نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» لا تراهنوا على صراع إيراني إسرائيلي! - د. فيصل القاسم
2018-02-18, 1:09 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» قصة عيد الحب أو ((الفالنتاين)) ايزابيل بنيامين
2018-02-17, 6:22 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  رؤية المحافظين الجدد واليمين الأمريكي للإسلام المعاصر
2018-02-17, 10:57 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» النَّفْعِيَّة مقياس العلمانية
2018-02-16, 6:11 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» صالون نون الأدبي ونبوءة الشيطان
2018-02-16, 4:26 pm من طرف فتحية إبراهيم صرصور

» شركة نقل عفش بالخبر | 0566147227 | شركة الايمان
2018-02-11, 8:38 pm من طرف الايمان

» منع الفقر عالميا
2018-02-11, 12:15 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» تلك المصابيح لكن لا أرى مدنا - ياسين بوذراع نوري
2018-02-10, 8:29 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» السلطان السوداني تاج الدين اسماعيل
2018-02-10, 8:13 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» العلمانية الساقطة و تفنن الغرب في جر النساء إلى أعمال مخزية ومهينة
2018-02-09, 7:07 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» العلمانية والدعارة - حوالي 50 ألف امرأة وطفلة يتم تهريبهن إلى الولايات المتحدة سنوياً لاسترقاقهن وإجبارهن على ممارسة الدعارة
2018-02-09, 7:03 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ثمار العلمانية - انتشرت في أمريكا (وأوروبا) مطاعم تقدم الطعام على أجساد النساء العاريات
2018-02-09, 6:59 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فساد العلمانية - أرقام صادمة ومذهلة تلك التي تكشف عنها دراسات حول زواج القصر في الولايات المتحدة
2018-02-09, 6:53 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فساد العلمانية - الأطفال غير الشرعيين في أوروبا!
2018-02-09, 6:48 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» من ثمار الفساد لعقيدة العلمانية - في فرنسا وحدها أكثر من أربعة مليون من البشر مجهولي النسب
2018-02-09, 6:39 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» تربية الله تعالى للدعاة
2018-02-08, 10:44 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

»  صالون نون الأدبي وعائشة عودة ثمنا للشمس
2018-02-07, 7:20 pm من طرف فتحية إبراهيم صرصور

» حكم القاضي بقطع يد السلطان محمّد الفاتح
2018-02-04, 5:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» انما المؤمنون اخوة
2018-02-03, 10:44 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» انما المؤمنون اخوة
2018-02-03, 10:44 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» التغيير في الاسلام
2018-02-02, 8:30 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» من أرتور إلى أحمد..كيف اعتنق سياسي ألماني الإسلام بعد أن كان من أشد معاديه؟
2018-02-02, 10:54 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مطلوب مرشحين لرئاسة بلدية الناصرة
2018-01-31, 3:56 am من طرف نبيل عودة

» قصة (لعن الله من تكلم ومن لم يتكلم)!!
2018-01-30, 10:22 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» قصة (لعن الله من تكلم ومن لم يتكلم)!!
2018-01-30, 10:21 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» لا تصيعوا اعماركم سدى يا شباب
2018-01-30, 9:03 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» فيلم كوميدي سويدي مترجم بعنوان الشرطة - kopps
2018-01-29, 9:06 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» البحث المنطقي ليس طريقة في التفكير
2018-01-29, 6:34 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» حوار بين شرطي وسائق
2018-01-29, 5:50 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فيلم - اثر رجعي - Retroactive
2018-01-29, 5:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 9 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 9 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 33450
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
محمد بن يوسف الزيادي - 2027
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 944 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو أم علي فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 57457 مساهمة في هذا المنتدى في 13761 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 اسرائيل تسيطر على جملة من مفاصل صنع القرار في تونس

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 33450
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: اسرائيل تسيطر على جملة من مفاصل صنع القرار في تونس    2016-01-15, 10:15 pm

افريقيا المستقبل-تونس- بقلم محسن النابتي

بعد التحوير الوزاري الذي قام به رئيس الحكومة الحبيب الصيد في جانفي الجاري وتعيين خميس الجهيناوي وزيرا للشؤون الخارجية التونسية، اصبح لاسرائيل اكبر تمثيل ديبلوماسي في تونس.

وقد تم التحضير كثيرا لينال الكيان الصهيوني هذا المكسب الخطير، بمساعدة الحلف الاسلامي بقيادة السعودية، من خلال هرسلة الطيب البكوش وارباكه، باعتبار ان المتحكم طول الفترة السابقة في وزارة الخارجية هو رئيس الجمهوريى الباجي قايد السبسي، وتم في مناسبات عديدة استبعاد البكوش من كثير من الزيارات الخارجية، دون ان ننسى ان البكوش جاء لوزارة الخارجية كترضية من جهة وطعم من جهة أخرى لابعاده عن الحزب تحضيرا لسناريو تطهيره من الروافد.

استبعاد البكوش من على رأس وزارة الخارجية  قد يكون أيضا عقابا على بعض تصريحاته اهمها تصريحه اثناء استقباله لأبو أحمد فؤاد نائب الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين اذ جاءت أقوال البكوش خلال هذا اللقاء بما يعني ان اسرائيل هي سبب البلاء في المنطقة، وهذا ليس دفاعا عن البكوش الذي ارتبك كثيرا وطمع كثيرا وقد يحال على التقاعد السياسي الوجوبي بعد 10 جانفي 2016.

الحركة النحويرية الأخيرة وخاصة في وزارة الخارجية اولا هرسلة وافشال لاي امكانية لاظهار نجاحات البكوش في وزارته وفي ادارة الشوون الخارجية للدولة التونسية، رغم زلات الرجل، وثانيا تعيين خميس الجهيناوي بدلا منه جاء بعد زيارة السبسي لامريكا والسعودية و انخراط تونس في الحلف الاسلامي ويعتقد أن الجهيناوي هو رجل المرحلة واختياره كان نتيجة لاختيار تموقع تونس في الخارطة الدولية اقليميا ودوليا ما يترتب عن ذلك، ورهان التحوير يكون مقبول في هكذا خيار سياسي خارجي.

كيف حضرت اسرائيل بايعاز من السعودية لنيل لهذا المكسب الكبير للكيان الصهيوني في تونس؟ الأمر المهم والذي استقر العمل عليه اياما قبل التحوير هو ما سمي بالخطر الشيعي، و بشكل مذهل انخرط فيه الجميع الجميع سياسيين وناشطي المجتمع المدني و اعلاميين… وكانت اوركسترا ضخمة تعزف على اوتار متعددة دينية وقومية وامنية… للحد الذي افقد التونسيين توازنهم و من لم ينخرط اصبح يتوارى ولم يصمد الا القليل.

واشهد شخصيا لاسرائيل وحلفائها في الحلف الاسلامي بالقوة فيما حصل منذ ايام، ففي هذا الهيجان الطائفي غابت اسرائيل عن المعجم السياسي وغاب خطرها نهائيا.  وغاب الحديث عن مجزرة آل سعود، وحضر محلها الخطر الشيعي الوهمي الذي كان بمثابة الحريق الكبير الذي ينفث اكثر ما يمكن من الدخان لتغيير العدو. فقد غابت القضية الفلسطينية وانتفاضة السكاكين ومئات الشهداء والجرحى في باحات القدس وحل محلها مقاومة الشيعة والغاية كانت تمرير تمثيل ديبلوماسي برتبة وزير خارجية لكيان العدو في تونس وهذا مؤشر على قوة اسرائيل واعوانها من القوى الرجعية دول وجماعات و سيطرتها على جملة من المفاصل في صنع القرار في تونس… وعلينا التحضر للموجة القادمة التي ستكون اقوى واعتى اذا ما تمكنت الجبهة الشعبية من تمرير مشروع قانون تجريم التطبيع للجلسة العامة للتصويت وعلى ابناء الجبهة وقياداتها والفصائل القومية التحضر جيدا للقادم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
 
اسرائيل تسيطر على جملة من مفاصل صنع القرار في تونس
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: مقالات سياسية-
انتقل الى: