نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» أنا "سَهْرَوَرْدِيُّ" الخيالِ - سارة الزين
اليوم في 21:14 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» منتدى :- اطلاق 5 تطبيقات أندرويد جديدة لعام 2018
اليوم في 21:12 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» من تشبه بقوم فهو منهم
أمس في 10:38 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» ندرة القيادات
الأحد 22 أبريل 2018 - 17:31 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» ايها المتفاخرون بالبول..مهلاً
الأحد 22 أبريل 2018 - 2:10 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» حرب الصين على طائر الدوري !!!
السبت 21 أبريل 2018 - 17:56 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» حديث المساء--حضارة الايمان وحضارة الضلال
السبت 21 أبريل 2018 - 15:42 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» بعض من الفخر المبالغ فيه قليلا - كلمات رابح العايب براهم
السبت 21 أبريل 2018 - 12:17 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اقامة العدل في الارض غاية الدين
الجمعة 20 أبريل 2018 - 15:36 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» بوركت جمعتكم
الجمعة 20 أبريل 2018 - 8:28 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» حكم النصرانية في المرتد - ايزابيل بنيامين ماما آشوري.
الخميس 19 أبريل 2018 - 18:35 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» حياة الاحياء
الخميس 19 أبريل 2018 - 10:35 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» البر حسن الخلق
الخميس 19 أبريل 2018 - 10:05 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» ايجاز في اية
الخميس 19 أبريل 2018 - 10:04 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» اوروبا العلمانية وحدائق الحيوان البشرية - نبيل القدس
الأربعاء 18 أبريل 2018 - 22:46 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الانسان بتصرفاته وليس بشكله - نبيل القدس
الأربعاء 18 أبريل 2018 - 22:14 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  لصوص_التاريخ ومانعة الصواعق - محمد منصور
الأربعاء 18 أبريل 2018 - 22:05 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» السيرة وصناعة القادة
الأربعاء 18 أبريل 2018 - 21:50 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» جواب سؤال عن تبني الامام
الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 21:42 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» ----الشخير---
الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 8:56 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الاستيقاظ الكاذب
الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 8:54 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» من سنن العبودية
الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 8:52 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» هل آن الأوان لإعلان وفاة الثورة السورية؟!
الإثنين 16 أبريل 2018 - 18:54 من طرف د/موفق مصطفى السباعي

» صالون نون الأدبي يناقش عذرية السؤال في العصافير تأتي باكرا للكاتب شفيق التلولي
الإثنين 16 أبريل 2018 - 12:51 من طرف فتحية إبراهيم صرصور

» ميراث المراة اليهودية - صخر حبتور
السبت 14 أبريل 2018 - 18:12 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الكبس من دان نفسه
الجمعة 13 أبريل 2018 - 23:30 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» انت مع من احببت
الجمعة 13 أبريل 2018 - 23:26 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» حدود الملح - علي الحاج
الثلاثاء 10 أبريل 2018 - 22:39 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» نص مداخلة الدكتور حسن أوريد: "اللغة العربية وتدبير الاختلاف اللساني"
الثلاثاء 10 أبريل 2018 - 22:35 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ندوة دولية كبرى بتطوان تكريما للمؤرخ المغربي إبراهيم القادري بوتشيش - د.انس فيلالي
الثلاثاء 10 أبريل 2018 - 22:19 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 27 عُضو متصل حالياً :: 1 أعضاء, 0 عُضو مُختفي و 26 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

نبيل القدس ابو اسماعيل

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ الإثنين 21 فبراير 2011 - 23:09
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 33606
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
محمد بن يوسف الزيادي - 2063
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1219
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 944 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو 2Grand_net فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 57674 مساهمة في هذا المنتدى في 13950 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 الداعية والبلاغ عن ربه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد بن يوسف الزيادي



الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2063
تاريخ التسجيل : 03/05/2010
العمر : 59

مُساهمةموضوع: الداعية والبلاغ عن ربه   الأربعاء 5 أغسطس 2015 - 17:23

الداعية والبلاغ
الداعية هو حامل الدعوة الذي نذر نفسه وحياته لها و اتخاذه امر الله والدعوة اليه قضية مصيرية يحيى بها او يموت دونها اقتداءا برسول الله سلام الله عليه يوم قال لعمه وهو يفاوضه على عروض ومغريات قومه له ومساومتهم له على منهج دعوته ومضمونها:-
يا عمّ، والله لو وضعوا الشمس في يمينى والقمر في يساري على أن أترك هذا الأمر حتى يظهره الله، أو أهلك فيه ما تركته.والبلاغ لغة من وصول الامر ذروته ومنتهاه.وبلغ الامر اخبر به واوصله على وجه التمام والكمال.
والداعية مبلغ عن الله بما وعاه عن رسول الله صلوات ربي وسلامه عليه فوظيفته البلاغ
ومداومة التبليغ عن ربه بايات ربه وما ورثه عن نبيه ورسوله سلام الله عليه واله وسلم.
ولا معذرة للداعية إذا قصر في البلاغ، ولقد نبه الله -تبارك وتعالى- نبيه محمداً صلى الله عليه وسلم إلى مثل هذا قائلاً : {يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ وَإِنْ لَمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ وَاللَّهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ} (المائدة: 67). قال القرطبي في تفسيره لهذه الآية من سورة المائدة 7: «وهذا تأديب للنبي صلى الله عليه وسلم وتأديب لحملة العلم من أمته ألا يكتموا شيئاً من شريعته».اه. وليس المقصود بالبلاغ مجرد الإخبار أو الإعلان، إنما المراد أن تصل رسالته للناس وتبلغهم بينة واضحة.((لَمْ يَكُنِ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَالْمُشْرِكِينَ مُنفَكِّينَ حَتَّى تَأْتِيَهُمُ الْبَيِّنَةُ ﴿١﴾ رَسُولٌ مِّنَ اللَّـهِ يَتْلُو صُحُفًا مُّطَهَّرَةً ﴿٢﴾ فِيهَا كُتُبٌ قَيِّمَةٌ ﴿٣﴾ وَمَا تَفَرَّقَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ إِلَّا مِن بَعْدِ مَا جَاءَتْهُمُ الْبَيِّنَةُ ﴿٤﴾.)(البينة).فلا يلاغ الا ببينة ولا دعوة الا بوعي فمن مقتضيات البلاغ أن يعي الداعية ما يُبلغه؛ لأنه لا تبليغ بلا وعي، ويستفاد هذا من قوله صلى الله عليه وسلم : « نَضَّرَ الله امرءاً سمع مقالتي فوعاها وحفظها وبلَّغها، فرَبَّ حامل فقه إلى من هو أفقه منه، ثلاث لا يُغَلّ عليهن قلب مسلم: إخلاص العمل لله، ومناصحة أئمة المسلمين، ولزوم جماعتهم، فإن الدعوة تحيط من ورائهم»رواه أبو داود الترمذي وحسنه وابن ماجه والدارمي.
فالوعي يكون بحفظ النص وأدائه كما قيل. ويكون للفقيه بمعرفته واستنباطه المعاني والاحكام المستفادة، ويعتبر هذا الحديث اصلا لكل ما يتعلق بالرواية والدراية من العلوم والتفاصيل المتعلقة بعلم الحديث.
ومن مقتضيات البلاغ البلاغة والفصاحة قال الله تعالى: {وَقُلْ لَهُمْ فِي أَنْفُسِهِمْ قَوْلًا بَلِيغًا} (النساء: 63):أي أن يكون كلاماً حسن الألفاظ، حسن المعاني، مشتملاً على الترغيب والترهيب والتحذير والإنذار والثواب والعقاب، فإن الكلام إذا كان هكذا عَظُم وقعه في القلب، وإذا كان الكلام ركيك الألفاظ ركيك المعنى، لم يؤثر البتة في القلوب.وقال صاحب لسان العرب:: رجل بليغ: حسن الكلام فصيحه، يُبَلِّغ بعبارة لسانه كُنْه ما في قلبه.وبناء عليه فإن على المُبلِّغ أن يعلم من لغة العرب وأساليبهم ما يعينه على البلاغ. فيطلع على علوم اللغة واللسان و أدب العرب نثراً وشعراً، وفي نظم القرآن مبنى ومعنىً. ليوفر لنفسه الزاد بالقران والحديث والفقه وليوفر لنفسه الوسيلة باللغة وادابها واساليب اهلها في التعبير ليتعلم ويعلم وليكون ممن قال فيهم سبحانه:-( وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلًا مِّمَّن دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحًا وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ (33)فصلت.والدعاة اليوم هم أحوج ما يكونون لهذا ولا يُعذرون بالقصور فيه. اللهم استخدمنا في طاعتك ودعوتك ما احييتنا وتوفنا مجاهدين في سبيلك مقبلين غير مدبرين وتقبل منا واقبلنا في عبادك المتقين الصالحين والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد بن يوسف الزيادي



الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2063
تاريخ التسجيل : 03/05/2010
العمر : 59

مُساهمةموضوع: رد: الداعية والبلاغ عن ربه   الخميس 13 أغسطس 2015 - 1:02

اللهم اجعلنا ممن اخترتهم لبلاغ رسالتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الداعية والبلاغ عن ربه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: قسم خاص - محمد بن يوسف الزيادي-
انتقل الى: