نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» تاملات في علامات الساعة
أمس في 11:48 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» اطعام الطعام
2017-07-24, 3:15 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» أبحرتُ في عمقِ السماءِ أراني - انتصار الشام
2017-07-24, 12:17 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» شعاع - انتصار الشام
2017-07-24, 12:14 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» نبذة من سيرة الشاعرة يسرى هزاع
2017-07-23, 11:03 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مريم والاقصى - د. ريم سليمان الخش
2017-07-23, 10:32 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ما عادَ قَلبُكَ مِثلَ الأَمسِ يَعنِيني - يسرى هزاع
2017-07-23, 10:27 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الصرخة - خلود قدورة
2017-07-21, 11:41 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» صباح الخير يا وطني-صباح الخير يا قدس - غالية ابوستة
2017-07-21, 11:36 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» أما فيكم بدا شخصٌ رشيدٌ - د. ريم سليمان الخش
2017-07-21, 9:35 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» أنــثى - د. ريم سليمان الخش
2017-07-21, 9:31 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» رحمة الله نورٌ في الفضاءات - د.ريم سليمان الخش
2017-07-21, 9:26 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ياليتني ملكا في الكون منعتقا - د.ريم سليمان الخش
2017-07-21, 9:21 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» على مذبح الطغيان سالت دماؤنا - د.ريم سليمان الخش
2017-07-21, 9:16 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» سبحان من اسرى
2017-07-21, 12:17 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» يا جيوش العرب !!
2017-07-21, 12:14 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» بشائر للامة من اقوال الرسول
2017-07-21, 7:15 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» ما المقصود اخي محمد بن يوسف الزيادي بالحديث الوارد ؟؟
2017-07-21, 6:27 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» قضايا ومشاكل وحلها في القران
2017-07-21, 4:52 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» قاف أو ميم
2017-07-20, 1:08 pm من طرف نادية كيلاني

» حائرة كيف أرد لها الإهانة
2017-07-20, 12:53 pm من طرف نادية كيلاني

» الغاية والهدف
2017-07-19, 10:56 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» من أدب الشعوب الإسلامية : نبوءة شاعر للشاعر الطاجيكي : عبيد رجب
2017-07-19, 10:14 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» من عجائب العربية لغة الاسلام
2017-07-19, 6:40 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الصيف جرح والشتاء ضمادة - يسرى هزاع
2017-07-19, 6:38 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» خراب البلاد وهي عامرة
2017-07-19, 10:28 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» لاتقنطوا ولا تياسوا
2017-07-18, 10:44 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» شعشعْ بروحي ياشمسي وياإلفي - د. ريم سليمان الخش
2017-07-18, 4:19 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» تنوس - يسرى هزاع
2017-07-18, 3:57 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» يسرى الهزاع...دلالات ومعان.- الاديب علاء الساعدي
2017-07-18, 3:53 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 18 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 18 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 33259
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1869
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 935 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو raed فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 57073 مساهمة في هذا المنتدى في 13433 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 العلمانيون ووهم الحرية؟؟! كتب/ عابد النور سلمان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 33259
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: العلمانيون ووهم الحرية؟؟! كتب/ عابد النور سلمان   2015-11-19, 9:03 pm

العلمانيون ووهم الحرية؟؟! كتب/ عابد النور سلمان
______________

الحُرُّ ، في لغة العرب : غيرُ العبد(الرقيق) . واما الحرية _كمصطلح علماني_ فمعناها الانفلات من القيد . فاذا وضع للإنسان ولو قيداً واحد أكان قيداً مادياً أومعنوي ، فانه يكون عبداً مسلوب الإرادة و لا يكون حراً . لأن الحرية في واقعها ومفهومها العلماني "انفلات من القيود" . و وجود الحكم والقانون أمرٌ مُنافٍ للحرية ، لانهما يسلبان الانسان ارادته و اختياره، فهما _أي السلطة والقانون_ قيود على حُرية الانسان . فوجود الحرية يحتم انعدام السلطة والقانون ، و وجود السلطة والقانون يلغي الحرية و ينفيها تماماً . فهما نقيضان لايجتمعان معاً، ويستحيل وجود انسانٍ حر مع وجود سلطة وقانون لانهما قيود على إرادة الانسان واختياراته وسلوكه . و لما كان تركُ الانسانِ حراً يقتضي عدم وجود سلطة وقانون وذلك يجعل الحياة فوضى. قام مفكروا الغرب العلمانيون بالالتفاف على فكرة الحرية بالإبقاء على المصطلح (الحرية) شكلاً وإفراغه من مضمونه _من اجل إقامة سلطة وقانون يضبط علاقات المجتمع_ باختراع فكرة "العقد الاجتماعي" التي بنيت على اساس تنازل مجموع الأفراد عن حرياتهم طوعاً لصالح قيام سلطة تمنحهم ما تراه من الحرية ، وبهذا انتفى وجود الحرية وجوهرها تماماً ولم يبق الا اللفظ فارغٌ من المضمون . ومع ذلك ، فقد ظل الغرب يمارس اساليب الخداع وسحر الاعلام وتضليله لايهام الجمهور الساذج المستعبد بأنهم احرار فيبيعهم لفظة"الحرية"ومشتقاتها ليعيشوا وَهْمَ الحريةِ وليسوا أحراراً حقيقة . لأن الحرَ هو وحده من يقرر لنفسه ما يجب وما لايجب ولا يقرر له ذلك غيره . والواقع ان الحكام ومشرعوا القانون في النظم الوضعية(العلمانية)هم من يفرضون على الإنسان (الفرد/المجموع)ما يجب وما لايجب ، والمسموح والممنوع من الافكار والأقوال والسلوك والمواقف ولا قيمة لرأيه وقناعته . وهذا وحده دليل قاطع على انتفاء وجود الحرية والتحرر في المجتمعات العلمانية . ايضا ، يصنف علمانيوا الغرب ومنظروه الحرية الى اربع حريات أساسية ، هي: حرية الرأي ، وحرية الفكر والمعتقد ، وحرية الاقتصاد ، والحريّة الشخصية . وقطعاً ليس لهذه الحريات وجود في الواقع المادي . فالغرب مثلاً ، ينادي بحق الانسان في حرية الفكر والمعتقد ، ولكن ، هل يقبل في مجتمعه انساناً يعلن كفره بعقيدة العلمانية ونظامها الديمقراطي الرأسمالي ؟؟! الجواب قطعا لا ، بل يُصنف مباشرة متطرفٌ ارهابي ، وخطرٌ على الأمن القومي !!! وهكذا يعطى الأفراد حرية اعتناق العلمانية والكفر بما يناقضها من العقائد ، لكنه يُجرَّمُ إن كفرَ بالعلمانية ونظمها ، وبهذا تصبح حرية الفكر والمعتقد مجرد لفظ وشعار فارغ من المضمون . ينادي الغرب العلماني كذلك بحق الانسان في القول وابداء رأيه بارادته وقناعته . ولكن هل يقبل ابداء الانسان رأيه وتوجيهه النقد للفكر العلماني نفسه وتعرية فساد نظمه ، وسعيه لاقناع المجتمع بفساد هذه الفكرة ونظمها الديمقراطية الرأسمالية ، ودعوة الناس لتطبيق نظام أخر كنظام الاسلام مثلاً اوحتى النظام الاشتراكي الماركسي ؟؟؟! والجواب قطعا بالنفي، بل ويعد السجون والمعتقلات واقبية المخابرات لصاحب الرأي ، بتهمة التطرّف والارهاب ، وتهديد الأمن القومي!!! وهكذا فإن حرية الرأي عند العلمانيين هي ان يقولوا رأيهم ، ولك حرية ان تقول رأيهم فقط لا رأيك وقناعتك . يعطي الغرب العلماني لرجال المال والنفوذ وشركاتهم حرية السيطرة على الثروة العامة في البلاد ، و نصب اموال الجمهور باساليب الربا والغش والاحتيال وووو ، لكن هل يقبل أن يعطي للفقراء الذين لايجدون قوت يومهم ولا ما يؤويهم حرية التكتل واستخدام ما يناسبهم من أساليب لاسترداد ما سرقه النصابون بالقانون من الثروات العامة والخاصة ، او العمل لاعادة بناء السلطة وتطبيق نظام يحقق التوزيع العادل للثروة ؟؟؟!،والجواب قطعا لا ، بل مصير هؤلاء السحل في الشوارع والمعتقلات . وهكذا فحرية الاقتصاد حق الاقوياء من رجال المال والنفوذ فقط ، اما البسطاء فهم احرار في ان يعملوا سخرة بالفتات لدى قوى المال والنفوذ لا مشاركتهم الغنى . هذه هي حقيقة الحريات العلمانية ، فجميعها مجرد الفاظ سحرية وشعارات براقة فارغة المضمون يخدع بها الجهلة والسذج ، باستثناء الحرية الشخصية أي حق الانسان(المرأة/الرجل)في التصرف بجسمه . مع ملاحظة ان المسلم(رجل/مرأة)يحرم في كثير من دول الغرب العلمانية من بعض بنود الحرية الشخصية ومنها اللباس . ايها العقلاء ، الحرية معانٍ لا مجرد الفاظٍ فارغة من مضمونها .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
 
العلمانيون ووهم الحرية؟؟! كتب/ عابد النور سلمان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: مقالات سياسية-
انتقل الى: