نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» رئيسة كرواتيا والحماقة العربية – إياد دويكات
أمس في 11:21 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» حمل الحمار
أمس في 2:27 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» فضل الحضاره إلإسلاميه على النهضة الأوربية - بقلم الدكتور رضا العطار
2018-07-14, 10:28 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» سرطان الاستعمار
2018-07-14, 8:59 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» خصائص مناهج الجاهلية
2018-07-14, 1:24 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» فشل نظرية التطور - نبيل القدس
2018-07-13, 10:13 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» تذكرة عبور - اميرة نويلاتي
2018-07-13, 9:28 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اذكروني اذكركم
2018-07-13, 9:27 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» (رحيل الدخان) وليدة عنتابي
2018-07-13, 9:14 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  يتوهم الناس ان هناك حرية - نبيل القدس
2018-07-13, 7:22 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فلسفة مبسطة: الماركسية بين الجدلية والمركزية
2018-07-13, 6:38 pm من طرف نبيل عودة

» صورة من صور الرقي العلماني - الكلاب البشرية في استراليا
2018-07-12, 10:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» وكان التاريخ يعيد نفسة فرعون يتهم أهل الحق أنهم فئة قليلة خارجة على المجتمع
2018-07-12, 10:23 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» روبرت أوف سانت ألبانس - اسلم في عهد صلاح الدين
2018-07-12, 10:16 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» ما هي الحكمة
2018-07-12, 8:36 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» تجديد الخطاب الديني الاسلامي
2018-07-11, 7:53 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» بناء الانسان اعظم استثمار في الوجود
2018-07-11, 2:07 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» مواعظ من تاريخنا
2018-07-11, 2:05 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» بناء الانسان يعني بناء العالم
2018-07-11, 2:02 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» وقفات تدبرية مع روح التنزيل الحكيم
2018-07-11, 1:59 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» لا مصالحة مع الشيطان وحزبه
2018-07-11, 1:56 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» ما حكم الطعن وسب الانساب؟
2018-07-11, 1:48 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» أنين طائر جريح يا ولدي - سليمة بن عبيدة
2018-07-09, 10:52 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مصنع التعذيب في عهد الاستدمار الفرنسي - معمر حبار
2018-07-09, 5:15 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الضفة، لحديو فلسطين والجمل الأجرب - د. إبراهيم حمامي
2018-07-09, 5:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» بعد الف ليلة وليلة انتظار - نبيل القدس
2018-07-08, 9:55 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» خلاصة تاريخية للقرون الماضية ومسيرة الارتقاء والانحطاط - محمد بن يوسف الزيادي عضو منتدى نبيل القدس
2018-07-08, 9:53 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» واقع وجذور النظرة الغربية ثم العربية والاسلامية للمرأة - محمد بن يوسف الزيادي
2018-07-08, 9:40 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» البداوة نمط وطريقة عيش وليست اصل - محمد بن يوسف الزيادي
2018-07-08, 9:33 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» دراسة قرآنية حول فعل “شاء” وما يتعلق به - أ.د عبد العزيز بايندر
2018-07-08, 9:18 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 7 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 7 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 34030
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12434
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
محمد بن يوسف الزيادي - 2164
 
هيام الاعور - 2145
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1219
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 946 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو Salmatoot فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 58217 مساهمة في هذا المنتدى في 14430 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 العبادات المالية واثرها في معالجات شؤون المجتمع

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد بن يوسف الزيادي



الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2164
تاريخ التسجيل : 03/05/2010
العمر : 59

مُساهمةموضوع: العبادات المالية واثرها في معالجات شؤون المجتمع   2018-06-24, 12:52 am

العبادات المالية في الإسلام ودورها في معالجات شؤون المجتمع
كثير من العبادات التعبدية المحضة انما جاءت بعلاجات فردية واخرى جماعية لشؤون الناس ورعايتهم يقوم بها الافراد بدافع التقوى والايمان والتقرب للرحمن
ومن ابرز هذه الأمور عبادة الزكاة الركن الثالث من اركان الإسلام و التي تعتبر عبادة مالية صرفة وحق سنوي في المال كلما حال عليه الحول وبلغ نصابا.. وعبادة صدقة الفطر في نهاية رمضان التي بها يفرح المحروم ويُغنى عن السؤال في يوم العيد والاصل فيهما ان تشرف عليهما الدولة جمعا وتوزيعا ليتحقق معنى الحقوقية فيها للسائل والمحروم .. وعبادة الصدقات العامة التي لا ترتبط بزمن او مناسبة علاوة على الكفارات من عتق الرقاب وتحرير البشر من قيود الاستعباد واطعام الطعام لمن تحب ولمن تبغض ولمن عرفت ولمن لا تعرف ، و للضيف، والاطعام عبادة بشكل عام وخاصة في المسغبة .. أي في المجاعات وسني المحل والقحط فهو من اعظم القربات وابر الطاعات ونزل في ذلك الوحي ونطقت به الايات.. وأيضا شرع الإسلام الاضحية في كل عام للمقتدر والعقيقة عن الطفل حين تُرزقه وكثير من الكفارات جاءت باطعام الطعام ..وكذلك التصدق بالوضع للاموال او بعضها عن الناس واهل الديون اذا ما انتابتهم الجوائح وعثرات الزمان.. كما ان هناك عبادة الانفاق والتي هي حق لمن تجب نفقتهم على الانسان كوالديه او جديه وزوجه وعياله..
بعد تعداد كل هذه الواجبات والمندوبات يخرج علينا خطباء المقابر وكثير من خطباء المنابر يحرمون على الناس صنع الولائم واطعام الطعام ...في حين ان المباح لا يُقيد الا اذا غلب الظن على انه يؤدي الى مفسدة او يُخشى ان يُتخذ ذريعة للوصول الى منكر..وان امة الإسلام امة الجود والكرم ورثت الكرم والاكرام ومكارم الاخلاق عن نبيها صلى الله عليه وسلم الذي ما فارق الحياة الا بعد ان تمم لها مكارم الاخلاق..
ولعلنا نتذكر ان اول وليمة في الإسلام هي وليمة اعلان الدعوة وانذار عشيرته الاقربين على جبل الصفا قبالة الكعبة.. ولكنا ابتُلينا في هذا الزمن بخطباء ومتعالمين حفظة يحفظون ولا يفقهون ولا يعون ..في حين ان من يتصدى لتوجيه الناس في المحافل العامة والمجامع يجب ان يكون عالما ربانيا ويخجل على نفسه من ملأها الشح ويامر الناس بالشح.. ويستتر ويتوارى عن اعين الناس خير له..فالعالم الرباني هو من يقوم بمقام المربي الذي يربي الناس على الفكر الصحيح والسلوك المستقيم مع احكام التنزيل وينزلها على الواقع تنزيل الطبيب المعالج المداوي و يهدي الى سواء السبيل هداية الناصح الصادق الأمين ويرعى الناس رعاية الاب لابنائه الراحم بهم المشفق على عاصيهم الشاكر لطائعهم ولا يُنصب نفسه قاضِ يقضي على العباد..فان لم يكن باستطاعتك ذلك فالزم السكوت فالسكوت خير لمن لا يستقيم لسانه وقلبه مع التنزيل المنزه عن الباطل. فكثير من المتحدثين نجد ان حديثهم حتى على المقابر ما هو الا تصفية حسابات مع اشخاص خالفوه او اختلف معهم فاصبح حديثهم للتشفي بلبوس الوعظ فلا هو خارج من القلب ولا هو يدخل القلوب ولا حول ولا قوة الا بالله.
واتقوا الله ويعلمكم الله..والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
العبادات المالية واثرها في معالجات شؤون المجتمع
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: اخبار - مقالات سياسية - :: قسم خاص - محمد بن يوسف الزيادي-
انتقل الى: