نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» سوانح وبوارح .. حول بدعة المولد النبوي .. الجزء الرابع
اليوم في 4:16 pm من طرف د/موفق مصطفى السباعي

» دعني أرقص على كف لهفتي - شموخ الأوراس
اليوم في 10:42 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هذا الشتاء - رسائل مريم البتول
اليوم في 10:38 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» سيرة ذاتية - ندا ذبيان
اليوم في 10:31 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» صبر العاشقين - معتصم السيد
اليوم في 10:16 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» سأكتب لك من قلبي كتاباً - معتصم السيد
اليوم في 10:12 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» قصيدٌ وذكرى - حنان قرغولي
اليوم في 9:42 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» رحيل.. كلمات حنان قرغولي
اليوم في 9:41 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» أرى في جعبةِ الماضينَ شيّا - حنان قرغولي
اليوم في 9:39 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» يا حبيباً قد توارى - حنان قرغولي
اليوم في 9:37 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مَعَ البداياتِ تُطوى ساعةُ السّعدِ - حنان قرغولي
اليوم في 9:20 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» حنايا القلبِ في شوقٍ ونارِ - حنان قرغولي
اليوم في 9:18 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ذاك النبيُّ الهاشميُ المصطفى - حنان قرغولي
اليوم في 9:15 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» أنت.. الحبيب. - حنان قرغولي
اليوم في 9:14 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» دَعني أُلامسُْ نجوى الروحِ بالأملِ - حنان قرغولي
اليوم في 9:11 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» أسقني من دنِ عشقٍ رشفةً - حنان قرغولي
اليوم في 9:09 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» يا أيها العشقُ المغرّدُ في دمي - حنان قرغولي
اليوم في 9:06 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» يا واهباً نورَ الهدايةِ دُلّني - حنان قرغولي
اليوم في 9:02 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» أضاليل ..ندا ذبيان
أمس في 10:19 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الدراسات السكانية - ندا ذبيان
أمس في 9:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ماذا بعد هزيمة الجماعات الإرهابية؟! صبحي غندور*
أمس في 9:11 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» استحالة حل الازمة اليمنية لصالح احد الاطراف تحليل وابعاد - سميح خلف
أمس في 9:06 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» النظام العالمي» يزور الصين مجدداً - عامر محسن
أمس في 9:04 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» كواليس الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصّين - الطاهر المعز ​​
أمس في 9:03 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» دولة وطنية! - عادل سمارة
أمس في 9:01 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» رام الله!!! أين الورود لقوات الاحتلال - عادل سمارة
أمس في 9:01 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» بروفة صفقة القرن...هنيئا للفاسدين - عادل سمارة
أمس في 9:00 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» حديث المساء مع محمد اقبال
أمس في 8:58 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» "آليات الاتساق النصي في النص الأدبي - قراءة نصية في القصة القصيرة " المجموعة القصصية حواس زهرة نائمة للقاصة الجزائرية سامية غشير إنموذجا" "داود سلمان الشويلي"
أمس في 5:29 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» السيّرة العلميّة والأدبية للأستاذة سامية غشّير
2018-12-12, 11:05 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 16 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 16 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 34352
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12434
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
محمد بن يوسف الزيادي - 2322
 
هيام الاعور - 2145
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1219
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 951 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو samia chbat فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 58728 مساهمة في هذا المنتدى في 14869 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 النظام وداعش في سورية - سلامة كيلة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 34352
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: النظام وداعش في سورية - سلامة كيلة   2017-10-21, 11:04 pm

النظام وداعش في سورية
21.10.2017
سلامة كيلة
Share
A
A
A
العربي الجديد
الخميس 19/10/2017
يظهر الآن أن "داعش" على وشك النهاية، حيث صُفّي في معظم العراق، وكذلك في معظم سورية، وبقيت هوامش ليس أكثر. وجبهة النصرة (بغض النظر عن تسميتها الراهنة) أصبحت مُخضعة، وهناك قرار بتصفيتها، ولا يبدو أنها قادرة على المواجهة. كل ذلك يعني أن معادلة النظام أو "داعش" وجبهة النصرة قد انتهت، وأن الأمر بات يتعلق بالنظام الذي يقف على أرجلٍ من جيوش إيرانية روسية.
في كل الأحوال، كان "اليسار الممانع" ينطلق من هذه المعادلة: النظام أو "داعش" وجبهة النصرة، ويؤكد أن "الخطر الرئيسي" هو "داعش" و"النصرة"، بالتالي يجب "الوقوف مع النظام". وعلى الرغم من كل التأكيد على أن "داعش" و"النصرة" هما "بالون"، و"افتعال" من أجل تحقيق "مآرب أخرى"، وأنهما سوف ينتهيان، حين تتحقق هذه المآرب، فقد ظل هذا اليسار يصرّ على معادلة: النظام أو "داعش" وجبهة النصرة. ولا شك في أن العموميات، والتهويم، والضياع في "الأفكار" يؤسس لمعادلات خاطئة، ويُعمي عن فهم الواقع، وهذا هو وضع بعض أطراف "اليسار الممانع"، حيث يعيش حالة عماءٍ مفرط، وربما نقول إنه يعيش في حالة غيبوبة مفرطة. لهذا، كان يرى أن الصراع في سورية يقوم بين طرفين، هما: النظام من جهة، وداعش وجبهة النصرة من الجهة الأخرى، وإزاء هذين "الخطرين" لا بدّ من دعم النظام. بينما ترى أطرافٌ أخرى أن النظام "تحرّري" و"تقدمي" و"ممانع". وبالتالي، هي ضد كل قوة تواجهه. وهذه الأخيرة كتبت عنها كثيراً، لهذا أشير هنا إلى أصحاب تلك المعادلة التي أسست للوقوف مع النظام، والتوافق بالتالي مع مجمل "اليسار الممانع".
توهم هذا "اليسار" أن الصراع يجري بين هذين الطرفين: النظام و"داعش" وجبهة النصرة، ولأنه يمقت الى حدِّ الفجيعة الاثنين، رأى أن عليه الوقوف مع النظام، فهما "الخطر الرئيسي". ولقد أرهقنا في الشرح كيف أن "داعش" وجبهة النصرة بالون، و"أداة تدخل"، وليسا طرفاً رئيسياً في الصراع، بالضبط لأنهما افتعال "مخابراتي"، ينتهي دورهما حال الوصول إلى توافق دولي. وبالتالي ليسا جزءاً من معادلة الصراع الواقعي الذي هو صراع الشعب ضد النظام، وأكثر من ذلك هما أداة تخريبٍ لبيئة الثورة، وقمع للشعب الذي ثار، وقتل لناشطيه. بالتالي، هما في الواقع مع النظام ضد الثورة، بغض النظر عن كل الخطاب الذي يطرحانه، أو الدعاية التي تُبثُّ حولهما.
إذن، كانت المعادلة خاطئة بالأساس. لكن ماذا يمكن أن يقول هذا اليسار، بعد أن تلاشى "داعش"، وتعيش جبهة النصرة نهايتها؟ هل سيهلل لانتصار النظام، أم يكتشف زيف خطابه، ويعرف أن "داعش" و"النصرة: لم يكونا هذا الخطر الذي جرى اعتباره رئيسياً؟ وينكشف بالتالي أن لهما دورا أدياه بجدارة، وها هو يشارف على النهاية؟
يتعلق الأمر الآن بالتهليل لـ "انتصار" النظام، أو لكشف خطل التحليل السابق. وبالتالي فهم أن المعادلة التي رسمت المواقف كانت مختلَّة، وأن "داعش" وجبهة النصرة ظهرا افتعالا بغرض التدخل من الدول، وأن هدفهما كان تبرير التدخل من طرف، وتشويه الثورة من طرف آخر. لكن ما أحاول فهمه هو ماذا يمكن أن يكون موقف هذا اليسار بعد أن تلاشت تلك المعادلة؟ هل يحاول أن يفهم المعادلة الحقيقية التي هي معادلة: الشعب ضد النظام. والآن، الشعب ضد النظام والدول التي باتت تحتل سورية؟ أو يكتفي بإعلان "انتصار" النظام، على الرغم من أن الأمور لا زالت ليست بهذه البساطة، وأن الصراع مستمر؟
الآن، يتلاشى "داعش" وتنتهي جبهة النصرة، فأين سيقف اليسار الذي كان يدعم الأسد خوفاً من انتصارهما؟ لا يسمح العمى الأيديولوجي برؤية الواقع، ولا الوقائع، ولا يسمح كذلك، وبالتالي، بمراجعة مواقف سابقة، أو إعلان خطل موقف، أو خطأ سياسة.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
 
النظام وداعش في سورية - سلامة كيلة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: مقالات سياسية-
انتقل الى: