نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» دلال المرأة
اليوم في 3:40 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» خواطر من ذاكرة التاريخ والكتاب المبين
أمس في 11:53 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» استراتيجيات التكييف و التكيف - محمد دريدي
أمس في 11:47 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» النظام وداعش في سورية - سلامة كيلة
2017-10-21, 11:04 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» كوبا - دروس من إعصار "إيرما"
2017-10-21, 10:59 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» جرائم لهجات المسلسلات والرسوم المتحركة - معمر حبار
2017-10-21, 6:13 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  المشروبات التي يتم تناولها يومياً تتمتع بقدرة غير متوقعة على الحماية من الكثير من الأمراض.
2017-10-20, 9:17 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» تصحيح وجه استدلال باية
2017-10-20, 7:44 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» النجاة لا تكون الا بالقلب السليم
2017-10-20, 7:20 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلًا مِّمَّن دَعَا إِلَى اللَّهِ...
2017-10-20, 6:55 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» شرع الله او الكوارث الكونية..
2017-10-19, 11:23 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» وقفه بيانية مع ايتي المائده 62+63=فانتبهوا يا علماء الامة
2017-10-18, 1:29 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» هل الايمان ينقص ويزيد؟؟
2017-10-17, 11:32 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الامن من الخوف والهم والحزن
2017-10-17, 5:45 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» جواب اسكت امير المومنين
2017-10-17, 5:42 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» احياء سنة الحبيب سلام الله عليه
2017-10-17, 5:41 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» صالون نون الأدبي والدكتور معاذ الحنفي من أقبية السجن إلى مرافئ النقد الأدبي
2017-10-15, 10:53 pm من طرف فتحية إبراهيم صرصور

» الشيخ عادل الكلباني: الغناء حلال كله حتى مع المعازف ولا دليل يحرمه
2017-10-14, 9:55 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فصاحة ابن باديس وعامية الشعراوي - معمر حبار
2017-10-14, 9:07 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هل كان الوقف معروفا للصحابة زمن النبي..؟
2017-10-14, 3:04 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» درّة البلدان - هيام الاحمد
2017-10-13, 10:34 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» خواطر المساء==صائعون وضائعون
2017-10-13, 10:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ما الفرق بين الولادة الطبيعية لدولة الخلافة والعملية القيصرية سؤال مفتوح للناقد الفكري
2017-10-13, 9:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اسئلة الى الاخ احمد عطيات ابو المنذر
2017-10-13, 9:50 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» تصحيح مفاهيم - الضرورات
2017-10-13, 8:02 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هذه الحرية! فأين حدود الله؟!- بقلم الصادق الغرياني
2017-10-13, 8:00 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» وجه امريكا الكالح في قلب الانظمة وسحق الحركات قتلت واشطن ذات الوجه العلماني ملايين البشر
2017-10-13, 7:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» راي احمد عيد عطيات ابو المنذر في المظاهرات
2017-10-13, 7:02 pm من طرف اجمد العطيات ابو المنذر

» (هل معنى الحديث لو صح يدل على تحريم المعازف ؟)
2017-10-13, 12:07 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» حديث المساء--حضارة الايمان وحضارة الضلال
2017-10-12, 10:48 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 15 عُضو متصل حالياً :: 1 أعضاء, 0 عُضو مُختفي و 14 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

محمد بن يوسف الزيادي

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 33344
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1972
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 938 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو RAGAB66 فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 57277 مساهمة في هذا المنتدى في 13600 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 الحلقة الرابعة عشرة من دروس ومواعظ وعبر الحج التربوية..14..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد بن يوسف الزيادي



الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1972
تاريخ التسجيل : 03/05/2010
العمر : 59

مُساهمةموضوع: الحلقة الرابعة عشرة من دروس ومواعظ وعبر الحج التربوية..14..   2015-09-21, 12:27 am

بسم الله الرحمن الرحيم

14=الحلقة الرابعة عشرة من دروس ومواعظ وعبر الحج=14

هذه قصة لم اجدها في مراجع اهل السنة...تبين المعاني الراقية للحج..واثبتها هنا لاهمية ما احتوت عليه من راقي المعاني ولن اطيل عليكم لاترككم تعيشون معها وتستمتعون بها..فقد لخصت لنا قيم ومعاني الحج ومناسكه بالتفصيل .. تجعل من فريضة الحج ميلاد جديد للانسان ان استطاع ان يعيش انوارها ومعانيها وتنعكس اثارها على نفسه وسلوكه...

تحكي الحكاية ان الامام انه لما عاد من الحج زين العابدين بن علي بن الحسن بن ابي طالب رضي الله عنهم استقبله رجل يقال له ابو بكرالشبلي البغدادي وهو نفسه كان قد حج ذاك العام.. ودار بينهما الحوار التالي:-

فقال زين العابدين له: «حججت يا شبلي؟».

قال: نعم، يابن بنت رسول الله.

فقال له: «أَنَزلْتَ الميقات وتجرّدت عن مخيط الثياب واغتسلت؟».

قال الشبلي: نعم.

قال : «فحين نزلت الميقات نويت أنك خلعت ثوب المعصية، ولبست ثوب الطاعة؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فحين تجرّدت عن مخيط ثيابك، نويت أنّك تجرّدت من الرياء والنفاق والدخول في الشبهات؟».

قال الشبلي: لا.

قال: «فحين اغتسلت نويت أنّك اغتسلت من الخطايا والذنوب؟».

قال الشبلي: لا.

قال: «فما نزلت الميقات، ولا تجرّدت عن مخيط الثياب، ولا اغتسلت!».

ثم قال: «تنظّفت، وأحرمت وعقدت بالحج؟».

قال الشبلي: نعم.

قال : فحين تنظّفت وأحرمت وعقدت الحج، نويت أنّك تنظّفت بنور التوبة الخالصة لله تعالى؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فحين أحرمت نويت أنّك حرّمت على نفسك كلّ محرّم حرّمه الله عزّوجلّ؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فحين عقدت الحجّ نويت أنّك قد حللت كلّ عقد لغير الله؟».

قال الشبلي: لا.

قال له الامام رحمه الله: «ما تنظّفت ولا أحرمت، ولا عقدت الحج!».

ثم قال له : «أدخلت الميقات وصلّيت ركعتي الإِحرام ولبّيت؟».

قال الشبلي: نعم.

قال: «فحين دخلت الميقات، نويت أنك بنيّة الزيارة؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فحين صلّيت الركعتين، نويت أنّك تقرّبت إلى الله بخير الأعمال من الصلاة، وأكبر حسنات العباد؟».

قال الشبلي: لا.

قال الامام رحمه الله : «فحين لبّيت، نويت أنك نطقت لله ـ سبحانه ـ بكلّ طاعة، وصمت عن كلّ معصية؟».

قال الشبلي: لا.

قال له الامام رحمه الله: «ما دخلت الميقات، ولا صلّيت، ولا لبّيت!».

ثم قال له : «أدخلت الحرم ورأيت الكعبة وطفت وصلّيت؟».

قال الشبلي: نعم.

قال : «فحين دخلت الحرم، نويت أنّك حرّمت على نفسك كلّ غيبة تستغيبها المسلمين من أهل ملّة الإِسلام؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فحين وصلت مكّة، نويت بقلبك أنّك قصدت الله؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فما دخلت الحرم، ولا رأيت الكعبة، ولا صليت!».

ثم قال: «طفت بالبيت، ومسست الأركان، وسعيت؟».

قال الشبلي: نعم.

قال : «فحين طفت بالبيت هل كنت كالراعي يحوم حول الحمى يخشى ان يقع فيه وحين سعيت نويت أنّك هربت إلى الله، وعرف منك ذلك علاّم الغيوب؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فما طفت بالبيت، ولا مسست الأركان، ولا سعيت!».

ثم قال له : «صافحت الحجر، ووقفت بمقام إبراهيم (عليه السلام)، وصلّيت به ركعتين؟».

قال الشبلي: نعم.

ثم قال الامام رحمه الله: «من صافح الحجر الأسود، فقد صافح الله تعالى، فانظر يا مسكين! لا تضيّع أجر ما عظم حرمته، وتنقض المصافحة بالمخالفة، وقبض الحرام نظير أهل الآثام».

ثم قال له: «نويت حين وقفت عند مقام إبراهيم (عليه السلام)، أنك وقفت على كلّ طاعة، وتخلّفت عن كلّ معصية؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فحين صلّيت فيه ركعتين، نويت أنك صلّيت بصلاة إبراهيم (عليه السلام)، وأرغمت بصلاتك أنف الشيطان وخرجت من حلفه ودخلت في حلف الله وطاعته ؟».

قال الشبلي: لا.

قال له الامام رحمه الله : «فما صافحت الحجر الأسود، ولا وقفت عند المقام، ولا صلّيت فيه ركعتين!».

ثم قال له: «أَشْرَفْتَ على بئر زمزم، وشربت من مائها؟».

قال الشبلي: نعم.

قال : «نويت أنّك أشرفت على الطاعة، وغضضت طرفك عن المعصية؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فما أشرفت عليها، ولا شربت من مائها!».

ثم قال له : «أسعيت بين الصفا والمروة، ومشيت وتردّدت بينهما؟».

قال الشبلي: نعم.

قال له : «نويت أنّك بين الرجاء والخوف؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فما سعيت، ولا مشيت، ولا ترددت بين الصفا والمروة!».

ثم قال له: «أخرجت إلى منى؟».

قال الشبلي: نعم.

قال : «نويت أنك آمنت الناس من لسانك وقلبك ويدك؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فما خرجت إلى منى!».

(ثم) قال له: «أوقفت الوقفة بعرفة، وطلعت جبل الرحمة، وعرفت وادي نمرة، ودعوت الله ـ سبحانه ـ عند الميل والصخرات؟».

قال الشبلي: نعم.

قال : «هل عرفت بموقفك بعرفة معرفة الله ـ سبحانه ـرأس أمر المعارف والعلوم، وعرفت قبض الله على صحيفتك واطّلاعه على سريرتك وقلبك؟».

قال الشبلي: لا.

قال الامام: «نويت بطلوعك جبل الرحمة، أن الله يرحم كلّ مؤمن ومؤمنة، ويتولى كلّ مسلم ومسلمة؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فنويت عند نمرة أنّك لا تأمر حتى تأتمر، ولا تزجر حتى تنزجر؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فعندما وقفت عند العَلَم والنمرات، نويت أنها شاهدة لك على الطاعات، حافظة لك مع الحفظة بأمر ربّ السماوات؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فما وقفت بعرفة، ولا طلعت جبل الرحمة، ولا عرفت نمرة، ولا دعوت، ولا وقفت عند النمرات!».

ثم قال : «مررت بين العلمين، وصلّيت قبل مرورك ركعتين، ومشيت بمزدلفة، ولقطت فيها الحصى، ومررت بالمشعر الحرام؟».

قال الشبلي: نعم.

قال : «فحين صلّيت ركعتين، نويت أنّها صلاة شكر في ليلة عشر، تنفي كلّ عسر، وتيسر كلّ يسر؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فعندما مشيت بين العلمين ولم تعدل عنهما يميناً وشمالا، نويت أن لا تعدل عن دين الحقّ يميناً وشمالا لا بقلبك، ولا بلسانك، ولا بجوارحك؟».

قال الشبلي: لا.

قال: «فعندما مشيت بمزدلفة، ولقطت منها الحصى، نويت أنّك رفعت عنك كلّ معصية وجهل، وثبّت كلّ علم وعمل؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فعندما مررت بالمشعر الحرام، نويت أنّك أشعرت قلبك شعار أهل التقوى والخوف لله عزّوجلّ؟».

قال الشبلي: لا.

قال :«فما مررت بالعلمين، ولا صلّيت ركعتين، ولا مشيت بالمزدلفة، ولا رفعت منها الحصى، ولا مررت بالمشعر الحرام!».

ثم قال له الامام: «وصلت منى ورميت الجمرة، وحلقت رأسك، وذبحت هديك، وصلّيت في مسجد الخيف، ورجعت إلى مكّة، وطفت طواف الإِفاضة؟».

قال الشبلي: نعم.

قال: «فنويت عندما وصلت منى، ورميت الجمار، أنّك بلغت إلى مطلبك، وقد قضى ربّك لك كلّ حاجتك؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فعندما رميت الجمار، نويت أنّك رميت عدوّك إبليس واغضبته بتمام حجّك النفيس؟».

قال الشبلي: لا.

قال: «فعندما حلقت رأسك، نويت أنك تطهّرت من الأدناس ومن تبعة بني آدم، وخرجت من الذنوب كما ولدتك أُمّك؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فعندما صلّيت في مسجد الخيف، نويت أنك لا تخاف إلاّ الله ـ عزّوجلّ ـ وذنبك، ولا ترجو إلاّ رحمة الله تعالى؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فعندما ذبحت هديك، نويت أنّك ذبحت حنجرة الطمع بما تمسكت به من حقيقة الورع، وأنك اتّبعت سنّة إبراهيم (عليه السلام)بذبح ولده وثمرة فؤاده وريحان قلبه، وحاجة سنه و سنّته لمن بعده، وقرّبه إلى الله تعالى لمن خلفه؟».

قالالشبلي: لا.

قال : «فعندما رجعت إلى مكّة وطفت طواف الإِفاضة، نويت أنّك أفضت من رحمة الله ـ تعالى ـ ورجعت إلى طاعته، وتمسّكت بودّه، وأدّيت فرائضه، وتقرّبت إليه تعالى؟».

قالالشبلي: لا.

قال له زين العابدين : «فما وصلت منى، ولا رميت الجمار، ولا حلقت رأسك، ولا أدّيت نسكك، ولا صلّيت في مسجد الخيف، ولا طفت طواف الإِفاضة، ولا تقرّبت، اِرجع فإنك لم تحجّ!».

فطفق الشبلي يبكي على ما فرّطه في حجّه، وما زال يتعلّم حتى حجّ من قابل بمعرفة ويقين .

وليس هذا معناه انه بطل حجه بل وضح له الامام زين العابدين معاني الحج واثاره التي ينبغي ان تنطبع في النفس وتصبغ السلوك رزقنا الله واياكم دقة الفهم والفقه في الدين وعلمنا ما لم نعلم .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 33344
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: الحلقة الرابعة عشرة من دروس ومواعظ وعبر الحج التربوية..14..   2015-09-21, 5:46 pm

محمد بن يوسف الزيادي كتب:
بسم الله الرحمن الرحيم

14=الحلقة الرابعة عشرة من دروس ومواعظ وعبر الحج=14

هذه قصة لم اجدها في مراجع اهل السنة...تبين المعاني الراقية للحج..واثبتها هنا لاهمية ما احتوت عليه من راقي المعاني ولن اطيل عليكم لاترككم تعيشون معها وتستمتعون بها..فقد لخصت لنا قيم ومعاني الحج ومناسكه بالتفصيل .. تجعل من فريضة الحج ميلاد جديد للانسان ان استطاع ان يعيش انوارها ومعانيها وتنعكس اثارها على نفسه وسلوكه...

تحكي الحكاية ان الامام انه لما عاد من الحج زين العابدين بن علي بن الحسن بن ابي طالب رضي الله عنهم استقبله رجل يقال له ابو بكرالشبلي البغدادي وهو نفسه كان قد حج ذاك العام.. ودار بينهما الحوار التالي:-

فقال زين العابدين له: «حججت يا شبلي؟».

قال: نعم، يابن بنت رسول الله.

فقال له: «أَنَزلْتَ الميقات وتجرّدت عن مخيط الثياب واغتسلت؟».

قال الشبلي: نعم.

قال : «فحين نزلت الميقات نويت أنك خلعت ثوب المعصية، ولبست ثوب الطاعة؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فحين تجرّدت عن مخيط ثيابك، نويت أنّك تجرّدت من الرياء والنفاق والدخول في الشبهات؟».

قال الشبلي: لا.

قال: «فحين اغتسلت نويت أنّك اغتسلت من الخطايا والذنوب؟».

قال الشبلي: لا.

قال: «فما نزلت الميقات، ولا تجرّدت عن مخيط الثياب، ولا اغتسلت!».

ثم قال: «تنظّفت، وأحرمت وعقدت بالحج؟».

قال الشبلي: نعم.

قال : فحين تنظّفت وأحرمت وعقدت الحج، نويت أنّك تنظّفت بنور التوبة الخالصة لله تعالى؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فحين أحرمت نويت أنّك حرّمت على نفسك كلّ محرّم حرّمه الله عزّوجلّ؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فحين عقدت الحجّ نويت أنّك قد حللت كلّ عقد لغير الله؟».

قال الشبلي: لا.

قال له الامام رحمه الله: «ما تنظّفت ولا أحرمت، ولا عقدت الحج!».

ثم قال له : «أدخلت الميقات وصلّيت ركعتي الإِحرام ولبّيت؟».

قال الشبلي: نعم.

قال: «فحين دخلت الميقات، نويت أنك بنيّة الزيارة؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فحين صلّيت الركعتين، نويت أنّك تقرّبت إلى الله بخير الأعمال من الصلاة، وأكبر حسنات العباد؟».

قال الشبلي: لا.

قال الامام رحمه الله : «فحين لبّيت، نويت أنك نطقت لله ـ سبحانه ـ بكلّ طاعة، وصمت عن كلّ معصية؟».

قال الشبلي: لا.

قال له الامام رحمه الله: «ما دخلت الميقات، ولا صلّيت، ولا لبّيت!».

ثم قال له : «أدخلت الحرم ورأيت الكعبة وطفت وصلّيت؟».

قال الشبلي: نعم.

قال : «فحين دخلت الحرم، نويت أنّك حرّمت على نفسك كلّ غيبة تستغيبها المسلمين من أهل ملّة الإِسلام؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فحين وصلت مكّة، نويت بقلبك أنّك قصدت الله؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فما دخلت الحرم، ولا رأيت الكعبة، ولا صليت!».

ثم قال: «طفت بالبيت، ومسست الأركان، وسعيت؟».

قال الشبلي: نعم.

قال : «فحين طفت بالبيت هل كنت كالراعي يحوم حول الحمى يخشى ان يقع فيه وحين سعيت نويت أنّك هربت إلى الله، وعرف منك ذلك علاّم الغيوب؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فما طفت بالبيت، ولا مسست الأركان، ولا سعيت!».

ثم قال له : «صافحت الحجر، ووقفت بمقام إبراهيم (عليه السلام)، وصلّيت به ركعتين؟».

قال الشبلي: نعم.

ثم قال الامام رحمه الله: «من صافح الحجر الأسود، فقد صافح الله تعالى، فانظر يا مسكين! لا تضيّع أجر ما عظم حرمته، وتنقض المصافحة بالمخالفة، وقبض الحرام نظير أهل الآثام».

ثم قال له: «نويت حين وقفت عند مقام إبراهيم (عليه السلام)، أنك وقفت على كلّ طاعة، وتخلّفت عن كلّ معصية؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فحين صلّيت فيه ركعتين، نويت أنك صلّيت بصلاة إبراهيم (عليه السلام)، وأرغمت بصلاتك أنف الشيطان وخرجت من حلفه ودخلت في حلف الله وطاعته ؟».

قال الشبلي: لا.

قال له الامام رحمه الله : «فما صافحت الحجر الأسود، ولا وقفت عند المقام، ولا صلّيت فيه ركعتين!».

ثم قال له: «أَشْرَفْتَ على بئر زمزم، وشربت من مائها؟».

قال الشبلي: نعم.

قال : «نويت أنّك أشرفت على الطاعة، وغضضت طرفك عن المعصية؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فما أشرفت عليها، ولا شربت من مائها!».

ثم قال له : «أسعيت بين الصفا والمروة، ومشيت وتردّدت بينهما؟».

قال الشبلي: نعم.

قال له : «نويت أنّك بين الرجاء والخوف؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فما سعيت، ولا مشيت، ولا ترددت بين الصفا والمروة!».

ثم قال له: «أخرجت إلى منى؟».

قال الشبلي: نعم.

قال : «نويت أنك آمنت الناس من لسانك وقلبك ويدك؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فما خرجت إلى منى!».

(ثم) قال له: «أوقفت الوقفة بعرفة، وطلعت جبل الرحمة، وعرفت وادي نمرة، ودعوت الله ـ سبحانه ـ عند الميل والصخرات؟».

قال الشبلي: نعم.

قال : «هل عرفت بموقفك بعرفة معرفة الله ـ سبحانه ـرأس أمر المعارف والعلوم، وعرفت قبض الله على صحيفتك واطّلاعه على سريرتك وقلبك؟».

قال الشبلي: لا.

قال الامام: «نويت بطلوعك جبل الرحمة، أن الله يرحم كلّ مؤمن ومؤمنة، ويتولى كلّ مسلم ومسلمة؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فنويت عند نمرة أنّك لا تأمر حتى تأتمر، ولا تزجر حتى تنزجر؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فعندما وقفت عند العَلَم والنمرات، نويت أنها شاهدة لك على الطاعات، حافظة لك مع الحفظة بأمر ربّ السماوات؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فما وقفت بعرفة، ولا طلعت جبل الرحمة، ولا عرفت نمرة، ولا دعوت، ولا وقفت عند النمرات!».

ثم قال : «مررت بين العلمين، وصلّيت قبل مرورك ركعتين، ومشيت بمزدلفة، ولقطت فيها الحصى، ومررت بالمشعر الحرام؟».

قال الشبلي: نعم.

قال : «فحين صلّيت ركعتين، نويت أنّها صلاة شكر في ليلة عشر، تنفي كلّ عسر، وتيسر كلّ يسر؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فعندما مشيت بين العلمين ولم تعدل عنهما يميناً وشمالا، نويت أن لا تعدل عن دين الحقّ يميناً وشمالا لا بقلبك، ولا بلسانك، ولا بجوارحك؟».

قال الشبلي: لا.

قال: «فعندما مشيت بمزدلفة، ولقطت منها الحصى، نويت أنّك رفعت عنك كلّ معصية وجهل، وثبّت كلّ علم وعمل؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فعندما مررت بالمشعر الحرام، نويت أنّك أشعرت قلبك شعار أهل التقوى والخوف لله عزّوجلّ؟».

قال الشبلي: لا.

قال :«فما مررت بالعلمين، ولا صلّيت ركعتين، ولا مشيت بالمزدلفة، ولا رفعت منها الحصى، ولا مررت بالمشعر الحرام!».

ثم قال له الامام: «وصلت منى ورميت الجمرة، وحلقت رأسك، وذبحت هديك، وصلّيت في مسجد الخيف، ورجعت إلى مكّة، وطفت طواف الإِفاضة؟».

قال الشبلي: نعم.

قال: «فنويت عندما وصلت منى، ورميت الجمار، أنّك بلغت إلى مطلبك، وقد قضى ربّك لك كلّ حاجتك؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فعندما رميت الجمار، نويت أنّك رميت عدوّك إبليس واغضبته بتمام حجّك النفيس؟».

قال الشبلي: لا.

قال: «فعندما حلقت رأسك، نويت أنك تطهّرت من الأدناس ومن تبعة بني آدم، وخرجت من الذنوب كما ولدتك أُمّك؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فعندما صلّيت في مسجد الخيف، نويت أنك لا تخاف إلاّ الله ـ عزّوجلّ ـ وذنبك، ولا ترجو إلاّ رحمة الله تعالى؟».

قال الشبلي: لا.

قال : «فعندما ذبحت هديك، نويت أنّك ذبحت حنجرة الطمع بما تمسكت به من حقيقة الورع، وأنك اتّبعت سنّة إبراهيم (عليه السلام)بذبح ولده وثمرة فؤاده وريحان قلبه، وحاجة سنه و سنّته لمن بعده، وقرّبه إلى الله تعالى لمن خلفه؟».

قالالشبلي: لا.

قال : «فعندما رجعت إلى مكّة وطفت طواف الإِفاضة، نويت أنّك أفضت من رحمة الله ـ تعالى ـ ورجعت إلى طاعته، وتمسّكت بودّه، وأدّيت فرائضه، وتقرّبت إليه تعالى؟».

قالالشبلي: لا.

قال له زين العابدين : «فما وصلت منى، ولا رميت الجمار، ولا حلقت رأسك، ولا أدّيت نسكك، ولا صلّيت في مسجد الخيف، ولا طفت طواف الإِفاضة، ولا تقرّبت، اِرجع فإنك لم تحجّ!».

فطفق الشبلي يبكي على ما فرّطه في حجّه، وما زال يتعلّم حتى حجّ من قابل بمعرفة ويقين .

وليس هذا معناه انه بطل حجه بل وضح له الامام زين العابدين معاني الحج واثاره التي ينبغي ان تنطبع في النفس وتصبغ السلوك رزقنا الله واياكم دقة الفهم والفقه في الدين وعلمنا ما لم نعلم .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 33344
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: الحلقة الرابعة عشرة من دروس ومواعظ وعبر الحج التربوية..14..   2017-01-12, 7:15 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
 
الحلقة الرابعة عشرة من دروس ومواعظ وعبر الحج التربوية..14..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: قسم خاص - محمد بن يوسف الزيادي-
انتقل الى: