نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» انت الوطن - ريما الدغرة
أمس في 7:40 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اظلنا شهر كريم
أمس في 9:33 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» يوسف زيدان يعرف.. من أين تؤتى "نوبل"؟
2017-05-19, 4:53 pm من طرف نادية كيلاني

» منظمة التحرير الفلسطينية تستضيف وفد شبابي أجنبي من الفدرالية العالمية (أكشن ايد)
2017-05-18, 9:20 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» *نزيفُ الروح * لمياء فلاحة
2017-05-18, 9:09 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فَدَيْتُكَ بِذَبْحِ قَلْبِي - ميَّادة مهنَّا سليمان
2017-05-17, 7:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» شموخ وطموح الدكتور أحمد الشقاقي في صالون نون الأدبي
2017-05-16, 10:18 pm من طرف فتحية إبراهيم صرصور

» المؤمن لا يتشائم..ولا ييأس
2017-05-16, 2:52 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» تأملات في ايات
2017-05-16, 2:36 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» مهزلة الإحتفال بالإسراء والمعراج.. المجهول التاريخ!
2017-05-16, 1:53 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» انا بلا غرور امراة - الشاعرة عالية ناتعي
2017-05-16, 12:19 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» سؤال جديد للاخ محمد بن يوسف الزيادي حفظه الله
2017-05-15, 11:44 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» نعي مؤسس الحركة الاسلامية في الداخل الفلسطيني -فضيلة الشيخ عبد الله نمر درويش
2017-05-14, 11:36 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ردا علي يوسف زيدان صلاح الدين الايوبي صانع التاريخ - الدكتور عادل عامر
2017-05-14, 12:36 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اضواء مهمة لدراسة السلوك الانساني
2017-05-11, 12:15 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» عظيم قدرة الله تعالى
2017-05-11, 12:12 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» على جسد الذاكرة - لطيفة علي
2017-05-10, 10:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» محنةُ آلفكر لأنسانيّ(12)ألمُكوّن ألسّابع للفكر: ثقافةُ ألفنون ألجّميلة:عزيز الخزرجي
2017-05-09, 9:25 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» «نقابة الصحفيين الفلسطينيين» توجه رسالة شكر لـ"الحوار" الجزائرية بسبب الدعم المتواصل لأسرى الكرامة
2017-05-09, 9:14 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» يمامة حمراء - أمينه زميت
2017-05-05, 10:50 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» كم هو مؤلم - هيفاء محمود
2017-05-05, 10:09 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» رحيق أهدابك - لطيفة علي
2017-05-05, 7:50 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ﺍﻧﻜﺴﺎﺭ - ﺃﻣﻞ ﻋﺒﺪﻭ ﺍﻟﺰﻋﺒﻲ/سوريا
2017-05-05, 2:53 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» زائر الأبدية المنسي بين رف الكتب - د.لمى سخنيني
2017-05-04, 10:03 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» *قراءة نقدية لنص امشاج لعبدالله الوصالي بقلم أسمهان الفالح*
2017-05-04, 7:44 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» يا حماس...
2017-05-04, 7:42 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» أحجرٌ أنت ؟ - أسمهان الفالح
2017-05-03, 4:37 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ملحمةُ الصمود - رند الربيعي /العراق
2017-05-03, 4:25 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» في صالون نون الأدبي مادلين كلاب امرأة تتحدى الموج
2017-05-02, 11:10 pm من طرف فتحية إبراهيم صرصور

» سكرة لا بد منها
2017-05-02, 12:04 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 15 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 15 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 33075
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1775
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 932 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو Moma karoma فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 56785 مساهمة في هذا المنتدى في 13175 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 النقط وتشكيل الحرف العربي - محمد بن يوسف الزيادي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد بن يوسف الزيادي



الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1775
تاريخ التسجيل : 03/05/2010
العمر : 58

مُساهمةموضوع: النقط وتشكيل الحرف العربي - محمد بن يوسف الزيادي    2016-05-29, 1:00 pm

أن معاوية بن أبي سفيان كتب إلى زياد

عندما كان واليًا على البصرة

45-53هـ‍

أن يبعث إليه ابنه عبيدالله،

ولما دخل عليه وجده يلحن في كلامه،

فكتب إلى زياد يلومه على وقوع ابنه في اللحن،

فبعث زياد إلى أبي الأسود الدؤلي

يقول له:

((إن هذه الحمراء قد كثرت

وأفسدت مِن ألسنة العرب،

فلو وضعت شيئًا يُصلح به الناسُ كلامَهم،

ويعربون به كتاب الله )).

فاعتذر أبو الأسود فلجأ زياد إلى حيلة؛

بأن وضع في طريقه رجلا

وقال له: إذا مرّ بك أبو الأسود

فاقرأ شيئًا من القرآن،

وتعمد اللحن فيه.

فلما مرّ به قرأ قوله تعالى:

أَنَّ اللَّهَ بَرِيءٌ مِنَ الْمُشْرِكِينَ وَرَسُولُهُ ،

بجرّ لام رسوله،

فشق ذلك على أبي الأسود،

وقال: ((عزّ وجه الله أن يتبرأ من رسوله)).

وقال لزياد:

((قد أجبتك إلى ما طلبت،

ورأيت أن أبدأ بإعراب القرآن ))،

واختار رجلا من عبدالقيس،

وقال له:

((خذ المصحف،

وصِبغًا يخالف لون المداد،

فإذا رأيتني فتحت شفتي بالحرف فانقط واحدة فوقه،

وإذا كسرتها فانقط واحدة أسفله،

وإذا ضممتها فاجعل النقطة إلى جانب الحرف (أي أمامه)،

فإذا أتبعت شيئًا من هذه الحركات غُنة

(أي تنوينًا)،

فانقط نقطتين.

فأخذ أبو الأسود يقرأ المصحف بالتأني،

والكاتب يضع النقط،

واستمر على ذلك حتى أعرب المصحف كله،

وكان كلما أتم الكاتب صحيفة،

أعاد أبو الأسود نظره فيها



وجاء تلاميذ أبي الأسود بعده،

وتفننوا في شكل النقطة؛

فمنهم مَن جعلها مربعة،

ومنهم من جعلها مدورة مطموسة الوسط،

ومنهم من جعلها مدورة خالية الوسط

وكانوا لا يضعون شيئًا أمام الحرف الساكن،

أما إذا كان منونًا فيضعون نقطتين فوقه،

أو تحته، أو عن شماله؛

واحدة للدلالة على أن النون مدغمة أو مخفاة،

وفي تطور لاحق وضعوا للسكون جرة أفقية فوق الحرف منفصلة عنه،

وجعلوا علامة الحرف المشدد كالقوس،

ولألف الوصل جرة متصلة بها في أعلاها،

إذا كان قبلها فتحة، وفي أسفلها إذا كان قبلها كسرة،

وفي وسطها إذا كان قبلها ضمة هكــذا ، وذلك باللون الأحمر .

وكان هذا النقط يُسمى شكلا أو ضبطًا؛



لأنه يدل على شكل الحرف وصورته،

وما يعرض له من حركة، أو سكون،

أو شد، أو مد، ونحو ذلك.

وكانت الآراء مختلفة في أول من وضع هذا النقط،

إلا أن أكثر هذه الآراء يذهب إلى أن المخترع الأول لهذا النوع

من النقط هو أبو الأسود الدؤلي.

كما كانت الآراء مختلفة بين جوازه والأخذ به،

وكراهته والرغبة عنه؛

جوازه لما فيه من البيان والضبط والتقييد،

وكراهته؛

لأن الصحابة رضوان الله عليهم عندما جمعوا القرآن،

وكتبوا المصاحف جردوها من النقط والشكل،

فلو كان مطلوبًا لما جردوها،

يقول القلقشندي:

وأما أهل التوقيع في زماننا فإنهم يرغبون عنه (أي النقط)؛

خشية الإظلام بالنقط والشكل،

إلا ما فيه إلباس على ما مر،

وأهل الدَّيْونة لا يرون بشيء من ذلك أصلا

ويعدون ذلك من عيوب الكتابة، وإن دعت الحاجة إليه.

أما نقط الإعجام، فهو ما يدل على ذات الحرف،

ويميز المتشابه منه؛ لمنع العجمة،

أو اللبس.

كحروف الباء والتاء والثاء والياء، والجيم والحاء والخاء، والراء والزاي، والسين والشين، والعين والغين، والفاء والقاف، ونحوها مما يتفق في الرسم ويختلف في النطق، فقد دعت الحاجة إليه عندما كثر الداخلون في الإسلام من الأعاجم، وكثر التصحيف في لغة العرب، وخيف على القرآن أن تمتد له يد العبث.

واختلفت الآراء في أول من أخذ بهذا النقط،

وأرجحها في ذلك ما ذهب إلى أن أول من قام به هما:

نصر بن عاصم ، ويحيى بن يَعْمَر ؛

وذلك عندما أمر الخليفة الأموي عبدُالملك بن مروان

الحجاج بن يوسف الثقفي والي العراق (75-95هـ)

أن يضع علاجًا لمشكلة تفشي العجمة،

وكثرة التصحيف،

فاختار كلا من نصر بن عاصم، ويحيى بن يَعْمَر لهذه المهمة؛


لأنهما أعرف أهل عصرهما بعلوم العربية وأسرارها،

وفنون القراءات وتوجيهها .

وبعد البحث والتروي،

قررا إحياء نقط الإعجام ،

وقررا الأخذ بالإهمال والإعجام،

مثلا الدال والذال،

تهمل الأولى وتعجم الثانية بنقطة واحدة فوقية،

وكذلك الراء والزاي،

والصاد والضاد،

والطاء والظاء،

والعين والغين.

أما السين والشين،

فأهملت الأولى وأعجمت الثانية بثلاث نقط فوقية؛

لأنها ثلاث أسنان،

فلو أعجمت الثانية واحدة لتوهم متوهم

أن الحرف الذي تحت النقطة نون

والباقي حرفان مثل الباء والتاء تسوهل في إعجامهما.

أما الباء والتاء والثاء والنون والياء،

فأعجمت كلها،

والجيم والحاء والخاء،

أعجمت الجيم والخاء،

وأهملت الحاء، أما الفاء والقاف،

فإن القياس أن تهمل الأولى وتعجم الثانية، إلا أن المشارقة نقطوا الفاء بواحدة فوقية، والقاف باثنتين فوقيتين أيضًا، أما المغاربة فذهبوا إلى نقط الفاء بواحدة تحتية، والقاف بواحدة فوقية.. وهكذا كان نقط الإعجام في بقية الأحرف .

وقد أخذ نقط الإعجام في بدايته شكل التدوير،

ثم تطور بعد ذلك وأخذ شكل المربع،

وشكل المدور المطموس الوسط،

كما استخدمت الجرة الصغيرة فوق الحرف وتحته .

وكتب هذا النوع من النقط بلون مداد المصحف؛

حتى لا يشتبه بنقط الإعراب،

واستمر الوضع على ذلك حتى نهاية الدولة الأموية



وقيام الدولة العباسية سنة 132هـ،


حيث تفنن الناس خلال هذه الفترة في اتخاذ الألوان

في نقط مصاحفهم،

ففي المدينة استخدموا السواد للحروف ونقط الإعجام،

والحمرة للحركات والسكون والتشديد والتخفيف،

والصفرة للهمزات،

وفي الأندلس استخدموا أربعة ألوان:

السواد للحروف، والحمرة لنقط الإعراب،

والصفرة للهمزات، والخضرة لألِفات الوصل،

أما في العراق فاستخدموا السواد لكتابة حروف المصحف ونُقط الإعجام، والحمرة لنقط الإعراب (الحركات والهمزات)، واستخدم في بعض المصاحف الخاصة الحمرة للرفع والخفض والنصب، والخضرة للهمزة المجردة، والصفرة للهمزة المشدَّدة.

فاستخدام السواد كان عند الجميع لحروف المصحف ونقط الإعجام، والألوان الأخرى لغيرهما .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 33075
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: النقط وتشكيل الحرف العربي - محمد بن يوسف الزيادي    2016-05-29, 8:38 pm

دائما مواضيعكم قيمة اخي محمد بن يوسف الزيادي
جعلها الله في ميزان حسناتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
محمد بن يوسف الزيادي



الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1775
تاريخ التسجيل : 03/05/2010
العمر : 58

مُساهمةموضوع: رد: النقط وتشكيل الحرف العربي - محمد بن يوسف الزيادي    2016-05-29, 9:13 pm

بارككم الله اخي نبيل واحسن الله لكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
النقط وتشكيل الحرف العربي - محمد بن يوسف الزيادي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: قسم خاص - محمد بن يوسف الزيادي-
انتقل الى: