نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» رحلة الضوء والظل - نضال الشوفي
أمس في 10:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» انهيار منبر للمحافظين الجدد وصعود مؤقت لتيار شعبوي ديماغوجي
أمس في 8:51 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» المطاردون قصة قصيرة: رشاد أبوشاور
أمس في 8:48 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» انتصار متواضع ودلالاته انهزامية! - عبداللطيف مهنا
أمس في 8:46 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» كره المرأة - ما لم يتخيله فرانز فانون - عادل سمارة
أمس في 8:45 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» عن الأختين: الإنجليكانية والوهابية؟ - عادل سمارة
أمس في 8:43 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الماكرونية ومخاطر انتكاسة الديمقراطية الفرنسية - الدكتور خطار أبو دياب
أمس في 5:46 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» لماذا استقبلت الدول الأوروبية آلاف الشبيحة السوريين كلاجئين؟ - د. فيصل القاسم
أمس في 5:45 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» سلسلة الآبقين : صادق جلال العظم - بقلم د. أحمد محمد كنعان
أمس في 5:38 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  لماذا زالـت الثقة في العراق؟ - عزيز الخزرجي
أمس في 5:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مصير الأفكار الكبرى في التاريخ - محمد بدر الدين زايد
أمس في 5:27 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فرنسا - الأسبوع الرابع لاحتجاجات "السّترات الصّفراء" الطاهر المعز
2018-12-09, 10:13 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» غزوة بدر.. دروس وعبر – معمر حبار
2018-12-09, 10:08 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اغتيال أشهر داعية إسلامي في الفلبين
2018-12-08, 8:46 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اختصّت شركة "يونيليفر" (شركة بريطانية-هولندية، عابرة للقارات) في اصطياد الشركات الصغيرة
2018-12-07, 9:22 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» يتسبب تدخين السجائر في وفاة أكثر من سبعة ملايين شخص سنويًّا
2018-12-07, 9:20 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  رأس المال ضد المُحيط السّليم وضد الحياة
2018-12-07, 9:18 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  مخاطر تلوث الهواء على الرئتين
2018-12-07, 9:17 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» تلوث الهواء يُهدّدُ الصحة العامة
2018-12-07, 9:15 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» موجز عن النزعة التدميرية للنظام القائم - مايكل باباس - تعريب وإعداد: عروة درويش
2018-12-07, 9:14 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» سوانح وبوارح .. حول بدعة المولد النبوي .. الجزء الثالث
2018-12-07, 5:42 pm من طرف د/موفق مصطفى السباعي

» حتى لا يكون العرب كالعبيد في خدمة اسيادهم! - صبحي غندور
2018-12-07, 10:13 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» تجارة الالهة والمقدسات
2018-12-07, 12:20 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» اهم اسباب شقاء المرأة الغربية
2018-12-06, 9:58 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» تذكرة لذي حجر
2018-12-06, 10:46 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» غاب الاحبة ووارهم التراب
2018-12-05, 11:20 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الى رحمة الله باذن الله - علي بن محمد بن يوسف الزيادي
2018-12-05, 11:17 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» المساهمة في الكفاح المسلّج إبّان الثورة الجزائرية – معمر حبار
2018-12-05, 5:46 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هل الموت مصيبة؟!
2018-12-05, 1:45 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» أيها القلب - جود الزمان
2018-12-04, 10:14 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 23 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 23 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 34299
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12434
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
محمد بن يوسف الزيادي - 2318
 
هيام الاعور - 2145
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1219
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 951 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو samia chbat فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 58670 مساهمة في هذا المنتدى في 14813 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 الخليل تتدفأ على الحطب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 34299
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: الخليل تتدفأ على الحطب   2017-01-27, 6:05 pm


الخليل تتدفأ على الحطب

حياة وسوق - وسام فوزي الشويكي - "تأكل ولا تشبع، لكن يمكن أن تُشبعك بالدفء والحرارة" هي باختصار النار، أو قلْ "صوبة الحطب".
البرد القارس الذي يجتاح البلاد، خاصة خلال السنتين الأخيرتين، دفع الكثيرين من أهالي الخليل الى اقتناء صوبة الحطب، بلا منازع.
الجو في الخليل الجبلية المرتفعة، في فصل الشتاء، لا سيما وقت "المربعانية" أو "الاربعينية" (ذروة الشتاء وتمتد إلى 40 يوما).. شديد البرودة، حيث تتسلل وتسكن البيوت، خاصة في المناطق الغربية والجبلية المرتفعة من المدينة ومدن المحافظة المختلفة، وتجعل منها أقرب إلى "الثلاجة"، على حد وصف العديدين. ومن الصعب، بل والصعب جدا على صوبة الغاز وأمام سعر اسطوانة الغاز المرتفعة من دب الدفء على نفس القدر الذي تحدثه صوبة الحطب في أركان البيت و"داخل عظم الجسم".
ويؤكد هذا الحديث المواطن مجدي البدوي، من مدينة حلحول (المنطقة الأكثر ارتفاعا في المحافظة)، الذي يختصر سبب استخدامه صوبة الحطب في التدفئة منذ أكثر من خمس سنوات بالقول: "شتاء حلحول لا ينفع معه سوى صوبة الحطب"، في إشارة منه الى البرودة الشديدة ومقدرة صوبة الحطب على مواجهة قساوة الشتاء الملتهب بارتفاع الأسعار.
ولم يجد تيسير الشويكي، القاطن بالقرب من المستشفى الأهلي غربي المدينة، بداً من تركيب صوبة الحطب، قبل عامين بعد أكثر من 10 سنوات من البرد القارس "الذي أكل عظامنا.. ولم تستطع صوبة الغاز تعويضنا الدفء المفقود بين ردهات منزلي المواجه للهواء والأمطار".
فيما يفكر شكري القواسمي، جديا العام المقبل بصوبة الحطب، متوسطة السعر، محاولا الاستفادة من درس برد هذا العام والسنة الماضية والثلوج التي هطلت بكثرة والأكثر برودة فيهما، بالإضافة إلى متعة النظر إلى الحطب وهو يشتعل ليكون جمرا.
ولجأ المواطن محمد البربراوي، في ظل الارتفاع المتزايد بأسعار الغاز واالكهرباء إلى صوبة الحطب، وقال: "صوبة الحطب أرحم من الغاز والكهرباء، رغم أن الحطب هو الآخر ليس رخيص الثمن، إلا أنه على الأقل يدفئ كل البيت ويمكن الاستفادة منها في تسخين الماء والطهي وشواء الكستنا".
صانع "صوبات الحطب" في الخليل أشرف الزرو، أكد لـ "حياة وسوق" الإقبال الكبير هذه السنة على شراء واقتناء صوبة الحطب عند الناس، نظرا للحالة الجوية الباردة والقارسة التي تشهدها الخليل، وشكلت ثلوج العام الماضي الدافع الأكبر نحو التحوط بصوبة الحطب هذا العام.
وأشار الزرو، بينما كان منشغلا في تركيب الزجاج على باب صوبة حطب في محله بمنطقة حلحول، شمال الخليل، إلى أن الإقبال يزداد من سنة لأخرى، خاصة في السنوات الثلاث الماضية، ويتراوح هذا الإقبال بين 10 - 20%، كزيادة من سنة عن أخرى.
ويعتقد الزرو، في تفسيره لهذا الإقبال، ان صوبات الحطب هي الوحيدة المجدية والفعالة لجو فلسطين والخليل خاصة، والتكلفة المقبولة والمناسبة لجميع المستويات، إضافة الى الاستهلاك المعقول للحطب بالمقارنة مع مدفأة الكهرباء أو مدفأة الغاز، في تدفئة أجواء المنزل.
ولصوبة الحطب أشكال عدة وأنواع مختلفة، يبين الزرو انها تتراوح بين الصوبة العادية والأخرى "التجارية" بالإضافة الى "الفيربلاس". والصوبة "ذات الشغل التجاري" يقصد بها قليلة الثمن كي تناسب أوضاع الناس الاقتصادية. وكلها مصنوعة من الحديد الخالص لكن الفارق بين صوبة وأخرى هو سماكة الحديد المستخدم في صناعتها بالإضافة الى شكلها وديكورها الخارجي، والإضافات، ونوعية الزجاج المستخدم لباب الصوبة؛ إذ منه "السكوريت" و"الروبك"، ويعتبر الثاني أفضل؛ حيث يتحمل حرارة عالية جدا بالإضافة إلى أنه مضاد للماء ولا ينكسر أثناء اشتعالها، ويصل سعره إلى أضعاف الأول، وفق ما يشرح الزرو.
ويوضح الزور أنه يمكن لصوبة الحطب أن تقوم بدور التدفئة المركزية للبيت، وتسخين ماء الحمام الشمسي خلال أقل من 15 دقيقة، عبر "الروديتر" الموجود على الصوبة.
وداخل الصوبة، ضمن تشكيلتها، يوجد فرن يستخدم لطهي الطعام، ويمكن هنا الاستعاضة بها عن فرن الغاز، خاصة خلال فترة البرد الشديد التي لا تنطفئ فيها الصوبة طوال اليوم، وأسفل الموقد هناك "درج" لازالة مخلفات الحطب المحترق "السكن".
وتتراوح أسعار الصوبات، من 150 شيقلا (أقلها جودة) إلى 15 ألف شيقلا (مثل الفيربلاس)، والأخرى كبيرة الحجم وتستخدم للبيوت ذات المسطحات الكبيرة، ووفق الإضافات والأشكال، مرورا بتلك التي أسعارها في حدود الـ 1000 شيقل.
وتصنّع الصوبة وفق مقاسات هندسية مختلفة، ويرتبط مقاس فتحة "البوري" (المدخنة)، ارتباطا هندسيا، مع مقاس باب الصوبة نفسه، للمساعدة في خروج الدخان بشكل آمن ولمنع عودته أو رجوعه إلى الصوبة.
وهناك صوبات حطب مستوردة، بيد أن أشرف الزرو، يؤكد أن هناك من المحلية ما تضاهي المستوردة وتمتاز بكفاءة وتقنية عالية.
وعن أفضل موقع لوضعها داخل البيت، يشير الزرو، الى مكان الصالة لتوزيع الحرارة الى الغرف، منوها إلى ضرورة ابتعاد الصوبة عن الحائط مسافة 40 سنتمترا على الأقل، وذلك للاستفادة من الحرارة المطلوبة، علاوة على المحافظة على ديكور البيت وعدم إحداث أضرار في الحائط بفعل القُرب.
ويبلغ متوسط عمر الصوبة الزمني 10 سنوات، لكن بالاستطاعة صيانتها واعادة تشغيلها من جديد.
ومن بين الأسباب التي جعلت مواطني الخليل العودة الى استعمال الحطب في مواجهة البرد القارس، إلى جانب الحصول على الحظ الوفير من الدفء، هو الاستمرار في الارتفاع الكبير على أسعار المحروقات والمواد والسلع الأخرى.
وهذا ما يفسره الحاج ياسر شديد قائلا: ان ارتفاع أسعار الوقود خاصة الغاز، دفعه إلى الاعتماد على الحطب والخشب، منذ سنوات، للتوفير والترشيد، مشيرا إلى أن له استعمالات متعددة كتسخين الماء والطبخ والتدفئة.
وأكد سائد الدويك، بائع حطب، لـ "حياة وسوق" الذي التقاه أمام متجره شمال الخليل، ان هناك استهلاكا ملحوظا للحطب خلال السنوات الماضية وفي السنتين الأخيرتين على الأخص، ويعود ذلك الى الإقبال الكبير على استخدام صوبات الحطب في التدفئة داخل البيوت في ظل الارتفاع في أسعار مواد التدفئة واشتداد البرد.
وأشار الى أن أفضل أنواع الحطب المستخدم في التدفئة هو الليمون أو الزيتون حيث يتراوح سعر الطن الواحد منهما نحو 800 شيقل، لإطالتهما في الاحتراق، في حين سعر طن حطب شجر الصنوبر أو الكينا نحو 500 شيقل، موضحا أن الإقبال على شراء الحطب يزداد أكثر في فترة الصيف لميول الناس الى التخزين سلفا.
وبين الدويك أن معدل الاستهلاك للحطب (مصدره "إسرائيل") للصوبة الواحدة يتراوح بين طنين إثنين إلى ثلاثة أطنان في الموسم الواحد، وذلك بعد تقطيع قرمية "ساق" الشجرة المتحطبة إلى أحجام مختلفة ليسهل استخدامها للصوبة.. فسبحان "الذي جعل لكم من الشجر الأخضر نارا فإذا انتم منه توقدون".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
 
الخليل تتدفأ على الحطب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: اهم احداث اليوم - اخبار فلسطين - اخبار القدس - اخبار عالمية-
انتقل الى: