نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» انت الوطن - ريما الدغرة
2017-05-21, 7:40 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اظلنا شهر كريم
2017-05-21, 9:33 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» يوسف زيدان يعرف.. من أين تؤتى "نوبل"؟
2017-05-19, 4:53 pm من طرف نادية كيلاني

» منظمة التحرير الفلسطينية تستضيف وفد شبابي أجنبي من الفدرالية العالمية (أكشن ايد)
2017-05-18, 9:20 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» *نزيفُ الروح * لمياء فلاحة
2017-05-18, 9:09 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فَدَيْتُكَ بِذَبْحِ قَلْبِي - ميَّادة مهنَّا سليمان
2017-05-17, 7:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» شموخ وطموح الدكتور أحمد الشقاقي في صالون نون الأدبي
2017-05-16, 10:18 pm من طرف فتحية إبراهيم صرصور

» المؤمن لا يتشائم..ولا ييأس
2017-05-16, 2:52 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» تأملات في ايات
2017-05-16, 2:36 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» مهزلة الإحتفال بالإسراء والمعراج.. المجهول التاريخ!
2017-05-16, 1:53 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» انا بلا غرور امراة - الشاعرة عالية ناتعي
2017-05-16, 12:19 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» سؤال جديد للاخ محمد بن يوسف الزيادي حفظه الله
2017-05-15, 11:44 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» نعي مؤسس الحركة الاسلامية في الداخل الفلسطيني -فضيلة الشيخ عبد الله نمر درويش
2017-05-14, 11:36 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ردا علي يوسف زيدان صلاح الدين الايوبي صانع التاريخ - الدكتور عادل عامر
2017-05-14, 12:36 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اضواء مهمة لدراسة السلوك الانساني
2017-05-11, 12:15 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» عظيم قدرة الله تعالى
2017-05-11, 12:12 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» على جسد الذاكرة - لطيفة علي
2017-05-10, 10:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» محنةُ آلفكر لأنسانيّ(12)ألمُكوّن ألسّابع للفكر: ثقافةُ ألفنون ألجّميلة:عزيز الخزرجي
2017-05-09, 9:25 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» «نقابة الصحفيين الفلسطينيين» توجه رسالة شكر لـ"الحوار" الجزائرية بسبب الدعم المتواصل لأسرى الكرامة
2017-05-09, 9:14 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» يمامة حمراء - أمينه زميت
2017-05-05, 10:50 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» كم هو مؤلم - هيفاء محمود
2017-05-05, 10:09 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» رحيق أهدابك - لطيفة علي
2017-05-05, 7:50 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ﺍﻧﻜﺴﺎﺭ - ﺃﻣﻞ ﻋﺒﺪﻭ ﺍﻟﺰﻋﺒﻲ/سوريا
2017-05-05, 2:53 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» زائر الأبدية المنسي بين رف الكتب - د.لمى سخنيني
2017-05-04, 10:03 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» *قراءة نقدية لنص امشاج لعبدالله الوصالي بقلم أسمهان الفالح*
2017-05-04, 7:44 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» يا حماس...
2017-05-04, 7:42 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» أحجرٌ أنت ؟ - أسمهان الفالح
2017-05-03, 4:37 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ملحمةُ الصمود - رند الربيعي /العراق
2017-05-03, 4:25 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» في صالون نون الأدبي مادلين كلاب امرأة تتحدى الموج
2017-05-02, 11:10 pm من طرف فتحية إبراهيم صرصور

» سكرة لا بد منها
2017-05-02, 12:04 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 27 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 27 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 33075
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1775
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 932 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو Moma karoma فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 56785 مساهمة في هذا المنتدى في 13175 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 استقبال رمضان عند الناس وعند الصحابة الكرام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد بن يوسف الزيادي



الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1775
تاريخ التسجيل : 03/05/2010
العمر : 58

مُساهمةموضوع: استقبال رمضان عند الناس وعند الصحابة الكرام   2015-06-15, 11:49 pm

استقبال رمضان
لكل طريقته لاستقبال هذا الشهر الفضيل..فالتجار يستقبلونه بتوفير السلع والمواد الاستهلاكية
وارباب الاسر بتخزين وتكديس المواد التموينية والاغذية الشهية ومواد صنع الحلويات واللحوم والاسماك التي ستعج بها اطنانا حاويات النفايات بعد الافطار بلحظات.
وبائعي العصائر كل يريد ان يحتل له على الارصقة والطرقات موقعا مناسبا ولو اغلق الشارع او اعاق المرور ليس مهما طالما ان الامر سيعود عليه بالنفع والارباح وشيك الماء ليس خسران بل دوما ربحان كما يقولون حتى لو تحول هو وبسطته الى اذى يصعب اماطته عن الطريق على اشد الناس ايمانا..!!
ولا تنس بسطات بائعي الخضار والفواكه والبطيخ الذين تجد اكثرهم يغلظ الايمان لينفق سلعته ويملأ الجو صخبا وضجيجا علاوة على اغلاقهم للشوارع واعاقتهم حركة المرور والمشاة..انه باختصار يتحول من شهر رحمة واحسان بسوء تصرفاتنا واخلاقنا الى شهر فوضى واستغلال وتظالم بين الناس كل يريد ان ياكل اخاه وبدل ان يكون شهر عبادة يتحول الى شهر ضخب وغضب وبدل ان يكون شهر سكينة ووقار وخضوع لله وتراحم بين الناس الى شهر مشاجرات ومهاترات وتعصيب ونفرزة وبدل ان يكون شهر دعاء الى شهر مسبات ولعن وطعن وقد يصل الامر في بعض الاحيان الى القتل كما شهدنا في رمضانات سابقة وفي الليل بدل ان يكون شهر القيام يتحول الى شهر متابعة ارذل ما يعرض وتنوي عرضه محطات وفضائيات الضلال والسقوط والانحلال...فهل سالنا الصحابة رضوان الله عليهم كيف كانوا يستقبلون رمضان لنتخذهم لنا غي ذلك قدوة واسوة وهم المتأسين والمقتدين برسول الله صلى الله عليه وسلم خير من سارت على الارض به قدم!!؟؟
وجهت السؤال هذه الليلة للصحابي الجليل الفقيه عبد الله بن مسعود رضي الله عنه فارسل لامتنا هذا الجواب فاسمعوا وعوا..(( ماكان احدنا يجرؤ على استقبال الهلال وفى قلبه مثقال حبة من خردل من حقد على اخيه المسلم )) ولاحظ معي قوله يجرؤ-لان احدهم كان يطمع في ان يلقى ربه بقلب سليم.واسمع لما رواه الامام احمد والطبراني عن أنس بن مالك – رضي الله عنه – أنه قال كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا دخل رجب قال ( اللهم بارك لنا في رجب وشعبان وبلغنا رمضان ( رواه أحمد والطبراني ) .
وباختصار شديد علينا ان نستقبل رمضان بفتح صفحة بيضاء مشرقة مع :
أ‌- الله سبحانه وتعالى بالتوبة الصادقة النصوح والنشاط في الدعوة اليه والى دينه الذي ارتضى للخلق وشرفك بحمله وانعم عليك بالانتساب اليه.
ب‌- ومع الرسول صلى الله عليه وسلم بطاعته فيما أمر واجتناب ما نهى عنه وزجر اتباعا وتطبيقا لسنته واحياءا لما اماته الناس منها لتحصل على شرف اخوته وبركة رفقته.
ج-و مع الوالدين والأقارب , والأرحام والزوجة والأولاد بالبر والصلة فخيركم خيركم لاهله.
د-و مع المجتمع الذي تعيش فيه حتى تكون عبداً صالحاً ونافعاً قال صلى الله عليه وسلم ‏‎( أفضل الناس أنفعهم للناس ) .والتواصل معهم بالبر والصلة والنصح والتذكير والدعوة لله بالحكمة والموعظة الحسنة.
وهكذا يستقبل المسلم رمضان استقبال الأرض العطشى للمطر واستقبال المريض للطبيب المداوي , واستقبال الحبيب للغائب المنتظربكل شوق وجد ونشاط وحيوية ولا يمت احدنا على الامة دينها في شهر نزول قرانها.
فاللهم بلغنا رمضان وتقبله منا إنك أنت السميع العليم واجعله شهر عز ونصر وتمكين لامة حبيبك المصطفى صلى الله عليه وسلم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 33075
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: استقبال رمضان عند الناس وعند الصحابة الكرام   2015-06-16, 12:05 pm

محمد بن يوسف الزيادي كتب:
استقبال رمضان
لكل طريقته لاستقبال هذا الشهر الفضيل..فالتجار يستقبلونه بتوفير السلع والمواد الاستهلاكية
وارباب الاسر بتخزين وتكديس المواد التموينية والاغذية الشهية ومواد صنع الحلويات واللحوم والاسماك التي ستعج بها اطنانا حاويات النفايات بعد الافطار بلحظات.
وبائعي العصائر كل يريد ان يحتل له على الارصقة والطرقات موقعا مناسبا ولو اغلق الشارع او اعاق المرور ليس مهما طالما ان الامر سيعود عليه بالنفع والارباح وشيك الماء ليس خسران بل دوما ربحان كما يقولون حتى لو تحول هو وبسطته الى اذى يصعب اماطته عن الطريق على اشد الناس ايمانا..!!
ولا تنس بسطات بائعي الخضار والفواكه والبطيخ الذين تجد اكثرهم يغلظ الايمان لينفق سلعته ويملأ الجو صخبا وضجيجا علاوة على اغلاقهم للشوارع واعاقتهم حركة المرور والمشاة..انه باختصار يتحول من شهر رحمة واحسان بسوء تصرفاتنا واخلاقنا الى شهر فوضى واستغلال وتظالم بين الناس كل يريد ان ياكل اخاه وبدل ان يكون شهر عبادة يتحول الى شهر ضخب وغضب وبدل ان يكون شهر سكينة ووقار وخضوع لله وتراحم بين الناس الى شهر مشاجرات ومهاترات وتعصيب ونفرزة وبدل ان يكون شهر دعاء الى شهر مسبات ولعن وطعن وقد يصل الامر في بعض الاحيان الى القتل كما شهدنا في رمضانات سابقة وفي الليل بدل ان يكون شهر القيام يتحول الى شهر متابعة ارذل ما يعرض وتنوي عرضه محطات وفضائيات الضلال والسقوط والانحلال...فهل سالنا الصحابة رضوان الله عليهم كيف كانوا يستقبلون رمضان لنتخذهم لنا غي ذلك قدوة واسوة وهم المتأسين والمقتدين برسول الله صلى الله عليه وسلم خير من سارت على الارض به قدم!!؟؟
وجهت السؤال هذه الليلة للصحابي الجليل الفقيه عبد الله بن مسعود رضي الله عنه فارسل لامتنا هذا الجواب فاسمعوا وعوا..(( ماكان احدنا يجرؤ على استقبال الهلال وفى قلبه مثقال حبة من خردل من حقد على اخيه المسلم )) ولاحظ معي قوله يجرؤ-لان احدهم كان يطمع في ان يلقى ربه بقلب سليم.واسمع لما رواه الامام احمد والطبراني عن أنس بن مالك – رضي الله عنه – أنه قال كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا دخل رجب قال ( اللهم بارك لنا في رجب وشعبان وبلغنا رمضان ( رواه أحمد والطبراني ) .
وباختصار شديد علينا ان نستقبل رمضان بفتح صفحة بيضاء مشرقة مع :
أ‌- الله سبحانه وتعالى بالتوبة الصادقة النصوح والنشاط في الدعوة اليه والى دينه الذي ارتضى للخلق وشرفك بحمله وانعم عليك بالانتساب اليه.
ب‌- ومع الرسول صلى الله عليه وسلم بطاعته فيما أمر واجتناب ما نهى عنه وزجر اتباعا وتطبيقا لسنته واحياءا لما اماته الناس منها لتحصل على شرف اخوته وبركة رفقته.
ج-و مع الوالدين والأقارب , والأرحام والزوجة والأولاد بالبر والصلة فخيركم خيركم لاهله.
د-و مع المجتمع الذي تعيش فيه حتى تكون عبداً صالحاً ونافعاً قال صلى الله عليه وسلم ‏‎( أفضل الناس أنفعهم للناس ) .والتواصل معهم بالبر والصلة والنصح والتذكير والدعوة لله بالحكمة والموعظة الحسنة.
وهكذا يستقبل المسلم رمضان استقبال الأرض العطشى للمطر واستقبال المريض للطبيب المداوي , واستقبال الحبيب للغائب المنتظربكل شوق وجد ونشاط وحيوية ولا يمت احدنا على الامة دينها في شهر نزول قرانها.
فاللهم بلغنا رمضان وتقبله منا إنك أنت السميع العليم واجعله شهر عز ونصر وتمكين لامة حبيبك المصطفى صلى الله عليه وسلم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
 
استقبال رمضان عند الناس وعند الصحابة الكرام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: قسم خاص - محمد بن يوسف الزيادي-
انتقل الى: