نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» مفهوم كلمة الدين
أمس في 11:21 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» علّ القلوب من السماحة تلبسُ - د.ريم سليمان الخش
2017-09-22, 11:21 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مختصر مفيد في تحديد مفهوم البدعة
2017-09-21, 4:15 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» في هذا المساء - لطيفة علي
2017-09-21, 3:56 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» في رحاب الهجرة
2017-09-20, 10:48 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الشذوذ دمار شامل
2017-09-20, 7:31 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» ايها الأئمة
2017-09-19, 9:54 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الأسلام في مواجهة الماسونية والعولمة
2017-09-19, 6:45 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» كن داعي خير
2017-09-19, 7:27 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» ايها الغريب
2017-09-19, 7:24 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» مزاح النبي سلام الله عليه لاصحابه
2017-09-19, 7:20 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

»  أثر الموسيقا في العلاج النفسي - د. يحيى مصري
2017-09-18, 7:35 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» (سلسلة مقالات يا أمتي يا خير أمة أخرجت للناس)رقم( 1)بقلم: محمد اسعد بيوض التميمي
2017-09-18, 7:25 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» 10-مصطلحات خبيثة تخدم فكرا هداما10=سياسة الامر الواقع
2017-09-17, 3:09 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الى المبهورين بالشكليات
2017-09-17, 2:55 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الى المبهورين بالشكليات
2017-09-17, 2:28 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» كرام في حربهم ..كرام في سلمهم
2017-09-17, 2:07 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» نصائح ربانية في ايات قرانية
2017-09-16, 10:09 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» حالة انسانية - سناء ام علوش
2017-09-16, 6:21 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» عدنا ولله الحمد
2017-09-16, 6:19 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» بين الفتحة والضمة ..سبحان مغير الاحوال
2017-09-15, 9:00 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اثر وحدة الخلق ووحدانية الخالق في النهضة الانسانية
2017-09-15, 4:50 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» نظرة في ايات الشفاعة
2017-09-15, 5:18 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» افلاس السادة
2017-09-15, 2:25 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» عبدٌ مأمور !!!!
2017-09-15, 2:23 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» معالم الصراط المستقيم--
2017-09-15, 2:20 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الاستقامة - محمد بن يوسف الزيادي
2017-09-15, 2:17 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» ما بين عجمة اللسان وعجمة المفاهيم والافكار...
2017-09-15, 2:13 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» -- مواقف......!!
2017-09-15, 2:11 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» دعوة الانبياء...
2017-09-15, 2:08 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
بمناسبة يوم ميلاد بنتي - زهرة اللوتس المقدسية
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 9 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 9 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 33289
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15405
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1938
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 936 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو جسر الالم فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 57179 مساهمة في هذا المنتدى في 13519 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 سيجارةٌ وقهوةٌ وقمر بقلم إيناس الطويل كاتبة فلسطينية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 33289
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: سيجارةٌ وقهوةٌ وقمر بقلم إيناس الطويل كاتبة فلسطينية   2010-05-20, 8:54 pm

سيجارةٌ وقهوةٌ وقمر

جلست قُربَ شرفتِها في قمقم أسرارِ وحدتِها الأرجواني وكعادتها تبدأُ طقوس الاحتفال بنسيمِ ليلٍ تمتلكُه وحدَها بامتياز....
ليلٌ يتيحُ لها امتشاقَ صهوةِ الذكريات لتستمتعَ من جديدٍ بلحظةٍ بثت في روحها الأمل حينما كانت زهرةً تبدأ ُ بالتفتح قبل أن تهب تلك العاصفة التي قذفتها من البؤس إلى الشقاء.....
أشعلت سيجارتها متأملة وجه القمر الصبوح الذي ترجل على الأرض فجأة وبلا أدنى مقدمات ليطلق سهام كيوبيد في روح كينونتها فيحيطها ببوتقة تحميها من الموت المطبق على جوانحها ...
فأتت في مخيلتها من ماض سحيق زهرة مراهقتها التي بدأت تدركُ أنثوية َجمالها متباهية ًبخُصلاتِ شعرها السوداوي حدَّ البريق ....تقفُ مذهولةً بينَ جدرانِ الكنيسةِ التي تعج بآلاف البشر ينتظرون متهللين نورَه السماويَّ المهيب تحت قمعٍ صيهوني مستهزئ بكل دين رباني....وهي لم تكن تدري حينئذ أن ذلك النور سيحمل معه أولى دقات قلب طاهر ينبض حبا يُكتب له الاستشهاد غدرا بحقد فاشي ليٌصلب الحبيب بأيدي قتلة الأنبياء على وقع بريق النور السماوي .... فيبدأ رحيق تلك الزهرة بالتقهقر منذ ذلك اليوم الأسود من الماضي العتيق....
ترتشف نقطة من قهوة باردة الملمس كبرود ليل الصحراء فتحمل قطتها ذات العينين البارقتين فتلمع في ذاكرتها براءة أيام ليلى الحمراء الخجول التي كانت تٌطل من شرفتها مع كل إعلان منع تجوال بقرار عقاب جماعي لمغتصب قاهر..فتسترق نظرة وله وعشق من سواد عيون مقاوم لتزداد ثقة بجمال قد سُرَّ كلُّ من رآه إلى حد الخوف من الحسد والتمسك بالبسملة.....وتبقى الخجول داعية ربَّ الأرباب أن يحمي عيون فارسها من كل سوء..... تفخر هي بحمله روحه على كفه فداءً لكل ذرة تراب من أرض تنبع طهارةً وتقطرُ عشقا......
ويتوارد تسلسل نهر الذكريات مع إشعال الغاز مجددا لارتشاف كأسٍ من الشاي الساخن فيومض في مخيلتها لهيب تلك الجموع مستعدة للخروج من قلب جبل النار للهتاف للصراخ لإعلان كل سخط على محتل اغتصب أرضا و شرد وأسر شعبا ....فتمضي بكل حماس ليلى بنت المارد الأحمر....هاتفة صارخة حاقدة غير آبهة بما هو آت....فما يطرأ في قلوبهم وعقولهم في تلك اللحظات إلا التكتل والتكاتف والقفز فوق كل الأشواك .....فيهللون قاذفين شرارةَ الحجارة المباركة فتسيطرُ عليهم نشوةٌ الانتصار فيستمتعون بالكر والفر ولا يأبهون لطلقاتٍ هنا بل..ويطربون لاستنشاقِ غازٍ سامٍ هناك ...فيتقهقرُ الجبناءُ خوفا ....معتقلين من استطاعوا من الشرفاء ....
وفي جنين الصمود تتألقُ التضحية من قلبِ التشبث بالأرض ....فتتسلل من بيتها خلسةً من خوف عليها من خطر محدق بالجميع فكيف بها تلك ليلى السمراء الجميلة المتدينة إلى حد الالتزام ...لكنت تُصرُّ لتأدية واجب ملائكة الرحمة لأخوة ورفاق شدوا الرحال لنضالات يعجز عنها الأبطال فيسطرون ملحمةً تُعَبِقُ تاريخَ البشرية ببتوليتها ونقائها إلى حد التفرد ......
وهناك تعود ليلى الخمرية إلى قلب مخيم العزة على شاطئ بحرغزة تصحو كعادتها لتُلبِسَ أطفالها وتلقنهم النصيحةَ المعتادة أن تسلحوا بالعلم لتعودَ الأرضُ التي أجبر عنوةً البسطاء على الرحيل منها تحت وقع أنين من ذ ُبح وقُتل على مسرح الحياة من قبل صهيوني متوحش في زمن بشرية الجبن والتخاذل ....ومع سماع وقع آذان الظهر تأتي البشرى التي تغرس خنجرا في قلبها وقد استُشهِدَ بكرُها وتوأمُ روحِها وسطر ملحمةً من البطولةِ والفداء وقد فجَّر جسدا في حفنةٍ من الجنود البلهاء ليلقنَ درساً لحكام العرب الجبناء ولجيوشهم منتفخي الأحشاء......
أما جارتها على طرف المدينة فتمعن في نشرة الأخبار لتتوالى على مسامعها أسر أب بناتها ذلك المقاوم العاشق يوما قد قنص الآن مغتصبا حيث حان وقت القصاص لتعديه على أرضِ الآباء والأجداد .....فيصبح وما بين ليلةٍ وضحاها مجرما بأشرفِ جريمةٍ يتنماها إنسٌ أو جان ....وتُسحَقُ سنون عمرِه ما بينَ جدرانِ عزلٍ صماء ....لتبقَ أم بناته على العهدِ تربي جيلا تعلمُه كيف يكونُ حبُ الأوطان .....
وبجواره في العزلِ تقبعُ مريم محتميةً بطهارةِ ثوبِها الذي تحميه ملائكة الرحمن ....فتتشبث بكل فخر في أقبية التحقيق الصادمة فتمعنُ بالتمترس بمبدأ من قَتل يُقتل ولو بعد حين ...وقد شَرٌفت هي وكان ذلك الحين حينما غرست تلك السكين في نفسٍ شريرة مطرودة من حارات ونواصي الماو ماو لتحتلَ بيت َعزِها وتقتلَ أبيها وتهدم شرفة أختها ليلى الحمراء الخجول وتحرقَ زرعَ حديقتِها....فتسارعُ مريم لتواجهه فتطعنه بسكينتها المباركة إلى جهنم ليُحرقَ فيها الآن وإلى آخر الزمان ....
ويبزغ الفجر مع آخر قطرة شاي محترقة بلهيب ذكريات ليلى الصامدة فتلف كوفية بكرها الشهيد لتنهض في يوم جديد فتيقظ أطفالها لتبث في عروقهم درسا جديدا في الحب والعلم والتشبث بالأرض إلى حد نكران الذات .....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: سيجارةٌ وقهوةٌ وقمر بقلم إيناس الطويل كاتبة فلسطينية   2011-06-01, 3:18 pm

قصة رائعه من مبدعه نعتز

بكتابتها


يعطيك العافية استاذ نبيل على اهتمامك المتواصل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حكايتي مع الزمان

avatar

عدد المساهمات : 683
تاريخ التسجيل : 14/09/2010

مُساهمةموضوع: رد: سيجارةٌ وقهوةٌ وقمر بقلم إيناس الطويل كاتبة فلسطينية   2011-06-01, 3:52 pm

قصه رائعه يعطيك العافيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
سيجارةٌ وقهوةٌ وقمر بقلم إيناس الطويل كاتبة فلسطينية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: الاقسام الأدبية :: قصص وروايات-
انتقل الى: