نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» ابتكر فريق المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا نظام جديد لمراقبة سائق المركبة
اليوم في 5:50 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» شركة نقل عفش بالخبر | 0566147227 | شركة الايمان
اليوم في 5:49 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» أين الغضبة الكبرى للقدس؟
أمس في 11:24 am من طرف د/موفق مصطفى السباعي

» وقفة من اجل القدس والمقدسات
2017-12-08, 9:38 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» في صالون نون الأدبي، جمعية الثقافة والفكر الحرّ، يوبيل فضي ورحلة عطاء
2017-12-06, 3:34 pm من طرف فتحية إبراهيم صرصور

» لي ما يفسّر هذه العتماتِ - ياسين بوذراع نوري
2017-12-03, 8:40 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الاحتفال بالمولد النبوي.. حب متعدّد وفرح متنوع - معمر حبار
2017-12-02, 8:21 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» نحن امة نحتفي بنبينا على مدار الساعة
2017-12-01, 1:43 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» 12 ربيع الأول يوم وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم.. وليس مولده
2017-12-01, 4:08 am من طرف د/موفق مصطفى السباعي

» امراض النفس الانسانية
2017-11-30, 6:37 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» أمريكا تهندس انسجام الوهابية والماركسية الثقافوية، عادل سمارة
2017-11-30, 5:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» التطبيع العربي مع "إسرائيل": الطريق إلى تصفية القضية الفلسطينية وتشريع الاحتلال
2017-11-30, 5:26 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» السعودية رائدة التّطْبِيع
2017-11-29, 5:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» آداب سيّدنا الحسن البصري بعيون سيّدنا الحافظ ابن الجوزي - معمر حبار
2017-11-28, 8:45 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الاستدمار الفرنسي للجزائر.. جعل النفيس رخيصا - معمر حبار
2017-11-28, 8:44 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» عٙرْف التّعْرِيفْ بِالموْلِدِ الشّرِيف - معمر حبار
2017-11-28, 8:41 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ست نساء من الحائزات على نوبل يطالبن بإنهاء الحصار على اليمن والتحرك العاجل لحماية المدنيين وتقديم مرتكبي الجرائم والانتهاكات للمحاكمة
2017-11-28, 8:38 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» نبذة عن كتاب "الفصول والغايات" لأبي العلاء المعري
2017-11-27, 11:08 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ملخص كتاب "تاريخ الجنون في العصر الكلاسيكي" لميشيل فوكو
2017-11-27, 11:03 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحروب الصليبية الجديدة - المهندس هشام نجار
2017-11-27, 10:25 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» حقيقة عصرنا: الرأسمالية طريق للتطور والديموقراطية
2017-11-27, 12:31 pm من طرف نبيل عودة

» هزات كونيّة تستهدف أوطاننا - عزيز الخزرجي
2017-11-26, 5:24 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» سويسرا أو "حِيَاد" الرأسمالية
2017-11-25, 10:38 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» أفريكوم، برنامج عسكري أمريكي للهيمنة على إفريقيا
2017-11-25, 10:33 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» أمريكا ومجازر إندونيسيا 1965:
2017-11-25, 10:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» أمريكا مصنع الإرهاب:ووضع حد لخدمات تنظيم "داعش"
2017-11-25, 10:29 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» أمريكا، علاقات غير مُتكافِئة:احتكار زراعات استوردت تقنياتها من الخارج
2017-11-25, 10:26 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» أمريكا وحُروبُها وضحاياها: بدأت الإمبريالية العدوان على أفغانستان قبل نهاية سنة 2001
2017-11-25, 10:22 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» تناقض رأس المال والعمل: تُرَوِّجُ الرأسمالية أن الأثرياء جمعوا ثرواتهم بفضل الكَدِّ والإجتهاد
2017-11-25, 10:20 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» صحّة: بلغ تلوث الهواء بغاز ثاني أُكْسِيد الكربون حدا قياسيا سنة 2016
2017-11-25, 10:18 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 21 عُضو متصل حالياً :: 1 أعضاء, 0 عُضو مُختفي و 20 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

نبيل القدس ابو اسماعيل

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 33400
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
محمد بن يوسف الزيادي - 2003
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 943 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو الايمان فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 57373 مساهمة في هذا المنتدى في 13686 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 كيف يطيب للسوريين، أن يتمتعوا بالحج وإخوانهم يموتون جوعاً؟!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د/موفق مصطفى السباعي

avatar

المزاج : رايق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 43
تاريخ التسجيل : 30/05/2013
العمر : 70

مُساهمةموضوع: كيف يطيب للسوريين، أن يتمتعوا بالحج وإخوانهم يموتون جوعاً؟!   2017-07-01, 7:20 pm

كيف يطيب للسوريين، أن يتمتعوا بالحج وإخوانهم يموتون جوعاً؟!

المصيبة الكبرى.. التي تفتت الأكباد.. وتمزق الفؤاد.. أنه لا يزال كثير من السوريين.. لم يتعلموا الدرس.. بعد.. ولم يغيروا ما بأنفسهم شيئاً.. حتى يغير الله أحوالهم.. حسب وعد الله الصادق:
( إِنَّ ٱللَّهَ لَا يُغَيِّرُ مَا بِقَوۡمٍ حَتَّىٰ يُغَيِّرُواْ مَا بِأَنفُسِهِمۡۗ ) الرعد 11
بالرغم من أنني:
ومنذ بداية الثورة الشامية.. وأنا أكتب.. مقالات عديدة.. أسلط فيها الضوء على سلوكيات.. وتصرفات بعض السوريين..
بقصد الإصلاح.. وتطهير النفوس من أدرانها.. وأوشابها.. واستخراج الخبث.. والدغل.. من صدورهم..
وما كنت – يشهد الله – أبتغي التشهير بهم.. أو تشويه سمعتهم.. أو نشر عيوبهم.. ومساوئهم..
معاذ الله.. وأنا واحد منهم..
وأنا أعلم.. أن هذه الرسائل.. تفرح الأعداء.. وتغيظ الأصدقاء.. وتحزن المؤمنين...
ولكن:
السوريين.. قد تشتتوا.. وتفرقوا.. وتهجروا.. وتبعثروا في أرجاء المعمورة..
ولا يوجد طريق لإيصال هذه الرسائل.. إليهم مباشرة.. إلا عن طريق هذا المنبر المفتوح..
ومما يدمي الأفئدة.. ويملأ النفوس حزناً وأسىً..
تلك الطامة الكبرى.. التي يعجز الإنسان عن وصفها.. ويقف القلم محتاراً كيف يكتبها.. وبأي لغة يسطرها!!!
أنفق بعض السوريين.. اللاهثين وراء المظاهر.. والسمعة.. والشهرة.. والرياء.. عشرات الملايين من الدولارات لرحلة الحج..
ما استفاد منها.. إلا شركات الطيران.. وعبيد.. وخدم آل سعود فقط!!!
أما هم.. فرجعوا بالخزي.. والخسران المبين..
وجوههم كالحة.. وأفئدتهم ميتة.. وضمائرهم مقفلة..
ودعوات الفقراء.. والمحتاجين.. تطاردهم في غدوهم.. ورواحهم..
لا بارك الله.. حجكم..
ولا شكر.. سعيكم..
ولا تقبل.. دعواتكم..
ولا ردكم.. سالمين..
كان يمكن أن تطعم هذه الأموال.. عشرات الألوف من الأفواه الجائعة..
وتكسو مثلها من الأجساد العارية..
وأن تجهز مثلها من المجاهدين بالسلاح.. والعتاد للصمود أمام جحافل الأعداء..
فهل هؤلاء السوريون.. الذين أنفقوا الأموال الطائلة في رحلة الحج..
وتركوا خلفهم الأيتام.. والأرامل تتضور جوعاً.. وتكابد الأمراض والأسقام..
وهي ترنو ببصرها.. في العيد.. متطلعة هنا وهناك..
وتنتظر على أحر من الجمر.. الحصول على كسرة خبز.. أو مِزعة لحم.. تسد جوعهم.. أو شربة ماء.. تطفىء عطشهم.. أو حبة دواء.. تداوي جراحهم.. وتسكن آلامهم.....
هل هؤلاء الذين يفعلون بأهليهم.. وأقربائهم.. وجيرانهم.. هذا الفعل المشين.. هم من الفصيلة البشرية؟؟؟!!!
هل يحملون بين جوانحهم.. مثقال ذرة من مشاعر العطف والحنان.. أو أحاسيس الحب والمودة الإنسانية؟؟؟!!!
سيقولون:
أنهم يريدون بأدائهم لطقوس.. وشعائر الحج.. وجه الله تعالى؟؟؟ّ!!!
كذبوا – ورب الكعبة -...
(لَن يَنَالَ ٱللَّهَ لُحُومُهَا وَلَا دِمَآؤُهَا وَلَٰكِن يَنَالُهُ ٱلتَّقۡوَىٰ مِنكُمۡۚ )... الحج 37
يقولون بألسنتهم.. ما ليس في قلوبهم..
وزين لهم الشيطان أعمالهم.. وصدهم عن السبيل المسقيم...
وقال لهم:
اركضوا إلى مكة سريعاً.. ودعكم من الفقراء.. والمساكين.. فقد تصدقتم عليهم الكثير..
ولهم رب يطعمهم..
ثم..
غداً تدعون الله عند الكعبة.. وفي عرفات.. فيتنزل عليهم.. الطعام.. والشراب.. من السماء.. فلا تشغلوا بالكم..
هذا هو تدليس إبليس اللعين.. ليضل الناس عن المنهج الصحيح...
فهم لا يريدون وجه الله حقاً..
إنما يريدون النزهة.. والسياحة.. والسمعة.. والشهرة.. والتفاخر أمام العبيد.. أنه حج كذا.. وكذا من الحجج!!!
وقد ينبري أحدهم.. وقد أخذته الحمية.. حمية الجاهلية..
وهل شققت على صدورهم.. حتى تقول عنهم هذا؟؟؟!!!
العمل الظاهر.. يدل على ما في السرائر..
كما قال البدوي قديماً:
البعرة.. تدل على البعير...
والأثر.. يدل على المسير..
وسماء ذات أبراج.. وأفلاك.. تدل على الخالق.. المبدع.. القدير..
وقد قيل لعلي بن أبي طالب رضي الله عنه:
هل رأيت الله؟؟؟
قال: كيف أعبد ما لا أراه؟؟؟!!!
أرى الله في كل ركن من أركان هذا الكون الفسيح.. أرى آثاره.. ومقاديره.. وخلقه...
وهكذا...
لو كان هؤلاء القوم.. يريدون وجه الله..
لوجدوا الله في المخيمات المهترئة.. الكئيبة.. التعيسة.. عند الأطفال الرضع.. والأيتام البؤساء.. والأرامل المنكوبات.. والمستضعفين من الشيوخ والنساء والولدان..
ولوجدوه أيضاً عند المجاهدين الذين يتطلعون.. وينتظرون أحياناً.. رصاصة واحدة.. ليطلقوها على أعدائهم فلا يجدوها.. فيضطروا إلى الإنسحاب...
إمرأة غير مسلمة.. كانت تعمل بالفن.. تدعى ( جولي ) زارت المخيمات جميعها في تركيا.. والأردن.. ولبنان.. عشرات المرات مواسية أهلها.. ومدافعة عن حقوقهم.. ومهتمة بشؤونهم لغاية شريفة.. ونبيلة.. في نفسها!!!
فهل زار يوما ما.. المخيمات شيخ سوري بارز؟!
أليس أولى لهم.. أن يحجوا إلى المخيمات والأراضي المحررة.. وينقذوا أهلها من الجوع والمرض والفاقة .. ويتبركوا برعايتهم لها.. خير بمليون مرة من الذهاب إلى مكة.. وعرفات.. والتبرك بأحجارها التي لا تضر.. ولا تنفع ..
وهذا شيء معلوم من الدين بالضرورة..
إلا عند مشايخ السوء.. المتخلفين القاعدين.. الملتصقين بالأرض.. الذين لا يقرأون إلا الكتب الصفراء.. ولا يفقهون في ( علم الواقع ) ولا ( علم الأولويات ) ولا ( علم الجهاد ) ولا ( علم المجتمع ) ولا ( علم الحركة ) شيئاً.. أولئك هم شر البرية.. يُضلون.. ويَضلون..
والأدلة الشرعية.. الحركية.. التفاعلية مع الواقع.. ومع النفس البشرية.. والقصص.. والأحاديث الشريفة المثبتة.. لوجوب.. وفضلية.. إنقاذ النفس المؤمنة من الموت.. على الحج.. كثيرة...
يقول عمر بن عبد العزيز رضي الله عنه:
( الأكباد الجائعة أولى بالصدقة من بيت الله الحرام )..
وقال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله:
"والحج على الوجه المشروع أفضل من الصدقة التي ليست بواجبة.
وأما إن كان له أقارب محاويج، أو هناك فقراء تضطرهم الحاجة إلى نفقة: فالصدقة عليهم أفضل".
وأما قصة ( عبد الله بن المبارك ).. فهي وحدها كفيلة.. بمن يزعم أنه يريد وجه الله في حجه.. أن يتأسى بفعله.. ويدحض زعمه الباطل..
وقصته بشكل مختصر:
في يوم تجهزه للحج.. رأى إمرأة تأخذ دجاجة ميتة.. من صندوق الزبالة..
فلما سألها عن سبب هذا التصرف الغريب.. قالت:
لدي أربع بنات يتيمات.. جائعات.. وليس لدي مال أشتري لهن الطعام.. والله تعالى قد أباح لنا أكل الميتة..
تأثر لحالها.. وذرفت عيناه بالدموع.. ودفع لها نفقة الحج كاملة.. وألغى حجه...
وحينما عاد أصحابه من الحج.. ذكروا له: أنهم كانوا يرونه بينهم في كل تحركاتهم..
فاستغرب .. وطلب من ربه أن يبين له السر..
فلما نام رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم في المنام.. وأخبره السر..
أن الله تعالى خلق ملكاً على هيئته.. وجعله يتحرك بين أصحابه.. وكأنه هو..
وأنه تعالى كتب له ثواب سبعين حجة.. إكراما.. ومكافأة له.. على جبر خاطر المرأة المسكينة..
فكم.. وكم.. من أمثال هذه المرأة الفقيرة.. موجود بين السوريين المهجرين.. المنكوبين؟؟؟!!!
هنا وجه الله.. سبعون حجة.. لمن يتبجح.. ويتشدق.. بأنه يريد وجه الله...
ويؤكد هذا القول.. الحديث الشريف التالي:
يقول الرسول صلى الله عليه وسلم:
" لئن تهدم الكعبة حجراً حجراً أهون على الله من أن يراق دم امرئ مسلم"...

أليست مئات الألوف من النفوس المسلمة ماتت جوعاً.. ومرضاً.. وتحت الهدم.. وبالصواريخ والبراميل المتفجرة.. وخلفت أيتاماً.. وأرامل!
أليس الأفضل.. والأقرب إلى رضا الله.. صرف أموال الحج على إطعام الجوعى.. وعلاج المرضى.. بدلا من صرفها على حج البروزة.. والرياء؟!

السبت 7 شوال 1438
1 تموز 2017
موفق السباعي
مفكر ومحلل سياسي




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كيف يطيب للسوريين، أن يتمتعوا بالحج وإخوانهم يموتون جوعاً؟!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: د/ موفق مصطفى السباعي-
انتقل الى: