نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
»  المشروبات التي يتم تناولها يومياً تتمتع بقدرة غير متوقعة على الحماية من الكثير من الأمراض.
أمس في 9:17 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» تصحيح وجه استدلال باية
أمس في 7:44 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» النجاة لا تكون الا بالقلب السليم
أمس في 7:20 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلًا مِّمَّن دَعَا إِلَى اللَّهِ...
أمس في 6:55 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» شرع الله او الكوارث الكونية..
2017-10-19, 11:23 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» وقفه بيانية مع ايتي المائده 62+63=فانتبهوا يا علماء الامة
2017-10-18, 1:29 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» هل الايمان ينقص ويزيد؟؟
2017-10-17, 11:32 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الامن من الخوف والهم والحزن
2017-10-17, 5:45 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» جواب اسكت امير المومنين
2017-10-17, 5:42 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» احياء سنة الحبيب سلام الله عليه
2017-10-17, 5:41 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» خواطر من ذاكرة التاريخ والكتاب المبين
2017-10-17, 5:37 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» صالون نون الأدبي والدكتور معاذ الحنفي من أقبية السجن إلى مرافئ النقد الأدبي
2017-10-15, 10:53 pm من طرف فتحية إبراهيم صرصور

» الشيخ عادل الكلباني: الغناء حلال كله حتى مع المعازف ولا دليل يحرمه
2017-10-14, 9:55 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فصاحة ابن باديس وعامية الشعراوي - معمر حبار
2017-10-14, 9:07 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هل كان الوقف معروفا للصحابة زمن النبي..؟
2017-10-14, 3:04 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» درّة البلدان - هيام الاحمد
2017-10-13, 10:34 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» خواطر المساء==صائعون وضائعون
2017-10-13, 10:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ما الفرق بين الولادة الطبيعية لدولة الخلافة والعملية القيصرية سؤال مفتوح للناقد الفكري
2017-10-13, 9:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اسئلة الى الاخ احمد عطيات ابو المنذر
2017-10-13, 9:50 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» تصحيح مفاهيم - الضرورات
2017-10-13, 8:02 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هذه الحرية! فأين حدود الله؟!- بقلم الصادق الغرياني
2017-10-13, 8:00 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» وجه امريكا الكالح في قلب الانظمة وسحق الحركات قتلت واشطن ذات الوجه العلماني ملايين البشر
2017-10-13, 7:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» راي احمد عيد عطيات ابو المنذر في المظاهرات
2017-10-13, 7:02 pm من طرف اجمد العطيات ابو المنذر

» (هل معنى الحديث لو صح يدل على تحريم المعازف ؟)
2017-10-13, 12:07 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» حديث المساء--حضارة الايمان وحضارة الضلال
2017-10-12, 10:48 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» ديوان ابدا لم يكن حلم - نور محمد سعد
2017-10-12, 8:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مفهوم مصطلح التخميس
2017-10-11, 3:42 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» في معركة الافكار
2017-10-10, 3:19 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» آمنت بالعشق - د. ريم سليمان الخش
2017-10-09, 11:29 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» بين عالمين - نور سعد
2017-10-09, 10:26 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 12 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 12 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 33339
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1971
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 938 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو RAGAB66 فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 57271 مساهمة في هذا المنتدى في 13595 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 سورية الجديدة" سلخ عن العروبة وإعادة لتوزيع الأدوار - محمود خطاطبة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 33339
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: سورية الجديدة" سلخ عن العروبة وإعادة لتوزيع الأدوار - محمود خطاطبة   2017-02-02, 9:52 pm

"سورية الجديدة" سلخ عن العروبة وإعادة لتوزيع الأدوار
02.02.2017
محمود خطاطبة

الغد الاردنية
الاربعاء 1/2/2017
واهم أو يُمني نفسه بأحلام صعبة التحقيق، من يظن أن مسودة الدستور السوري التي قدمتها روسيا لأطراف الأزمة السورية إبان اجتماعات عقدت الأسبوع الماضي في العاصمة الكازاخستانية أستانة، هي مجرد مسودة عادية لا تُقدم ولا تؤخر، وأنها مرنة وقابلة للتعديل والأخذ والرد؛ فموسكو أعلنت منذ أيار (مايو) 2016 أنها تعد مثل هذا المشروع.
وأقل ما يُقال عن تلك المسودة هي أنها تقوم بسلخ سورية عن العروبة؛ إذ من أهم موادها إسقاط اسم "العربية" من اسم الدولة لتصبح "الجمهورية السورية" فقط، إضافة إلى جعل العربية والكردية اللغتين الرسميتين للدولة السورية الجديدة.
كما أنها تكرس دولة طائفية في سورية، ستقود حتماً إلى حروب أهلية وطائفية وعرقية كتلك التي شهدها العراق بُعيد احتلاله من قبل الولايات المتحدة الأميركية العام 2003، ومن قبله ما شهده لبنان من حرب طائفية ذهب ضحيتها الآلاف من الأبرياء. فالمسودة توزع المناصب على أسس طائفية، إذ تنص المادة 64 منها: "يكون التعيين لمناصب نواب رئيس الوزراء والوزراء تمسكا بالتمثيل النسبي لجميع الأطياف الطائفية والقومية لسكان سورية، وتحجز بعض المناصب للأقليات القومية والطائفية".
كما يلاحظ أن المسودة فيها ضرب من الجنون، عندما تمنع الجيش السوري من القيام بأي دور خارج حدوده. فلو تعرضت سورية لعدوان خارجي سيكون على الجيش فقط منعه وحماية أراضي بلاده، ولا يستطيع القيام بأي عمل عسكري ضد تلك ما دامت خارج حدوده! أما الشيء المضحك الذي يُعتبر ضرباً من الخيال، والإيجابي في الوقت نفسه، فهو تعظيم المسودة لدور البرلمان السوري، والذي قامت بتغيير اسمه من "مجلس الشعب" إلى "الجمعية السورية"، وتمنحه صلاحيات إعلان الحرب وإقرار مسائل السلام وتنحية الرئيس وتعيين حاكم المصرف المركزي وأعضاء المحكمة الدستورية. فهل يُعقل أن تقوم روسيا بمثل هذه الخطوة وتقلص صلاحيات النظام، وعلى رأسه الرئيس الموالي لها أكثر من موالاته لأي شيء في هذا الوجود؟!
كأن واقع الحال يقول إن روسيا تُريد بعدوانها السياسي الجديد عزل سورية عن محيطها العربي والقومي الذي آمنت به على مدى عشرات العقود. صحيح أن سورية لم تحرر أراضيها التي احتلت من قبل دولة الكيان الصهيوني وكذلك الأراضي الفلسطينية، لكنها كانت دوما غصة في حلق دولة الاحتلال والدول الغربية في هذا الموضوع.
ولا أحد يعلم ما هدف وغرض المسودة الروسية عندما أجازت تغيير حدود البلاد من خلال استفتاء شعبي؛ وكأنها تُريد أن توصل رسالة إلى الجميع بأن هناك تغييرات جغرافية-ديمغرافية قد تحصل في سورية إن لم يكن قريباً، فلن تكون بعيدة كثيرا. وما يدل على أن تقسيم سورية مطروح، طلب الرئيس الأميركي دونالد ترامب من كبار مسؤوليه إعداد خطة لإقامة مناطق "آمنة" داخل الأراضي السورية. ولا أحد يعلم كم "منطقة آمنة" سيتم إنشاؤها، ومن سيكون المسؤول عنها؛ ناهيك عن الخلافات بين موسكو وطهران قُبيل اجتماعات استانا، وهل يدخل ذلك في صلب ما يتداوله البعض عن عملية إعادة لتوزيع الأدوار الإقليمية والدولية؟!
قد نتفهم أن يثور شعب ضد نظامه، سواء كانت هذه الثورة بيضاء أم دموية؛ وقد يتقبل العقل أن يقوم أناس داخل وطن بنهبه أو الاستيلاء على قوت شعبه، أو يعيث البعض فسادا في شرقه وغربه، أما ما لا يتقبله عقل ولا منطق هو أن تقوم دولة بكتابة دستور دولة أخرى، وتسعى بكل ما أوتيت من قوة ونفوذ لفرضه والقبول به.
ولماذا لا يضع الغرب دساتير للعرب على غرار دساتيرهم التي تقوم على أساس العدل والمساواة وحقوق المواطنة، بغض النظر عن الدين أو العرق أو اللغة أو الجنس؟ لماذا لا تقيم شأناً ولا وزناً لمواضيع المحاصصة والطائفية والأقليات إلا في بلادنا المنهوبة على أكثر من صعيد، والمدمرة اقتصاديا وثقافيا بفعلهم هم أنفسهم؟

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
 
سورية الجديدة" سلخ عن العروبة وإعادة لتوزيع الأدوار - محمود خطاطبة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: مقالات سياسية-
انتقل الى: