نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» كيف سقطت حوران والغوطة وسواها.. واستسلمت الفصائل المقاتلة للمحتلين والنظام الأسدي
أمس في 9:58 pm من طرف د/موفق مصطفى السباعي

» ما هو الحل في سورية ؟!
أمس في 9:56 pm من طرف د/موفق مصطفى السباعي

» سَتَرْحَل مُرْغَمَـًا عَنْ كُلِّ أَوْجي - ختام حمودة
2018-07-19, 11:11 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مِنْ كُلِّ حدْبٍ دعاة الحبَ قد نَسَلوا - ختام حمودة
2018-07-19, 11:08 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ولون حبيبتي سمراء - نبيل القدس
2018-07-19, 8:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ميرا الأصيلة.. فرس سباق ام عاشقة؟
2018-07-18, 5:18 am من طرف نبيل عودة

» رئيسة كرواتيا والحماقة العربية – إياد دويكات
2018-07-18, 12:00 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» حديثك غابـــاتٌ - ياسين بوذراع نوري
2018-07-16, 11:02 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» حمل الحمار
2018-07-16, 11:00 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فضل الحضاره إلإسلاميه على النهضة الأوربية - بقلم الدكتور رضا العطار
2018-07-14, 10:28 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» سرطان الاستعمار
2018-07-14, 8:59 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» خصائص مناهج الجاهلية
2018-07-14, 1:24 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» فشل نظرية التطور - نبيل القدس
2018-07-13, 10:13 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» تذكرة عبور - اميرة نويلاتي
2018-07-13, 9:28 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اذكروني اذكركم
2018-07-13, 9:27 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» (رحيل الدخان) وليدة عنتابي
2018-07-13, 9:14 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  يتوهم الناس ان هناك حرية - نبيل القدس
2018-07-13, 7:22 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فلسفة مبسطة: الماركسية بين الجدلية والمركزية
2018-07-13, 6:38 pm من طرف نبيل عودة

» صورة من صور الرقي العلماني - الكلاب البشرية في استراليا
2018-07-12, 10:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» وكان التاريخ يعيد نفسة فرعون يتهم أهل الحق أنهم فئة قليلة خارجة على المجتمع
2018-07-12, 10:23 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» روبرت أوف سانت ألبانس - اسلم في عهد صلاح الدين
2018-07-12, 10:16 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ما هي الحكمة
2018-07-12, 8:36 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» تجديد الخطاب الديني الاسلامي
2018-07-11, 7:53 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» بناء الانسان اعظم استثمار في الوجود
2018-07-11, 2:07 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» مواعظ من تاريخنا
2018-07-11, 2:05 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» بناء الانسان يعني بناء العالم
2018-07-11, 2:02 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» وقفات تدبرية مع روح التنزيل الحكيم
2018-07-11, 1:59 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» لا مصالحة مع الشيطان وحزبه
2018-07-11, 1:56 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» ما حكم الطعن وسب الانساب؟
2018-07-11, 1:48 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» أنين طائر جريح يا ولدي - سليمة بن عبيدة
2018-07-09, 10:52 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 19 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 19 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 34037
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12434
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
محمد بن يوسف الزيادي - 2164
 
هيام الاعور - 2145
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1219
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 946 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو Salmatoot فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 58228 مساهمة في هذا المنتدى في 14438 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 طريقة التعامل مع الحكام الذين لا يطبقون شرع الله

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د/موفق مصطفى السباعي

avatar

المزاج : رايق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 53
تاريخ التسجيل : 30/05/2013
العمر : 71

مُساهمةموضوع: طريقة التعامل مع الحكام الذين لا يطبقون شرع الله    2017-04-18, 3:57 pm

لا يزال هناك التباس. . عند كثير من ذراري المسلمين .. وسوء فهم حول لزوم .. وفرضية الحكم بما أنزل الله.
علماً بأنه قبل أكثر من خمسين سنة..
كان يُدرسُ نظام الحكم بما أنزل الله في منهج الديانة في الثانوية في سوريا.. قبل احتلالها من النصيريين. .
وكان الطلاب بحفظون الآيات المتعلقة بهذا الموضوع .. والمذكورة في سورة المائدة من 44 إلى 50 غيبا ً ..
وكانت الأمور واضحة كوضوح الشمس في رابعة النهار . بوجوب.. وضرورة الحكم بما أنزل الله. .
ولكن الأجيال التالية. .
وبعد سيطرة النصيريين على الحكم في 1970. .
حذفوا هذه المواضيع من منهج الديانة. .
فأصبحت الأجيال المسكينة.. تجهل هذه الحقيقة.. إلا من كان يلجأ إلى دراستها في الكتب الخاصة. . وهؤلاء قلة قليلة. .
المهم حتى تحدد.. أن هذا الحاكم هو مسلم أو مرتد. .
عليك أن تلجأ إلى ما يلي:
إما أن تسأله. . أو تنظر فيما يفعله.. وما يصرح به علناً..
ولا تبحث. . ولا تفتش عما في داخل نفسه. . فهذا لا يعلمه إلا الله وحده. .
فإن قال : أنه لا يؤمن بضرورة الحكم بما أنزل الله. .
وأنه قد عفا عليه الزمن..
وأنه يؤمن بالعلمانية.. والديموقراطية التي هي حكم الشعب بالشعب. .
وأن الشعب هو مصدر التشريعات.. والقوانين ..
وأنه يجب أن يُستفتى على تطبيقها. .
فهذا كافر مرتد. . بإجماع كل العلماء..
ولو كان يذهب على بساط الريح..
ويصلي الفجر يوميا في الحرم المكي ..
ويحفظ القرآن على الروايات العشر..
ولو كان يسمح بحرية العبادة. . ويسمح للمرأة بالحجاب. .
كما يسمح لها بالتعري. .
ويسمح ببناء المساجد..
كما يسمح ببناء الكنائس. .
ويغدق الأموال على الشعب. .
ويؤمن لهم كل وسائل النعيم. . والراحة. . والرفاهية.
فهذه أمور خاصة به ..
ولا تعني الأمة شيئا. .
وقد تنفعه في الآخرة.. والله أعلم. .
ولكن ليس بعد الكفر ذنب. .
﴿ أُولَٰئِكَ الَّذِينَ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَمَا لَهُم مِّن نَّاصِرِينَ ۝٢٢﴾ [آل عمران]
وإن قال : أنه يؤمن بضرورة الحكم بما أنزل الله.. وهو يسعى جاهداً إلى تطبيقه. .
ولكنه خائف .. ويتحين الفرصة المناسبة لتطبيقه. .
ويقوم بخطوات تمهيدية.. لتطبيقه بالتدريج. .
فهذا مسلم ..
ولكنه ظالم حتى يتجرأ. . ويعلن عملياً .. تطبيق شرع الله..
وإن قال : أنه يؤمن بضرورة الحكم بما أنزل الله. .
ولكنه يخاف الدوائر. . أن يُتهم أنه وهابي.. أو إرهابي.. أو متشدد!. .
ويخشى أن تغضب عليه ماما أمريكا.. وبنو يهود. . وينقلبوا عليه!
وهو في الوقت نفسه.. لا يحارب الإسلام. . ويسمح للمسلمين بحرية الدعوة. . ونشر الإسلام. .
فهذا أيضاً مسلم. .
ولكنه ظالم.. وفاسق. . حتى يحكم بشرع الله..
وأمره إلى الله.. إن شاء عذبه أو عفا عنه. . فهو الغفور الرحيم ..
ولا يوجد نوع آخر وراء هذه الثلاثة أنواع. .
كيفية التعامل مع هذه الأنواع. .
ففي النوع الأول :
يجب على المصلحين. . والدعاة محاورته أولا . . ومناقشته. . والعمل على إقناعه. . بضرورة الحكم بما أنزل الله. .
فإن تاب ورجع إلى الحق. .
كان به. . وكفى الله المؤمنين القتال. .
وإن أبى. . وأصر على كفره.. وضلاله. .
وجب الثورة عليه. . وتحريض الناس على العصيان. . ومقاتلته. . حتى إسقاطه. . وعزله. . ولو جرت الدماء أنهاراً. . وبحاراً. .
لأن هذا شرع الله. . يجب تطبيقه بالقوة. . ولا مساومة. . ولا مهادنة فيه. .
كما فعل الصحابة رضوان الله عليهم. . في فتح الأمصار.. والبلدان..
فما ضحوا بدمائهم وأرواحهم. . إلا لأجل تطبيق شرع الله. . وإسقاط الطواغيت.. التي تمنع تطبيق شرع الله.
ولو كان ينفع - كما يزعم البعض. . ويتوهم - تطبيق شرع الله .. بالحوار لوحده. . والدعوة بالموعظة الحسنة. .
مستدلين بما فعله موسى عليه السلام مع فرعون. .
أو بقوله تعالى :
﴿ ادْعُ إِلَىٰ سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ ۖ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ ۚ َ ۝١٢٥٥﴾ [النحل]
علماُ بأن الدعوة بهذه الطريقة. . تكون بعد تطبيق شرع الله. . وليس لأجل تطبيق شرع الله. .
وإلا..
لفعله الصحابة. . ووفروا دماءهم.. وأرواحهم. .
بل كان فعله الرسول صلى الله عليه وسلم. . بعد أن هاجر إلى المدينة. . بدلا من سفك دماء الصحابة الأطهار في الغزوات.. التي تجاوزت العشرة غزوة.. في خلال عشرة سنوات. .
ولو كانت تنفع الطريقة السلمية. . والموعظة الحسنة. . في تطبيق شرع الله. . ويقبل الطواغيت بذلك. .
لقام الصحابة بالسياحة في الأرض..
يدعون الناس بالطريقة السلمية. . والحسنى. . كما فعل أحبار النصارى. . بدلا من سفك دمائهم. .
ولكنهم علموا على يد معلمهم رسول الله صلى الله عليه وسلم. . أن الطاغوت لا يتنازل عن العرش بالدعوة الحسنة. .
فلا يتنازل إلا بالسيف.. حتى يقطع رقبته. .
ولذلك كان أمر الجهاد .. الذي لم يكن مشروعاً في شريعة موسى وعيسى بن مريم عليهما السلام. .
ولذلك لا يجوز الاحتجاج بشريعة أي نبي آخر. . على الإطلاق. .
فشريعة محمد صلى الله عليه وسلم. . هي خاتمة الشرائع. . وهي المعتمدة. .
أما النوع الثاني :
فيجب على المصلحين والدعاة. . التواصل معه. .
ومساعدته على تطبيق شرع الله. . والإسراع في تحقيق ذلك. . وتشجيعه. . وتقوية إرادته. .
والوقوف إلى جانبه. . طالما أنه يؤمن بضرورة الحكم بما أنزل الله. .
وإعطائه الفرصة تلو الفرصة.. حتى الوصول إلى تطبيق القانون الرباني. .
أما النوع الثالث :
فيُتبع نفس الأسلوب الذي اتُبع مع النوع الثاني. . ولكن بمزيد من الحزم. .
وإنذاره بالثورة عليه.. إذا لم يبد التجاوب المطلوب في تطبيق الشريعة الإسلامية. .
وأي مجموعة مسلمة. . تعتقد أنها قادرة على تطبيق شرع الله بالحسنى مع الطاغوت. .
فهي واهمة. . وجاهلة لأبسط أبجديات الإسلام ..
وسيبقى أفرادها يُسجنون. . ويُعذبون على يد غلمان وصبية الطاغوت.. مئات السنين. .
وتبقى الأمة ضعيفة. . مهانة. . ذليلة. .
يتحكم فيها أعداؤها. . بسبب تحكمهم بحكامها الجبابرة على شعوبها. . والذليلة. . الخانعة للأعداء. .
ولن يُغير الله حالهم. . حتى هم يُغيروا طريقة تعاملهم. . مع الطاغوت ..
فيقتلعونه اقتلاعاً بالقوة..
مقتدين بسنة رسولهم صلى الله عليه وسلم. . الذي لم يُمض في الدعوة السلمية.. إلا ثلاث عشرة سنة فقط. .
ثم هاجر إلى المدينة.. وأقام شرع الله. .
وأخذ ينطلق في محاربة الكفار. .بالسيف. . وليس بالموعظة الحسنة. .
وبعد ثمان سنوات فقط. . عاد وفتح مكة.. بالسيف. .
ومقتدين. . بالحديث الصحيح المروي عن عبد الله بن عمر قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
( بعثت بالسيف حتى يُعبدَ اللهُ لا شريك له. . وجٌعل رزقي تحت ظل رُمحي. . وجُعل الذلةُ والصغارُ على من خالف أمري. .)
هذا هو منهج النبوة في إقامة شرع الله. . وهذا منهج الإسلام الواجب على المسلمين اتباعه. .
وكل من يخالفه .. ويتبع غير سبيل الهدى. .
ويتبع سبيل السلامة .. والعافية مع الطواغيت. .
فهو يسير على غير هدى. . ويسير نحو الهلاك!
الأحد 19 رجب 1438
16 نيسان 2017
موفق السباعي
جراح أسنان.. وفكر.. وسياسة.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
طريقة التعامل مع الحكام الذين لا يطبقون شرع الله
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: د/ موفق مصطفى السباعي-
انتقل الى: