نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» عَلَى الشُطْآن
اليوم في 17:03 من طرف منال محمد سالم

» ازيلوا الكرسف عن اذانكم
اليوم في 2:13 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» ليس هناك مرض اسمه السرطان - كذبة اسمها السرطان
أمس في 22:53 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» (هيباتيا) بقلم / وفاء السعد / العراق
أمس في 20:27 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» رسائل سحر - الرسالة الأدَبيَّة الرابعة
أمس في 19:30 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» صلوا كما رايتموني اصلي
أمس في 14:22 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» 9-مصطلحات خبيثة تخدم فكرا هداما -9-
الأربعاء 28 سبتمبر 2016 - 23:49 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» هنا الموقع الرسمي - كلمات نبيل القدس
الثلاثاء 27 سبتمبر 2016 - 22:33 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» لاأحب فيك هذا الذي يسمونه الكبرياء - لطيفة علي
الثلاثاء 27 سبتمبر 2016 - 21:36 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» 8- مصطلحات خبيثة تخدم فكرا هداما -8-
الثلاثاء 27 سبتمبر 2016 - 16:18 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» 7-مصطلحات خبيثة تخدم فكرا هداما-7-
الإثنين 26 سبتمبر 2016 - 23:43 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الليل عسعس في الجوى - زليخا الباشا
الإثنين 26 سبتمبر 2016 - 22:51 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الفراق - شمس الصباح
الإثنين 26 سبتمبر 2016 - 22:26 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الليل دة صاحب - شمس الصباح
الإثنين 26 سبتمبر 2016 - 22:21 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» حَنِين - احلام دردغاني
الإثنين 26 سبتمبر 2016 - 22:13 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» أَلّلامتناهي - احلام دردغاني
الإثنين 26 سبتمبر 2016 - 22:05 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» رسائل سحر - الرسالة الأدَبيَّة الثالثة
الإثنين 26 سبتمبر 2016 - 19:44 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» كانت المرأة سيدة يوم كانت تنتج الاحرار
الإثنين 26 سبتمبر 2016 - 7:48 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» شتان ما بين المسلم والمتاسلم
الإثنين 26 سبتمبر 2016 - 1:58 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» أنياب الأشتياق - د. أمل العربي
الأحد 25 سبتمبر 2016 - 23:48 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» رسائل سحر - الرسالة الأدَبيَّة الثانية
الأحد 25 سبتمبر 2016 - 23:39 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» أيها المفسِدون .. متى تخافون؟ كتبه/ علي حاتم
الأحد 25 سبتمبر 2016 - 21:01 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» (خمرة عشق) عايدة تحبسم
الأحد 25 سبتمبر 2016 - 17:41 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» نظرت إليه بشوق - ولادة زيدون
الأحد 25 سبتمبر 2016 - 17:30 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» رسائل سحر - الرسالة الأدَبيَّة الأُولى
الأحد 25 سبتمبر 2016 - 17:23 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» فنجان قهوة للساهرين
الأحد 25 سبتمبر 2016 - 1:17 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» ليس مجتمعنا المجتمع الذكوري !!بل نحن المجتمع الانساني
الأحد 25 سبتمبر 2016 - 1:15 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» أنثى ولدت من رحم المصائب - لجين المعموري
السبت 24 سبتمبر 2016 - 16:05 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الاخسرون اعمالا
السبت 24 سبتمبر 2016 - 14:07 من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» هويتك يابحر - لطيفة علي
الجمعة 23 سبتمبر 2016 - 22:14 من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
مقهى المنتدى
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 23 عُضو متصل حالياً :: 1 أعضاء, 0 عُضو مُختفي و 22 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

منال محمد سالم

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ الإثنين 21 فبراير 2011 - 22:09
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 31427
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15396
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1574
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع في المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 922 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو قتادة فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 54878 مساهمة في هذا المنتدى في 12116 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 قصة قصيرة _ الذئاب الشاردة _ محمد حسن فقيه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 31427
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: قصة قصيرة _ الذئاب الشاردة _ محمد حسن فقيه   السبت 24 أبريل 2010 - 1:26



محمد حسن فقيه
.............

قصة قصيرة _ الذئاب الشاردة _ محمد حسن فقيه


صادق الزعيم الكبير للماشية على اتفاقيته مع جاره الذئب وعدوه التقليدي ، بعد أن اعتدى الذئب غلى مزرعة المواشي واستولى على أجمل وأثمن بقعة من تلك المزرعة ، على معاهدة طويلة الأمد يتعهد فيها الذئب بالحفاظ على سلطنة الخراف الهزيلة ودعم زعيمها الخانع والإبقاء علي زعامته ودعمه في تثبيتها ، ويتعهد بعدم الاعتداء على مزرعته أومهاجمة خرافه ، مادام وفيا للعهد جادا في تنفيذ بنود المعاهدة وصادقا في قمع الخراف التي قد تحدثها نفسها بالتمرد والمطالبة بمزرعتها المغتصبة ، وبالمقابل أن يفتح زعيم الماشية مزارعه أمام الذئاب للتنزه والسياحة وشم الهواء العليل ، بهدف الانفتاح ، وتبادل الثقافات ، كما يسمح للذئاب إضافة إلى ذلك بالتملك والإستثمار والتجارة على أرض مملكة المواشي ، في خطوة نحوتطبيع العلاقات وإزالة الحواجز وردم الهوة بين الخراف والذئاب على جميع المستويات والأصعدة ، السياسية والاقتصادية والاجتماعية والتجارية والثقافية وغيرها .... ,

خصص الذئب للخراف إحدى زوايا المزرعة لإقامتها ، شريطة أن تتولى بطريقتها وأسلوبها القمعي المميز أي احتجاج أو تذمر من خرافها العنيدة ، أو ممن يفكر بالتمرد والخروج عن الطوق وتجاوز المألوف ، وأن يسمح لذئابه بالتجول والمراقبة للتأكد والمتابعة ورصد أي تحركات غريبة في مزرعتها بحرية كاملة ، بما يضمن أمنه وأمن جرائه الصغار من قبيلة الذئاب .

احتجت عشيرة الماعز وتمردت على هذه الاتفاقية والتي وصفتها بالهزيلة ، واتهمت زعيم الماشية الكبير بالعمالة والخيانة مع السادة الذئاب ، وحملته مسؤولية التفريط بثوابت ومقومات عشبرة الأنعام ، والتنازل عن مزرعة الخراف الخصبة والثمينة لقبيلة الذئاب ، مقابل تثبيت زعامته وتوريثها لأبنائه .

غضب الثور الكبير زعيم الماشية من هذا الاتهام ، وأخذته العزة بالإثم وهو يشهد هذا التمرد على اتفاقياته مع الذئب والتي باركها الدب والخنزير ، واعتبر هذا التمرد من عشيرة الماعز صفعة موجهة له وليس للذئاب ، بل هو إهانة شخصية مقصودة له ، ولا بد أن يلقن معشر الماعزوالتيوس والجداء درسا قاسيا ، لما سببوا له من إحراج كبير وأظهروه أمام مجتمع الغابة زعيما هزيلا غير قادر على تنفيذ اتفاقياته ، والوفاء بوعوده والسيطرة على ماشيته .

وزع الثور تعليماته على عجوله بتشديد الحصار على عشيرة الماعز العنيدة ، والتضييق عليهم ، كما وزع تعليماته على جميع زعماء الماشية الآخرين من أتباعه

بأن يحذو حذوه ، ويحاصروا معشر الماعزمعاقبة على تمردهم ، وعدم انصياعهم لتعليمات الثور التي أملاها عليه الذئب .

اشتد الحصار على عشيرة الماعز وعزلت عن العالم الخارجي ومنع عنها الماء والشعير، لإجبارها على الخضوع والانصياع لتعليمات الثور والذئب ، كما هدد زعيم الذئاب وبمباركة حليفه الثور بإطلاق ذئابه الضارية على عشيرة الماعز، لتذبح تيوسها وتسحق جداءها وتذل إناثها ، إن لم تثوب إلى رشدها وتكفر عن خطئها وتكف عن تمردها وتعتذر عن إساءاتها .

تسلل ثلاثة من الجداء إلى مملكة الثورلإحضار بعض الماء والشعير إلى عشيرتهم ، بعد أن اشتد عليهم الحصار وبلغت بهم الحاجة مبلغها ، لكن أعين العجول المتربصة بسبب تعليمات ثورهم المشددة ، استطاعت أن ترصد تحركاتهم وتتابع اتصالاتهم ثم ألقت بالقبض عليهم متلبسين بالجرم المشهود وهم يحملون معهم الماء والشعير ، وزجت بهم في حظيرة مظلمة تحت الأرض تعج بالرطوبة والعفن ، جراء ما اقترفت أيديهم الآثمة من جريمة نكراء ، فقد كسروا الحصار وتجاوزوا الحدود وانتهكوا القوانين وخرقوا المعاهدات واعتدوا على سيادة الدولة وهددوا أمنها ! .

اجتمع ثلاثة من الذئاب الضارية التي تحرس حدود امبرطورية الذئاب الصغيرة ، حتى لا يقترب منها أي متمرد كان جديا أو خروفا أو حتى عجلا من أتباع عشيرة العجول أبناء أصدقائهم وحلفائهم ، وبعد أن تسامروا وتجاذبوا أطراف الحديث وتنادموا ، وضعوا أمامهم كومة من ثمار الخشخاش ، جرحوا غلافها ولعقوا عسلها ، ثم فتحوها وسفوا حبوبها ولاكوها ، فغاب العقل وسرح الفكر وطاش الفؤاد ، فنهضوا يتعثرون بأرجلهم ويترنحون بأجسادهم ، بعد أن ثقلت رؤوسهم وتباطأت خطواتهم وهم يحملون أسلحتهم على عواتقهم ، ويسيرون بلا هدى ، حتى تجاوزوا الحدود ودخلوا حمى سلطنة العجول .

رصدتهم أعين العجول الحصيفة ، وكشفوا حقيقتهم وفهموا وضعهم بعد أن اقتربوا منهم وتأكدوا من صدق حدسهم ، فإن حركات الذئاب المترنحة وخطاهم المتعثرة لا تخفى على عجل عادي ، فكيف تخفى على عجول حصيفة مدربة ، فاقتربوا منهم برفق ، ونزعوا عنهم أسلحتهم بلطف شديد خوفا عليهم من العبث بأسلحتهم وإيذاء بعضهم ،لأنهم في عالم آخر وغياب كامل عن الوعي .

وبعد الاتصالات المطولة والمشاورات مع أصحاب القرار وعلى أرفع المستويات ، تم انهاء الأمر بتحقيق نصر سياسي وتقديم هذه الخدمة الجليلة من هز الذنب تقديرا ووفاء من سلطنة العجول إلى امبرطورية الذئاب ، فقد أعيدت الذئاب الثلاثة الشاردة

إلى امبرطوريتهم مع أسلحتهم التي كانوا يحملونها ، بعد أن قام العجول بعمل اللازم من احتفاء وتكريم للذئاب الشاردة ، وذلك من كرم الضيافة وتنظيفهم مما حل بهم من غبارالصحراء ورمالها وغيره... بعد أن غابوا عن وعيهم وضلوا طريقهم ، كما تم استدعاء طبيب مختص على جناح السرعة لمعالجة حالتهم النفسية المحطمة ، ثم تم توصيلهم فوق ظهور العجول السمينة مع الحراسة المشددة بأمان إلى حدود امبرطوريتهم ، برفقة مسؤول كبير من العجول نيابة عن الثور الكبير أمير سلطنة العجول ، بعد أن اتصل الثور الكبيربامبراطور الذئاب يشرح له القصة بتفاصيلها الدقيقة متأسفا على الحالة النفسية للذئاب الشاردة ، ومهنئا على سلامتهم ، وداعيا لامبراطورها المبجل بالسعادة الدائمة وطول العمر، آملا أن لا يتكرر هذا الأمرمع ذئاب أخرى ، وأن لايفجعهم الله بمكروه أبدا !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
بنت سلوان



عدد المساهمات : 374
تاريخ التسجيل : 15/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصة قصيرة _ الذئاب الشاردة _ محمد حسن فقيه   السبت 24 أبريل 2010 - 2:43

هاي قصه حيوانات ؟ ام قصه واقعيه ترصد ما يحصل في واقعنا الاليم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زهرة اللوتس المقدسية
مشرفة
مشرفة





المزاج : مممممم
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 15396
تاريخ التسجيل : 10/02/2010
العمر : 39
الموقع : القدس زهرة المدائن

مُساهمةموضوع: رد: قصة قصيرة _ الذئاب الشاردة _ محمد حسن فقيه   السبت 24 أبريل 2010 - 9:16

قانون الغابه سيطر على كل الحياة

انا اختلف معك يا بنت سلوان لانه تشبيه دقيق للقانون الي احنا فيه ونعاني منه

المشكله هون انه الثيران المهيمنه على القطاعا هي راس الافعه

لا بنفعك ولا بخلي مين ينفعك يعني بالمختصر المفيد

احنا بزمن الوحوش والثيران الي بنشوفها كل يوم بتستعرض حالها على الشاشات اخطر من الذاب

بس لو انهم الثيران بيستعملوا قرونهم كسلاح من الذاب بدل ما هم موجهين العداوه للقطعان الي بتنتميلهم وهو الاجدر لهم

ولكن هيك هم الثيران راس وقرون ع الفاضي تحياتي الكم واسفه ع الاطاله بس الحكي عن هالناس ما بخلص قصدي عن هالثيران
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ليالي



الجنس : انثى
عدد المساهمات : 1082
تاريخ التسجيل : 16/02/2010
الموقع : القدس

مُساهمةموضوع: رد: قصة قصيرة _ الذئاب الشاردة _ محمد حسن فقيه   السبت 24 أبريل 2010 - 10:20

شر البلية ما يضحك

معروف انو القصه بتتكلم عن الوضع القائم على الارض

والذئاب والخراف معروفين مين بكونوا

بس مشكلتنا بالثور مين ولا مين بدنا نعد العجول كتار

يسلمو قصه مؤثره جدا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معتصم
مشرف
مشرف


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 12431
تاريخ التسجيل : 06/04/2009
العمر : 41
الموقع : القدس _ بيت حنينا

مُساهمةموضوع: رد: قصة قصيرة _ الذئاب الشاردة _ محمد حسن فقيه   السبت 24 أبريل 2010 - 11:32

هذا واقعنا الاليم الذي نعيشه
الله يفرجها علينا يا رب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: قصة قصيرة _ الذئاب الشاردة _ محمد حسن فقيه   السبت 24 أبريل 2010 - 14:28

فعلا هذاالواقع الذي نعيشه
كل يوم يظهر ثور جديد ولا نجد منه الا ما هو سيء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصة قصيرة _ الذئاب الشاردة _ محمد حسن فقيه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: الاقسام الأدبية :: قصص وروايات-
انتقل الى: