نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» تصحيح وجه استدلال باية
اليوم في 7:44 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» النجاة لا تكون الا بالقلب السليم
اليوم في 7:20 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلًا مِّمَّن دَعَا إِلَى اللَّهِ...
اليوم في 6:55 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» شرع الله او الكوارث الكونية..
أمس في 11:23 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» وقفه بيانية مع ايتي المائده 62+63=فانتبهوا يا علماء الامة
2017-10-18, 1:29 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» هل الايمان ينقص ويزيد؟؟
2017-10-17, 11:32 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الامن من الخوف والهم والحزن
2017-10-17, 5:45 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» جواب اسكت امير المومنين
2017-10-17, 5:42 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» احياء سنة الحبيب سلام الله عليه
2017-10-17, 5:41 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» خواطر من ذاكرة التاريخ والكتاب المبين
2017-10-17, 5:37 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» صالون نون الأدبي والدكتور معاذ الحنفي من أقبية السجن إلى مرافئ النقد الأدبي
2017-10-15, 10:53 pm من طرف فتحية إبراهيم صرصور

» الشيخ عادل الكلباني: الغناء حلال كله حتى مع المعازف ولا دليل يحرمه
2017-10-14, 9:55 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فصاحة ابن باديس وعامية الشعراوي - معمر حبار
2017-10-14, 9:07 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هل كان الوقف معروفا للصحابة زمن النبي..؟
2017-10-14, 3:04 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» درّة البلدان - هيام الاحمد
2017-10-13, 10:34 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» خواطر المساء==صائعون وضائعون
2017-10-13, 10:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ما الفرق بين الولادة الطبيعية لدولة الخلافة والعملية القيصرية سؤال مفتوح للناقد الفكري
2017-10-13, 9:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اسئلة الى الاخ احمد عطيات ابو المنذر
2017-10-13, 9:50 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» تصحيح مفاهيم - الضرورات
2017-10-13, 8:02 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هذه الحرية! فأين حدود الله؟!- بقلم الصادق الغرياني
2017-10-13, 8:00 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» وجه امريكا الكالح في قلب الانظمة وسحق الحركات قتلت واشطن ذات الوجه العلماني ملايين البشر
2017-10-13, 7:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» راي احمد عيد عطيات ابو المنذر في المظاهرات
2017-10-13, 7:02 pm من طرف اجمد العطيات ابو المنذر

» (هل معنى الحديث لو صح يدل على تحريم المعازف ؟)
2017-10-13, 12:07 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» حديث المساء--حضارة الايمان وحضارة الضلال
2017-10-12, 10:48 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» ديوان ابدا لم يكن حلم - نور محمد سعد
2017-10-12, 8:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مفهوم مصطلح التخميس
2017-10-11, 3:42 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» في معركة الافكار
2017-10-10, 3:19 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» آمنت بالعشق - د. ريم سليمان الخش
2017-10-09, 11:29 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» بين عالمين - نور سعد
2017-10-09, 10:26 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  ╧ أستراليا { Sydney } عصابة أروبا ╧ فريق الشواطئ ╧ 10 ص
2017-10-09, 8:41 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 11 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 11 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 33338
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1971
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 938 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو RAGAB66 فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 57270 مساهمة في هذا المنتدى في 13594 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 موقف هزني من الاعماق--امتنا بخير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد بن يوسف الزيادي



الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1971
تاريخ التسجيل : 03/05/2010
العمر : 59

مُساهمةموضوع: موقف هزني من الاعماق--امتنا بخير   2016-08-17, 1:48 am

بسم الله الرحمن الرحيم
مواقف كرم نعجز عن شكرها...
امتنا بخير
سمعنا في اخبار الاوائل من سلف امتنا قصصا عن مكارم الاخلاق والشيم والطباع بما يكاد يكون ضربا من الخيال...وسمعنا عن اشخاص ضربوا المثل وضربت بهم الامثال في المكارم والحلم وحسن الخلق من هذه الامة في جاهليتها واسلامها وكانوا يتفاخرون بالكرم ويتسابقون في ميادينه وممن ذكرهم التاريخ لنا واشتهر على كل لسان وضربت بكرمه ومكارمه الامثال حاتم الطائي الذي لا يذكر اسمه الا مقرونا بالكرم . ومما يؤثر عنه في ذلك ما ذكره التنوخي في المستجاد قال : إن رجلاً سأل حاتماً الطائي فقال يا حاتم هل غلبك أحد في الكرم ؟ قال نعم غلام يتيم . وذلك أنى نزلت بفنائه وكان له عشرة رؤوس من الغنم فعمد إلى رأس فذبحه وأصلح لحمه وقدمه إلى . وكان فيما قدم الدماغ ، فقلت طيب والله، فخرج من بين يدي وجعل يذبح رأساً بعد رأس ويقدم الدماغ ، وأنا لا أعلم فلما رجعت لأرحل نظرت حول بيته دماً عظيماً ، فإذا هو قد ذبح الغنم بأسرها . فقلت له لم فعلت ذلك ؟! قال يا سبحان الله تستطيب شيئاً أملكه وأبخل عليك به ، إن ذلك لسبه على العرب قبيحة . فقيل يا حاتم فبماذا عوضته ؟ قال بثلثمائة ناقة حمراء ، وبخمسمائة رأس من الغنم . فقيل أنت أكرم منه، قال هيهات، بل هو والله أكرم ، لأنه جاد بكل ما ملك ، وأنا جدت بقليل من كثير .
ومن الأجواد المشاهير في الجاهلية أيضاً عبد الله بن جدعان وكانت له جفنة يأكل منها الراكب على بعيره ووقع فيها صغير فغرق وذكر ابن قتيبة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال [ لقد كنت أستظل بظل جفنة عبد الله بن جدعان صكة عمَىِّ ] أي وقت الظهيــرة..
ويروى انه جعل منادياً ينادى كل ليله على ظهر الكعبة أن هلموا إلى جفنه ابن جدعان . ومناد اخر يسير نشطا مسرعا في طرقات مكة ،فقال أميه في ذلك شعرا :=
له داع بمكـة مشمعـــــل *** وآخر فـوق كعبتهــا ينـــــادى
إلى روح مـــن الشيـزى مـلاء *** لبــــاب البـــر يلبك بالشهاد
والعرب في جاهليتهم قدروا معنى الإنسانية الحقيقية بتقديم ما يحفظ على الإنسان حياته أو يسد رمقه أو يروى غلته ولذلك عظموا الكرم وإطعام الطعام ووصفوا بالكرم عظماء القوم وكان الكرم في مقدمه الفضائلوالخصال التييحرص و يحب العربي أن يتحلى ويوصف بها بل انهم كانوا لا يسودون عليهم الا الكريم.
وجاءهم الاسلام ورسالته ..جاء الدين الحنيف بقيمه وتعاليمه الكريمة معظما للكرم مادحا للكرماء ذاما للبخل والشح غارسا قيمه الشريفة في النفوس فازداد المؤمنون كرما الى كرمهم واصبحت غايته بدل التفاخر والمباهاة ارضاء الله تعالى الذي امرهم بالانفاق من رزقه..
قال تعالى ( وسارعوا إلى مغفرة من ربكم وجنه عرضها السماوات والأرض أعدت للمتقين الذين ينفقون في السراء والضراء والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين ) آل عمران 133 - 134 وقال تعالى ( إن الذين يتلون كتاب الله وأقاموا الصلاة وأنفقوا مما رزقناهم سراً وعلانية يرجــون تجارة لن تبور ) فاطر 67 وقال ( لن تنالوا البر حتى تنفقوا مما تحبون وما تنفقوا من شئ فإن الله به عليم ) آل عمران 92 وقال ( مثل الذين ينفقون أموالهم في سبيل الله كمثل حبه أنبتت سبع سنابل في كل سنبله مائة حبة والله يضاعف لمن يشاء والله واسع عليم ) البقرة 261 ( وما تنفقوا من خير فلأنفسكم وما تنفقون إلا ابتغاء وجه الله وما تنفقوا من خير يوف إليكم وأنت لا تظلمون )البقرة 272 ( فأما من أعطى واتقى وصدق بالحسنى فسنيسره لليسرى وأما من بخل واستغنى وكذب بالحسنى فسنيسره للعسرى ) الليل 5-10 كما ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال [ لا يجتمع شح وإيمان في قلب عبد أبداً] صحيح الجامع 7616وفى حديث آخر [ شر ما في رجل شح هالع وجبن خالع ] رواه أبو داود وفى حديث آخر [ اتقوا الشح فإن الشح أهلك من كان قبلكم ] رواه مسلم
فاصبح الكرم طبع كل مسلم من عرب وعجم ومظهرا من مظاهر تعبدهم واخذوا يفعلونه عبادة من عظيم عبادات الاسلام واصبح امرا طبيعيا في حياتهم لا يستغربه ولا يستهجنه الا من لم يتربى على قيم الدين والعقيدة .إن المؤمن إذا جاد فإن الإسلام علمه أن يجود لله وفى ذلك يقول الشاعر
ليــس يعطيـــك للرجـــاء أو الخـــــوف *** ولكــــــن يلـــــــذ طعـــــــم العطــــاء
ومع ذلك سمعنا عمن فاقوا غيرهم من اهل الكرم ومنهم الصحابة الكرام والسلف الصالح وممن ذكروا وفاقوا اهل زمانهم مع ان الكل كان كريما اسماء ذكرت كثيرة لا يتسع المجال لذكرها وقيلت فيهم الاشعار واشتغلت برواياتهم اهل الاخبار حتى ذكروا من فعالهم ما لا يكاد يصدقه اهل زماننا .
اليوم قابلت رجلا منهم ...ولما رايته وعلمت ما قام به من فعل طيب نزر نظيره ومكرمة عز وجود من يقوم بمثلها تخيلته قدم لنا مارا عبرنفق التاريخ المجيد ليجسد لنا صورة كرام تاريخنا العظماء ليصدق اناس عصرنا روايات الكرم والسخاء التي رويت عبر صفحات التاريخ والمجد الشريف لرجال امة حقا كانت خير امة اخرجت للناس.. ولما تقدمنا له بالشكر من باب من لا يشكر الناس لا يشكر الله..قال كلمات تدل على اصالة طباع نفس سليمة لم تلوثها معطيات قيم ما يسمى زورا بالتحضر والاستغراب باتباع قيم الافرنج..قال اخواني لايشكر الانسان على فعل ما يجب عليه فعله تجاه اخوته وبني امته..والا كيف تريدون منا قيادة الامم ان لم يشعر بعضنا ببعض.. اليست مهمتنا في العالمين قيادة الشعوب والامم الى الله تبارك وتعالى.. والا بماذا سنقودهم..اليس بالقيم السامية والهمم العالية .كلمات هزت اعماقي
واعماق الحضور من مسلم عربي بدوي يتمثل قيم الاسلام ومفاهيمه ورسالته العالمية للعالمين ويدرك مسؤوليته وويشعر بها وينفذها عملا لا مجرد اقوال..واما ما قام به هذا الرجل الطيب الكريم هو انه حصل حادث سير يوم الجمعة الماضي وانقلبت سيارة بابن خالي رحمه الله فتوفي فورا وكان معه عائلته من زوجة واطفال تعرضوا لكسور واخطرها الزوجة الحامل في الشهر الخامس والتي اصيبت بعدة كسور في جسمها مما يمنعها من حركة وتعقدت عملية اخلائهم من منطقة دومة الجندل الى الاردن فهب مسرعا لنجدة اخوانه واهله من بني دينه وعقيدته ومنعته غيرته من التقاعس والتكاسل فلبى نداء النخوة والحمية لله والغيرة على امراة مسلمة واطفالها فنقلهم بسيارته بعد ان جهزها بوسائل الراحة للمرضى والمصابين وما يضمن سلامتهم في الطريق الطويل الذي يزيد عن الف وستماية كم ووصل بها فجر اليوم الماضي الى احد مشافينا المعروفة والذي لم يدخلها طبعا هي وطفلة لها تعاني من كسر في الجمجمة الا بتامين مبلغ ستة الاف دينار اردني....هذا الرجل هو الشيخ ابو احمود حماد الجميد من قبيلة السرحان بدومة الجندل وموقف اخر سجله لنا اهل الكرم واهل الطباع السليمة طباع العرب التي زنها الاسلام والهدى المسعف الذي نقل الحالات الى المشفى السيد ابراهيم عطا العرجان ايضا من دومة الجندل والذي يوم علم انه اسعف امراة مصابة واطفالها ذهب الى بيته فورا واحضر اخته الكريمة الفاضلة والتي بدورها لازمت المصابة واطفالها من يوم الجمعة الى مساء امس الاثنين وحيث ان الستنا تعجز عن شكرهم فنتمنى منكم الدعاء لهم ولا نملك الا ان نقول اللهم اننا عاجزين عن شكر اخواننا واختنا في الدين والعقيدة اللهم فاجزهم عن صنيعهم كل خير يا خير من كافأ ويا خير من جزى وارجوكم الدعاء لمن هذه فعالهم وهذا كرمهم واعلموا ان ما دام امثالهم بيننا فالحمد لله امتنا بخير والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 33338
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: موقف هزني من الاعماق--امتنا بخير   2017-01-03, 8:45 pm

اليوم قابلت رجلا منهم ...ولما رايته وعلمت ما قام به من فعل طيب نزر نظيره ومكرمة عز وجود من يقوم بمثلها تخيلته قدم لنا مارا عبرنفق التاريخ المجيد ليجسد لنا صورة كرام تاريخنا العظماء ليصدق اناس عصرنا روايات الكرم والسخاء التي رويت عبر صفحات التاريخ والمجد الشريف لرجال امة حقا كانت خير امة اخرجت للناس.. ولما تقدمنا له بالشكر من باب من لا يشكر الناس لا يشكر الله..قال كلمات تدل على اصالة طباع نفس سليمة لم تلوثها معطيات قيم ما يسمى زورا بالتحضر والاستغراب باتباع قيم الافرنج..قال اخواني لايشكر الانسان على فعل ما يجب عليه فعله تجاه اخوته وبني امته..والا كيف تريدون منا قيادة الامم ان لم يشعر بعضنا ببعض.. اليست مهمتنا في العالمين قيادة الشعوب والامم الى الله تبارك وتعالى.. والا بماذا سنقودهم..اليس بالقيم السامية والهمم العالية .كلمات هزت اعماقي
واعماق الحضور من مسلم عربي بدوي يتمثل قيم الاسلام ومفاهيمه ورسالته العالمية للعالمين ويدرك مسؤوليته وويشعر بها وينفذها عملا لا مجرد اقوال..واما ما قام به هذا الرجل الطيب الكريم هو انه حصل حادث سير يوم الجمعة الماضي وانقلبت سيارة بابن خالي رحمه الله فتوفي فورا وكان معه عائلته من زوجة واطفال تعرضوا لكسور واخطرها الزوجة الحامل في الشهر الخامس والتي اصيبت بعدة كسور في جسمها مما يمنعها من حركة وتعقدت عملية اخلائهم من منطقة دومة الجندل الى الاردن فهب مسرعا لنجدة اخوانه واهله من بني دينه وعقيدته ومنعته غيرته من التقاعس والتكاسل فلبى نداء النخوة والحمية لله والغيرة على امراة مسلمة واطفالها فنقلهم بسيارته بعد ان جهزها بوسائل الراحة للمرضى والمصابين وما يضمن سلامتهم في الطريق الطويل الذي يزيد عن الف وستماية كم ووصل بها فجر اليوم الماضي الى احد مشافينا المعروفة والذي لم يدخلها طبعا هي وطفلة لها تعاني من كسر في الجمجمة الا بتامين مبلغ ستة الاف دينار اردني....هذا الرجل هو الشيخ ابو احمود حماد الجميد من قبيلة السرحان بدومة الجندل وموقف اخر سجله لنا اهل الكرم واهل الطباع السليمة طباع العرب التي زنها الاسلام والهدى المسعف الذي نقل الحالات الى المشفى السيد ابراهيم عطا العرجان ايضا من دومة الجندل والذي يوم علم انه اسعف امراة مصابة واطفالها ذهب الى بيته فورا واحضر اخته الكريمة الفاضلة والتي بدورها لازمت المصابة واطفالها من يوم الجمعة الى مساء امس الاثنين وحيث ان الستنا تعجز عن شكرهم فنتمنى منكم الدعاء لهم ولا نملك الا ان نقول اللهم اننا عاجزين عن شكر اخواننا واختنا في الدين والعقيدة اللهم فاجزهم عن صنيعهم كل خير يا خير من كافأ ويا خير من جزى وارجوكم الدعاء لمن هذه فعالهم وهذا كرمهم واعلموا ان ما دام امثالهم بيننا فالحمد لله امتنا بخير والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
 
موقف هزني من الاعماق--امتنا بخير
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: قسم خاص - محمد بن يوسف الزيادي-
انتقل الى: