نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» كيف سقطت حوران والغوطة وسواها.. واستسلمت الفصائل المقاتلة للمحتلين والنظام الأسدي
أمس في 9:58 pm من طرف د/موفق مصطفى السباعي

» ما هو الحل في سورية ؟!
أمس في 9:56 pm من طرف د/موفق مصطفى السباعي

» سَتَرْحَل مُرْغَمَـًا عَنْ كُلِّ أَوْجي - ختام حمودة
2018-07-19, 11:11 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مِنْ كُلِّ حدْبٍ دعاة الحبَ قد نَسَلوا - ختام حمودة
2018-07-19, 11:08 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ولون حبيبتي سمراء - نبيل القدس
2018-07-19, 8:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ميرا الأصيلة.. فرس سباق ام عاشقة؟
2018-07-18, 5:18 am من طرف نبيل عودة

» رئيسة كرواتيا والحماقة العربية – إياد دويكات
2018-07-18, 12:00 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» حديثك غابـــاتٌ - ياسين بوذراع نوري
2018-07-16, 11:02 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» حمل الحمار
2018-07-16, 11:00 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فضل الحضاره إلإسلاميه على النهضة الأوربية - بقلم الدكتور رضا العطار
2018-07-14, 10:28 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» سرطان الاستعمار
2018-07-14, 8:59 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» خصائص مناهج الجاهلية
2018-07-14, 1:24 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» فشل نظرية التطور - نبيل القدس
2018-07-13, 10:13 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» تذكرة عبور - اميرة نويلاتي
2018-07-13, 9:28 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اذكروني اذكركم
2018-07-13, 9:27 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» (رحيل الدخان) وليدة عنتابي
2018-07-13, 9:14 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  يتوهم الناس ان هناك حرية - نبيل القدس
2018-07-13, 7:22 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فلسفة مبسطة: الماركسية بين الجدلية والمركزية
2018-07-13, 6:38 pm من طرف نبيل عودة

» صورة من صور الرقي العلماني - الكلاب البشرية في استراليا
2018-07-12, 10:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» وكان التاريخ يعيد نفسة فرعون يتهم أهل الحق أنهم فئة قليلة خارجة على المجتمع
2018-07-12, 10:23 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» روبرت أوف سانت ألبانس - اسلم في عهد صلاح الدين
2018-07-12, 10:16 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ما هي الحكمة
2018-07-12, 8:36 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» تجديد الخطاب الديني الاسلامي
2018-07-11, 7:53 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» بناء الانسان اعظم استثمار في الوجود
2018-07-11, 2:07 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» مواعظ من تاريخنا
2018-07-11, 2:05 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» بناء الانسان يعني بناء العالم
2018-07-11, 2:02 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» وقفات تدبرية مع روح التنزيل الحكيم
2018-07-11, 1:59 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» لا مصالحة مع الشيطان وحزبه
2018-07-11, 1:56 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» ما حكم الطعن وسب الانساب؟
2018-07-11, 1:48 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» أنين طائر جريح يا ولدي - سليمة بن عبيدة
2018-07-09, 10:52 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 18 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 18 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 34037
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12434
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
محمد بن يوسف الزيادي - 2164
 
هيام الاعور - 2145
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1219
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 946 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو Salmatoot فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 58228 مساهمة في هذا المنتدى في 14438 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

  نحو وعي سياسي شامل

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د/موفق مصطفى السباعي

avatar

المزاج : رايق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 53
تاريخ التسجيل : 30/05/2013
العمر : 71

مُساهمةموضوع: نحو وعي سياسي شامل    2017-03-25, 11:17 am

من مقتضيات. . ومتطلبات السياسي الناجح. . القوي. .
أن :
يعرف دينه. . وعقيدته بشكل شامل. . وأن يؤمن بهما. .إيمانا حقيقيا .. كاملا. .
ويلم بتاريخ أمته وإنجازاتها. . ومآثرها العظيمة. . وفتوحاتها الكبيرة. . وإلى أين وصلت حدودها؟
ويعرف طبيعة أعدائه. . ولماذا يعادونه؟
فإطلاق وصف النازية. . والفاشية على الأعداء الألداء. . غير دقيق. . ووصف سطحي. . وساذج. .
لأن النازية. . والفاشية. . حالة طارئة. . ظهرت منذ مائة سنة تقريبا. . وهي كانت ضد كل البشر.. ولم تكن ضد المسلمين فقط .. وانتهت منذ 70 سنة إلا من آثار بسيطة. . عند مجموعات قليلة. .
ولكن :
الذي يحرك أوروبا عامة. . الآن ..
الأحقاد الصليبية المتجذرة في قلوبهم منذ 14000 سنة. . وخاصة ضد ذراري الخلافة الأخيرة. . التي أذاقتهم صنوف العذاب. . وألوان القهر. . وأشكال الهزيمة.. وهيمنت على نصف أوروبا. .
هؤلاء لم ينسوا. . ولن ينسوا ما كابدوه من عذابات. . وآلام..
وستبقى أحقادهم متغلغلة في جوانحهم. . إلى يوم القيامة. .
فالذي لا يع هذا الدرس. . ويخاف أن يسم الأشياء بأسمائها الحقيقية. .
سيبقى ضعيفا.. مهزوما. . وإن تظاهر بالقوة. . وأطلق التصريحات الرنانة. .
وكذلك..
من يتحدث إلى زعماء العرب.. الذين سيجتمعون في عمان بعد أيام قليلة. . يستجديهم. . ويسترحمهم لأجل سورية. .
كمن يتحدث إلى الموساد.. يطلب منه المساعدة.. على إزالة الكيان الاسرائيلي!
إنه جاهل. . مسكين. . ساذج. .
لا يعرف. .
أنهم ( هم العدو.. قاتلهم الله. . أنى يؤفكون )؟!
فهم الذين عرقلوا مسيرة الثورة السورية. . ومنعوها من تحقيق أهدافها.. لأنهم يخافون أن تنتقل إليهم.. فيتطايرون كالعهن المنفوش!
ولذلك:
دعموا نظام الأسد سرا وجهرا. . ولا يزالون. .
وحتى تعرفوا حقيقة حكام العرب. . أكثر..
استمعوا إلى ما يقوله ذلك  الخبير الأمريكي اليهودي ( غولدن توماس ). . وله كتاب إسمه ( جواسيس جدعون ) حيث يؤكد بشكل قاطع.. ويقيني.. أنهم كلهم عبيد للموساد. . ولا يتحركون أي حركة.. إلا باستشارتهم !
ولذلك..
حينما يقوم مسلم ما بالثناء والمديح لحاكم ما ..
فإنه يسقط من عين الله تعالى.. ويصبح عنده صغيرا جدا!
بل ..
أصغر. . وأحقر من جناح البعوضة. .
ولا يبالي به الله.. في أي وادي رماه. .
لأن. .
كل من يحكم على وجه الأرض. . في الوقت الحالي.. ما هم إلا طواغيت. .
ولا يوجد على وجه الأرض في الوقت الحالي.. حتى اللحظة.. حاكم مؤمن.
وإن ..
كان بعضهم مسلمين.. يمجد الإسلام في خطبه. . ويتلو آيات الله بصوته الرخيم. . الجميل. . ويتغنى بأمجاد المسلمين الغابرة. .
وبعضهم يزعم تطبيقه للشريعة الإسلامية. .
ولكن. .
كلهم صعاليك. . وعبيد. . وخدم عند سيدتهم. . الماسونية اليهودية ..
مع اختلاف العبودية. . والخدمة المقدمة من كل منهم. .
إذ كل واحد. . يُعطى هامشا من الحرية. . والمناورة ليضلل الناس. .
فإذا. . انخدع به أيضا.. بعض الصالحين!
وانضموا إلى جوقة المطبلين. . وساروا مع الدهماء في تمجيده.. وتزكيته!
فيا حسرتا عليهم. . خسروا الدنيا والآخرة. . ولن ينفعهم صلاحهم. .
والأعجب من ذلك.. أن ترى.. بعض الذين خرجوا من بلدانهم المحرومة من الثورات العربية.. والتي لا تزال في ثوب الخنوع.. والذل متسربلة !
فقط بسبب كراهيتهم.. واعتراضهم على حاكمهم. .
ثم. .
يأتون ليمجدوا. . ويطبلوا لحاكم المهجر.. الذي لا يختلف كثيرا عن حاكمهم. .
هؤلاء. . يبدو أنه:
لا تزال جذور العبودية للعبيد. . متأصلة. . ومتغلغلة في أعماقهم. . لم يتحرروا منها بعد. .
وأولى لهم..
لو أنهم رجعوا إلى بلدانهم. . ولم يعترضوا.. ولم يطبلوا لحاكمها. . لعاشوا في عبودته الساكنة.. في  أمان وسلام. .
فلماذا يهجرون بلدهم. . ويقعون فريسة العبودية لبلد المهجر.. طالما أنهم يعشقون العبودية للعبيد؟!
مع العلم بأن:
عقدة التزلف والتملق للحكام. .
ما هي إلا: مرض قلبي. . وشذوذ عقلي. . وانفصام شخصي .. تتعارض كلياً مع الإعتزاز.. بالعبودية لله الواحد. .
فالحرية لها شأن عظيم.. لا يُقدر بثمن..
فمن ثمرات الحرية. . وميزاتها العظيمة. .
أنها :
تخرج الكنوز الذهبية من النفوس.. والعقول. .
فكم. . وكم من مواهب. . وكفاءات.. وقدرات عقلية كانت مدفونة. . ومطمورة في سوريا.. تحت حكم الطاغية الأسد؟!
وظهرت الآن في أول نفحات الحرية؟!
ولذلك:
ألا تستحق هذه الحرية. . كل هذه التضحيات لأجل مستقبل زاهر. . مشرق؟!
وألا تستحق هذه الكنوز العقلية الثمينة في سوريا. . كي تبقى مدفونة. . أن تُشن عليها.. كل هذه الحرب الشعواء.. من الشرق والغرب؟!
فهل أدركتم أيها السوريون. . لماذا تحاربكم الدنيا كلها؟!
لأنها تخشى أن تصبحوا سادة عليها.  .
شاهدوا هذا الطفل السوري المهاجر. . المعذب. .  الملوع..
كيف تفوق على كل طلاب فرنسا. .
وقبله في ألمانيا. . وتركيا. . وغيرها الكثير. . تفوقوا على أبناء البلدان الأصلية.. وأصبحوا يتقنون لغتها أكثر من الأصليين!
كي تتأكدوا من صحة ما قلته لكم. .


فإياك. . ثم إياك.. أن توالي الحكام. . أو تتقرب إليهم. . أو تتزلف لهم. . أو تداهنهم. . أو تزكيهم. . أو تمدحهم. . أو تمجدهم. .
إنهم أعوان الشيطان. . وعبيد إبليس.. وخدم الماسونية. . ومعظمهم إن لم يكن كلهم.. أعضاء في نوادي الروتاري. . اليهودي. .
إنهم يردونك في جهنم.. ولا يبالون. .
( هم العدو فاحذرهم. . قاتلهم الله. . أنى يؤفكون ).
ولذلك. .
كان الصالحون.. الأخيار.. الأبرار.. عبر التاريخ الإسلامي. . يتحاشون. . ويتجنبون الاحتكاك بهم..
بل.. كانوا يرفضون تولي أي منصب عندهم. . حتى ولو كان القضاء.. كما حصل مع الإمام أبي حنيفة.. حينما رفض القضاء. . وتحمل ضرب السياط من ابن هبيرة والي العراق الأموي. . وتكرر نفس الرفض مع المنصور العباسي. .
علما بأن الفرق.. ما بين أولئك الذين كانوا خلفاء. . وكانوا يحكمون بشرع الله.. وكان النظام السياسي والحياتي كله.. يخضع للإسلام. .
وبين هؤلاء الحاليين.. الذين معظمهم مرتدون. . ويحكمون بشرع العبيد. . ويتفاخرون أنهم علمانيون. .
وأكثر من ذلك أنهم مجرمون. . قتلة لشعوبهم.. إما بالتعذيب في السجون. . أو بالطائرات والمدافع. .
فالفرق بينهما. . كالفرق بين السماء والأرض. .
فاعتز بإيمانك. . وثقتك بربك. .
وبأنك أنت الأعلى. . فوق هؤلاء الحكام. . المردة. . الفجرة. . الظلمة. .
ولا تخاطبهم إلا بأسمائهم. . مجردة من الألقاب ..
هم لا يستحقون ثناءاً.. ولا شكورا. .
بل يجب الثورة عليهم. .
لأنه..
( لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق ).
فكل أوامرهم. . وأحكامهم تصب في محاربة الله ورسوله. .
يجب التمرد عليهم. . وعصيان أوامرهم. .
وإلا لا قيمة لإيمانك. . وإسلامك. . وأنت خانع. . ذليل لعبد مثلك. . لا يملك لنفسه نفعا. . ولا ضرا. .
( فلا تخشوهم واخشوني ).
( أتخشونهم.. فالله أحق أن تخشوه.. إن كنتم مؤمنين ).
الخميس 24 جماد2 1438
23 آذار 2017
موفق السباعي..
جراح أسنان.. وفكر.. وسياسية..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
نحو وعي سياسي شامل
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: د/ موفق مصطفى السباعي-
انتقل الى: