نبيل - القدس
الا ان مجرد القراءة والمتعة الفكرية لن يكون له اي تاثير في من يتابع هذه المواضيع الا اذا تم التفكر والتدبر بها وفهم واقعها بدقة

نبيل - القدس

البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ابرز المواضيع - اضغط على الكتابة

شجرة العشاق وثمرة الأشواق - نبيل القدس

اعذب الكلام قسم الشعر

قضايا للمناقشة

اعلام وشخصيات

براعم المنتدى - اطفالنا

إبداعات الأعضاء - أشعار وخواطر
معرض الصور

غناء عراقي
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث


 

المواضيع الأخيرة
» الـهـــزيـــمـة...
اليوم في 6:42 am من طرف نبيل عودة

» البيع الرابح
أمس في 11:19 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة الثامنه من سلسلة وقفات مع الذكر
أمس في 9:59 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» قهوة المساء..الكلمة
أمس في 1:49 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة السابعة من وقفات مع الذكر-7-
أمس في 2:06 am من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة السادسة من وقفات مع الذكر-56-
2016-12-06, 11:51 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» في غزة إنجاز رغم الحصار - بقلم: ماجد الزبدة
2016-12-06, 6:30 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» معلومات عن كلاب كنعاني - د جمال بكير
2016-12-06, 5:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة الخامسة من سلسلة مقفات مع الذكر-5-
2016-12-06, 3:18 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» القدس تنادي - كلمات نادية كيلاني
2016-12-06, 1:14 am من طرف نادية كيلاني

» الحلقة الرابعة من سلسلة وقفات مع الذكر
2016-12-05, 11:52 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» يدور الزمن - الشاعرة نهلة عنان بدور
2016-12-05, 8:24 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» عيناها بحر من الحنان - نورهان الوكيل
2016-12-05, 8:19 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة الثالثة من سلسلة وقفات مع الذكر=3
2016-12-05, 6:50 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» هذا بلاغ للناس
2016-12-05, 6:45 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» الحلقة الاولى من سلسلة وقفات مع الذكر
2016-12-04, 9:20 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» بين شريعة الله وشرائع البشر
2016-12-03, 11:15 pm من طرف زهرة اللوتس المقدسية

»  دروس في النحو العربي - رشيد العدوان دروس في النحو العربي - نقله إيمان نعيم فطافطة
2016-12-03, 10:19 pm من طرف زهرة اللوتس المقدسية

» الحلقة الثالثة من سلسلة ربط العبادات بالمعتقد والسلوك
2016-12-03, 10:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

»  الليل يسكن مقلتي في كل حين - الشاعر محمد ايهم سليمان
2016-12-03, 10:08 pm من طرف زهرة اللوتس المقدسية

» 17 مليون عربي في شتات اللجوء و النزوح و الأنتهاك !
2016-12-03, 9:59 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اعادة نشر سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد=الحلقة الاولى
2016-12-03, 9:53 pm من طرف زهرة اللوتس المقدسية

» من هو "الذي عنده علم من الكتاب" وأحضر عرش ملكة سبأ ؟
2016-12-02, 8:14 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» عجائب وغرائب - الجزائر تكتشف رسميا حقيقة سكان الفضاء وجهاز السفر عبر الزمن (حقيقي)
2016-12-02, 5:35 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» مفهوم ومعنى المقياس
2016-12-02, 4:27 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» راشد الزغاري مثال الفلسطينيين المنسيين في سجون العالم - بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
2016-12-02, 10:25 am من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» اعلام المجرمين مسيرته ودعواه واحدة
2016-12-01, 10:45 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» الحلقة الثامنه عشرة من سلسلة ربط العبادات بالسلوك والمعتقد
2016-12-01, 10:38 pm من طرف محمد بن يوسف الزيادي

» امة الاسلام والويلات من الداخل والخارج
2016-12-01, 6:12 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

» انما يتذكر اولوا الالباب
2016-12-01, 5:58 pm من طرف نبيل القدس ابو اسماعيل

المواضيع الأكثر شعبية
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
حكم شعراء وكتاب وفلاسفة في الحياة -ومن الحياة-حكمة اعجبتني/سعيد الاعور
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
نبذة عن حياة الشاعر وليد محمد الكيلاني - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
اجمل دعاء-التقرب الى الله -ادعية مختارة تفرح القلوب وتريحها-اذكار الصباح -اذكار المساء /سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
مقهى المنتدى
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 14 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 14 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ 2011-02-21, 11:09 pm
تصويت
المواضيع الأكثر نشاطاً
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مقهى المنتدى
تعالو نسجل الحضور اليومي بكلمة في حب الله عز وجل
صورة اعجبتني لنجعلها صفحة لكل من عنده صورة مميزة او كريكاتير او منظر رائع ومميز/سعيد الاعور
من هنا نقول صباح الخير - مساء الخير - زهرة اللوتس المقدسية
صفحة الاستغفار اليومي لكل الاعضاء ـ لنستغفر الله على الاقل 3 مرات في الصباح والمساء//سعيد الاعور
صباح الخير- مسا الخير-منتدانا -النبيل- بعيونكم ولعيونكم صباح الخير-سلام الله عليكم -مساء الخير -ليلة سعيدة ///سعيد الاعور 29.02.2012
سجل حضورك اليومي بالصلاه على نبي الله
مدينة القدس زهرة المدائن وبلداتها وقراها بالصور فقط /المهندس سعيد الاعور
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل - 31599
 
زهرة اللوتس المقدسية - 15403
 
معتصم - 12431
 
sa3idiman - 3588
 
لينا محمود - 2667
 
هيام الاعور - 2145
 
بسام السيوري - 1764
 
محمد بن يوسف الزيادي - 1679
 
محمد القدس - 1207
 
العرين - 1193
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع في المنتدى
نبيل القدس ابو اسماعيل
 
محمد بن يوسف الزيادي
 
زهره النرجس
 
زهرة اللوتس المقدسية
 
معتصم
 
معمر حبار
 
هيام الاعور
 
sa3idiman
 
لينا محمود
 
محمود تركي
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 928 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو بنت فلسطين فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 55170 مساهمة في هذا المنتدى في 12332 موضوع
عداد الزوار

شاطر | 
 

 عروس البحرِ يا جدة .. { في رعاية الله وحفظه ~ المرسل -- الفرج قريب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 31599
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: عروس البحرِ يا جدة .. { في رعاية الله وحفظه ~ المرسل -- الفرج قريب    2011-01-29, 8:49 pm




*السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

*مدخل .. }*

*{وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ
الْأَمْوَالِ وَالْأَنْفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ}*

*وأغلِق ستارُ الحَدَث يا جدّة ~*
*جَفّت المِياه، سَكَنتِ الرّياح، وتَقشّع مَخِيضُ السّيل عَن كَثِيرٍ مِن
الزّبَد .. !*


*لَم أفقْ مِن سَكْرةِ الخَطْبِ إلا وَوجدتني أسِيرُ تائهةً بَين أرْوِقةِ
الشّبكةِ العَنكبُوتِية*
*أُسَطّرُ جُملة (سُيول جدّة 1432هـ) عَلى قرْطاسِ جوجل*
*أبْحَثُ عَن شيءٍ أفْتقِدُه { أجْهَلُ ماهِيته*
*أعَن صور تُحنّط مادفنْتُه فِي الذّاكِرة؟ أمْ حَرفٌ يربتُ عَلى الوَجَعِ
ويمسَحُ نُدوب الألَم ؟*
*وهَالنِي ما قَرَأت، مَا لَو بقِي في قلوبنا رُفاة صَبرٍ لكان كفيلًا
بِاندثارِه! *


*وَيْحَ قومِي ما بالُهم ؟*
*يَتوارثون أدَاة (لَوْ) بِأعجُوبة*
*فَـ "لو أخْبَرَتْنَا الجامعة مُبكّرًا لَمَا ذَهَبْنا"، "ولَو ألغوا الدّراسة
مِن اليَومِ السّابق لَمَا غَرقْنا"*
*ورسُولنا عَليهِ الصّلاةُ والسّلامُ يقول: (فَلَا تَقُلْ لَوْ أَنِّي فَعَلْتُ
كَانَ كَذَا وَكَذَا وَلَكِنْ قُلْ قَدَرُ اللَّهِ وَمَا شَاءَ فَعَلَ)*
*حَتى صَدّق عَليهِم إبليسُ ظَنّهُ وأنْجَزَ وَعْده: {وَلَا تَجِدُ
أَكْثَرَهُمْ شَاكِرِينَ}*
*فتجدُهم (سَاعتَين) يَتحدّثون كَيف حُبسوا وجَاعوا وأُوذوا، و(دقيقةً) فقط
يحْمِدون الله عَلى خُروجِهم!! عَلى هامِش الفَضْفَضْة*


*[.أهَكَذا يُعامِل العبد رَبّه ؟!.]*
*لَو أراد بَقاءنا فِي المَنْزل لأبْقانا .. ألَم تسمعوا عَن تِلك المُحتجزَة
فِي الجَامعة وهِي ليسَت مِن طَالباتها { وإنّما ذَهَبَتْ لحَفْل تَخرّج
صَدِيقتِها؟! *
*والأخْرى التي رَفَضَتْ والدتُها ذَهَابها مُنذ أسْبوعين تقريبًا وهِي لا
تَعْلم شيئًا عَن المَطَر، ثُم لمّا وقع ما وقع حَمدتِ الله عَلى ذلك المَنْع!*
*لا عبث يحدُث فِي أقدار الحَكِيم العَليم ~*
*{قُلْ لَوْ كُنْتُمْ فِي بُيُوتِكُمْ لَبَرَزَ الَّذِينَ كُتِبَ عَلَيْهِمُ
الْقَتْلُ إِلَى مَضَاجِعِهِمْ وَلِيَبْتَلِيَ اللَّهُ مَا فِي صُدُورِكُمْ
وَلِيُمَحِّصَ مَا فِي قُلُوبِكُمْ} *


*نَعَم غَمَرتِ المِياهُ جُزءًا مِنّا*
*وحُبِس أهلونا حَتى ظُهرِ الخَمِيس ~*
*وخَرّتِ الأمطارُ مِن أسقُفِنا*
*وتفطّرت [.قُلوبُنا.] عَلى رِفقتنا المُحتجَزين والمَفقودِين*
*لكنّه اللهُ { الحَكِيم*
*{أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لَا
يُفْتَنُونَ * وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ فَلَيَعْلَمَنَّ
اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبِينَ}*


*فَواعجبًا كيفَ تَحوّلَ الماءُ اللطيفُ إلى مُهلِك .. *
*كَيف استحالَ متاعُ الدّنيا سَرابًا! وسيّاراتُها الفاخِرةُ خَرابًا[.!.]*
*طُمس رَسْمُها، ذَهَبَ بهْرجهَا *
*{فَجَعَلْنَاهَا حَصِيدًا كَأَنْ لَمْ تَغْنَ بِالْأَمْسِ كَذَلِكَ نُفَصِّلُ
الْآيَاتِ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ}*


*أحبّتي ..*
*لا تُحدثوني عَن أمَانة جدّة، والبلدية، و(البَلاّعَات)!! كُل هؤلاء أَسْباب
لَو شَاءَ اللهُ أنْ لا تكون لَمْ تكن*
*حدّثوني عَمّن قدّر علينا هَذا الحَدَث، حدّثوني عَنِ [.الحَكِيم الرّحيمِ
اللطِيف.]: هَل كُنّا رَاضِين عنهُ وَقتَ المُصاب ؟*
*هَل تَرَكْنا كُل الخَلْق واسْتغثنا بِه ولَجَأنا إليْه ؟ أمْ تَعَلّقَت
قُلُوبُنا بِطَائراتِ الدّفاع، وسَيّاراتِ المُرور، وفَنَادِق الإيْواء ؟*
*خُذُوا بِالأسباب لا نَمنعُكم { خُذوها وقَلْبُكم يَائسٌ مِنها مُعلقٌ بِربّكم
*
*كَم سَمِعنا ورأينا مِمّن كانتِ الأسبابُ عِند أقدَامِهم فلمْ ينتفعُوا بِها،
سيّاراتُهم بِالخارجِ ولا يستطِيعُون الحِرَاك! هَواتِفهم بَين أيْديهِم ولا
شَوَاحِن .. !*
*مَحفُوظُون بِالسّيارةِ سَالمِون، حتى إذا أتَى مَن ينتشِلُهم لِيُنقذهم
سَقَطوا فِي السّيل وسَقَطَ مَعَهم*
*ألَيسَ ذلك وَاقعًا يَا أهْل جدّة ؟*
*ألا يكُونُ الطّفل بَين يدَي إخوتِه يَغرقُ ويظنّونهُ يَلْعَب؟!*
*ألا يَأتِي عَلَينا اللّصوصُ فنَسْتنجِدُ بِأقربِ الناسِ إلينا، فَنجدُهُ أوّل
مَن يهرُب؟!*
*وفِي المُقابل، ألم تُحبس طالبات فِي مبنىً لا يَدري عَنهُم أحد، فَسِيقت
إليهِم الأطْعِمةُ والأشرِبةُ سَوْقًا[.!.]*
*{وَإِنْ يَمْسَسْكَ اللَّهُ بِضُرٍّ فَلَا كَاشِفَ لَهُ إِلَّا هُوَ وَإِنْ
يُرِدْكَ بِخَيْرٍ فَلَا رَادَّ لِفَضْلِهِ}*
*لنعلَمَ أنّ المُلك مُلكه، والرّزقَ رِزقُه { ومَن آوى إلى اللهِ آواهُ الله*
*وأنّ الخَلْقَ فُقراءٌ ضُعَفاء {فَلَا يَمْلِكُونَ كَشْفَ الضُّرِّ عَنْكُمْ
وَلَا تَحْوِيلًا}*


*{فَاعْتَبِرُوا يَا أُولِي الْأَبْصَارِ}*


*{فَاعْتَبِرُوا يَا أُولِي الْأَبْصَارِ}*


*احْفظُوا اللهَ يا كرامُ يحْفظكم، وثِقوا بِلُطفِه ورَحْمتِه وحِكْمتِه*
*{إِنَّ رَبِّي لَطِيفٌ لِمَا يَشَاءُ} *
*{إِنَّ رَبِّي رَحِيمٌ وَدُودٌ}*
*يَسُوقنا لِمنازلِ الجِنان العَاليةِ مِن حيثُ لا نُحِب .. يُقدّر عَلينا
الأمُورَ التي نَكرهُها لأنّ صَلاحنا وسَبْقُنا للفردوسِ عَن طريقِها*
*فالحَكيمُ أعْلمُ بِقلوبِنا ومَا يصْلُح لها، وهو أرْحمُ بالمُشرّدينَ مِن
آبائِهم وأمّهاتهم*


*لنَقُل وكُلّنا ثِقة: "واللهِ لا يُضيّعنا الله، واللهِ لا يَخذُلنا"*
*ثم لنستغْفِر رَبّنا ونتُبُ إليهِ عَلّ البلاء أنْ يُرفعَ عَنا **{**وَمَا
أَصَابَكُمْ مِنْ مُصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَنْ
كَثِيرٍ**}*
*ولنكُن آمِرين بِالمعروفِ نَاهِين عَنِ المُنكر { لِئلاّ يكثُر الخَبَث
فَنهلكَ وفِينا الصّالحون*


*ألا وإنّ إطْباق َالشّفتينِ -إلا عَن الخيرِ- عند حَرارةِ الحَدَثِ لعقارٌ
ناجِح .. خُصوصًا للمُصابِين بِحُمّى القلبِ الجزِع اليائس*
*حَتى إذا اعْتَدَلَتْ مُناخاتُ السّخطِ مِمّن حَولنا وانخَفَضَتْ درجةُ
غَلَيَانِ صُدورِنا .. أطْلقْنا لألسنتنا عَنَان البَوحِ بِما يزيدُنا وغَيرنَا
رِضًا عنهُ سُبحانه ~*


*نعم نُقِرّ بتضييعِ الأمَانة ونُطالِب بِالمُحاسبة، لكِن بما يُرضي الله يا
بَشَر، لا نتركُ ألسنتنا سَائبةً لا تُبقي ولا تَذَر !!*
*بل نتعدّى إلى تلقينِ أبنائنا فَنّ الـ .....! فيمرّ الرجلُ على مَبْنى
البلديةِ قائلًا لصَغيرِه "ترى كُلهم حَرَامِيّة !!"*
*ويبُثّ آخرون لِعانهُم ونُكاتهم حيًا عَلى صفحاتِ البلاك بيري والبَريد
الإلكتروني*
*فهنيئًا لهمُ وِسامُ خِفّة الدم .. وشَرَف الاجتماعِ بِكُل هؤلاءِ الآلافِ
يَوم التّناد، ليُحاسِبهمُ المَلِكُ الديّان عَما نَعتوهمْ بِه فردًا فردا*
*{وَنَضَعُ الْمَوَازِينَ الْقِسْطَ لِيَوْمِ الْقِيَامَةِ فَلَا تُظْلَمُ
نَفْسٌ شَيْئًا وَإِنْ كَانَ مِثْقَالَ حَبَّةٍ مِنْ خَرْدَلٍ أَتَيْنَا بِهَا
وَكَفَى بِنَا حَاسِبِينَ}*


*فَيَا آل جدّة صبرًا صبرًا ..*
*أخادِيدُ جِراحنا ستُضمد*
*ورَعْشةُ قُلوبِنا ستسكن*
*ولَوعةُ فَقْدِنا ستُلثم*
*وحقّنا الضّائعُ سيُرد*
*وعِند اللهِ تجْتمعُ الخُصُوم*
*{**وَقِفُوهُمْ إِنَّهُمْ مَسْئُولُونَ**}*


*وعَروسَ البحرِ يا جدّة .. { فِي رعايةِ اللهِ وحفظه ~*

*مخرج .. }*
*
قَالَ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: (إِنَّكُمْ سَتَرَوْنَ بَعْدِي
أَثَرَةً، فَاصْبِرُوا حَتَّى تَلْقَوْنِي)
رواه البخاري*


*إذا بُليتَ فثِق باللهِ وارضَ به*
*إنّ الذي يكشفُ البَلوى هُو اللهُ*
*واللهِ مالكَ غيرُ اللهِ مِن أحـدٍ*
*فحسْبُك اللهُ فِي كُـلٍ لـَكَ اللهُ*


--
•ليس أشقى من المرائي في عبادته ، لا هو انصرف إلى الدنيا فأصاب من زينتها ،
ولا هو ينجو في الآخرة فيكون مع أهل جنتها .

قال ابن الأثير رحمه الله تعالى: (( إن الشهوة الخفية : حب اطلاع الناس على
العمل))

قال الشاطبي رحمه الله تعالى : (( آخر الأشياء نزولا من قلوب الصالحين : حب
السلطة والتصدر ))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
معتصم
مشرف
مشرف


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 12431
تاريخ التسجيل : 06/04/2009
العمر : 42
الموقع : القدس _ بيت حنينا

مُساهمةموضوع: رد: عروس البحرِ يا جدة .. { في رعاية الله وحفظه ~ المرسل -- الفرج قريب    2011-02-05, 5:48 pm

*فَيَا آل جدّة صبرًا صبرًا ..*
*أخادِيدُ جِراحنا ستُضمد*
*ورَعْشةُ قُلوبِنا ستسكن*
*ولَوعةُ فَقْدِنا ستُلثم*
*وحقّنا الضّائعُ سيُرد*
*وعِند اللهِ تجْتمعُ الخُصُوم*
*{**وَقِفُوهُمْ إِنَّهُمْ مَسْئُولُونَ**}*
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زهرة اللوتس المقدسية
مشرفة
مشرفة





المزاج : مممممم
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 15403
تاريخ التسجيل : 10/02/2010
العمر : 39
الموقع : القدس زهرة المدائن

مُساهمةموضوع: رد: عروس البحرِ يا جدة .. { في رعاية الله وحفظه ~ المرسل -- الفرج قريب    2011-02-05, 6:46 pm

*احْفظُوا اللهَ يا كرامُ يحْفظكم، وثِقوا بِلُطفِه ورَحْمتِه وحِكْمتِه*
*{إِنَّ رَبِّي لَطِيفٌ لِمَا يَشَاءُ} *
*{إِنَّ رَبِّي رَحِيمٌ وَدُودٌ}*
*يَسُوقنا لِمنازلِ الجِنان العَاليةِ مِن حيثُ لا نُحِب .. يُقدّر عَلينا
الأمُورَ التي نَكرهُها لأنّ صَلاحنا وسَبْقُنا للفردوسِ عَن طريقِها*
*فالحَكيمُ أعْلمُ بِقلوبِنا ومَا يصْلُح لها، وهو أرْحمُ بالمُشرّدينَ مِن
آبائِهم وأمّهاتهم*


هذا كلام كاللؤلؤ

سلمت يداك استاز نبيل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نبيل القدس ابو اسماعيل
المدير العام
المدير العام


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 31599
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: عروس البحرِ يا جدة .. { في رعاية الله وحفظه ~ المرسل -- الفرج قريب    2015-06-14, 5:44 pm

نبيل القدس ابو اسماعيل كتب:



*السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

*مدخل .. }*

*{وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ
الْأَمْوَالِ وَالْأَنْفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ}*

*وأغلِق ستارُ الحَدَث يا جدّة ~*
*جَفّت المِياه، سَكَنتِ الرّياح، وتَقشّع مَخِيضُ السّيل عَن كَثِيرٍ مِن
الزّبَد .. !*


*لَم أفقْ مِن سَكْرةِ الخَطْبِ إلا وَوجدتني أسِيرُ تائهةً بَين أرْوِقةِ
الشّبكةِ العَنكبُوتِية*
*أُسَطّرُ جُملة (سُيول جدّة 1432هـ) عَلى قرْطاسِ جوجل*
*أبْحَثُ عَن شيءٍ أفْتقِدُه { أجْهَلُ ماهِيته*
*أعَن صور تُحنّط مادفنْتُه فِي الذّاكِرة؟ أمْ حَرفٌ يربتُ عَلى الوَجَعِ
ويمسَحُ نُدوب الألَم ؟*
*وهَالنِي ما قَرَأت، مَا لَو بقِي في قلوبنا رُفاة صَبرٍ لكان كفيلًا
بِاندثارِه! *


*وَيْحَ قومِي ما بالُهم ؟*
*يَتوارثون أدَاة (لَوْ) بِأعجُوبة*
*فَـ "لو أخْبَرَتْنَا الجامعة مُبكّرًا لَمَا ذَهَبْنا"، "ولَو ألغوا الدّراسة
مِن اليَومِ السّابق لَمَا غَرقْنا"*
*ورسُولنا عَليهِ الصّلاةُ والسّلامُ يقول: (فَلَا تَقُلْ لَوْ أَنِّي فَعَلْتُ
كَانَ كَذَا وَكَذَا وَلَكِنْ قُلْ قَدَرُ اللَّهِ وَمَا شَاءَ فَعَلَ)*
*حَتى صَدّق عَليهِم إبليسُ ظَنّهُ وأنْجَزَ وَعْده: {وَلَا تَجِدُ
أَكْثَرَهُمْ شَاكِرِينَ}*
*فتجدُهم (سَاعتَين) يَتحدّثون كَيف حُبسوا وجَاعوا وأُوذوا، و(دقيقةً) فقط
يحْمِدون الله عَلى خُروجِهم!! عَلى هامِش الفَضْفَضْة*


*[.أهَكَذا يُعامِل العبد رَبّه ؟!.]*
*لَو أراد بَقاءنا فِي المَنْزل لأبْقانا .. ألَم تسمعوا عَن تِلك المُحتجزَة
فِي الجَامعة وهِي ليسَت مِن طَالباتها { وإنّما ذَهَبَتْ لحَفْل تَخرّج
صَدِيقتِها؟! *
*والأخْرى التي رَفَضَتْ والدتُها ذَهَابها مُنذ أسْبوعين تقريبًا وهِي لا
تَعْلم شيئًا عَن المَطَر، ثُم لمّا وقع ما وقع حَمدتِ الله عَلى ذلك المَنْع!*
*لا عبث يحدُث فِي أقدار الحَكِيم العَليم ~*
*{قُلْ لَوْ كُنْتُمْ فِي بُيُوتِكُمْ لَبَرَزَ الَّذِينَ كُتِبَ عَلَيْهِمُ
الْقَتْلُ إِلَى مَضَاجِعِهِمْ وَلِيَبْتَلِيَ اللَّهُ مَا فِي صُدُورِكُمْ
وَلِيُمَحِّصَ مَا فِي قُلُوبِكُمْ} *


*نَعَم غَمَرتِ المِياهُ جُزءًا مِنّا*
*وحُبِس أهلونا حَتى ظُهرِ الخَمِيس ~*
*وخَرّتِ الأمطارُ مِن أسقُفِنا*
*وتفطّرت [.قُلوبُنا.] عَلى رِفقتنا المُحتجَزين والمَفقودِين*
*لكنّه اللهُ { الحَكِيم*
*{أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لَا
يُفْتَنُونَ * وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ فَلَيَعْلَمَنَّ
اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبِينَ}*


*فَواعجبًا كيفَ تَحوّلَ الماءُ اللطيفُ إلى مُهلِك .. *
*كَيف استحالَ متاعُ الدّنيا سَرابًا! وسيّاراتُها الفاخِرةُ خَرابًا[.!.]*
*طُمس رَسْمُها، ذَهَبَ بهْرجهَا *
*{فَجَعَلْنَاهَا حَصِيدًا كَأَنْ لَمْ تَغْنَ بِالْأَمْسِ كَذَلِكَ نُفَصِّلُ
الْآيَاتِ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ}*


*أحبّتي ..*
*لا تُحدثوني عَن أمَانة جدّة، والبلدية، و(البَلاّعَات)!! كُل هؤلاء أَسْباب
لَو شَاءَ اللهُ أنْ لا تكون لَمْ تكن*
*حدّثوني عَمّن قدّر علينا هَذا الحَدَث، حدّثوني عَنِ [.الحَكِيم الرّحيمِ
اللطِيف.]: هَل كُنّا رَاضِين عنهُ وَقتَ المُصاب ؟*
*هَل تَرَكْنا كُل الخَلْق واسْتغثنا بِه ولَجَأنا إليْه ؟ أمْ تَعَلّقَت
قُلُوبُنا بِطَائراتِ الدّفاع، وسَيّاراتِ المُرور، وفَنَادِق الإيْواء ؟*
*خُذُوا بِالأسباب لا نَمنعُكم { خُذوها وقَلْبُكم يَائسٌ مِنها مُعلقٌ بِربّكم
*
*كَم سَمِعنا ورأينا مِمّن كانتِ الأسبابُ عِند أقدَامِهم فلمْ ينتفعُوا بِها،
سيّاراتُهم بِالخارجِ ولا يستطِيعُون الحِرَاك! هَواتِفهم بَين أيْديهِم ولا
شَوَاحِن .. !*
*مَحفُوظُون بِالسّيارةِ سَالمِون، حتى إذا أتَى مَن ينتشِلُهم لِيُنقذهم
سَقَطوا فِي السّيل وسَقَطَ مَعَهم*
*ألَيسَ ذلك وَاقعًا يَا أهْل جدّة ؟*
*ألا يكُونُ الطّفل بَين يدَي إخوتِه يَغرقُ ويظنّونهُ يَلْعَب؟!*
*ألا يَأتِي عَلَينا اللّصوصُ فنَسْتنجِدُ بِأقربِ الناسِ إلينا، فَنجدُهُ أوّل
مَن يهرُب؟!*
*وفِي المُقابل، ألم تُحبس طالبات فِي مبنىً لا يَدري عَنهُم أحد، فَسِيقت
إليهِم الأطْعِمةُ والأشرِبةُ سَوْقًا[.!.]*
*{وَإِنْ يَمْسَسْكَ اللَّهُ بِضُرٍّ فَلَا كَاشِفَ لَهُ إِلَّا هُوَ وَإِنْ
يُرِدْكَ بِخَيْرٍ فَلَا رَادَّ لِفَضْلِهِ}*
*لنعلَمَ أنّ المُلك مُلكه، والرّزقَ رِزقُه { ومَن آوى إلى اللهِ آواهُ الله*
*وأنّ الخَلْقَ فُقراءٌ ضُعَفاء {فَلَا يَمْلِكُونَ كَشْفَ الضُّرِّ عَنْكُمْ
وَلَا تَحْوِيلًا}*


*{فَاعْتَبِرُوا يَا أُولِي الْأَبْصَارِ}*


*{فَاعْتَبِرُوا يَا أُولِي الْأَبْصَارِ}*


*احْفظُوا اللهَ يا كرامُ يحْفظكم، وثِقوا بِلُطفِه ورَحْمتِه وحِكْمتِه*
*{إِنَّ رَبِّي لَطِيفٌ لِمَا يَشَاءُ} *
*{إِنَّ رَبِّي رَحِيمٌ وَدُودٌ}*
*يَسُوقنا لِمنازلِ الجِنان العَاليةِ مِن حيثُ لا نُحِب .. يُقدّر عَلينا
الأمُورَ التي نَكرهُها لأنّ صَلاحنا وسَبْقُنا للفردوسِ عَن طريقِها*
*فالحَكيمُ أعْلمُ بِقلوبِنا ومَا يصْلُح لها، وهو أرْحمُ بالمُشرّدينَ مِن
آبائِهم وأمّهاتهم*


*لنَقُل وكُلّنا ثِقة: "واللهِ لا يُضيّعنا الله، واللهِ لا يَخذُلنا"*
*ثم لنستغْفِر رَبّنا ونتُبُ إليهِ عَلّ البلاء أنْ يُرفعَ عَنا **{**وَمَا
أَصَابَكُمْ مِنْ مُصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَنْ
كَثِيرٍ**}*
*ولنكُن آمِرين بِالمعروفِ نَاهِين عَنِ المُنكر { لِئلاّ يكثُر الخَبَث
فَنهلكَ وفِينا الصّالحون*


*ألا وإنّ إطْباق َالشّفتينِ -إلا عَن الخيرِ- عند حَرارةِ الحَدَثِ لعقارٌ
ناجِح .. خُصوصًا للمُصابِين بِحُمّى القلبِ الجزِع اليائس*
*حَتى إذا اعْتَدَلَتْ مُناخاتُ السّخطِ مِمّن حَولنا وانخَفَضَتْ درجةُ
غَلَيَانِ صُدورِنا .. أطْلقْنا لألسنتنا عَنَان البَوحِ بِما يزيدُنا وغَيرنَا
رِضًا عنهُ سُبحانه ~*


*نعم نُقِرّ بتضييعِ الأمَانة ونُطالِب بِالمُحاسبة، لكِن بما يُرضي الله يا
بَشَر، لا نتركُ ألسنتنا سَائبةً لا تُبقي ولا تَذَر !!*
*بل نتعدّى إلى تلقينِ أبنائنا فَنّ الـ .....! فيمرّ الرجلُ على مَبْنى
البلديةِ قائلًا لصَغيرِه "ترى كُلهم حَرَامِيّة !!"*
*ويبُثّ آخرون لِعانهُم ونُكاتهم حيًا عَلى صفحاتِ البلاك بيري والبَريد
الإلكتروني*
*فهنيئًا لهمُ وِسامُ خِفّة الدم .. وشَرَف الاجتماعِ بِكُل هؤلاءِ الآلافِ
يَوم التّناد، ليُحاسِبهمُ المَلِكُ الديّان عَما نَعتوهمْ بِه فردًا فردا*
*{وَنَضَعُ الْمَوَازِينَ الْقِسْطَ لِيَوْمِ الْقِيَامَةِ فَلَا تُظْلَمُ
نَفْسٌ شَيْئًا وَإِنْ كَانَ مِثْقَالَ حَبَّةٍ مِنْ خَرْدَلٍ أَتَيْنَا بِهَا
وَكَفَى بِنَا حَاسِبِينَ}*


*فَيَا آل جدّة صبرًا صبرًا ..*
*أخادِيدُ جِراحنا ستُضمد*
*ورَعْشةُ قُلوبِنا ستسكن*
*ولَوعةُ فَقْدِنا ستُلثم*
*وحقّنا الضّائعُ سيُرد*
*وعِند اللهِ تجْتمعُ الخُصُوم*
*{**وَقِفُوهُمْ إِنَّهُمْ مَسْئُولُونَ**}*


*وعَروسَ البحرِ يا جدّة .. { فِي رعايةِ اللهِ وحفظه ~*

*مخرج .. }*
*
قَالَ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: (إِنَّكُمْ سَتَرَوْنَ بَعْدِي
أَثَرَةً، فَاصْبِرُوا حَتَّى تَلْقَوْنِي)
رواه البخاري*


*إذا بُليتَ فثِق باللهِ وارضَ به*
*إنّ الذي يكشفُ البَلوى هُو اللهُ*
*واللهِ مالكَ غيرُ اللهِ مِن أحـدٍ*
*فحسْبُك اللهُ فِي كُـلٍ لـَكَ اللهُ*


--
•ليس أشقى من المرائي في عبادته ، لا هو انصرف إلى الدنيا فأصاب من زينتها ،
ولا هو ينجو في الآخرة فيكون مع أهل جنتها .

قال ابن الأثير رحمه الله تعالى: (( إن الشهوة الخفية : حب اطلاع الناس على
العمل))

قال الشاطبي رحمه الله تعالى : (( آخر الأشياء نزولا من قلوب الصالحين : حب
السلطة والتصدر ))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhoob-alsdagh.ba7r.org
 
عروس البحرِ يا جدة .. { في رعاية الله وحفظه ~ المرسل -- الفرج قريب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبيل - القدس :: الاقسام الأدبية :: قصص وروايات-
انتقل الى: