْسِير جَيِّد. ..وطالما انه احد لاجنس له ولانوع وهو فرد متفرد بوجوده لذلك - لم يلد ولم يولد=لان الجنس والنوع امتداد للمحتاج الفاني ليرث وجوده وهو سبحانه حي باق لا يموت ولا يفنى وصمد لا جنس له ولا نوع بالتالي كما انه هو الوارث ومن يحتاج الولد هو المحتاج للوارث والذي يضعف بفعل الايام ومضي السنين اما هو فانه الغني الحميد الحي الذي لا يموت
ومن كان كذلك فقطعا ليس له كفوا احد لا يماثله لا في ذاته ولا في صفاته ولا هديه ولا تدبيره وتشريعه فسبحان الواحد الاحد الفرد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا احد ..
وسميت سورة الاخلاص لان فهمها فهما صحيحا يولد الاخلاص للخالق في العبادة والتوجه ويجعل الانسان يعرف عظمة ربه فيتعلق به ويعرض عمن سواه فلا يتعبد ولا يعبد غيره. ولعلنا من مثل هذه المعاني ندرك عظمة هذه السورة الكريمة وانها عالجت موضوعا اساسا من مواضيع العقيدة فيما يخص التصور الاسلامي لمفهوم الاله عز وجل فكانت بحق تعدل ثلث القران فيما احتوت عليه من معان وبيان.. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
 
16=وقفات مع الذكر=16=مع سورة الاخلاص - محمد بن يوسف الزيادي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: قسم خاص - محمد بن يوسف الزيادي-
انتقل الى: