نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» كيف سقطت حوران والغوطة وسواها.. واستسلمت الفصائل المقاتلة للمحتلين والنظام الأسدي
أمس في 9:58 pm من طرف د/موفق مصطفى السباعي

» ما هو الحل في سورية ؟!
أمس في 9:56 pm من طرف د/موفق مصطفى السباعي

» سَتَرْحَل مُرْغَمَـًا عَنْ كُلِّ أَوْجي - ختام حمودة
2018-07-19, 11:11 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مِنْ كُلِّ حدْبٍ دعاة الحبَ قد نَسَلوا - ختام حمودة
2018-07-19, 11:08 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ولون حبيبتي سمراء - نبيل القدس
2018-07-19, 8:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ميرا الأصيلة.. فرس سباق ام عاشقة؟
2018-07-18, 5:18 am من طرف نبيل عودة

» رئيسة كرواتيا والحماقة العربية – إياد دويكات
2018-07-18, 12:00 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» حديثك غابـــاتٌ - ياسين بوذراع نوري
2018-07-16, 11:02 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» حمل الحمار
2018-07-16, 11:00 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فضل الحضاره إلإسلاميه على النهضة الأوربية - بقلم الدكتور رضا العطار
2018-07-14, 10:28 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» سرطان الاستعمار
2018-07-14, 8:59 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» خصائص مناهج الجاهلية
2018-07-14, 1:24 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» فشل نظرية التطور - نبيل القدس
2018-07-13, 10:13 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» تذكرة عبور - اميرة نويلاتي
2018-07-13, 9:28 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اذكروني اذكركم
2018-07-13, 9:27 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» (رحيل الدخان) وليدة عنتابي
2018-07-13, 9:14 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  يتوهم الناس ان هناك حرية - نبيل القدس
2018-07-13, 7:22 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فلسفة مبسطة: الماركسية بين الجدلية والمركزية
2018-07-13, 6:38 pm من طرف نبيل عودة

» صورة من صور الرقي العلماني - الكلاب البشرية في استراليا
2018-07-12, 10:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» وكان التاريخ يعيد نفسة فرعون يتهم أهل الحق أنهم فئة قليلة خارجة على المجتمع
2018-07-12, 10:23 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» روبرت أوف سانت ألبانس - اسلم في عهد صلاح الدين
2018-07-12, 10:16 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ما هي الحكمة
2018-07-12, 8:36 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» تجديد الخطاب الديني الاسلامي
2018-07-11, 7:53 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» بناء الانسان اعظم استثمار في الوجود
2018-07-11, 2:07 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» مواعظ من تاريخنا
2018-07-11, 2:05 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» بناء الانسان يعني بناء العالم
2018-07-11, 2:02 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» وقفات تدبرية مع روح التنزيل الحكيم
2018-07-11, 1:59 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» لا مصالحة مع الشيطان وحزبه
2018-07-11, 1:56 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» ما حكم الطعن وسب الانساب؟
2018-07-11, 1:48 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» أنين طائر جريح يا ولدي - سليمة بن عبيدة
2018-07-09, 10:52 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 10 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 10 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 34037
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12434
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
محمد بن يوسف الزيادي - 2164
 
هيام الاعور - 2145
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1219
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 946 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو Salmatoot فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 58228 مساهمة في هذا المنتدى في 14438 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 ما هذا التدين الشامي؟؟!! د. موفق السباعي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د/موفق مصطفى السباعي

avatar

المزاج : رايق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 53
تاريخ التسجيل : 30/05/2013
العمر : 71

مُساهمةموضوع: ما هذا التدين الشامي؟؟!! د. موفق السباعي   2017-01-04, 9:24 pm

ما هذا التدين الشامي؟؟؟!!!
هل يوجد شيء.. إسمه:
تدين شامي.. أو تدين عراقي.. أو تدين تركي.. وآخر مصري؟؟؟!!!
هل هذا هزل.. أم جد؟؟؟!!!
قرأت في حياتي آلاف الكتب.. وحضرت آلاف الدروس الدينية.. والندوات.. وغيرها.. ولكني لم أسمع.. عن دين يُسمى ( التدين الشامي ).. إلا منذ أيام قليلة..
حينما أرسل لي أحدهم.. فيديو يتكلم فيه ( أسامة الرفاعي ).. عن هذا التدين المبتدع.. رداً على كلام الصليبي.. العلماني.. اللاديني.. ( ميشيل كيلو ) الذي افترى عليه.. أنه التقاه في دبي.. وقال له: ( دينك.. وطريقتك.. لا تساوي عندي فرنك )!!!
فأخذته الحمية.. والغيرة.. لأن يدافع عن هذا الدين العبيدي.. البدعي ( التدين الشامي ).. ويبين نشأته.. على أيدي فطاحل الشام.. المبتدعين.. في القرن التاسع عشر.. ويبين ميزاته العظيمة..
التي من أهمها:
أنها.. لا تفرق بين مسلم.. ومسيحي.. ويهودي.. ودرزي.. واسماعيلي.. ونصيري!!!
وأن الرابطة الوطنية المقدسة.. هي التي تجمع كل فئات الشعب السوري.. على حد سواء!!!
يا ويلتاه.. ويا بؤساه!!!
أهذا دين رباني.. أم شيطاني.. هذا الذي لا يفرق بين المؤمن والكافر.. ويجعلهم كلهم سواء؟؟؟!!!
وذلك على نفس الطريقة.. التي اتبعها قبل ستة قرون ( جلال الدين الرومي ) في أرض الأناضول..
مع اختلاف بسيط .. بأنه في ذلك الوقت.. لم يكن منتشراً مصطلح ( الوحدة.. والرابطة.. واللحمة الوطنية)..   ومع ذلك لاقي ترحاباً.. وإقبالاً من الناس.. على اعتناق دين المولوية.. الذي أحدثه.. ودعا الناس إليه!!!
لأنه دين.. سهل.. مطاط.. يناسب جميع الأذواق.. والأهواء.. وليس فيه ممنوعات.. ولا محرمات!!!
ولا يزال معمولاً به.. في الأناضول.. تحت مسمى جديد.. إسمه ( العلمانية )!!!
ولكن:
لماذا لم تأخذه الغيرة.. والحمية.. لأن يدافع عن دين الله؟؟؟!!!
يبدو لأنه.. قد انعتق من دين الله.. وتبنى التدين الشامي.. وكفى!!!
علماً بأن الإسلام.. هو المقصود في الهجوم!!!
لأن كيلو لا يعرف شيئاً عن الدين الشامي..
ولا يهمه أمره.. طالما أنه يساويه مع المسلم.. في درجة واحدة..
وإنماهو يحذر.. ويخاف من دين الإسلام.. الرباني.. القوي.. الصلب.. الراسخ الذي يميز بين المسلم والكافر.. ولا يجعلهما في درجة واحدة.. والذي هو..  يكن له كل عداوة.. وبغضاء.. ويحقد عليه.. كما يحقد عليه كل الأقليات.. منذ نعومة أظفارهم...
ولكن:
السؤال الأكبر.. والأخطر..
كيف يقبل رجل.. فيه مثقال ذرة من الإيمان بالله ورسوله.. أن يتجرأ على الله العزيز.. الحكيم.. فيحدث ديناً.. أو طريقة في التدين.. مغايرة للطريقة الربانية.. فيسميها ( التدين الشامي )؟؟؟
ألا يعلم.. أن الله أنزل الإسلام كاملاً.. غير منقوص.. وليس بحاجة إلى تحديث.. ولا تطوير.. ولا تحسين؟؟؟!!!
وقد أكد الله تعالى.. في كتابه الكريم.. هذه الحقيقة:
( اليوم أَكۡمَلۡتُ لَكُمۡ دِينَكُمۡ وَأَتۡمَمۡتُ عَلَيۡكُمۡ نِعۡمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ ٱلۡإِسۡلَٰمَ دِينٗاۚ ).
وكذلك نهى الرسول صلى الله عليه وسلم.. من إضافة أي شيء إلى الإسلام..
فعَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا قَالَتْ: قَالَ: رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَنْ أَحْدَثَ فِي أَمْرِنَا هَذَا مَا لَيْسَ فِيهِ فَهُوَ ردٌ .. صحيح البخاري ..
وفي فتح الباري يقول:
( وَهَذَا الْحَدِيثُ مَعْدُودٌ مِنْ أُصُولِ الْإِسْلَامِ.. وَقَاعِدَةٌ مِنْ قَوَاعِدِهِ ، فَإِنَّ مَعْنَاهُ : مَنِ اخْتَرَعَ فِي الدِّينِ مَا لَا يَشْهَدُ لَهُ أَصْلٌ مِنْ أُصُولِهِ فَلَا يُلْتَفَتُ إِلَيْهِ ).
وعن عرباض بن سارية في صحيح البخاري (وَإِيَّاكُمْ وَمُحْدَثَاتِ الْأُمُورِ فَإِنَّ كُلَّ مُحْدَثَةٍ بِدْعَةٌ وَإِنَّ كُلَّ بِدْعَةٍ ضَلَالَةٌ )...
وكل من يفعل ذلك.. فهو كأنه يقول لله تعالى:
( أنت جاهل.. لا تعلم ما حدث من تطورات.. في الحياة البشرية.. وأنا أعلم منك ).. تعالى الله عن ذلك علواً كبيراً..
كيف يتجرأ هذا المخلوق الذي كان نطفة.. وخرج إلى الحياة لا يعلم شيئاً.. أن ينصب نفسه معلماً.. لسيده.. وخالقه!!!
( وَٱللَّهُ أَخۡرَجَكُم مِّنۢ بُطُونِ أُمَّهَٰتِكُمۡ لَا تَعۡلَمُونَ شَيۡ‍ٔٗا )...
فأي سفاهة.. وأي فجور.. وأي تكبر على الله.. وأي إدعاء كاذب.. أنه يعرف أكثر من الله!!!
طبعا.. هو لا يدعي قولاً.. أنه أعلم من الله.. ولا يتجرأ على ذلك..
ولكنه يدعي بالعمل.. وهذا أقوى.. وأرسخ.. من القول.. لأنه يصبح قدوة للآخرين.. لتقليده.. واتباعه.. وهكذا كان..
فالتدين الشامي.. يسود سورية من أقصاها إلى أقصاها.. منذ أكثر من قرن ونصف.. منذ أيام حادثة ( طوشة النصارى ).. التي حصلت 1860..
ومن بعدها.. عملت جهات صليبية.. أوربية بريطانية.. وفرنسية.. على التواصل مع مشايخ البلد.. في ذلك الحين.. ودفعهم.. وحثهم بشكل مباشر.. وغير مباشر.. على تحوير الإسلام.. وتغييره.. وتبديله.. وجعله أقرب إلى الدروشة.. وإلى التعايش مع كل الأقليات.. والتأقلم مع عاداتهم.. وتقاليدهم.. وتحويله إلى طريقة سهلة.. مستساغة.. عندهم تتألف من طقوس.. وشعائر وأعمال بهلوانية..
وقد كتب أحدهم على صفحته.. في صفحة الكتاب.. المسماة بالإفرنجي ( فيسبوك ) ما يلي حول علاقة الغرب.. بتأسيس ما يسمى ( التدين الشامي ):
( بدأت (ايزابيل بورتون) الانكليزية كتابها بمدح فائق للشيخ عبد الكريم مطر و طريقته الصوفية و دورها في حماية الأقليات ..
بعد قرن و نصف حضر ( روبرت فورد ) السفير الأمريكي و ( إيريك شفالييه ) السفير الفرنسي و غيرهما للتعزية ب ( غياث مطر ) ..
لماذا غياث مطر بالتحديد دون غيره من شباب سوريا ؟
لم يخطر ببالكم مثل ذلك السؤال بكل تأكيد ..
لا شيء بالسياسة يحدث بالصدفة .
ملفات التدين الشامي تم ترتيبها قبل قرن و نصف و ليست وليدة اليوم ) !!!
ومن مظاهر هذا التدين الشامي.. انتشار عادة خبيثة.. شركية.. وثنية.. قاصمة للدين تسمى ( المولد )!!!
الذي هو:
عبارة عن سهرة.. يجتمع فيها الشيخ أو الشويخ.. وتلامذته سواء سهرة دورية.. أو بمناسبة حفلة زفاف.. أو مولود.. أو نجاح بشهادة دراسية.. ويمكن أن تحصل السهرة أحيانا.. بدون وجود الشويخ..
يتم في هذه السهرة.. التغني بأناشيد دينية.. معظمها مديح للرسول صلى الله عليه وسلم.. بشكل مفرط.. ومغالٍ جداً.. بحيث تجعله.. شريكاً لله..
والإفتراء عليه.. بالقيام بأعمال.. لا تنبغي إلا لله.. مثل: إحياء الموتى.. وشفاء المرضى.. وتكليم الحجر.. والشجر.. وشق القمر..
مع جوقة موسيقية أحياناً.. ودبكة شعبية أحياناً.. وحركات مولوية أحياناً أخرى..
وهذا المولد لا يحصل عند الرجال فقط.. بل ويحصل عند النساء!!!  
وجميع مشايخ سورية – إلا من رحم الله وهم قليل جداً - يستمتعون بهذه الأناشيد الشركية.. الوثنية (وَهُمۡ يَحۡسَبُونَ أَنَّهُمۡ يُحۡسِنُونَ صُنۡعًا ).. ويظنون أنها.. تقربهم إلى الله.. فيطربون أيما طرب.. لسماعها ويتمايلون برؤوسهم ذات اليمين.. وذات الشمال.. وهم في غيبوبة.. عن الوجود.. والشهود.. وكأنهم.. قد اتصلوا مع الله.. أو اتحدوا معه!!!
من نتائج التدين الشامي..
إنشاء جيل ميت.. أو متماوت.. أو خامل.. لا يرتبط بالإسلام.. إلا عن طريق أناشيد المولد.. والمواعظ.. والقصص المسلية.. ولا يهمه من يحكمه.. إن كان الشيطان أو ابن عمه!!!
واستلام نصراني.. رئاسة الوزراء.. عقب الإستقلال مباشرة!!!
ثم:
سيطرة النصيريين لخمسين سنة.. وهم من حثالة البشر.. ونسبتهم لا تزيد عن 10% من السكان!!!
إضافة إلى إنشاء.. جيل من البنات سميت ( القبيسيات ) مظهرهن أشبه براهبات النصارى.. يسترن عوراتهن الجسدية.. ويبدين سوءاتهن الداخلية. . ويخضعن للطاغوت الأسد..
ولكن:
قد يتساءل أحدهم قائلاً:
هذا التدين الشامي.. ما هو إلا طريقة.. في التدين.. وليس إنشاء دين جديد.. وهو بدعة حسنة!!!
نقول له:
الدين هو الطريقة.. وهو النظام.. وهو المنهج.. وهو الحياة..
والطريقة.. والنظام.. والمنهج.. والحياة.. هي الدين..
لا فرق بينها إطلاقاً..
ولا فرق بين البدعة السيئة والحسنة..
بل الذي يدعي أنه بدعة حسنة.. أكثر استخفافاً بالله – والعياذ بالله – وأكثر اتهاماً له.. بأنه سبحانه.. لا يعرف السوء.. من الحسن.. فجاء هذا العبيد القميء.. ليعلم الله الحسن.. ويبتدع بدعة حسنة!!!
ولذلك:
يقول شيخ الإسلام.. إبن تيمية.. المكروه من معظم شويخات الشام!!!
يجب توفر شرطين.. لصحة عبادة الله..
1- إخلاص العبادة لله وحده لا شريك له.
2- عبادته بالطريقة التي أمر بها الله.. وليس على هوى.. ومزاج العبد.
الخلاصة:
معظم السوريين.. تعشعش لوثات الشرك.. والجاهلية.. والوثنية في عقولهم وقلوبهم ..
مما تمنع تحقيق النصر الإلهي...
الحل:
التخلص.. والتحرر.. من هذه اللوثات الشركية..
كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم:
أَيُّهَا النَّاسُ ، اتَّقُوا هَذَا الشِّرْكَ ؛ فَإِنَّهُ أَخْفَى مِنْ دَبِيبِ النَّمْلِ...
وإن لم يحصل هذا التحرر من الشرك.. فلا أمل في النصر..
والذي يقول: خلاف ذلك..
فهو واهم.. جاهل.. بأبجديات القانوني الرباني!!!
السبت 2 ربيع2 1438
31 كانون1 2016
د. موفق السباعي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 34037
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: ما هذا التدين الشامي؟؟!! د. موفق السباعي   2017-01-04, 9:27 pm

سنعمل على نشره وتوزيعه بارك الله بكم وجزاكم الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
 
ما هذا التدين الشامي؟؟!! د. موفق السباعي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: د/ موفق مصطفى السباعي-
انتقل الى: