نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» الحلقة =13= من وقفات مع الذكر
اليوم في 12:28 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» بين الإفراط في الإحتفال بالمولد النبوي الشريف.. والجفاء
اليوم في 7:20 am من طرف د/موفق مصطفى السباعي

» الحلقة الثانية عشرة من سلسلة وقفات مع الذكر =9
اليوم في 12:25 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» (المتسول الأخرس) قصة حقيقية يرويها ابن من شاهد القصة الأستاذ عبد الرحمن الكوكي
أمس في 10:11 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة =11= من وقفات مع الذكر
أمس في 1:52 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة التاسعة من سلسلة وقفات مع الذكر =9
أمس في 12:40 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» استراحة الجمعة
2016-12-09, 1:41 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» خواطر حول علاقة الدين بالبشر
2016-12-09, 5:09 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة التاسعة من سلسلة وقفات مع الذكر =9
2016-12-08, 2:52 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الـهـــزيـــمـة...
2016-12-08, 6:42 am من طرف نبيل عودة

» البيع الرابح
2016-12-07, 11:19 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة الثامنه من سلسلة وقفات مع الذكر
2016-12-07, 9:59 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» قهوة المساء..الكلمة
2016-12-07, 1:49 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة السابعة من وقفات مع الذكر-7-
2016-12-07, 2:06 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة السادسة من وقفات مع الذكر-56-
2016-12-06, 11:51 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» في غزة إنجاز رغم الحصار - بقلم: ماجد الزبدة
2016-12-06, 6:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» معلومات عن كلاب كنعاني - د جمال بكير
2016-12-06, 5:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة الخامسة من سلسلة مقفات مع الذكر-5-
2016-12-06, 3:18 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» القدس تنادي - كلمات نادية كيلاني
2016-12-06, 1:14 am من طرف نادية كيلاني

» الحلقة الرابعة من سلسلة وقفات مع الذكر
2016-12-05, 11:52 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» يدور الزمن - الشاعرة نهلة عنان بدور
2016-12-05, 8:24 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» عيناها بحر من الحنان - نورهان الوكيل
2016-12-05, 8:19 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة الثالثة من سلسلة وقفات مع الذكر=3
2016-12-05, 6:50 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هذا بلاغ للناس
2016-12-05, 6:45 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة الاولى من سلسلة وقفات مع الذكر
2016-12-04, 9:20 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» بين شريعة الله وشرائع البشر
2016-12-03, 11:15 pm من طرف زهرة اللوتس المقدسية

»  دروس في النحو العربي - رشيد العدوان دروس في النحو العربي - نقله إيمان نعيم فطافطة
2016-12-03, 10:19 pm من طرف زهرة اللوتس المقدسية

» الحلقة الثالثة من سلسلة ربط العبادات بالمعتقد والسلوك
2016-12-03, 10:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  الليل يسكن مقلتي في كل حين - الشاعر محمد ايهم سليمان
2016-12-03, 10:08 pm من طرف زهرة اللوتس المقدسية

» 17 مليون عربي في شتات اللجوء و النزوح و الأنتهاك !
2016-12-03, 9:59 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
مقهى المنتدى
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 17 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 17 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 31600
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15403
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1686
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع في المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 928 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو بنت فلسطين فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 55179 مساهمة في هذا المنتدى في 12341 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 لم أعرفك بشكلك الجديد !!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل عودة



المزاج : رايق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 120
تاريخ التسجيل : 20/09/2011
العمر : 69

مُساهمةموضوع: لم أعرفك بشكلك الجديد !!   2015-11-08, 8:49 pm


لم أعرفك بشكلك الجديد!!

قصة: نبيل عودة


أشرقت الشمس دافئة لطيفة من بين الغيوم، فارتاحت نفسية مملوك القباطي، قل توتره، وقف يتلقى أشعة الشمس بشاربيه المنحدرين بدرجة انحدار لا تتجاوز أل 20% لتعطيه مظهرا يقربه من شخصيات اشتهرت بشواربها وعلى رأسها الرفيق ستالين العظيم.. وذقنه المنقولة نسخة طبق الأصل عن ذقن لينين.
كان مملوك يطمح ان يتوج كاتبا عظيما لذا قرر ان يبدأ مشواره نحو التتويج.
ذكاء مملوك الذي نسيه كتاب جينيس للأرقام القياسية، كان محط إكبار، وهو الأمر الأهم لكاتب يطمح بالجلوس على أعلى قمة الثقافة في زمنه ولو على خازوق.
بعد تفكير وتخطيط استراتيجي قرر مملوك ان يبدأ مسيرة حياته نحو قمة مكانته الثقافية.
أولا، سيتطاول على كل صاحب قلم وعلى رأسهم ذلك النبيل الذي اصطف ضد شخصياته الكاريكاتورية.
ثانيا،قرر ان يغير أسلوب حياته .. سيبدأ بتغيير حياته وشكله من البداية إلى النهاية...
ثالثا، بدا بتغيير برامج حياته اليومي، متبعا خطة تخفيض الوزن الجسدي والعقلي على حد سواء.
رابعا، قص شعر رأسه قصة شبابية حديثة، عبأ الفراغات وشعرات الشيب ببعض الأصباغ وخصل الشعر.
خامسا، استأجر حراثا خبيرا لنكش حقل شاربيه وذقنه وتعشيب النباتات الضارة من وسطهما.
خامسا، ذهب سرا إلى مونيكور نظفت له ما تحت الأظافر من قذارة مترسبة طال عهدها.
سادسا، وصل لطبيب أسنان وطلب ان ينظف له القذارة الصفراء التي تراكمت فوق أسنانه بفعل التراكم الجرثومي.
سابعا، فكر بتفصيل بدلة جديدة يتمختر بها مثل الطاووس بين المثقفين والمثقفات، خاصة وان البدلة جزء لا يتجزأ من المكانة الثقافية الرسمية. سأل عن خياط جيد، قالوا له ما لك إلا خياطي سوق الناصرة، هم ألأفضل بين العرب... وصل فورا إلى السوق، بعد الاستفسار أرسلوه لزقاق يسمى "زقاق الخياطين"، كان هناك أربعة خياطين. نظر للمخيطة الأولى ووجد نصا يقول: "أحسن خياط في الناصرة"، حين قرر الدخول انتبه إلى ان الخياط الثاني كتب على زجاج مخيطته نصا يقول: "أحسن خياط في الدولة"، حمد ربه لأنه لم يدخل لأحسن خياط في الناصرة، فأحسن خياط في الدولة هو المراد.. وضع رجله على عتبة المدخل.. حين قرأ ما فاجأه على مدخل مخيطة الخياط الثالث الذي كتب على باب مخيطته: "أحسن خياط في العالم". أمسكته الحيرة .. واستغفر الله وتمنى لو كان معه من يستشيره بهذا الأمر. كان في حيرة من أمره: أي خياط هو أفضل؟ سار نحو مخيطة الخياط الرابع، ويا هول ما قرأ، كانت تلمع فوق واجهة محله جملة مثيرة تقول: "أحسن خياط في هذا الزقاق".

الله أكبر .. الشطارة والذكاء بارزان من الواجهة، فاندفع إلى مخيطته مسرورا بأنه اختار الأفضل بين خياطي زقاق الخياطين، انفرجت أساريره سعادة، ولولا ما يتميز به الخياط من ذكاء موروث لما استطاع ان يفهم مطلب مملوك القباطي من شدة ما أمسك الفرح بتلابيبه.

أخذ الخياط المقاييس المطلوبة، قال له ان يرجع بعد يومين ليخرج من المخيطة مملوكا جديدا لامعا.

جاء اليوم الموعود، كان مملوك القباطي متوتر الأعصاب ينتظر بدلته الجديدة على أحر من الجمر. كان واثقا ان البدلة الجديدة ستجعله سوبر ستار بين المثقفين والمثقفات وستجلب له النور والبخور وترفع من قيمته الثقافية ومكانته الكتابية!!
لبس البدلة، تأمل نفسه أمام المرآة.. وجد ان أكمام البدلة أطول من اللازم بخمسة سنتيمترات على الأقل .
- أيها الخياط الغالي، ألا ترى ان الأكمام أطول من اللازم ؟
- إطلاقا لا... قال الخياط بثقة ، وأضاف :
- عندما تثني مرفقي يديك يا مملوك، سترى ان الكمين يصبحان بالمقاس الصحيح. لأن ثني المرفق يسحب الكم إلى الخلف.
ثنى مملوك مرفقه الأول فقصر الكم فعلا.. أصبح بالمقاس، فثنى الثاني.. لكن عندها تحركت القبة نحو الخلف بشكل يسيء لشكل البدلة.
- انظر أيها الخياط العظيم.. القبة بهذه الحالة تنسحب نحو الخلف بشكل سيئ؟
- ما الغرابة عزيزي مملوك.. ارفع رأسك جيدا وشده إلى الخلف انت انسان ثوري.. يجب ان تفخر أنك تلبس بدلة جديدة.. بالضبط.. تماما مثل زعماء حزبك، الآن أنت رائع، تستحق الدعوة لتكريمك، حضر قصيدة لهذه المناسبة العظيمة.
تأمل نفسه بالمرآة .. وامتعض :
- يا أمير الخياطين.. بهذا الوضع كتفي الأيسر منخفض عن كتفي الأيمن بعدة سنتيمترات؟
- عزيزي الرفيق مملوك، أنت بين يدي أحسن خياطي العالم.. لا تقلق .. هذه مشكلة سهلة .. انحني من وسطك بشدة نحو الجهة اليمنى ، وسيبدو كل شيء رائعا. هكذا بالضبط، الآن الكتفان بنفس المستوى ... رأيت ؟
بمرفقين مثنيين بزاوية 90 درجة ورأس مرفوعة بشدة إلى الخلف، وخصر منحن بقوة نحو اليمين، خرج مملوك مرتديا بدلته الجديدة مستصعبا السير، شاعرا أنه يقلد البطة العرجاء في مشيتها وكل ذلك حتى تبدو البدلة مطابقة تماما لمقاسه.
مر على شخصين يشربان فنجاني قهوة في احد المقاهي ، لفت مملوك انتباههما ببدلته الجديدة ومشيته الغريبة، وجسمه المعوج بشدة وغرابة.
قال الأول : أنظر إلى هذا المشوه المسكين .. يؤلمني قلبي لحالته الصعبة.
قال الثاني : هذا صحيح مؤلم، لكن خياطه الذي فصل له بدلته عبقري، أنظر كيف فصل البدلة ملائمة تماما لجسمه المشوه !!
كان مملوك القباطي سعيدا بالتغيير الكبير وكأنه ولد من جديد. ها هو يخطو بسعادة وثقة في الشارع، لولا الضيق الذي اجبره عليه الخياط ليبدو كامل الأوصاف بالبدلة الجديدة.
كان سعيدا بما أنجزه ينتظر ان يصل إلى البيت لينشر صورته ببدلته الجديدة في الفيسبوك، فجأة وقع حادث .. صدمة قوية رمته أرضا وآلام شديدة عنيفة اخترقت جسده وأحالته إلى كومة دامية أمام عجلات سيارة لم تنتبه إليه وهو يقطع الشارع، نظر إلى السماء متسائلا:
- لماذا يا الله؟
قبل ان يقفل عينيه للمرة الأخيرة، سمع همسا في أذنيه:
- آسف يا مملوك، لم أعرفك بشكلك الجديد...؟


nabiloudeh@gmail.com



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لم أعرفك بشكلك الجديد !!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: الاقسام الأدبية :: قسم خاص @ روايات الكاتب نبيل عودة-
انتقل الى: