نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» العبادات المالية واثرها في معالجات شؤون المجتمع
اليوم في 12:52 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» ليست على اليسار - سليمة بن عبيدة
أمس في 11:24 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  فقه حديث الدافة
أمس في 12:13 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» القرآنيون و تعطيل العمل بالسنة وفصل الإسلام عن الحياة - راسم عبد العزيز
2018-06-22, 11:09 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» في تاريخنا العظيم أياماً مجيدة تُكتب بمداد من الذهب الخالص - احمد عبدالمنعم الحماحمي
2018-06-22, 10:38 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» سر الالتزام بالتشريع والقانون
2018-06-21, 10:38 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» راجت مَعْلُومات كثيرة زائفة عن "حياد" سويسرا
2018-06-21, 10:05 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  ترانسفير بأيدي فلسطينية - عادل سمارة
2018-06-21, 10:02 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» بأيّ حَال مِن الأحوَال الوَقت يلعَب بِنا - سميح خلف
2018-06-21, 9:56 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  فريدمان يمنع التحقيق بتصرفات إسرائيل في قمع الفلسطينيين
2018-06-21, 9:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» القدس الدولية: هل طرد حارسات الأقصى من أمام المستوطنين المقتحمين هو الموقف الجديد للأردن تجاه المسجد الأقصى؟
2018-06-21, 9:51 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» نقاش حول الهرولة الحاصلة للتطبيع العربي مع إسرائيل
2018-06-21, 9:45 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ما الذي تريده إدارة ترامب بالملفّ الفلسطيني؟! صبحي غندور
2018-06-21, 9:42 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الفن رسالة و ليس تجارة - بقلم :إبقى صباح
2018-06-20, 11:18 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» النفعية اقبح العلاقات
2018-06-20, 6:04 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» من تفكيرمناهج الاستبداد
2018-06-19, 4:07 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الانسان والدمار - محمد بن يوسف الزيادي
2018-06-19, 10:48 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» ما حكم السب واللعن؟؟
2018-06-19, 12:22 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» لمدة خمسة قرون، لم يكن للجامعات في الغرب أي مورد علمي سوى المؤلفات العربية"
2018-06-18, 11:38 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» المحرقة الأمريكية، كولمبوس وغزو العالم الجديد
2018-06-18, 11:35 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» عندنا وعندهم - عدي بن حاتم كان يفت الخبز للنمل ويقول " إنهن جارات لنا ولهن علينا حق " .
2018-06-18, 11:32 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» شهادة القس (Alvaro) عن هيمنة اللغة العربية في أوروبا
2018-06-18, 11:25 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» العصابتان دولة بريطانيا وفرنسا
2018-06-18, 11:23 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الدولة العثمانية تُهدي اليابان رجلا آلياً
2018-06-18, 11:03 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» من يطهر الماء اذا الماء تنجس؟!
2018-06-18, 6:45 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» طبقات الانساب
2018-06-18, 2:40 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا
2018-06-18, 2:29 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» سؤال:ما المقصود من قوله تعالى اتخذوا اخبارهم ورهبانهم اربابا؟
2018-06-17, 11:59 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  من أساليب الغَطْرَسَة واستدامة الهيمنة الأمريكية
2018-06-17, 12:11 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» بطاقة معايده
2018-06-17, 12:08 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 9 عُضو متصل حالياً :: 1 أعضاء, 0 عُضو مُختفي و 8 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

محمد بن يوسف الزيادي

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 33977
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
محمد بن يوسف الزيادي - 2144
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1219
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 946 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو Salmatoot فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 58136 مساهمة في هذا المنتدى في 14366 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 تعويم هيثم مناع أم تعويم الثورة المضادة!عادل سمارة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 33977
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: تعويم هيثم مناع أم تعويم الثورة المضادة!عادل سمارة   2017-04-25, 9:33 pm

تعويم هيثم مناع أم تعويم الثورة المضادة!
عادل سمارة

المثقف المتعاقد/ مثقف الطابور السادس كالسياسي المتعاقد لا يتغير، لا يتراجع ولا يُسمح له بذلك بل عليه مواصلة الغوص في خدمة العدو ما بقي حياً. ولعل نقيض هذا هو المثقف المشتبك الذي لا يتقاعد إذا ما بقي حياً.
وبقدر ما يتطلب الوطن من المثقف المبشتبك مواصلة العطاء، وخاصة في الحالة الفلسطينية والعربية حيث الاختراق على أشده، فإن الثورة المضادة كأنما تقوم بتعبئة عامة لمثقفيها في هذه اللحظة الفارقة والتناقض الفالق في لحظتنا العربية التي قد نختصرها بأنها:
· في خطة ومؤامرة الثورة المضادة لحظة تشارف الإجهاز الكلي على العروبة
· وفي رؤية المثقف المشتبك هي لحظة مشارفة الحريق على الانتهاء لتُنبت الغابة مجدداً
في هذا التناقض التناحري، يمكن قراءة سلوك ودور مثقفين عربا تورطوا كأدوات للثورة المضادة. "دولة لكل مواطنيها" ، وهي المقولة التي تناسلت وتعدد معتنقوها وصولا إلى "نداء وصرخة من الأعماق" التي تطالب بالتعايش مع المستوطنين في فلسطين التاريخية. (الجلسة الخامسة لمحاكمتي بشأن صرخة التطبيع يوم 25 نيسان 2017) وبالطبع يغمص هؤلاء عيونهم عن حقيقة هامة: "ان المستوطنين يريدون الأرض والسماء، وبانهم اليوم يغزون العراق تحت شعار "حنين أدباء يهود عراقيين إلى بغداد". فهل يصحو العراق؟ على نماذج بشارة من يهود/عرب؟
في سياق هجمة مثقفي الطابور السادس إلى جانب غسيلهم مجددا، قريبا سيكون الممانع لصمود الشام هيثم مناع الذي يقول العارفون به بأنه فرنسي الهوى، على قناة الميادين . لا غرابة وهذه الفضائية تهرب إلى الأمام. وتعيش سلوكا يراوح بين التلطي والخبث شمالا ويمينا. فهي تقيم توئمة مع الشيوعيين في فنزويلا وتغزو كوبا حيث تقدم أمثلة فلسطينية دعت للاعتراف بالكيان حتى قبل أوسلو باسم المرأة الفلسطينية وليس بها من فلسطين سوى الثوب! فهل تقول الميادين للكوبيين : "نحن محطة لبرالية" كما يردد محركوها؟ وهي تقدم على شاشتها "محللين" باسم حكام النفط يثيرون النزعات الطائفية غريزيا.
قبل ثلاث سنوات ظهر المناع على شاشة المنار وقال بعظمة لسانه نحن نذهب إلى قطر عند عزمي بشارة في قطر . فهل بقي من قول ماذا يريد هذا الرجل وأين ارتباطه؟ أليست قطر مخفر للثورة المضادة؟
واليوم تقوم الميادين بإعادة غسيله وتقديمه ضمن المنصات الجديدة ضد سوريا. وهذا يطرح السؤال على ممولي الميادين: هل عاد المناع سورياً؟ وهل يمكن لمن يدخل مطهر قطر أن يعود وطنياً؟ مطهر قطر نسخة صغيرة عن الغرفة السوداء في البنتاغون.
من يعتقد أن مثقفي الطابور السادس الثقافي قد توقف تناسلهم يقع في خطأ قاتل نتائجه كالخيانة، فبعد التربيت على ظهر بشارة كان التربيت على الصهيوني تشومسكي ثم فريق "نداء وصرخة من الأعماق، وخاصة يحيى غدار، واليوم هيثم مناع، وما افظع المستور!
وهكذا، انتهت الميادين إلى شركة غسيل وتعويم رموز الثورة المضادة. ولا يخفي خطورتها برنامج عن لحود وعبد الناصر، لأنه في عصر السقوط لا يعلق في الأذهان سوى السقوط، باستثناء من رحم نفسه بوعي حاذق نقدي مشتبك، أما الشرفاء فيكونوا مجرد قشرة نظيفة على أكوام من الدِمَنْ.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
 
تعويم هيثم مناع أم تعويم الثورة المضادة!عادل سمارة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: مقالات سياسية-
انتقل الى: