نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» صالون نون الأدبي وسؤال الهوية في رواية "الحاجة كريستينا" للروائي عاطف أبو سيف
2017-08-16, 12:36 pm من طرف فتحية إبراهيم صرصور

» صالون نون الأدبي وسؤال الهوية في رواية "الحاجة كريستينا" للروائي عاطف أبو سيف
2017-08-16, 12:31 pm من طرف فتحية إبراهيم صرصور

» تعليم الحياة..
2017-08-13, 11:43 am من طرف د/موفق مصطفى السباعي

» 9-مصطلحات خبيثة تخدم فكرا هداما -9- البراغماتية
2017-08-09, 12:07 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» مصطلحات خبيثة تخدم فكرا هداما-1-
2017-08-09, 12:06 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» 8- مصطلحات خبيثة تخدم فكرا هداما -8-
2017-08-09, 12:05 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» 7-مصطلحات خبيثة تخدم فكرا هداما-7-
2017-08-09, 12:03 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» مصطلحات خبيثة تخدم فكرا هداما-6-
2017-08-09, 12:03 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» مصطلحات خبيثة تخدم فكرا هداما-5-
2017-08-09, 11:58 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» مصطلحات خبيثة تخدم فكرا هداما-4-
2017-08-09, 11:56 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» مصطلحات خبيثة تخدم فكرا هداما-3-
2017-08-09, 11:54 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» مصطلحات خبيثة تخدم فكرا هداما-2-
2017-08-09, 11:52 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» حالة جميع السوريين .. ولو أنني ظلٌ ثقيل على الدنيا - د.ريم سليمان الخش
2017-08-08, 5:05 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» دعوة لمقاطعة منكري السنة
2017-08-07, 11:45 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» وقفة مع حقيقة الاستقامة
2017-08-07, 9:35 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» قهوة المساء مع الشباب
2017-08-07, 2:16 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الاريكيون بدعة العصر ومنكره
2017-08-06, 1:52 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» عقوبة المرتد من الكتاب والسنة
2017-08-04, 11:24 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» في ظلال القرآن - "وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الْأَرْضِ خَلِيفَةً ۖ - جواد يونس
2017-08-04, 7:14 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اثر وحدة الخلق ووحدانية الخالق في التشريع
2017-08-04, 1:28 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحذر من التهاون بالجمعة وتركها
2017-08-04, 10:32 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» قصيدة :-مهلا ايها الانسان
2017-08-04, 4:03 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» ألعراق أمامَ خيارات أحلاها مُرّ! - عزيز الخزرجي
2017-08-03, 10:34 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فصاحة وبلاغة صبيان
2017-08-03, 12:37 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» المروءة عنوان الرجولة
2017-08-03, 7:16 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» دور السنة ولغة العرب في بيان القران عند الشافعي
2017-08-03, 7:14 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» قهوة الصباح--مع الامام الشافعي والطبيب
2017-08-03, 7:12 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» منقول للفائدة---حدود الدم
2017-08-02, 8:59 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» س+ج علاج الحب والعشق
2017-08-02, 12:27 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» صالون نون الأدبي بين المقال السياسي والقصة القصيرة "تجربة إبداع" مع نيروز قرموط
2017-08-01, 11:11 pm من طرف فتحية إبراهيم صرصور

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 13 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 13 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 33266
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1903
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 935 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو raed فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 57118 مساهمة في هذا المنتدى في 13466 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 السيرة الذاتية للكاتب والباحث - حمزة بلحاج صالح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 33266
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: السيرة الذاتية للكاتب والباحث - حمزة بلحاج صالح    2015-08-14, 12:19 am

 ‏‎Hamza Belhadj Salah‎‏.


سيرتي و تجربتي للتبصر و الاستفادة" / "طلب مني ثلاثة أصدقاء الحاحا أن أعرف بسيرتي العلميةللاستفادة لا للاشهار لعلها تكون محطات للاستلهام و التبصر فها أنا أفعل بعد الالحاح و التأكيد بعد أن حضرتها لأرسلها مع مقال للنشر في صفحة ما ثم عدلت عن ذلك لأسباب--و هي سيرة تغيب فيها محطات هامة من أجل الاختصار-- كتبت أقول:" الاسم :حمزة اللقب: بلحاج -صالح -كاتب و باحث جزائري و ناشط حقوقي من مواليد سبعة عشر مارس ألف و تسعمائة وثمانية و خمسين--بسيدي عقبة-بسكرة -الجزائر-أين يوجد قبر عقبة بن نافع الفهري --من عائلة المصلح و الثائر الشيخ الطيب العقبي(بلحاج -صالح) العضو و المؤسس لجمعية العلماء المسلمين الجزائريين-شاركت في ملتقيات فكرية بالجزائر و خارجها بالجامعات و القطاعات الثقافية في موضوعات مختلفة حول الدين والتراث و نقد الفكر العربي والاسلامي و المسألة الثقافية والتربوية و الظاهرة الاسلامية و التسيير(الماناجمانت) في أحدث أدواته و أطروحاته مثل موضوعات "الحكم الراشد" و "الذكاء الاقتصادي" و "الاحتراس الاستراتيجي" و "التنمية الدائمة" و "التنمية البشرية" و "الفساد" --شاركت في ملتقيات دولية منها "المؤتمر القومي العربي العاشر" بدعوة من الراحل المناضل النقي النزيه السيد عبد الحميد مهري و كنت مقرر لجنة الدولة و المجتمع بالمؤتمر و التي كان يرأسها "بشارة مهرج" وزير سابق و مفكر عربي لبناني كما شاركت في الملتقى الدولي الأول حول الارهاب نظمته رئاسة الجمهورية الجزائرية الجزائر سنة ألفين و شاركت في الملتقى الدولي حول الذكاء الاقتصادي و الاحتراس الاستراتيجي من تنظيم جامعة التكوين المتواصل بفندق الشيراطون بالجزائر برعاية رئاسة الجمهورية الجزائرية سنة ألفين و ثمانية و التي حضرها المستشار الخاص لرئيس الحكومة الفرنسية المكلف بالاحتراس الاستراتيجي كما شاركت في ندوة النادي الأدبي بالمدينة المنورة بالمملكة العربية السعودية بمحاضرة حول "فكر مالك بن نبي" و دعيت للنقاش و التعارف من طرف النادي الأدبي جدة بالمملكة العربية السعودية و تحاورت مع الأديب الدكتور رئيس النادي يومذاك "عبدالفتاح بومدين" شاركت في ملتقى دولي بالجزائر حول "الحريات الفكرية و السياسية في شمال افريقيا و العالم العربي" من تنظيم الجاحظية بدعوة من رئيسهاالأديب الراحل الروائي الجزائري "الطاهر وطار" الدي كانت تربطني به علاقات ود و مواقف و مبادىء و قيم مشتركة حيث تم تنظيم الملتقى بالاشتراك مع مركز البحث " كوديسريا" بداكار و الذي يشتغل فيه الدكتور" سمير أمين " و الذي كان مدعوا و لظروف طرأت اعتدر و نظم الملتقى أيضا بالاشتراك مع مركز البحوث العربية الدي يرأسه الدكتور "حلمي الشعراوي" كان ذلك مند ما يقارب عقد و نصف من الزمن كما شاركت في حصة "الجليس" التلفزيونية الجزائرية كناقد لكتاب الدكتور عبدالرزاق قسوم الحصة التي يديرها المثقف و الباحث و الناشط الحقوقي المعارض فضيل بومالة في ديسمبر من سنة. 1998 و حصص في التلفزيون و الاذاعة الجزائريتين "نور على نور " ل "سليمان بخليلي" و حصص دينية باللغة الفرنسية تتناول بطرح متميز قضايا الدين برؤية معاصرة ومستنيرة و كانت لي سلسلة في اذاعة الطاسيلي بالجنوب الكبير "إيليزي" تتناول قضايا فكرية معاصرة استضفت فيها الأستاد فضيل بومالة ما بين سنتي ألفين و اثنين و ألفين و خمسة كما كانت لي حوارات مع مفكرين عرب و غير عرب و لقاءات و مراسلات لم تنشر بعد منهم "حسن الترابي" بالسودان على هامش ملتقى دولي نظمته هيئة طلابية بجامعة الخرطوم بالتنسيق مع دولة ليبيا و بدعوة منهأيضا في منزله و مع السيد راشد الغنوشي في الجزائر على هامش ملتقى علمي و مع غيره من المفكرين تواصلا و نقاشا مثل الدكتور " أبو القاسم حاج حمد" و "محمود أبو السعود" و على هامش "ندوة المستقبل الاسلامي " مع برهان غليون و "مهدي المنجرة" رحمه الله و "محمد عمار"ة و "الهاشمي الحامدي" و تواصلا بالبريد مع "محسن عبد لحميد" و "رائق النقري" (المنطق الحيوي) و "المعهد العالمي للفكر الاسلامي بواشنطن" الذي كان يرأسه "طه جابر العلواني" و كانت لي علاقات فكرية و نقاشات مع "الشيخ محمد الغزالي" رحمه الله و علاقات متينة فكرية و أخوية مع الراحل "جمال البنا" حيث قدمت أناو السيد "جمال البنا" حصة اذاعية في الخرطوم على هامش الملتقى المذكور سابقا و مع المفكر السوري "جودت سعيد" و شاركت في الملتقى الدولي الذي نظمته دار النشر "مارينور" مع الدكتور "فضيل بومالة" حول المائوية الثامنة ل"ابن رشد" حيث قدمت محاضرة الى جوار الدكتور و الفيلسوف المصري "عاطف العراقي" و الدكتور و المفكر المغربي و الفيلسوف "محمد المصباحي" كما شاركت في الملتقى الدولي الذي نظمه اتحاد الكتاب الجزائريين الموسوم "العرب و العولمة" و غيرها من المساهمات في الندوات و الملتقيات و الفضاءت الاعلامية كما نشرت في الصحف الوطنية و الدوريات مثل مجلة" اطام " بالمملكة العربية السعودية الصادرة عن النادي الأدبي للمدينة المنورة و حاورتني صحيفة "المدينة المنورة" و إذاعتها كما نشرت في جريدة يديرها الصديق الذي بات بعيدا "عبد النبي شراط" بالمغرب و في مجلة و دورية "الثقافة" التي تصدرها وزارة الاتصال و الثقافة الجزائرية لم أتوقف عن النشر في اليوميات و الدوريات و المشاركة في الملتقيات إلا في السنوات الأخيرة حيث ضرب علي حصار شديد بسبب مواقفي الراديكالية من النظام و أدائه و حوكمته للبلاد و بسبب نضالاتي الحقوقية ضد الفساد و اللاشفافية و خرق حقوق الانسان و الإقصاء و التهميش للكفاءات الوطنية و النخب المقتدرة و النزيهة و الحوكمة اللاراشدة و اللاعقوبة و الصمت على سوء التسيير و الأداء المتعثر و هدر المال العمومي بل و التورط و استهداف النشطاء الحقوقيين و التامر عليهم و الإستغوال و الإستقواء عليهم باستخدام السلطة كما ناضلت من أجل الحرية و الديمقراطية و تقلدت وظائف عليا في الدولة من مدير دار الثقافة بسكرة مدة نحو أربع سنوات في وقت كان تقلد وظيفة كهذه عزيز المنال و قد عينت خلفا للشاعر الراحل "عمر البرناوي" و تقلدت وظيفة مدير التربية لنحو أربع سنوات و مديرا جهويا في مؤسسات و قطاعات مختلفة اقتصادية و تربوية و مستشارا لوزير العمل لمدة قصيرة جدا غادرتها طواعية و رفضت البقاء فيها و حررت خلالها خطابا لرئيس الجمهورية بطلب من الوزير و تقلدت مسؤوليات عليا عديدة في قطاعات متنوعة كما قاربت عملية التسيير أثناء تقلدي المناصب من زوايا ثلاث رئيسية أولا /أدوات و علوم التسيير "الماناحمانت" في أحدث ما تقدم به العلم الحديث الأمر الذي كان يثير حفيظة أصحاب"اللافكر" و "الفكر العتيد" في أعلى هرم السلطة و يجعلهم من أشرس المعارضين لي فأفصل-ثانيا/بسط الصرامة و الانضباط على مستوى المسؤولية التي تتقلدتها الأمر الذي يثير المستخدمين و الاطارات تحت سلطتي السلمية لما انطبع به الانسان العربي عموما و الجزائري خصوصا من ركون إلى السهل و كراهية للجد و العمل فتلتقي إرادة القمة أي المسؤولين في أعلى هرم السلطة مع المستخدمين و الموظفين تحت السلطة السلمية فيجتمعون على موقف المعارض و كل واحد من الفئتين في الأصل رافض للاخر لكن عند المصالح المتأرضنة الصغيرة المقيتة عند البسطاء و ذات الشأن بالنسبة للكبار يلتقي الفريقان مهيمنا و مستلبا مع مهيمن عليه و واقع عليه فعل الاستلاب "مستلب" من طرف السلطان الأعلى مستبدا و غاشما و مفسدا و عدوا للنخب و الكفاءات فينتج هذا الاخر و يبرر هذا فعل الاخر بلا ضمير أو وعي انتصارا للأنا فأكون أنا من يدفع الثمن- ثالثا/ رفض الانخراط في الية الفساد و سوء التسيير و تنفيد الأوامر اللامعقولة فيثير ذلك حفيظة السلطة و تسعى للإنتقام مني بافتعال المؤامرات الكيدية بكل الوسائل و محاصرتي من أجل الحيلولة دون تقلدي وظائف أخرى بوضعي تحت الحصار و العمل حتى على منعي من أن يعود الي حراكي العلمي عبر وسائل الاعلام المختلفة غير المستقلة--خوفا من اكتسابي منزلة الشخصية العمومية فيصبح على المستوى الاعلامي متعذرا عليهم محاصرتي و النيل مني --باختصار شديد مارست تجربة فردية للمعارضة من الداخل مكنتني من التقرب من مصادر المعلومة و التزود بها و التعرف بالمعاينة و الفحص و المعايشة ميكانيزمات الحوكمة في بلادنا و هدر الامكانات و مكنتني من الكشف و الفضح و التعرية للحكم الفاسد و تسييره المخفق و الخروقات المغلفة للحق الانساني في أجواء لو أتيحت لبعض المثقفين الذين يمارسون خطابا معارضا للسلطة في ظاهره و هم يتوسلون خلسة للنظام عساهم يحصلون على منة ومنحة من السلطان لتنكروا لأصولهم -مارست مهمة "المثقف "العضوي" و "الميداني" و كنت أمارس مفهوم الرفض لا للرفض بل مبررا و متبصرا و واعيا و مثقفا و محيطا ملما بالقضايا--لدي علاقات فكرية و معرفية مع مفكرين و شخصيات غير عربية دولية و عربية أرتسم معرفيا و فكريا في خط ثقافي وسطي انساني حداثي أستلهم حداتتي متثاقفا مع الاخر بوعي متبصرا و أدرك أن الحداثة حداثات و أن كل يؤسس عقلانيته و تنويره و حداثته نابعة من خصوصيته أؤمن باسلامية و عروبية لاتختزل في مطارحات الراهن متحررة من هيمنة الاخر و الماضي الى حد الاعاقة و منع كل توثب للعقل .."--حمزة بلحاج صالح-






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
 
السيرة الذاتية للكاتب والباحث - حمزة بلحاج صالح
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: اعلام وشخصيات-
انتقل الى: